مهرجان سوق عكاظ.. موعد عربي متجدد على أطلال ماض تليد
مهرجان سوق عكاظ.. موعد عربي متجدد على أطلال ماض تليد


09-17-2013 07:14 AM



المهرجان يجذب عددا مضاعفا من الزوار، والمسؤولون السعوديون يستعدون لتحويله إلى مركز سياحي متكامل يفتح أبوابه طوال العام.




أهل الجزيرة أناس لا يخرجون من ثوبهم

الطائف (السعودية) ـ انطلق في مدينة الطائف السعودية المهرجان السنوي لسوق عكاظ ليجذب آلاف الزوار من أنحاء المنطقة.

وينظم المهرجان الذي تقام دورته السابعة هذا العام لإحياء مهرجان عكاظ الشعري الذي كان يقام قبل ظهور الاسلام.

ويشارك كثير من الممثلين القادمين من أنحاء العالم العربي في المهرجان حيث يتجولون في أنحائه حاملين السيوف وممتطين خيولا ويتبادلون الابل والرايات في محاولة لإحياء منتدى الشعر القديم في سوق عكاظ.

وتلا الممثلون وهم يرتدون أزياء على غرار أزياء العرب ايام الجاهلية، بعضا من أشهر الأشعار التي تعود الى ذلك العصر أمام الزائرين بهدف تعريف الأجيال الجديدة بذلك الشعر.

وقال زائر يدعى أحمد الحارث "سوق عكاظ أحيا الأدب وأحيا الشعر وعرف الجيل الحالي على ما كان عليه الآباء والأجداد.. أعاد إليهم الموروث الأدبي والشعري وخاصة الشعر العربي الفصيح ومثل لهم دور شخصيات وجدت قديما وربما نسيها البعض أو لم تنقل أبياتها أو معلقاتها إلى الجيل الحالي."

ومن بين الفنانين الكثيرين الذين شاركوا في مهرجان هذا العام الفنان السعودي ممدوح العسلي.

وقال العسلي ان كثرة عدد زوار المهرجان يعني ان الناس لا زالوا يهتمون بالشعر القديم.

وأضاف "كان العرب يتحدثون اللغة العربية الفصحى.. هذا دليل أن الأمة العربية لها أصالة وخاصة أهل الجزيرة الذين هم أناس لا تستطيع إخراجهم من ثوبهم."

ويقام مهرجان سوق عكاظ في ذات مكان سوق عكاظ القديم.

وقال سعد مارق مستشار أمير منطقة مكة المكرمة وأمين عام اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ انه من المتوقع ان يستضيف مهرجان العام الحالي مثلي عدد الزوار الذين زاروا المهرجان في السنوات الماضية.

وقال مارق "العام 2012 زار سوق عكاظ أكثرمن 250 ألف زائر ومن دول من خارج المملكة العربية السعودية.. نتوقع هذا العام بناء على الطلبات التي وصلتنا وبناء على معلومات أن يتضاعف هذا الرقم."

ولا يقتصر ما يقوم به سوق عكاظ على إحياء شعر الماضي فقط، لكنه يمكن الزائر من ملاحظة الفارق بين سوق عكاظ في الماضي والحاضر.

وقالت الكاتبة والمخرجة المسرحية الكردية لورين عيسى "فرق شاسع بين أيام زمان وبين الزمن الحاضر.. في الماضي كان الناس يملكون كثيرا من الصبر على ظروفهم الحياتية كيفما كانت، أما الآن ورغم التقنيات يضل الواحد منا يشعر أمام أجواء عكاظ القديمة أن الماضي أفضل من العصر الحالي بكثير."

ويحتفي مهرجان سوق عكاظ كل عام بشاعر مشهور من العصر الجاهلي من الذين كانت قصائهم الفائزة تنقل وتعلق على أستار الكعبة في مكة.

واحتفل المهرجان هذا العام بشخصية الشاعر الجاهلي ميمون بن قيس الأعشى والمعروف باسم الأعشى.

وقال الممثل الأردني ياسر المصري الذي قام بدور الأعشى "شخصية الأعشى من الخمس الأوائل في شعراء الجاهلية.. هذه الشخصية معقدة إلى حد الجنون وبالتالي تقديمها على خشبة المسرح والدخول في تاريخها الشخصي كان بالنسبة إلي توغل في مزيد من عالم الثقافة الشخصية."

وبالإضافة الى الاحتفاء بالشعر القديم، يقدم المهرجان معارض للفن الرفيع والمصنوعات اليدوية والتصوير وسباقات الهجن وعروضا للرقص الشعبي والتقليدي.

وتنظم سوق عكاظ امارة مكة والهيئة العامة للسياحة والآثار.

وبدأ المهرجان الذي يستمر عشرة ايام في العاشر من سبتمبر/ايلول ومن المتوقع تمديده أسبوعين آخرين.

وأعلن الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة خططا لتطوير سوق عكاظ ليصبح مركزا سياحيا متكاملا يفتح أبوابه للجمهور طوال العام.

ميدل ايست أونلاين






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1309


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة