الأخبار
أخبار إقليمية
قال : الدولار ركع أمام الجنيه السوداني..!!
قال : الدولار ركع أمام الجنيه السوداني..!!


09-14-2013 04:04 AM
د. على حمد ابراهيم

عنوان مقال اليوم ليس من عندى . ولكنه من عند المسئول الحكومى السودانى الكبير الذى انفتحت شهيته على الآخر ليبرطع بما يشتهى من اقوال . فهو يعلم أن أى هراء ينطق به فسوف يتمدد فى الفضاء الاعلامى العريض . اليس هو عضو النظام الشمولى الذى الغى حتى مسرى النسيم الحر . والغى الآخر المختلف اعلاميا واقتصاديا و سياسيا لينفرد بالساحة حتى لا يعود هناك معقب على ما يقول . و

هكذا اختلط الجد بالهزل . وغامت الدنيا من حول الناس ، ولم يعودوا يعرفون من يصدقون ومن يكذبون . هل يصدقون فراعينهم الجدد الذين تولوا امرهم عنوة واقتدارا بلا مشورة منهم او رضا . واصبح كل واحد منهم مثل رمسيس الكبير ، فرعون موسى ، الذى صادر عقل شعبه وفطنتهم واحاسيسهم . وزعم لهم انه لا يريهم الا ما يرى وأنه ما يريهم الا سبيل الرشاد . نحن كذلك صرنا مثل آل فرعون المغلوبين على امرهم . نصدق ما يقول فرعوننا باعتبار انه يرينا ما يرى وما يرينا الا سبيل الرشاد. فالكلام والادعاء ليس عليهما جمرك. يبرطع الشمولى بأى كلام ، فيتلقفه الاعلام الحكومى المأجور ويذيعه على الناس باعتباره الحكمة وفصل الخطاب . ولم لا . الم يأتى من لدن الشمولى الفرد الذى لو أمر يطاع واذا تحدث صدق واذا نهى انتهت حتى الطير فى وكنات الجو. قال المسئول الانقاذى الكبير ان الدولار الامريكى ركع هذه الايام امام قوة الجنيه السودانى العتيد . وتدلى حتى سال العرق من جبينه الاخضر .

لم يقل لنا المسئول الجهبوذ متى واين حدث هذا الركوع الدولارى . ومن هم الشهود على ذلك الحدث الكبير. او قل الحدث الفضيحة بالنسبة لابن خالنا العزيز باراك حسين اوباما الذى يدير اقوى اقتصاد فى العالم واقوى جيوش فى الدنيا . و مع ذلك لا يحسب حسابا لدولاره ، فيتركه يتهاوى الى درجة الركوع امام جنيه دولة افريقية على قدر حالها . تطعم لها امريكا جائعيها المتمترسين فى معسكرات الذل والاهانة فى دارفور وكردفان والنيل الازرق.

كاتب هذه السطور هو رجل بدوى النشأة . وهو بعد رجل شكاك ، على قول نائب قديم فى احدى برلمانات الرئيس نميرى الشموليه الكثيرة ، اسمه (على ابو القاسم ) لولا تخوننى الذاكرة . و ولاننى رجل شكاك مثل ذلك النائب ، فقد خطفت رجلى ، وطوفت على من اعرف من اصدقاء فى عالم الصرافات أسالهم متى وكيف واين حدث الركوع الدولارى امام الجنيه السودانى الذى صار فجأة عتيدا . ولم يعد يشق له غبار . نظر احدهم فى وجهى متبسما . وداعبنى : حتى انت صرت أبلها الى هذا الحد ؟

[email protected]


تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 13310

التعليقات
#766831 [مهاجر]
5.00/5 (1 صوت)

09-15-2013 08:59 PM
كنت اتمني ان يذكر اسم المسؤل واين نشر الكلام انا لااكذب الناشر ولكن هذه العصابة الكذب ديدنهم وكم من انسان قتل في حرب الجنوب وجابوا مسيقاهم ليذفوا الشهيد وكم من قال ان يشم رائحة المسك من بيت الشهيد وفي النهاية قال كبيرهم الشيخ الترابي ان هؤلاء فطائس .


#766072 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2013 09:46 PM
لا شك ان الجماعة ديل يقولون اي شئ وكل شئ كما يريدون
ومع ذلك فهم يجسدون الفشل والفساد بكل ماتعني الكلمة من معنى
وكل الشعب قد اجمع على ضرورة سقوط الحكومة
واقترح احدهم ان يتم قرع الصفائح او الجراكانت بما يشبه قرع النحاس بالبيوت لحظة اعلان زيادة اسعار المحروقات حتى يثيروا الرعب والذعر في نفوس هؤلاء الظالمين وحتي تمتلئ النفوس بالحماس للخروج للشارع


#766048 [Mr $$$$$$$$$$$$$$$$]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 08:30 PM
in your dream


#766036 [ياسر عبد الوهاب]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 08:14 PM
18/9/13 الساعة السادسه صباحا بداية الاضراب السياسي والعصيان المدني


ردود على ياسر عبد الوهاب
United States [كجاجا] 09-15-2013 03:33 PM
دا الكلام الصاااااااح الى نهاية حقبة عفن الكيزااان


#765990 [كسار الثلج]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 06:35 PM
الناس على دين ملوكهم با سيدي. أليس رئيسنا الهمام هو أفلح الناس في الافتراء والكذب.


#765986 [الكوز المعتق]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2013 06:25 PM
لا شك ان الاقتصاد السوداني يعاني من مشاكل. ورفع الدعم واجب لوطني حتى نستطيع سد عجز الموازنة وصرف رواتب ولاة امركم (الولاة والوزراء وناس المحليات) وقبل هذا وذاك قادة السودان البشير العلى النافع حاج آدم الخ. وبعدين يا جماعه مع احترامنا لارائكم انتم من عامة الناس غير متخصصين في مجال الاقتصاد والاستثمار الخ. ورفع الدعم في صالح البلد وطبعا في ناس بيكونوا ما راضين لكن معليش وهاردلكم تعيشوا وتاكلوا غيرها. وبالمناسبة استطلاعتنا السرية تفيد بأن الغالبية ان لم تكن راضية بالقرار فانها تقبل به من زاوية وطنية وحتى احزاب المعارضة الكبيرة ناس الامة والديمقراطي وما تسمونهم احزاب الفكة كلهم راضين – ونحن على ثقة بان هناك قلة قليلة شواذ كما سماهم الريس تريد ان تصطاد في المياه العكرة وهؤلاء نحن جاهزين لهم بقوات مكافحة الشغب والبمبان – لكن نطمنكم بانو نحن قاعدين قاعدين غيظا للاعداء بالخارج واذنابهم بالداخل – ولو لا ان ناس الطابور الخامس من افراد الشعب السوداني الذي نحترمه لضربناهم بجزمة اوكامبو – الم تسمعوا ريسنا الما بخاف قال لرؤساء امريكا وبريطانيا واوكامبو كلكم نحن جزمتى – الوطن فوق فوق ولا نامت اعين الجبناء وانشاء الله موعدنا العيد القادم للثورة 2014 والداير ينافسنا يلاقينا في الصندوق


ردود على الكوز المعتق
United States [نقطة ، سطُر جديد] 09-15-2013 12:13 PM
ياكوز
الهضربة ليك شنو؟ عندك حمي والاّ بواسير ؟

European Union [ديجانقو] 09-15-2013 04:01 AM
كلامك ده جد يازول


#765942 [karlos]
1.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 05:06 PM
dollar is feeling shame


#765870 [julgam]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 02:10 PM
حاشاك أخى د.على حمد إبراهيم من البلاهه ..إلا أن هؤلاء حكام الغفله ..إنهم دسته من المغفلين ...شعاراتهم الدونكيشوتيه ما قتلت ذبابه ولكنها قتلت الوطن ..وعمقت أزماته...أمريكا وروسيا قد دنا عذابها..الزارعنا يقلعنا ..سنسلمها عيسى ..والدولار ركع أمام الجنيه السودانى ..اليوم الدولار ب7750 جنيه..ولن ينتظر رأس السنه حتى يأتى بالخانه الخامسه سعراً..
لقد كتبت سعادتكم قبل عقدين ونيف من الزمن فى وحل الإنخاس السرمدى فى جريدةالإتحادى وفى خطاب إستقالتكم من سفارة النظام فى جيبوتى بأنك سوف تبحر إلى المجهول بهذه الإستقاله
وكان أن أطل عليكم واحد من قبحاء الإنخاس وأنت بسفارة النظام بجيبوتى وطلب منك مرافقته بطائره شارترد إلى الصومال وعندما أخبرته بأن الصومال لا توجد بها سفاره ولا دوله وقتها ..وأيضاً أن راجعته لماذا يخسر السودان دول المغرب العربى بإيوائه عباس مدنى والغنوشى وإصدار جوازات دبلوماسيه سودانيه لهم فأجابك مهدى إبراهيم بمنتهى الصلف :إنتوا دبلوماسيتكم القريتوها فى الجامعات دى خلوها جانباً..نحن عندنا دبلوماسيه بضراعنا ده..الآن الدولار رقد خيت قدام الدولار بسبب السياسه الإقتصاديه البى الضراع ماركة الإنخاس...لك التحيه والإنحناءه لمواقفك النبيله تجاه البلد من حلفا مروراً بعنبر جودة وحتى فاشودة...


#765840 [hajabbakar]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2013 01:23 PM
فى الاحلام
ياوزير الداخلية شوف شغلك لحماية مسئولينا حتى لايكثر هديانهم


#765827 [ZoolSakeet]
5.00/5 (3 صوت)

09-14-2013 01:05 PM
مشاء الله قمة الابداع يا د. على حمد ابراهيم. لقد أثرت فضولى بمقالك هذا، لكنك لم تراعى أدب السرد و النقل. لقد نسبت الى المسئول الحكومى السودانى الكبير خبر ركوع الدولار للجنيه. اولا" لم تخبرنا من هو المسئول الحكومى السودانى الكبير، ثانيا" اين كان هذا التصريح او البيان من المسئول الحكومى السودانى الكبير و من الشهود معك، اللهم إلا إذا كان قال الكلام لك وحدك.
افيدونا افادكم الله .........


#765794 [جركان فاضى]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 12:07 PM
الجماعة قعدوا يجقلبوا ساكت...جاء سلفا كير واداهم الفى النصيب وما كفى...رفعوا الدعم(ان كان هناك دعم) عن السلع الضرورية ما نفع...جروا للترابى فى بيتو ...جروا للصادق المهدى فى بيتو ...ما نفع...جروا للشيوعيين البقولوا عليهم علمانيين ..رفضوا يدخلوهم البيت...الاقتصاد وقع على خشموا...والخوف من ثورة الجياع بعد ما سكت الشعب على الضياع...الانقاذ اصبح يجقلب يمين وشمال...ولكن ما بنفع الجقليب...فى اى لحظة الشعب سوف يدوس الخونة تحت الجزمة...جبتوا خبركم بنفسكم ... وارجوا الراجياكم


#765775 [اسماعيل عبدالرحمن]
3.00/5 (2 صوت)

09-14-2013 11:42 AM
اقوال فى الذاكرة /لولا عناية الله سبحانه وتعالى ثم ثورة الانقاذ لارتفع الدولار الى عشرين جنيها/العميد صلاح الدين كرار/عفواصلاح الدين دولار/التاريخ 1989/11/25 دابالجنيه القديم


#765761 [المشتهى الكمونيه]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2013 11:21 AM
هزا زمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــانك يا مـــــــــــــــهازل فـــــــــــــــــــــامرحى...


#765760 [حمدي]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 11:21 AM
ركوع او سجود الدولار الامريكي امام الجنيه السوداني (العتيد ) او حتي اذا هلل و كبر في قناة ال CNN لا يهمني اطلاقا لان قوة الجنيه السوداني نحسها و تلمسها عند عتبة اقرب دكان في الحي --اما الذي لفت انتباهي في الموضوع اعلاه ان الرئيس الامريكي باراك حسين اوباما هو ابن عمنا ( قبل انفصال الجنوب )و ليس ابن خالنا حيث ان اهله من ناحية ابيه ينتمون الي قبيلة الدينكا السودانية و هاجرت الي كينيا ( كتاب اوباما ).


#765723 [سعد]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2013 10:47 AM
آآآآآآآآآآآآآه من الآآآآآآآآآآآآهة ,وآآآآآآه ياني حسبي الله ونعم الوكيل


#765669 [المستغرب جداً جداً]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 09:43 AM
اليس هذا ما يدعوا الي الاستغراب .. الم يقل ان الدولار ركع... اليست مهلة المعارضة مائة يوم قد انقضت... هل يحق لنا ان تشكك في ما يقول..


#765624 [Fato]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2013 08:53 AM
يا دكتور كلهم على شاكلة الخبير(عبدالعاطى) الذى قال قولته الشهيرة على مسمع العالم كله فى قناة الجزيرة فى المناظرة التى كانت بينه وبين د/ القراى (دخل الفرد 1800 دولار).لذا لا تستغرب وتندهش حد الأندهاش فهؤلاء لا يستحون من كذبهم الذى صار عنوانا لهم.


ردود على Fato
[الكوز المعتق] 09-14-2013 06:31 PM
يا سيدى الخبير عبد العاطي قال 1800 دولار دخل الفرد وعندما يقال دخل الفرد يقصد الدخل السنوي وليس الشهري وهذا باسعار اليوم وبالقسمة على 12 شهر يطلع دخل الفرد مليون ومائة وخمسة وعشرون الف جنيه بالقديم شهريا - وعليه يا اما الخبير كلامه صحيح او كلامه خطأ - اذا صحيح اوكي واذا خطأ قول لي كيف يعيش الواحد300 او 400 الف شهريا ان لم يكن حراااااامي


#765605 [bo yousif]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2013 08:08 AM
والله تعبنا من الكذب و تعبنا من التملق و تعبنا من الغش و تعبنا من نفسنا زاته و تعبنا من الدنيا بكل ما فيها - ده منو القال الكلام ده ما جايبين اسمه و كمان معلقنه فى الصفحة الاولى انت الاخ كاتب المقال عارف ان هذا النباء كاذب طيب كاتبه ليه ولا لازم تقرفونا مع الصباح ده و تزيدوا العلينا -- اعدك 100 سنه لا يمكن ان يتغير مستوى الجنيه السودانى


#765578 [m almhasy]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2013 06:45 AM
اذالم تستح فقل وافعل ماشئت الا تذكر ياعزىزى عند بداية الازمه الماليه العالميه حىنما خرج علينا احد الطفابيع المجهبزه قائلا ان هذه الازمه لن تؤثر فى اقتصادنا الحر (استخدمت كلمة طفابيع الت تنبأ بها استاذنا بشري الفاضل فله التحيه)



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (3 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة