الأخبار
أخبار إقليمية
الغاز المسيل للدموع في مواجهة طلاب جامعة الخرطوم كلية الطب



10-01-2013 06:00 PM
انتفض طلاب جامعة الخرطوم كلية الطب ضد نظام الابادة الجماعية وواجهت مليشيات حزب البشير الطلاب بالغاز المسيل للدموع


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 5463

التعليقات
#786943 [من البداوة إلى الحضور]
0.00/5 (0 صوت)

10-01-2013 11:50 PM
01- على حسب ما هو مكتوب في كتيبات القبول للجامعات السودانيّة ... فإنّ الدبّاب الذي ينتمي إلى مؤتمر حركة القاعدة الإخوانيّة ... يمنح 7% علاوةً على النسبة المئويّة التي تحصّل عليها ... في إمتحان الشهادة السودانيّة ... ؟؟؟

02- وعلى حسب ما هو مكتوب في كتيبات القبول للجامعات السودانيّة ... فإنّ المناضل الذي ينتمي إلى الحركة الشعبيّة واخواتها ... أيضاً يُمنح 7% علاوةً على النسبة المئويّة التي يتحصّل عليها ... في إمتحان الشهادة السودانيّة ... ؟؟؟

03- أمّا الأجهزة التي تدير شئون الطلاّب ... فيديرها 52% من كوادر مؤتمر حركة القاعدة الإخوانيّة ... و27% من كوادر الحركة الشعبيّة واخواتها ... على حسب إتّفاقيّة الإنفصال ... ؟؟؟

04- لكنّ أسوأ ما حدث في هذه الجامعات السودانيّة ... بعد الإنفصال ... هو أنّ أجهزة أمن مؤتمر حركة القاعدة الإخوانيّة ... هي التي تدير شئون الطلاّب في كلّ الجامعات السودانيّة ... وقد وصل بهم الحال ... إلى أن يتواطأوا مع المحاضرين والمعيدين العمداء والمدراء الذين ينتمون إلى مؤتمر حركة القاعدة الإخوانيّة ... ثمّ يبدّلوا أوراق إمتحانات الطلاّب الذين لا ينتمون إلى مؤتمر القاعدة الإخوانيّة ... وكذلك أوراق التجارب المعمليّة والإختبارات ... ويضعون بدلها أوراق فاضية مكتوب عليها إسم الطالب الذي لا ينتمي إلى مؤتمر القاعدة الإخوانيّة ... فيظهر إسمه في البورد ... أنّه راسب في المواد كذا وكذا ... وعليه أن يجلس لإمتحانات الملاحق ... و يتم إسقاطه وتأخيره عن دفعته ... ثمّ يمتحن خارجي ... إلى أن يتم رفده نهائيّاً ... فيشغلونه بالإمتحانات ... عن القيام بالإحتجاجات والمظاهرات ... ويرهقون اسرته بالكدّ من أجل تحصيل رسوم التسجيل ... فيصبح تفرّغها للإحتجاجات والمظاهرات مُستحيل ... ويؤهّلون كوادرهم على حساب الآخرين من كلّ دفعة وكلّ جيل ... فتتخرّج كوادر مؤتمر حركة القاعدة الإخوانيّة وحدها ... وبالتالي تشتغل وحدها ... لا شريك لها ... في التمكين ... والتمكين للأسف الشديد جدّاً ... بإسم الدين ... الله يكرم السامعين ... ويعوّض المظلومين ... ويصبّر الصابرين المُؤمنين بقضاء الله وقدره ... و يتولّى أمر الظالمين ... في الدارين ... ويجعلهم عبرة للآخرين ... ؟؟؟

05- إذن المطلوب شرعاً ... وعرفاً ومروءةً ... ودستوراً وقانوناً ... على حسب قوانين ودساتير ... دولة الخرّيجين السودانيّين ... التي لا يمكن تجاوزها بقوانين طوارئ الإنقلابيّين ... اليمينيّين أو اليساريّين أو المستقلّين أوالتقليديّن ... هو إعادة النظر في كلّ هذا العبث ... أعني عبث الإقتساميّين ... وإنصاف المظلومين ... وإعادة توحيد وبناء السودانيْن ... ؟؟؟

06- وهذا يقتضي أن يقود الأذكياء ... وعلى راسهم المهندسون والأطبّاء ... عمليّة التغيير ... من بداياتها إلى أن تحقّق غاياتها ... التي ينبغي أن يرسمها الأذكياء ... ؟؟؟

07- وبما أنّ مؤتمر الحركة الإخوانيّة الغبيّة مسلّح ... وبما انّ الحركة الماركسيّة اللينينيّة الغبيّة مسلّحة ... فعلى الأذكياء أن يجتمعوا بالأغبياء ... وأن يضعوهم أمام أمرين ... لا ثالث لهما ... إمّا أن يضع أغبياء السودان كُلّ السلاح ... ويوحدّوا السودان ويشركوا الأذكياء في بناء السودان الموّحّد ... بعيداً عن خزعبلات وتواطؤات الأفارقة والأوروبيّين والأميريكان ... وبعيداً عن قلّة أدب وعدم مسؤوليّة وتواطؤات أحزاب السودان ... وإمّا أن يتسلّح أذكياء السودان ... ويضطّلعون بتلك الأعباء ... وحدهم ... إلى أن ينقطع دابر المُتأدلجين الفاشيّين الإجراميّين الإقتساميّين السارقين الإستباحيّين الإستعباديّين الأغبياء ... بتاعين الحيازات الدولاريّة ... والإقتسامات الأطيانيّة ... والفارهات الحكوميّة والشخصيّة ... والشاهقات الإستثماريّة ... الشخصيّة والأسريّة والحزبيّة ... ؟؟؟

08- التحيّة للجميع ... مع إحترامنا للجميع ... ؟؟؟


#786885 [القرشي]
0.00/5 (0 صوت)

10-01-2013 10:39 PM
علها اختلفت جينات طلاب عهد الانقاذ عن اولئك الاشاوس صناع ثورة اكتوبر 64 .. حيث كان لجامعة الخرطوم الريادة في قيادة الشارع و باقي الطلاب .. بينما الآن كأن علي رؤوسهم الطير و الشوارع تمتلئ بجثث ثوار سبتمبر .. و ربما نتج ذلك عن الرفاه الذي يعيشونه اليوم مع البيتزا و الهوت دوغ


#786840 [قهران]
0.00/5 (0 صوت)

10-01-2013 10:06 PM
حسبنا الله و نعم الوكيل فيك يا بشير و انت ترقص فوق جماجم هؤلاء الابرياء ..

و علها بشريات بدنو القصاص الالهي منكم علي سؤ الخاتمة .. اليس منكم رجل رشيد ؟ ؟ ؟


#786611 [الصليحابي]
5.00/5 (1 صوت)

10-01-2013 06:14 PM
كوكبة جديدة من الشهداء الأبرار ، كتبت أسماؤهم بمداد من ذهب ، وهبوا أنفسهم في سبيل الله ، من أجلكم ومن أجل السودان ، قتلوهم بلا رحمة وبلا هوادة ، ذنبهم الوحيد أنهم قالوا (لا) لتجار الدين الكذابين المنافقين القتلة العنصريين القبليين السارقين الناهبين الذين فتتوا السودان وأهانوا كرامة الشعب وسرقوا قوته .
1. معاذ عبد الدائم (التوم) الثورة الحارة 20
2. أبوبكر محمد سعيد سليمان 17 سنة ( الكدرو)
3. صادق أبوزيد مواليد ١٩٩٦
4. يوسف عبدالله سليمان يحي (مايو) توفي صباح اليوم بمستشفي الخرطوم عن 58 عاما وهو أب لتسعة من الأبناء والبنات
5. مصعب مصطفي ( ناشط في محاربة العنصرية)
6. أسامة محمدين الأمين من قرية الولي/ الجزيرة طالب بكلية علوم الطيران ( مظاهرات الدروشاب)
7. عادل النور محمد الأمين 17 عاما ( السلمة)
8. محمد زين العابدين ١٤ عاما ( دار السلام – أم درمان)
9. ياسر عادل ( دار السلام – أم درمان)
10. محمد أحمد حسن كبير – 22 سنة – طالب بجامعة الخرطوم – محاسبة السنة الأولى – الدروشاب
11. حسبو حاج الصديق – الحاج يوسف

ﻣﺠﺰﺭﺓ ﻣﺤﻠﻴﺔ الصالحة ﺑﻘﻴﺎﺩﺓ ﺍﻟﻌﻘﻴﺪ ﺷﺮﻃﺔ ( ﺍﺩﻡ ﺍﻣﻴﻦ ﺍﺳﻤﺎﻋﻴﻞ )
ﺗﻈﺎﻫﺮ ﻃﻼ‌ﺏ ﻣﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟصاﻟﺤﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻮﻳﺔ منددين بارتفاع الأسعار ومنادين بإسقاط ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﺳﻠﻤﻴﺂ، ﺑﻴﻨﻤﺎ أﺻﺪﺭ ﻣﻌﺘﻤﺪ ﺍﻟﻤﺤﻠﻴﺔ ﺗﻮﺟﻴﻬﺎﺕ ﺑﺎﻟﻀﺮﺏ ﺑﺎﻟذﺧﻴﺮﺓ ﺍﻟﺤﻴﺔ ﻣﻤﺎ أﺩﻯ إﻟﻰ ﻗﺘﻞ الآتية أسماؤهم :
1. ﻭﻟﻴﺪ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﺍﻟﺼﺎﺩﻕ
2 .ﺍﻟﺼﺎﺩﻕ ﻣﺤﻤﺪ
3. ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻄﻴﻒ أﻣﻴﻦ
4. ﻣﺤﻤﺪ ﺍﺩﻡ
5. ﻣﺼﻄﻔﻰ ﺍﻟﻨذﻴﺮ

مواطنون بالحاج يوسف يرصدون عناصر لجهاز الامن وهم يحاولون دفن (9) جثامين سراً
October 1, 2013
(حريات)
كشف أهالى من الحاج يوسف بحرى عن رصدهم لعدد من عناصر جهاز الأمن يحملون عددا من جثث قتلي التظاهرات في سيارات ويبحثون عن مكان لدفنها.
وقال مواطنون بمنطقة البان جديد بالحاج يوسف لـ (حريات) إنهم رصدوا عددا من عناصر الأمن وهم يحاولون دفن الجثامين مساء الاحد.
واضاف الشهود ان عناصر الأمن نزلوا من سيارات بك اب وهم يحملون عددا من الجثث ويحاولون دفنها ، مشيرين إلي أن تلك العناصر لاذت بالفرار ومعها الجثامين عندما حاولوا الاقتراب منهم .
وتأكيدا لما كشف عنه المواطنون ، أكد مصدر طبي بمستشفي البان جديد أن مجهولين ألقوا بتسعة جثث في مشرحة المستشفي ليل الأحد.
وقال المصدر الطبي لـ ( حريات ) إن عددا من منسوبي جهاز الأمن سلموا المشرحة الجثامين بالقوة دون فتح بلاغ ، ثم لاذوا بالفرار بسرعة.
وأكد المصدر الطبى أن الجثث لشهداء متظاهرين مصابين بذخيرة حية في الرأس والصدر والبطن. مشيرا ألي أن هوية الجثث غير واضحة بسبب تخزينها لعدة أيام في منطقة مجهولة ، وغير مخصصة علميا لحفظ الجثث.
يذكر أن عددا من الأسر في الخرطوم فقدت بعض أبنائها وذويها وما تزال في حالة بحث عنهم.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة