الأخبار
أخبار إقليمية
برلمان جنوب السودان يرفض ترشيح مقرب إلى سلفا كير في منصب وزير العدل
برلمان جنوب السودان يرفض ترشيح مقرب إلى سلفا كير في منصب وزير العدل


القرار نهائي.. ويمكن أن يعينه الرئيس مستشارا له
08-14-2013 08:32 AM
لندن: مصطفى سري
رفض برلمان جنوب السودان بالأغلبية ترشيح تيلار رينق دينق لشغل منصب وزير العدل ضمن الحكومة الجديدة التي أدت اليمين الدستورية أمام رئيس البلاد سلفا كير ميارديت، وبذلك تم حسم الجدل الذي دار لأكثر من أسبوعين حول دينق المقرب إلى كير، والذي استدعى رئيس المجلس التشريعي جيمس واني ايقا لاجتماع فوري يتوقع أن يصدر بعده قرار رئاسي، في حين أن منصب نائب الرئيس ما زال شاغرا حتى الآن.

وصوت أكثر من 150 من أعضاء البرلمان في اقتراع سري برفض تعيين دينق في مقابل 79 من المؤيدين، فيما امتنع 11 عن التصويت في الجلسة التي جرت أمس، وبذلك أصبح دينق خارج الحكومة الجديدة رسميا. وبعد الاجتماع مباشرة تم استدعاء رئيس المجلس التشريعي إلى مكتب رئيس الجمهورية سلفا كير.

وقال رئيس كتلة حزب الحركة الشعبية في البرلمان اتيم قرنق لـ«الشرق الأوسط»، إن «قرار البرلمان في رفض تعيين دينق وزيرا للعدل أصبح نهائيا ولم يصادق على تعيينه»، وأضاف أن سلفا كير أبلغ كتلة الحركة من قبل بأنه سيحترم رأي البرلمان وسينفذه. وقال إن اللجنة البرلمانية التي تم تشكيلها لمراجعة أوراق الوزراء المرشحين في الحكومة الجديدة أكدت أن دينق وأربعة وزراء آخرين لديهم مؤهلات أكاديمية وقانونية، وأن ذمتهم المالية نظيفة. وتابع أن «رفض البرلمان لتعيينه كان عبر التصويت السري.. وهذا حق برلماني وفق اللوائح». مشيرا إلى أن من حق رئيس البلاد أن يعينه في منصب مستشاره في القصر الرئاسي، وذلك لا يخضع إلى مصادقة من البرلمان. وأضاف أن نائب وزير العدل سيشغل المنصب إلى حين تعيين وزير آخر.

من جانبه قال أحد أعضاء البرلمان، طالبا عدم ذكر اسمه، لـ«الشرق الأوسط» إن النواب دخلوا في جدل واسع في الجلسة قبل إجراء الاقتراع السري، وأضاف أن كتلة حزب الحركة الشعبية الحاكم استفسرت من سلفا كير حول ما إن كان قد فوض مستشاره القانوني السابق دينق بالتصديق المالي دون المرور بمؤسسات الدولة، مشيرا إلى أن سلفا كير أكد كتابة إلى لجنة البرلمان بأنه منح سلطاته إلى مستشاره دينق إنابة عن الحكومة للتصديق ماليا لشراء أرض لجهاز الأمن الوطني، وأضاف أن تشكيك أعضاء البرلمان في الذمة المالية قد تكون وراء رفضهم تعيينه لمنصب الوزير، وقال: «ربما هناك مواقف سياسية من قبل الأعضاء ضد تيلار دينق، خصوصا أن لديه مواقف سابقة كانت مع المؤتمر الوطني الحاكم في السودان».

من جهته، قال المحلل السياسي اتيم سايمون لـ«الشرق الأوسط» إن الدرس الأول والمفيد لدولة جنوب السودان من الأزمة السياسية التي تمر بها، من حل الحكومة وإعادة تشكيلها، والجدل داخل قبة البرلمان، قد كشفت أزمة دستورية كبيرة؛ خاصة صلاحيات الرئيس سلفا كير. وأضاف: «بعد استبعاد دينق ودخول رئيسي الجهازين التنفيذي والتشريعي في اجتماع بعد استدعاء الأخير، بجانب الطعن الذي تقدم به باقان أموم، الأمين العام للحركة الشعبية للمحكمة العليا.. فإن السلطات الثلاث، التشريعية والقانونية والتنفيذية، ستدخل - ولأول مرة - في اختبار دستوري ديمقراطي حقيقي»، وتابع: «لكن الأهم هو أن شعب جنوب السودان بدأ يتحسس طريقه المستقبلي الديمقراطي بإرادة أهله.. وما يحدث هو حراك وتمرين ديمقراطي يصب في دولة الوطن».

الشرق الاوسط


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 3345

التعليقات
#743797 [فساد شارون]
0.00/5 (0 صوت)

08-14-2013 11:50 AM
يأخي انتو بتعملو في حاجات والشعب ما جايب خبر ليه عشان البلد ما فيهو كهربة ................. نسيتونا الكهربة زاتو نمشي وين


#743753 [أأه يا بلد]
0.00/5 (0 صوت)

08-14-2013 11:18 AM
اتمنى ان يذهب سيلفاكير مع الدميقراطية
للوصول الى بر الامان والتطور


#743731 [Petro]
4.00/5 (2 صوت)

08-14-2013 10:54 AM
الزول دة قالوا عندو بكالريوس آداب بدون تاريخ ( يعني خشة الجامعة متين واتخرج متين ما معروف) رغم دة عندو ماجستير في القانون ( ب8 شهور بس) انا خايف يكون قرا آداب في شهرين دة اذا قراء اصلا !! تمسك الرئيس سلفا بهذا الأمي يعني نهاية حكمة ( اخر رأي قانوني لة قال لرئيس عيني وزير للعدل ومستشار قانوني للرئيس ومسؤول عن شراء اراضي المؤسسات )
500 مليون دولار سعر واطة !!!!!


#743691 [موسى محمد]
5.00/5 (2 صوت)

08-14-2013 10:16 AM
هي بداية موفقة لحكومة جنوب السودان، وخطوة للأمام في إرساء الديمقراطية والحكم الرشيد.


#743656 [شاكوش]
5.00/5 (2 صوت)

08-14-2013 09:43 AM
هذا هو القرار الصائب لان تيلار رينق غير مؤهل لشغل منصب وزير العدل في جنوب السودان لانه غير ملم بالقوانين والدليل المراسيم الجمهورية به أخطاء لا يقع فيه قانوني وقد اثبت الأيام ان الرجل أراد ان يعتلي منصب وزير العدل لكي يزج بخصومه في السجون بواسطة سلفه آليو ايانج وزير الداخلية وفاته ان البعض في البرلمان يفهمون اللعبة السياسية أكثر منه


#743606 [ANGELO ABRAHAM]
4.50/5 (2 صوت)

08-14-2013 08:43 AM
معقولة الرئيس يعيين والبرلمان يرفض يل هو دا الديمقراضية ولا بلاش ولكن اقترح للسيد الرئيس رغم اننى واثق بان اقتراحى لم يتم العمل به ، اقترح في المرات القادمات ادع البرلمان للاختيار وانت صادق عليها وليكون الله في عون الوطن وقادتها



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة