الأخبار
أخبار إقليمية
التقرير الاعلامي اليومي لحملة (نفير) 20 اغسطس 2013م
التقرير الاعلامي اليومي لحملة (نفير) 20 اغسطس 2013م



08-21-2013 09:59 AM
في كل انحاء ولاية الخرطوم ومناطقها، تتجول الفرق الميدانية لحملة (نفير) لمساعدة متضرري السيول والامطار منذ مطلع اغسطس الحالي، وتحقق نجاحات كبيرة،

مع التاكيد المستمر علي ان حجم الاضرار تتطلب عملا اضافيا ومجهودات غير محدودة من الدولة والمجتمع، حيث بلغ عدد المتضررين حسب تقديرات منظمة الصحة العالمية اكثر من 232 الف متضرر، وقرابة الخمسين الف اسرة. يوم الاثنين 19 اغسطس، قامت الفرق الميدانية للحملة المنطلقة من مركز جسر بزيارة مناطق ومحليات : دار السلام (الحله الجديده) العزبة شرق النيل السامراب صالحة (التكامل) الشجرة / الكلاكلة وكانت جملة المواد التي تم توزيعها : 495 حقيبة (تحوي دقيق 1 كيلو، سكر 1 كيلو، طحنيه، بسكويت، عدس، مكرونة، وصابون). 495 مشمع 495 ناموسية بجانب كميات اخري من : مياه، بدلات نجاه، كواريك، سترات. فيما قامت فرق الحملة المنطلقة من مركز بحري (نادي الشعب بشمبات) بتوزيع : 250 حقيبة 283 مشمع 367 ناموسية وعلي صعيد البلاغات المتصلة والمستمرة لهواتف الحملة، بلغ عدد البلاغات ليوم 19 اغسطس 70 بلاغا، اغلبها من مناطق الفتح والكلاكلات. وبمجهودات وافكار من الفريق الهندسي، تفتح الحملة ابوابها لمحاولات التعامل الوقائي مع اي

احتمالات لفيضان نهر النيل بالمساعدة في انشاء سدود ترابية (ترس)، والمساعدة في تصريف المياه وتجفيف البرك.

فيما ستنطلق خلال الايام القادمة حملات الاصحاح البئيي للحملة باشراف الفريق الصحي. ورغم الظروف الصعبة واستمرار العمل لاسابيع متصلة وطوال ساعات اليوم، يستمر التواجد المكثف للآلاف من متطوعي ومتطوعات الحملة دون كلل لمساعدة اهلهم وشعبهم، وتجاوز مرحلة الخطر والطوارئ. في هذا السياق، فخورون جدا في حملة (نفير) ان اليوم العالمي للعمل الانساني الذي تحتفل به الامم المتحدة يوم 19 اغسطس من كل عام، مرَّ علينا بالامس واعداد لاحصر لها من السودانيين بكل قطاعاتهم ينخرطون في مساعدة بعضهم بتجرد ونكران ذات اعادت التاريخ للقيم والاعراف الانسانية المتجذرة في مجتمعنا، ومنها مفهوم (النفير) الذي سمت به الحملة نفسها. يجب الاشارة ايضا مجددا الي اننا نتابع الوضع خارج ولاية الخرطوم بقلق بالغ، ونتضامن مع المتضررين والضحايا بكل انحاء السودان، وكنا نود ان نمد يد المساعدة لاهلنا في كل مكان بكل مانملك، غير ان الحجم الكبير جدا للمتضررين في ولاية الخرطوم جعل من الصعب علينا الخروج منها في ظل محدودية امكاناتنا، مع تاكيدنا علي ان الامر يشكل اولوية قصوي للحملة ويخضع للتفكير والنقاش الدائم بين اعضائها، واتصالات الحملة وتنسيقها مع (النفائر) بولايات السودان لاتنقطع، وكل امكاناتها الفنية وخبراتها تحت تصرفهم.

يمكنكم التواصل معنا عبر ارقام هواتف بلاغات الحملة 00249903607799 – 00249123123589 والايميل : [email protected] مع خالص شكرنا الفريق الإعلامي لحملة (نفير) ـ 20 اغسطس 2013م


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1910

التعليقات
#749412 [طه]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2013 11:59 PM
‎يوميات البشير‎
استغفروا قبل ما تقروا قرارات والي الخرطوم الجديدة بخصوص دعم المتضررين..واضح انو القرارات دي مقصودة بيها #نفير ليس الا:
قرارات جديدة لوالي الخرطوم :
-1 الذين يرغبون في الذهاب لمناطق المتضررين .. تم
تكوين لجنة في كل محلية تحت إشراف المعتمد وكافة
اﻻجهزة المحلية بما فيها اﻻجهزة اﻻمنية )ﻻستﻼم ( الدعم
من الجهات المتبرعة .. وﻻ يوجد ما يمنع مشاركة
الجهات المتبرعة في توزيع الدعم ) شريطة( اﻷلتزام
بتوجيهات اللجنة والمعتمد واﻷجهزة المحلية واﻷمنية.
-2 آلية تسليم الدعم للمتضررين تتم عبر مخازن العون
اﻻنساني بأرض المعارض ببري وفق دورة مستندية كاملة
تستخدم فيها ارانيك المخازن تحت إشراف ديوان
المراجع.
-3 منح كل متضرر كرت خاص ولن يمنح أي شخص ﻻ
يملك كرت أي أعانة.
-4 دعوة المتبرعين للتركيز على العون الصحي ومواد
البناء ﻻعمار المرافق العامة والمنازل .. فما توفر من
أغذية بمخازن العون اﻻنساني بأرض المعارض ببري كافٍ
للمتضررين.
-5 المعلمين الذين تغيبوا عن المدارس خصم راتب يومين
عن كل يوم غياب.


#749163 [المتجهجه بسبب الانفصال]
5.00/5 (2 صوت)

08-21-2013 02:28 PM
بارك الله فيكم ونفع اهلكم بكم ونفعنا بكم واحذروا أن تسرق جهودكم من سراق الخير ،،،


#749074 [محمد]
5.00/5 (2 صوت)

08-21-2013 12:30 PM
جفظكم الله ورعاكم يا شباب ونفير نفير نحو التعمير ولا عزاء لحكومة الافك والضلال



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
9.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة