الأخبار
أخبار إقليمية
سيناريوهات التغيير المرتقب في السودان..دعوة السيد الصادق ستقع على آذان صماء
سيناريوهات التغيير المرتقب في السودان..دعوة السيد الصادق ستقع على آذان صماء


10-04-2013 05:08 AM
د. محجوب محمد صالح

خاطب السيد الصادق المهدي زعيم حزب الأمة وإمام طائفة الأنصار لقاءً جماهيرياً حاشداً التأم في دار الحزب لتأبين الشهداء الذين سقطوا خلال الانفجار الشعبي الذي جاء في أعقاب الإجراءات الاقتصادية الأخيرة وما زال يتواصل حتى الآن، وقد حرص السيد الصادق في حديثه أن يخاطب القضية المركزية التي تشغل بال السودانيين اليوم وهي ضرورة إحداث تغيير شامل في نظام الحكم في السودان ليؤسس لحكم ديمقراطي جديد يقوم على أساس المساواة والعدالة وجماعية المشاركة في صنع الحكم الراشد، وهي الدعوة التي يتردد صداها اليوم في كل أنحاء السودان بعد أن اقتنعت الأغلبية العظمى أن أزمة الحكم هي السبب وراء كل التحديات التي تحيط بالسودان اليوم.

السيد الصادق في مخاطبته للاجتماع الحاشد آمن على أن هذا اللقاء يتم وسط الحراك الشعبي المطالب (برحيل نظام الفساد والاستبداد وإقامة نظام الحرية والعدالة الجديد). وقال (واهم من يظن أن الحراك قد انتهى فهو مستمر ما دامت أسبابه الموضوعية قائمة) ثم خلص إلى أن (النظام قد بلغ بسوء أعماله نهايته فهل تكون النهاية على يد مغامرين لا تعرف عواقب أعمالهم أم على يد إدارة وطنية حددت المستقبل ووسائل تحقيقه وبرنامجها) وعلى أساس هذه المقدمة دعا كافة القوى السياسية والاجتماعية لمنافشة مقترح حزبه للوصول إلى (ميثاق وطني يحدد ملامح النظام الجديد بوضوح ويضع خريطة الطريق المؤدية لتحقيقه)، مشيراً إلى أنهم أعدوا مقترحاً مفصلاً للميثاق ويدعون القوى الأخرى لمناقشته وطرح أفكارهم حول ذلك الميثاق.

لقد ظل السيد الصادق المهدي يردد هذه الفكرة ويدعو إلى ضرورة الوصول إلى هذه الغاية عبر توافق مع الحزب الحاكم ضماناً لإحداث تغيير سلمي حفاظاً على أمن السودان، بينما ظلت القوى الأخرى تشكك في إمكانية إحداث تحول عبر توافق مع الحزب الحاكم لأنه بالنسبة لهم يفتقد المصداقية وليس على استعداد للتخلي عن السلطة عبر الحوار وأنه لا بد من إسقاطه قبل تنفيذ مثل ذلك الميثاق، مؤكدين أن القوى السياسية قد وصلت إلى هذه القناعة بسبب سلوك الحزب الحاكم وعدم التزامه بكل الاتفاقيات التي وقعها مع الآخرين وقد كان هذا الدافع وراء الهتافات التي قاطعت خطاب السيد الصادق مطالبة (بإسقاط النظام) لا محاولة التوافق معه.

لا أعتقد أن أي سياسي يمكن أن يعارض أو يرفض فكرة الوصول إلى تسوية سلمية تؤدي إلى تغيير النظام الحالي وإحداث تحول ديمقرطي كامل وكل القوى السياسية الأخرى قد عبرت عن رأيها في أنها تريد للتحول أن يحدث بالوسائل السلمية المدنية بعيداً عن أعمال العنف، ولكن هذه المعادلة التغيير عبر التفاوض لا يمكن أن تتم إلا إذا كان الطرف الثاني -الحكومة- مقتنعة به بسبب ظروف داخلية أو ضغوط لا قبل لها بمجابهتها أو اقتناعها بأن التغيير المنشود سيفرض نفسه حتى لو عارضته ما لم يحدث ذلك فما من حكومة تملك زمام السلطة ولا تحس بأنها محاصرة يمكن أن تقدم طوعاً على تنازل عن تلك السلطة.

مدخل السيد الصادق للتغيير السلمي التفاوضي الأمن ينبغي أن يكون تصعيد الكفاح السلمي والمدني والوصول به إلى ذروته التي قد تكون العصيان المدني الشامل حتى يغير موازين القوة على الأرض بحيث يأتي التغيير نتيجة طبيعية لأزمة وصلت قمتها قبل هذا ليس هناك ما يدفع حاكما أن يتخلى عن سلطته طوعاً!

هذا الحراك الذي نعيشه اليوم ابتدره شباب نشطوا خارج الأحزاب وحز في نفوسهم ظلم تواصل وظروف معيشية ضاغطة وعطالة واسعة وانسداد الأفق أمامهم مع تواصل القهر والتهميش، ولم تكن الأحزاب السياسية في قلب هذا الحراك وأي عمل سياسي منظم يجب أن يجسر هذه الهوة ويوحد القوى التي تنادي بالتغيير ويدرك أن الكفاح السلمي مطلب صعب يحتاج إلى جهد وإلى تنسيق وإلى توعية إذا أراد الناشطون أن يصلوا به إلى ذروته التي تؤدي إلى تغيير موازين القوى، ولذلك يجب أن لا يدب اليأس في نفوسهم حتى يتواصل الجهد التعبوي إذا حدث هذا الحراك بحيث تستطيع المعارضة أن تحقق التغيير إما عن طريق قوتها المدنية السلمية أو عن طريق التفاوض الذي يؤهلها له ميزان القوى الذي مال لصالحها.

قبل أن يحدث تغيير حقيقي في ميزان القوى فإن دعوة السيد الصادق إلى تغيير توافقي ستقع على آذان صماء سواء في جانب المعارضة أو جانب الحكومة، فالحكومة لا تستشعر خطراً يفرض عليها أن تقدم تنازلات والمعارضة ليست لديها القدرة على فرض ذلك الواقع!!

ليكن مدخل السيد الصادق تقوية الكفاح المدني السلمي والإسهام في تنسيق وبلورة نشاطه كمدخل للتغيير القادم، وهذا هو المغزى الكبير للحراك الذي ابتدره الشباب.

د. محجوب محمد صالح
كاتب سوداني
[email protected]

العرب


تعليقات 52 | إهداء 0 | زيارات 16221

التعليقات
#790464 [عمدة]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2013 05:13 AM
((ليكن مدخل السيد الصادق تقوية الكفاح المدني السلمي والإسهام في تنسيق وبلورة نشاطه كمدخل للتغيير القادم)) ومن أين للصادق بهذه. حسب علمى أن أكثر ما يجيده فى هذه الدنيا هو عمل الجرتق. خلو العرس يتم بعدين نجيبو للجرتق وبعد الجرتق يورينا عرض اكتافه ويلزم بيته وتانى ماديرين نشوفه. كرهنا وهو رئيس وزراء وكرهنا وهو غواصة انقاذ.


#790407 [محمد عمر]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2013 01:02 AM
الان انتهي زمن التملق و الدعوة الصفراء الي الحوار مع النظام الفساد الظالم الذي كل همه قتل الابرياء العزل و كذلك انتهي دور المترددين من القيادات التي تؤمن بمصالحها الخاصة اكثر من ايمانها بقضايا الوطن الكبير انتهت كل الادوار الضعيفة في مواقفها قديما و حديثا فلن ندع التاريخ يكرر نفسه ففي العام الماضي و عندما خرج الناس الي الشوارع يهتفون باسقاط النظام تدخل هؤلاء وتم اجهاض الثورة ام الان فلا دعوا الثورة تصل الي اسقاط الفاسدين


#790190 [ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 07:06 PM
لن يسقط النظام إلا بالعصيان المدنى


ردود على ابو محمد
[محمد] 10-04-2013 11:45 PM
ولا حتي بالعصيان مين يعصي مين دواوين الدولة هم والسوق هم من نحن


#790185 [بكشاويش قديم]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 06:58 PM
ياجماعة قرايتكم لمقال الاستاذ كولو بيش
الصادق دا بعدين لما حزبو يرشحو تعالو قولو كلامكم وسقطو
الان الكلام والحراك كلو للثورة لحد ما تنجح
التعليقات المسيئة والمحبطة بتاثر على شباب حزبو وهم بشهادتكم واخبار الثورة على الارض مشاركين بجدية
فبالله عليكم ما تنجرو وراء الجداد الالكتروني ودعاة العنصرية فالثورة لا تعزل احد لم يكن فاسد اوقاتل


#790177 [فكونا]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 06:51 PM
كتب حيدر ابراهيم في سودان ابناء الشمس بالراكوبة (ولأن الأحزاب السياسية شاخت ولم تعد قادرة على التجديد الذاتي ولا على إعلان الوفاة، تمكن النظام من الاستمرار. ) الا يعي سيدي الامام ان الاوان قد آن ليعلن تنحيه ويدع المجال لإبنته مريم فهي بحق من كبد الشعب وروح الشباب للتغير


#790167 [شاذ أفقي]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 06:36 PM
هو الصادق تاني بشمها


#790146 [badr]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 06:13 PM
الصادق والميرغني إبنيهما في السلطة الإنقلابية الخبيثة مشاركين وهو إستمرار واضح وفاضح في تكريس هيمنة المركز على الهامش الفقير لذا نحن في حوجة ماسة لثورة شاملة لمعاجة الازمة .. والثورة بدأت الآن


#790095 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 05:26 PM
خطابات الصادق المهدي كان من الممكن ان تكون مقبولة جماهيريا قبل حوالي ثلاثين او اربعين سنة أما الان فقد تغيرت الاوضاع كثيرا
على الصادق ان يكون واضحا بان مجموعة البشير قد اخذت فرصتها في ادارة شئون البلاد عدة مرات و فشلت لذا عليها ان تترك الفرصة للاخرين و لا سيما الشباب , نفس الكلام ينطبق على الصادق و الترابي و الميرغني و ابنائهم.
كنت قد ذكرت في تعليق سابق ان من قذف محصنا و ثبتت عليه جريمة القذف لا تقبل شهادته بعد ذلك , فما بالك بقوم خانوا الامانة و دمروا الاقتصاد و اكلوا اموال الشعب مرارا و تكرارا


#790091 [ودنقلا]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 05:21 PM
تحياتى لك المتداخلين..عفارم ..عفارم..ما أثلج صدرى هو وعيكم التام لعبر و دروس الماضى وفهمكم العميق لحقيقة القوى الطائفية ( الصادق المهدى وأشباهه) والتى لن يسمح الشعب الشعب السودانى بعودتها مجددا.. تحياتى و حبى للدكتور كاتب المفال


#790089 [شاذ أفقي]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 05:21 PM
هو الصادق تاني بشمها


#790034 [امجد النور]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 04:23 PM
لم تكن الانقاذ يوما" لتضع الشارع السودانى والمواطن المغلوب على أمره موضع اعتبار فهو رهينة تفعل بها ما تشاء ومع انطلاق ثورة سبتمبر واستكمالا" لمسيرة الثورة ودماء الشهداء ولتحقيق العدالة ودق معاقل الظلم والطغيان لابد تغيير هذه المعادلة والتضافر والتلاحم وتفعيل كل القوى الثورية المسلحة وتغيير الواقع على الارض وهذا السناريو الذى تجنبه الكثير من العقلاء يصبح واقعا" مفروضا" بشهادة السماء وحتى لاتكون فتنة ويصبح السودان كما هو مرسوم له نواة لتهديد الاستقرار فى المنطقة يجب تفعيل دور المواطن فى استعادة ما سلب منه من حقوق واعادة بناء السودان


#789955 [د/نادر]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 03:10 PM
مع احترامي وتقديري للاستاذ المخضرم ان هذه اللغة الذي تتحدث بها اراها صادقا من الاستاذ الكبير محجوب محمد صالح ولكن اراها من المهدي مكرا وخبثا
وبكل امانة لا مجال لسرد الامثلة هنا لكن من جاور هؤلاء الناس ولو لاشهر وانا خدمت اكثر من 10 سنوات في العاصمة والاقاليم طبيبا وكنا لصيقين مع وزارة الصحة وصلت الي قناعة تامة ان هؤلاء الناس لا يمكن التعايش معهم علي الاطلاق
هؤلاء ليسوا بشرا مثلنا ناهيك علي انهم كالسودانيين وليس لدي شيء اقوله فانا عاجز عن التعبير فقط اذكركم بقول الطيب صالح من اين هؤلاء كلمتين ولكنه تسوي مجلدات من الكتابة
يا شباب الحل في اسقاط النظام ونجلس كبشر في اسبوع واحد سنتفق


#789945 [إبن السودان البار ***]
5.00/5 (4 صوت)

10-04-2013 02:55 PM
حقيقة الصادق المهدي المرة ؟؟؟
إذا كنت من الذين يعبدون الأفراد ويقدسون زعماء الطوائف الدينية فلن يروق لك هذا الموضوع ؟ فلا تواصل في قراءته؟ وإن كنت تقدس السودان الحبيب وشعوبه وترابه فستوضح لك هذه الحقائق الكثير الكثير ؟؟؟ ثورة الإمام المهدي تاريخ يفتخر به كل سوداني يحب وطنه ولكن أن يستقل أحد أفراد أسرته هذا التاريخ ويتاجر به للكسب الشخصي الرخيص له ولأسرته وطائفته علي حساب السودان فهذا خط أحمر وغير مقبول من وطني غيور ومحب للسودان ؟؟؟
الصادق المهدي زعيم طائفة الأنصار التي يسميها الذين يجهلون المعني الصحيح لكلمة حزب هو أحد أبناء أغني اسرتين في السودان مالاً وجاهاً ؟ والأسرة الأخرى يعرفها الجميع وهي أسرة الميرغني السعودي الأصل الذي دخل السودان ممسكاً بلجام حصان المستعمر كتشنر ؟؟؟ هذين الأسرتين قواهم وحماهم الأنجليز وملكوهم الأراضي الشاسعة والمشاريع الزراعية الضخمة وإغتنوا بفحش وكانوا أول من ركب السيارات واليخوت الفاخرة بالسودان وكونوا طوائف من الجهلة المغيبين دينياً واستعبدوا أعداداً هائلة منهم ليخدمونهم في مزارعهم وقصورهم بدون أجر أو حقوق مخالفين بذلك أبسط حقوق الإنسان في القرن 21 وجلهم من غرب السودان المهمش والآن معظمهم عرف الحقيقة بفضل المناضلين الوطنيين المتعلمين المستنيرين من أبناء غرب السودان الأبرار وأصبحوا ثواراً ومقاتلين أشاوس ضد التهميش والظلم وحكومة الكيزان الفاسدة ؟؟؟ فعل الإنجليز ذلك حتي يساعدونهم في حكم السودان ؟؟ فأجادوا هذا الدور بكل تفاني وإخلاص ؟؟؟ وعندما رحل الإنجليز وانزل العلم البريطاني ورفع العلم السوداني أجهش السيدين بالبكاء تحسراً علي ذهابهم ؟؟؟ هاتين ألأسرتين لعبوا دوراً كبيراً في تخلف السودان الذي يصب في مصلحتهم وما زالوا يلعبون دوراً كبيراً في حماية حكم الكيزان الفاسدين حفاظاً علي مصالحهم وسمحوا لأبنائهم بمشاركة الكيزان الفاسدين بالإنضمام للحكومة ودعمها وألظفر بجزء مقدر من الكيكة المصنوعة من دماء السودانيين ؟؟؟
الصادق المهدي منذ صغره يبوس يده الغفير والوزير ويؤشر او يأمر ليطاع أنه السيد المقدس أنه العراب أنه إبن المهدي المنتظر؟؟؟ أنه سليل السير السيد عبد الرحمن المهدي باشا حامل نيشان الإمبراطورية البريطانية من درجة فارس ونيشان الملكة فيكتوريا من درجة قمندان وعضو شرف في المجلس الحاكم لشمال السودان برئاسة حاكم عام السودان الميجر جنرال هيوبرت هدلستون سنة 1940 الي سنة 1947؟؟؟ تعلم في مدارس وجامعات دول الكفر المتعددة لأنه كان يستطيع تغيير مكان دراسته كما يريد في السودان بكمبوني المسيحية ثم بمصر كلية فكتوريا ثم باوكسفورد ثم بأميريكا ؟؟؟ ويغير تخصصه كما يريد مرة زراعة ولم يكملها ومرة اقتصاد وسياسة وفلسفة ؟؟؟ نُصب رئيس وزراء وهو في عمر29 سنة وتم تغيير الدستور لخاطر قداسته والذي ينص علي ان أصغر عمر لهذا المنصب هو 30 سنة وتم تنصيبه مباشرةً من كرسي الدراسة الي رئيس وزراء مرة واحدة ؟؟؟ في سابقة تسجل في موسوعة جنس للأرقام القياسية والغرائب والعجائب ؟؟؟ شخص تربي بهذا الشكل قطعاً سيكون سلوكه فيه نوع من الغرابة ؟ لا أعرف ماذا يسميها علماء النفس ؟؟؟ وفي رأيي إنه مقروراً ويتوهم ان اي كلام يقوله مقدس لا بد أن يجد الإستحسان والإحترام ؟؟؟ كيف لا وطائفته مكونة من الجهلاء وأفراد أسرته ونسابته والمنتفعين من بقايا الإدارة الأهلية منذ زمن الإستعمار؟؟؟ وكل من حوله حتي ولو متعلمين لا يجرأون علي مجادلته أو توجيهه أو نقده فهو ولد سيد ليكون سيد مسموع الكلمة دون جدال أو مناكفة؟؟؟ والسيد يأمر أو يؤشر ليطاع ومن يتطاول عليه ويتجرأ لينتقده أو يوجهه يعتبر كافر زنديق خارج عن الملة ويفصل فوراً عن القطيع إن لم ينكل به ؟؟؟
لنحكي بعض نوادره ومحنه التي تدل علي شخصيته العجيبة وغريبة وتفضحها وهو له دور كبير في تخلف السودان وتزيله لقائمة جميع الأمم في كل المناحي ولا زال يتشبس بالسلطة ويحلم بها وهو في أواخرعمره رغم فشله عندما كان علي رأسها ؟؟؟
* عندما كان خارج السلطة كان يعارض شريعة نميري الذي كان ثملاً بزجاجة شري كاملة في ليلة تدبيره للإنقلاب وعندما تولي الصادق السلطة بإنتخابات السودان المهزلة لم يمسها بسؤ ؟؟؟ وكذلك لم يأمر بقفل بيوت الأشباح النميرية ليزج فيها هو نفسه عندما سرق منه السلطة البشير كبير الفاسدين وهو لاهي في الطرب بأحد بيوت الأعراس الفاخرة بالخرطوم ؟؟؟
* اشار له أحد المقربين منه بأن طائفته التي يسميها الجهلاء حزب ليس به انتلجينسيا أي متعلمين ؟؟؟ فجمع طلاب من المنسوبين للأسر الأنصارية بلندن وبدأ يخطب فيهم ؟ تجرأ أحدهم وإنتقده هو شخصياً ؟؟؟ فلم يرد الصادق علي نقده وإنما أسكته وقال له أشكرك علي شجاعتك ؟؟؟
* يدعي الديمقراطية وألتداول السلمي للسلطة وينسي أنه أول من خالف مباديء الديمقراطية بأن كون جيش من المرتزقة بتمويل من المعتوه القذافي ودخل السودان غازياً ليخلف أعداداً هائلة من الضحايا ؟؟؟ ولا يعرف كيف نفد بجلده من هذه الجريمة النكراء دون مسائلة أو محاكمة عادلة والإقتصاص لضحاياه الأبرياء ؟؟؟ أذكر منهم الفنان والرياضي الموهوب وليم أندريا أحد أفراد فريق كرة السلة السوداني الحائز علي البطولة العربية بالكويت رحمه الله ؟؟
* الصادق الديمقراطي خالص وهو في السلطة تولى تسليح المواطنين وتدريبهم في دارفور كاستراتيجية لمواجهة أي انقلاب عسكري؟؟؟ فانقلب السحر على الساحر وأصبح جنوده الآن نواة الدفاع الشعبي ومن يطلق عليهم اليوم المليشيات !!!
* لقد طالعتنا صحيفة الراكوبة القراء نقلاً عن لسان الصادق المهدي بتاريخ ابريل عام 2011 أن الصادق المهدي منع إبنه العسكري( عبد الرحمن ) من تفجير العاصمة المثلثة وفي نفس الحديث انه لن يمنع ابنه من المشاركة في الحكومة وهو الآن يتبوأ منصب نائب للأسد النتر البشير الهوت دوق ( الكلب المحموم) !!!
*عندما لجأ الصادق لإريتريا مع بعض أفراد من أنصاره المسلحين مكونين ما يسمي بجيش الصادق المساهم به مع بعض الحركات المسلحة والتي كانت تنوي إسقاط الحكومة بقوة السلاح في ماسماها بعملية ( تهتدون ) وجد أنه لا فائدة من ذلك بعد معاناة لم يتحملها في إرتريا ؟ فهرب مرة أخري للسودان وركع ذليلاً للبشير ليتصالح مع الكيزان باحثاً عن المال ومصلحته الشخصية تاركاً المعارضين وأفراد جيشه الذين تعرضوا للجوع والعطش والذل في صحاري إرتيريا ؟؟؟ وعندما تمكن أفراد جيشه هذا بعد معاناة شديدة من الوصول للسودان ثائرين ليعتصموا بدار طائفة الأنصار بأمدرمان مطالبين مقابلته لمسائلته عن كيف يتركهم مهملين ويهرب منهم ؟؟؟ تخبي منهم ورفض مقابلتهم ؟؟؟ ويقال أن الصادق المهدي كان على علم تام بتفاصيل تخطيط الجبهة القومية للإستيلاء علي السلطة وتم نقل كل تفاصيل التخطيط لنسيبه الثعلب الماكر الترابي الذي كان يتقلد مفاصل السلطة الفعلية حينها وذلك من أجل إفشال التجمع الوطني الديمقراطي وهذا ما نجح فيه وكان جاسوس الإنقاذ الوفي دون منازع .
* عندما كان بالسلطة عين زوجته مديرة لسودانير في منصب يحتاج لخبرة ومعرفة عالمية مكثفة في شؤون الطيران ؟؟؟ أسنده لسيدة أتت رأساً من الحنانة الي هذا المنصب الخطير دون سابق خبرة أو دراسة ؟؟؟ وللمقارنة الشيخ المفكر والوطني القدير محمد بن راشد حاكم دبي بتمويل ضخم من مجموعة من البنوك أتي بأكبر خبراء طيران بأنجلترا بمرتبات قياسية وحوافز مجزية ؟ فطوروا طيران الأمارات لتنطلق بسرعة الصاروخ وتتفوق وتخيف كل شركات الطيران العالمية التي سبقتها بمئات السنين في هذا المجال ؟؟؟ وكذلك عين الصادق إبن عمه مبارك الفاضل في وزارة التجارة بعينها ليعيس فيها فساداً ويغتني ببيع قطن السودن الذي كان يقدر سعره ب100 مليون دولار باعه لتاجر هندي أسمه باتيا يحمل الجنسية الإنجليزية ب 60 مليون دولار وهذه الصفقة وصفتها إحدي الصحف البيريطانية بصفقة القرن ؟؟؟ وعندما قام المرحوم محافظ بنك السودان طيب الذكر المرحوم / بليل بشكوي مبارك الي رئيس الدولة الصادق علي هذا التصرف الإجرامي قابله الصادق بعدم الرضي ؟؟؟ إذ كيف يسائل إبن العز والقبائل حتة محافظ ؟؟؟ وبعد أن إغتني مبارك الفاضل من عمولته المهولة والحلال ! !! ومن هذه الصفقة الأسطورية تنكر لعمه الذي علمه السحر وإنسلخ من طائفته وأصبح وجيه وكون حزب خاص به ( حزب الوجيه مبارك الفاضل الخاص ليمتد ) ؟؟؟ وهذا هو الحال في السودان المنكوب كل وجيه يفتح صالونه العامر وينشيء حزب جديد ويبدأ في نشر التصريحات والبيانات وهلم جرررررر ؟؟؟
* في ايام حكمه حدث فيضان سببته أمطار غزيرة دمرت أعداداً كبيرة من المنازل بأمدرمان وكل المناطق حول العاصمة وتشرد الآلاف من الذين تهدمت منازلهم ؟؟؟ وكان وقتها الصادق جالساً في القصر يقرأ في كتاب سليمان رشدي الشهير( آيات شيطانية ) ؟؟؟ أتي اليه مهرولاً ومتأثراً أحد المسؤولين الكبار ليخبره بهذه الكارثة ؟؟؟ صدم ذلك المسؤول عندما قال له الصادق بكل برود : انت في الفيضان والا تعال شوف دا بيقول في شنو !!! أشارةً لما يقوله إبراهيم رشدي في حق الإسلام وإسائته له ؟؟؟ كان المسؤول يتوقع ان يأمر الصادق في الحال بطائرة هيلكوبتر حتي يستطيع أن يتجول بسرعة ويتفقد رعيته كما يفعل كل رؤساء الدول في مثل هذه الكوارث حتي من باب التمثيل لتلميع شخصيتهم والظهور ليوضح إنسانيته وإهتمامه بشعبه ؟؟؟؟ ولكن ود العز واصل القراءة في كتاب إبراهيم رشدي ولم يكترس وكأن شيئاً لم يكن ؟؟؟ لم يعرف عنه في تاريخه أنه قام بأي عمل خيري إنساني أو ساهم فيه وهذا هو نهج الأسياد في السودان يأخذون بالكثير ولا يتصدقون بالقليل ؟؟؟ وما أشد الحوجة في السودان للأعمال الخيرية الأنسانية حيث الأطفال المشردين واليتامي والمساكين والجوع والمرض والفقر الخ ؟؟؟
*أيام حكمه فكر في حل أزمة المواصلات فطلب الإجتماع مع سواقي التاكسي الذين لا يتوقع أن تكون لهم أي خبرة في مجال هندسة المرور والطرق والمواصلات والتي تحتاج الي خبراء تخطيط بدرجة عالية من المعرفة والخبرة ؟؟؟ وهل ياتري لا يعرف أنه هنالك خبراء ومهندسين متخصصين في تنظيم حركة السير والمواصلات وتنظيم مواقف السيارات وتخطيط الطرق ؟؟؟Traffic engineers ) ) أم لا يريد أن يكون مستمع للخبراء لأنه سيد يريد أن يستمع اليه ويأمر ليطاع بدون مجادلة ؟؟؟ وللمقارنة دولة الأمارات الفتية المكونة حديثاً لها هيئة مختصة بها مهندسين متخصصين وخبراء لتخطيط الشوارع والمرور وكل ما يختص بذلك من تنسيق وتحديث ولم نسمع يوم إنهم إجتمعوا مع سواقين التاكسي الجهلاء ؟؟؟
* أيام حكمه قام بتكريم أول قابلة وأول سائقة سيارة وأخريات ؟ والي الآن لا أعرف ما الهدف من ذلك غير الإستعراض والهيافة وهل هذه أوليات رئيس دولة ؟؟؟ لماذا لم يكرم اللواتي يستحقن فعلاً التكريم كإحدي المناضلات الوطنيات أو إحدي العالمالت وهن كثر ؟؟؟
* في أحد الأعياد كان يخطب في جمع غفير من الأنصار رجال طائفته المخلصين ومعظمهم جهلاء من غرب السودان المهمش ؟؟؟ وكان علي صهوة جواد أبيض ويلبس بنطلون رياضة ابيض( ترينج ) وجزمة رياضة وعراقي اي جبة انصارية؟؟؟ وفي نظري هذا لبس عجيب ومتناقض لا يلبس في مثل هذه المناسبة الدينية التي لها قدسيتها وإحترامها ؟؟؟ وفي تلك الخطبة كان يشرح لجمع الجهلاء انه مكة أصل اسمها كان بكة ؟؟؟ وعرفت هذه المعلومة القيمة من فضيلته ؟؟؟ ولكني أجزم بأن معظم ابناء غرب السودان الجهلاء الفاغرين أفواههم ويستمعون لهذا الخطيب المفكر الفذ لا يعنيهم هذا الشرح المفيد في شيء وهم عطشي يحتاجون الي مياه شرب عكرة من الآبار ؟؟؟
* وسمعته مرة في أحد أيام حكمه يتحدث في التلفزيون وينصح روسيا والصين ويقدم لهم الدروس في كيفية تحسين إقتصادهم معتقداً أن إقتصاد الدول الفضائية العظمي يديره شخص واحد كمخرب إقتصاد السودان المرتشي اللص عبد الرحيم حمدي ؟؟؟
* السفير السوداني في مصر كان أيام حكم الصادق مستاءاً جداً من الإتفاقيات المجحفة في حق السودان مع مصر ؟؟؟ وفي التحضير لزيارة الصادق لمصر قام هذا السفير بتحضير عدة فايلات وأجندة لمناقشة الإتفاقيات الغير متكافئة ومجحفة في حق السودان لعرضها علي الصادق وفي باله أن الصادق وحزبه غير منبطحين لمصر ولا يرضون الظلم للسودان ؟؟؟ وفي المناقشات لسؤ حظ السفير والسودان أنه وجد الصادق يدافع عن المصريين والإتفاقيات المزلة أكثر من المصريين أنفسهم ؟؟؟ صدم السفير وظهرت عليه علامات الغضب والأمتعاض ؟؟؟ وبعد رجوع الصادق الي السودان تم نقل السفير الي السودان من غير رجعة لمصر وهذا ما حكاه السفير المندهش الي الآن بنفسه ؟؟؟

• في أول يوم له من إستلامه للسلطة طالب بالتعويضات المالية عن بعض الأراضي البور الشاسعة والتي لا يعرف كيف إستحوز عليها ؟؟؟ كان وزير المالية آنذلك من اتباع طائفته فصرفت له في الحال وأكتفي بهذا الإنجاز العظيم حتي سرقت منه السلطة وهو لاهي في أحد بيوت الأعراس بواسطة البشير بالرغم من تبليغه بواسطة بعض ضباط بالقوات المسلحة ولكنه تعمد تجاهل تلك المعلومات الموثقة والمؤكدة فهو بلا شك شريك أصيل في كارثة حكم الكيزان التي تحيط بنا اليوم. البشير لاحقاً عرف نقطة ضعفه وحبه للمال فأغدق عليه بالتصدق عليه بحفنة من دولارات المنكوبين وتعيين أبنائه في مناصب رفيعة وإسكاته ؟؟؟
* يعتبر نفسه أنه مفكر كبير وكذلك يعتبره كثيراً من أنصاف المثقفين الذين يعتقدون ان الفكر هو حزلقة في الكلام وإضافة تعابير لغوية جديدة ( محاور ، ومربعات، أجندة وطنية ، صحوة إسلامية، وسندكالية، تهتدون، وهلم جر ) وأقول لهم الفكر له نتائج ملموسة تفيد الإنسانية جمعاء وليس كلام منمق وتعابير جديدة والسلام يمكن لأي مدرس لغة عربية إبتداع أحسن منها ؟ المرحوم شيخ زايد بن سلطان حاكم الأمارات السابق الذي تخرج من جامعة الصحراء ذات الحرارة اللافحة وشظف العيش له فكر وطني مثمر له نتائج لا تخطأها العين وأحد أفكاره انه قال ( لا فائدة من البترول أن لم يفد انسان الأمارات ) وفعلاً سخر كل أموال البترول لصالح شعبه الذي غدا من أسعد شعوب العالم وتفوق في عدة مجالات حتي في الرياضة العالمية فدولة حديثة التكوين لا يتعدي عدد سكانها عدد سكان حارة بالثورة تشارك في بطولة العالم لكرة القدم وتحرز كأس دورة الخليج الكروية قبل عدة أيام في الوقت الذي فيه الهند التي تشكل تقريباً ثلث سكان العالم ليس لها أي نجاحات في الرياضة وفي الأولمبياد الأخير لم تحرز أي مدالية ولم يرد إسمها حتي ؟؟؟ في الوقت الذي برز فيه إسم الأمارات بعدة مداليات ذهبية ؟؟؟ وفكر صادقنا الهمام متمركز حول نفسه وأسرته وطائفته وكرسي الرئاسة ؟؟؟ ولم يخطر علي باله إستخراج بترول أو ذهب وهلم جررر عندما كان بالسلطة وانما فكر في تعويضاته ورفاة أبن عمه ؟؟؟
من هذه النشاة الفريدة والهالة والقدسية التي تربي فيها الصادق ونوادره الكثيرة والتي آخرها زيارته لمصر ليصلح بين الأخوان ومعارضيهم ؟؟؟ وبذلك عرض نفسه والسودان لإساءة بالغة لا ترضيه ولا ترضي شعبه المغلوب علي أمره والذي يفعل فيه حلفائه الكيزان ما أرادوا من قتل وتنكيل وسرقة لقوته وأمواله والتفريط في أراضيه قاتلهم الله مع الكهنوتية أسياد الطوائف الدينية تجار الدين القدامي حلفائهم المخلصين ؟؟؟ والآن حب البقاء في دائرة الضوء وخوفه من ضياع مكاسب أسرته وطائفته الدينية أجبرته علي القفز من المركب بلطف دون إستفزاز قائدها السفاح المجرم ( الهوط دوق) الكلب المحموم ؟؟؟


ردود على إبن السودان البار ***
[إبن السودان البار ***] 10-05-2013 10:29 AM
الرد علي [من المظلومين انقاذيا] الآن معظمهم عرف الحقيقة بفضل المناضلين الوطنيين المتعلمين المستنيرين من أبناء غرب السودان الأبرار وأصبحوا ثواراً ومقاتلين أشاوس ضد التهميش والظلم وحكومة الكيزان الفاسدة ؟؟؟ قد يكون فات عليك قرآءة الجملة السابقة وأقول لك أبنا الغرب هم الذين الآن يحملون السلاح وسيكون تحرير السودان بمساهمتهم الرجولية إن شاء الله وسيبك من الصادق وأعوانه ؟؟؟ ولك التحية

European Union [abusafarouq] 10-05-2013 06:26 AM
ياسلام يا( إبن السودان البار *** )
كلام فى التنك فعلا أنك كشفت لنا أمر حقيقة البيتين أل المرغنى وأل المهدى أنحنا الثورة دى مقومنها من أجل كنس هؤلاء الملوك الورقين من الشارع والحياة السودانية نهائى لاتمجيدهم لايحزنون دلعناهم زيادة عن اللازم وحتى الان وكتابنا الكرام يسمونهم بمسميات لايستحقونها مثل مولانا السيد المرغنى مولانا دى لقاها وين والتانى الحبيب الامام الصادق هذا الاسماء والمسميات هى التى يترك هؤلاء يتعالون على الشعب لاذال يحسسوننا بأننا أتباع ونحن بعيدين عنهم كل البعد ولاشيى يجمعنا بينهم هم ملوك وأولاد ملوك ونحن أولاد التابعين هذه فكر أل المرغنى وأل المهدى يا أخى متى نتحرر ونقلع ثوب المرغنية والمهدية والثورة يجب كنسهم مع الانقاذ غير رجعة هم سبب تخلف السودان بين الامم فعلا عقبة عسر فى تقدم السودان نقعد نناجيهم بسيدى وسيدو والامام والحبيب ودى فى غاية التخلف من الشعب فى زمن العولمة لازم نتخلص من هذه العقدة المصتعصية فى زهن الناس والان يجهزو علينا أبنائهم خلفاء أمراء ليحكمونا الى الابد ..

European Union [مسمار] 10-05-2013 03:39 AM
رد كارب بالجد ، الصادق المهدي متآمر مع الاخوان او عامل نائم من أفعالهم في الحقيقة ضامن أمورو ماشة معاهم لأنهم نسايبوا !!!! و من شاكلهم من الأصنام

أهلنا التابعين ليو هم جزء مننا سودانين ، الغالبية المتمسكة بيو لسة محبوسة في الجهوية الرمزية الوهم المدمر الذي يقضي علي اعمار الناس و يسلب قدرتهم علي الإبداع و العطاء و التميز

لكن ياخوي الخلاص و الانعتاق اقترب فقط الحذر ثم الحذر من التفرقة بين الباقي من السودانين كلنا شمالا غربا جنوبا شرقا اهم من اي عمران او تنمية لأننا من نصنعها و ليست هي من تصنعنا

الجمال و الروعة موجودة فينا كلنا كل إنسان فيو سر من الخالق و الله و الله و الله لو قتلنا الاستعلاء علي بعض البشرية كلها سوف تستفيد مننا

السوداني كنز كبير و الله و لة إمكانات مهولة فقط التخلص من أمراض ورثناها عمدا لتلبية مصالح قلة فهلا انتبهنا ،،،،،،،،

[ود الماحي] 10-04-2013 07:54 PM
لا فض فوك
هع

United States [من المظلومين انقاذيا] 10-04-2013 07:36 PM
اكثرت من وصف ابناء الغرب بالجهلاء في مقالك التافه هذا
واعلم ان ابناء الغرب هم الاكثر علما في سودانك هذا وحاليا
امثالك يغسلوا ادمغتهم بان المتظاهرين هم الغرابة لانهم
اتعلموا واذا خليتوهم مسكوا الحكم تانى ما بتلقوا وحتفقدوا
النعيم الانتو فيهو دة
الامن اثنية محددة الدليل تعاملهم الوحشى مع المتظاهرين
باعتبار انهم غرابة
وحتما الغرب آتى
وسبسط العدل لكل سودانى ناهيك عن دينه او قبيلته
يا عنصريين

United States [ابو احمد] 10-04-2013 06:16 PM
أبن السودان البار / تحياتي
ردك جميل ولكن تلك الجمل التي وردت في مقالك لاتليق بالمقال صدقني يوجد سائقين تكاسي دكاترة وبروفات واساتذة جامعات وعمال مهرة واخرجوا بتربيتهم وعلمهم في مدرسة الحياة رجال عظماء مثلك ومثلي وغيرك وغيري - وتكريم الصادق للقابلة اعظم شئ قام به فهيا اول ما قابلناها في هذه الدنيا واخرجت عنا الحبل السري والشرقة وانطقتنا الشهادة فامثال هؤلاء لانققلل من شأنهم


#789936 [تينا]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 02:42 PM
اخوى الفاضل ((( الصوت ))) الله يسلمك ويبارك فيك قرأت تعليقك لنا متأخرا بحمدك لله على سلامتنا وقبل أن أرد عليك الصبح اتسحب المقال . أشكرك جدا عليه . تحياتى


#789923 [سودانى اطلاقا ما منفرج الأسارير]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 02:28 PM
السؤال هو هل العصيان المدنى وألأضراب السياسى ما يكونوش عصيان او اضراب الا اذا اعلنهم الصادق المهدى؟ هل اضراب اكتوبر اعلنو الصادق المهدى؟
اذا الشعب السودانى مقتنع بانو الأضراب والعصيان سيؤديان الى اسقاط النظام منتظرين شنو؟ هو مافى قياده الا الصادق المهدى؟ هل الصادق المهدى باق ابد الدهر وخالد فى هذه الدنيا.. ياما حواء والده ويا ما تظهر قيادات .. الصادق المهدى اصبح لايقبل اى طرح الا ماظل ينادى به وقال ليكم :اللى عايز يسقط النظام بغيى طريقتو الباب قدامو ويفوّت جمل!! ألأمام الحبيب عاوز تغيير سلس ناعم باتفاق مع النظام !! بالعقل كدا يا جماعه هل من الممكن صادق المهدى يعمل على "اسقاط النظام باى طريقه غير الوسيلة اللى ظل ينادى بيها منذ مده وهو بالطبع لا يضمن تصرقات المنادين باسثاط النظام (بغير ظريقتو اللى اصبحت ذات اتجاه واحد) نحو اولادو مساعد رئيس الجمهوريه وبتاع ألأمن!!
الم يقتنع صادق المهدى الى ألآن ان النظام موش حيلتفت الى الكلام البقول فيهودا؟ الم يتفقوا معاه لما راح يصطاد ألأرررنب وجاكم راجع يهلل انو اصطاد الفيل .. ياما كم وكم النظام اتفق معاه ووقع. انتو نسيتو يا جماعه كلام مجدوب الخليفه عن طريقة ألأنقاذ فى كتابة اتفاقياتها مع ألآخرين؟ موش قال انها اصلا اتفاقيه واحده يغيروا ترقيم بنودها من رقم الى أخر فى كل اتفاقيه خسب مقتضيات الحال.. وآدى الحكايه !!


ردود على سودانى اطلاقا ما منفرج الأسارير
European Union [abusafarouq] 10-04-2013 03:26 PM
المحيرنى فعلا الصادق المهدى عايز يبقى رئيس أى حكومة جاية بأى طريقة كانت وكم مر كان رئيس وزراء لم يستطيع الاحتفاظ بالسلطة الا سنتين فقط ماذا يفعل الصادق إذا جاء للحكم المر العشرين لاشيى يفعله وأبناء الانصار أصبحو واعين أبائهم كانو مستغلين من قبل هؤلاء البيتين ماعاد الزمن زى الاول الاتباع وكلام فارغ البيتين بأستغلال الناس وتعبيدهم بالبارد وإظهار التقوى وهم أكبر عفاريت الدنيا مجرمين بياعى الدين بالدراهم قليلة وأنا أكد لو الصادق والمرغنى أعطو مالا لتركو السياسة وقعدو فى منازلهم مع الهبات فرحين والشعب يروح فى ستين داهية..


#789920 [محمد حسن أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 02:25 PM
التغيير المنشود والذي يمكن أن يحدث أثرا فعالا في المسرح السياسي والإقتصادي والإجتماعي في السودان بما يحقق طموحات وآمال شعبه المسحوق لابد أن يشمل في خارطته عائلتي المهدي والميرغني وأصهارهما ومريديهما وإلا سنظل ندور في حلقة مفرغة نسقط خنزيرا لنأتي عن طريق ديمقراطية مزيفة الإرادة بحكومة تتقاسمها هاتين العائلتين وبعض من أصهارهما وقبل أن تكمل دورتها ينقض عليها أحد العساكر من المؤلفة قلوبهم وهكذا نظل ندور في حلقة فارغة إلى ما لانهاية
والمراقب للمسرح السياسي نجد أن هاتين العائلتين وبصفقات سرية مع خنزير المؤتمر الوثني أدخلا نجليهما للقصر لتدريبهما وتأهيلهما على البروتوكولات الرئاسية واساليب التصرف والتعامل مع الوظائف والمناصب السيادية إستعدادا لخلافتهما في حكم البلاد في المرحلة القادمة لذا فإنهما أكثر الناس حرصا على إستمرارية هذا النظام إلى أن تكتمل مرحلة الأعداد والتأهيل لأبنيهما
لذا نجد أن أبو جلابية بمجرد أندلاع المظاهرات ولى هاربا خارج البلاد حتى لا يكون محرجا أمام قواعد حزبه وخاصة الشرفاء منهم الرافضين لزواج المتعة القائم بينه وبين المؤتمر الوثني وذلك بسبب عدم مقدرته على اتخاذ قرار بفسخ هذا النكاح لأنه لا يستطيع دفع مؤخر المهر أما الأمام الحبيب فهو الآخر لا يستطع أن يفتدي نفسه برد ما قبضه من المؤتمر الوثني من منافع وأموال فضلا عن ذلك فإنهما يريان بأن الوقت والظروف الراهنة غير مشجعة لتطليق المؤتمر الوثني وعقد زواج فيما بينهما قد لا يتمكنا من إبرامه بسبب مجموعة فرسان الهامش القادمون من فيافي دارفور وسهول كردفان وجبال النوبة وغابات النيل الأزرق والذين سوف يظفرون بالعروس لذا فإن دعوات الإمام في تابين الشهداء الذي أقامه بدار حزبه جاءت مغلفة بشعار الشعب يريد نظام جديد لتلبي طموحاته وتطلعاته بضمان بقاء أبنه داخل القصر وعدم الخروج منه في النظام الجديد
على الشعب السوداني أن يضع في اعتباره أن الحل لا يكمن في أسقاط نظام المؤتمر الوثني وإنكما في إسقاط هاتين العائلتين بأتباعهما مع المؤتمر الوثني وإبادتهم جميعا إبادة تامة وقتها يمكن هيكلة الدولة والساحة السياسية على أساس يحقق العدالة لكل أهل السودان ولا يجعل السلطة والثروة حكر على عائلة أو قبيلة أو جهة أو حزب ما


#789901 [zangazanga]
5.00/5 (3 صوت)

10-04-2013 02:08 PM
يا أخوان لافرق بين الصادق ونافع فى خدمة المؤتمر الوطنى الصادق قسم سياسى ونافع قسم البلطجة وجهان فى عملة واحدة من قال غير ذلك واهم وإذن كيف يكون الدفاع عن النظام لولا مثل هذه الاطروحات المملة فى أطالة عمر حكم البشير وأنا مع الذين يقولون سكوت الامام أحسن من المبادرات بدون نتيجة ولم يحرك ساكن ..


#789875 [امين الشريف]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 01:19 PM
الصادق المهدي يرفض ترديد الحضور في كل لقاءاته شعار الثورة الرئيسي(الشعب يريد اسقاط النظام)ويطالبهم بترديد (الشعب يريد نظام جديد)بمعنى الوصول لاتفاق وتسوية مع النظام الحالي !!!!! عارفين السبب شنو السبب الاول ان نجاح الثورة يعني وضع (الكلبشات في يدي ابنه عبدالرحمن المهدي) الذي شارك النظام جرائمه وتلطخت اياديه بدماء الشهداء الاطهار الانقياء - وقلب الابوة حسب الفطرة لا يرضى في ابنه طعنة دبوس!!!!! الصادق المهدي في الايام القريبة الفائتة وحسب مسئول في شركة النجم الذهبي وكيل التايوتا في السودان بأنه قد تم منحه وبعض عملاء النظام سيارات طراز كروزر آخر موديل على الزيرو مسددة قيمتها من قبل النظام الذي يقتل شعبنا !!!! الصادق المهدي فضحه ابن عمه مبارك المهدي قبل فترة حينما اختلف اللصان وكشف كل طرف اوراق الآخر وذكرها بالحرف الواحد ان المهدي(استقاد) العمل السياسي ومشى جلس في القاهرة ولحق به الفتى الدلوعة مصطفى عثمان اسماعيل وساله عن سبب ابتعاده عن الملعب السياسي ووووالخ فكان رد الامام ما عندنا اماكنيات لتسيير العمل فما كان من النظام الا ان (كب عليه)مليارات من مال الشعب المسروق فعاد وفي وجهه ابتسامة عريضة !!!!! خيانة المهدي للسودان وللشعب ولقواعدة لا تخفى على احد الا من ابى ولا يابى الا المقدسون له !!!!! اعتقد على الشباب الشرفاء في هذه الاحزاب الكبيرة تجاوز امثال هؤلاء الخونة ورص صفوفهم في المرحلة الاولى لاسقاط النظام وفي المرحلة التالية لاسقاط هؤلاء الديناصورات الخونة الذي اضروا بالوطن ضررا عظيما لم يلحقه الانجليز بسوداننا العظيم ابان الاستعمار ... يا شباب الثورة هبوا وحرروا الوطن من ايدي الخونة والمارقين تجار الدين وازلامهم واعوانهم ومرتزقتهم ...


#789873 [عاصم]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 01:15 PM
الصادق المهدي لم ولن يتغير كل ما يستطيع فعله هو المراوغة وشق الصفوف يا ناس يا سودانيين يجب ابعاد الصادق وعدم الاصغاء اليه راجعوا تاريخ الصادق منذ دخوله البرلمان من هو الذي افسد الديمقراطية اليس الصادق من الذي اعترض على المؤتمر الدستوري في عهد الديمقراطية الاخير هو الصادق اعترض وشق الصفوف حتى لايقوم هذا المؤتمر الدستوري( كوكادام) من الذي افسد كل محاولات الاتفاق مع جون قرنق ابان الديمقراطية الاخيرة اليس الصادق من افسد جو الديمقراطية الاخيرة وهو كان على علم تام بتحضير الكيزان للانقلاب ماذا فعل للحيلولة دون حدوث هذا الانقلاب المشؤوم.بعد هذا كلة تريدونا ان نستمع الى الصادق او نقحمه في هذه الثورة وهو شريك في الحكم معهم باولاده اليس ابنه البشرى يقف مع اللذين يقتلون شبابنا في الشوارع وفي الساحات دون ذنب اقترفوه سوى قالوا لا للظلم لا للفساد لا لرئيس يستفز شعبه لا لسارقي قوت الشعب و دواءه فليغرب الصادق في ستين الف داهية دعوا القوى الوطنية الشابة تقود البلاد الى الامان و محاربة الفساد


#789844 [ادريس صالح عبد القادر]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 12:20 PM
يلفت نظري أمر في غاية الأهمية.. رغم أن غالبية الاخوة المتداخلين متسحمين لاسقاط النظام ويدعون الاخرين لفعل كل ما يؤدي الى ذلك. إلا أني لا أرى أي اسم حقيقي.. الكل متخفي وراء اسم حركي أو كودي.. فإذا كان المناضل خلف الكيبورد و من خارج السودان خائف من مجرد كتابة اسمه فكيف يرديون من الشباب في الداخل المخاطرة بالروح في مظاهرات ضد السلاح


#789833 [Amin]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 11:55 AM
شكرا لهذا الطرح الموضوعي

هنالك أقلاlم كثيرة تنشط في مهاجمة الصادق المهدي... وقليل منها من حلل طرحه وفنده واثبت خطله وسوء قرأته للواقع أو العكس .

تتعدد الأسباب .. ولكن
1/ هنالك من يعمل لخدمة النظام
2/ هنالك من يريد أن يفرض على السودان رو'يته وأجندته لما بعد الانقاذ
3/ هنالك من لا يريد للمهدي أي دور سياسي في ما بعد الانقاذ ..لأنهم لا يستطيعون المنافسة
نفس الرو'ية القديمة التي أوردتنا المهالك : طالما أن هناك احزاب تقليدية وكيانات تاريخية فلا مجال لنا في قيادة البلاد .. ومن ثم القفز فوق الواقع بالشعارات (وقيادة الجماهير العفوية والمنقادة والمخدوعة والغافلة إلى ما نراه).. والزج بالقديم في سجون التاريخ

و.... المغامرة بالوطن من جديد

4/البعض يرى إن لم يكتب عن المهدي - ( وبإنتقاد ) ولو فارق الموضوعية- فهو خارج دائرة الضوء
5/ هنالك من يخشى أن يحشر في زمرة الأتباع والرجعيين والمنقادين - لأسباب معقدة - إن قال كلمة حق في حقه


ردود على Amin
European Union [Amin] 10-04-2013 02:39 PM
لست هو .. لكن تشرفني معرفتك

United States [زميل دراسة] 10-04-2013 01:05 PM
أظن الكاتب (أمين) زميل دراسة في جامعة الخرطوم

الأصم.. كيف حالك يا أخي !!!

رقمي

هو( 0543088907)

United States [ود المك] 10-04-2013 12:54 PM
امامك ده غواصة كبيرة كسر مجاديف الشعب السوداني , وفاشل وخيالي مش قال عاوز يعتزل السياسة لو ماغير الحكونمة قبل 3 سنوات ؟ وفعلا من يؤيد الصادق تبعي ورجعي لانو يمارس دكتاتورية طائفية باسم المهدي ومافي زول بيسالو , تقدر تقول ليهو طلع اولادك من الحكومة ولا دي الديمقراطية برضو ولو ما قادر على اولادو كيف حيقدر على اسقاط النظام وعندنا معاه تجارب فاشلة قبل كدة


#789815 [megan]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 11:40 AM
آآآآآآآآآآآآآخر فرصه للسودانيين ان يغيروا هذا السفاح والمجرم.اذا هدأت الامور معناعها فشلت الخطه.والفشل المستمر سوف يزيد هذه الحكومه الفاشله اصرارا على الاستمراره في القتل الوحشي والغير مبرر


#789810 [الصادق المهدي دعي للعصيان الندني]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 11:34 AM
ايها الكاتب ... الصادق المهدي دعى للعصيان المدني...فلماذا لم تذكر هذا ... هو دعى للعصيان المدني من زمان ... و انت تاتي و تطالبه بالدعوة للعصيان المدني!!!


#789802 [chinma]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 11:21 AM
ليت هذا الإمام يسكت كما يسكت صنوه الميرغني.


#789769 [زنجرابي]
3.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 10:46 AM
يا شماليي السودان...هذا الخوف من سيطرة ثوار الهامش ثوار الجبهة الثورية هو مايشغل بال الكثير منكم الان... شماليي السودان يرون ان نظام (الأنجاس) افضل لهم من سيطرة هؤلاء الثوار الزنوج ... ولكن هذا حلم لن يتحقق لهم والى الأبد ... والسبب هو ان هؤلاء الثوار هم (البديل) القادم بقوة هذه المرة وبكل سلاحه ليبنى السودان الجديد... ولو كره الشماليون. والفجر ات والصبح قريب

يا شماليي السودان...هذا النظام لا يتغير بالمظاهرات السلمية بل بالثورة المسلحة لأنها السبيل الوحيد لاقتلاعه من جذوره وكنس آثاره من سوداننا الحبيب. والفجر ات والصبح قريب

يا شماليي السودان...هذا النظام سوف يزول... ودولة البشير تحت أقدام وأبوات الحركة الشعبية =الجبهة الثورية= و بمساندة ((جمهورية جنوب السودان)) وبأيدي الملايين من السودانيين (الاصلاء) الذين يسعدهم التخلص من الحكم الكارثي لأمير المنافقين عمر البشير. وان غداً لقريب ليشرق الفجر الجديد ... كل القوة خرطوم جوه ...وثورة ثورة حتى النصر. ثورة ثورة حتى القصر


ردود على زنجرابي
European Union [مسمار] 10-05-2013 03:47 AM
لو الله عفارم عليكم رديتو ليو صاح يا شباب بلدي هؤلاء الناس يعتقدون اننا أغبياء لكن الله قادر يكشف الاعيبهم

و الله هذا الزنجباري هداة الله ، لو عرف انو كلاموا دة لافرق بينة و بين قتل النفس بل أشد عند الله لما كتب هذا التعليق الذي انشاء الله مكتوب علي اعملوا في الدنيا

[الصوت] 10-04-2013 12:55 PM
قراد الكتروني يسعى بين القرش البيضاء..... اصمت يا كلب ...

United States [حيدر م] 10-04-2013 12:29 PM
انت بتاع امن مندس وهذه هى لغة الأمن لزرع مزيد من الفتنة والفرقة والشتات بين السودان المشتت اصلا / لكن مثل هذه اللغة لا تفوت على فطنة أى قارئ


#789749 [كلحية]
3.00/5 (2 صوت)

10-04-2013 10:26 AM
الأستاذ الجليل الدكتور محجوب محمد صالح : نريدك أن لاتكتف بالكتابة في هذه المرحلة الدقيقة من عمر الوطن الذي كرّست عمرك كله تكتب من أجل الدفاع عن حريته وكرامة شعبه .الذي قلته في تحليلك لدعوة الصادق ،نتفق معك حوله جملةً وتفصيلاً .الذي نطلبه منك يا أستاذ أن تكون فى قلب تنسيقية التغيير من أجل العصيان المدني ولا رجعة لمربع التفاوض أو الحوار . هذه المراحل قفز فوقها النظام بقتله للشباب الأبرياء الشرفاء لمجرد أنهم مارسوا حقاً كفله لهم الدستور ، هو حق التظاهر وإبداء الرأي في سلمية . قتلوهم بهذه الوحشية والبربرية التى ليس بعدها من سبيل ، إلا المضى قدما في طريق الثورة حتي تحقق أهدافها .


#789748 [ابوحسن]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 10:26 AM
لقد اصبت عين الحقيقة يادكتور الامام ليس مع التغيير وليس لديه استعداد لدلك وجب تجاوزه هؤلاء يقولون ما لا يفعلون او بالاحرى يقولون لنا اشياء للنظام اشياء اخري يا اخونا... افهموا ما معني اخري....................


#789739 [الحزين]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 10:14 AM
اتفق تماما مع اخونا الونى ابو سفروق صادق شنو هباب شنو ص


#789733 [مهدي إسماعيل]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 10:06 AM
ماذا ينتظر شباب حزب الأمة؟!

ماذا ينتظر شباب الإتحادي الديمقراطي؟

اللحظة التي يتم فيها تغيير قيادة هذين الحزبين، تتحقق الثورة تلقائياً.
لا يغير الله ما بقومٍ حتى يُغيروا أنفسهم


#789724 [فاروق بشير]
5.00/5 (2 صوت)

10-04-2013 09:59 AM
------------------- محجوب حكيم الامة-----------------
الصادق المهدى فصل المناورات السياسية بالكامل ونهائيا عن حقاشق الجوع والتجويع والاذلال الذى يعيشه الناس.
كما ان الصادق يضمر هلعه من الجبهة الثورية, يوهم الناس بخطرها على البلاد. وهي خطر ماحق حقا على دوائره الانتخابية المقفولة. فاين حق الوطن واين حق المهدى؟
وقد رشحناه مرارا للتفاوض معهم.
الصادق جن جنونه لتنزلق سلطة الانقاذ من يدها الى يده.

محجوب محمد صالح هو حكيم هذه الامة فاستمع له يا الصادق المهدي.
واقترح على الجميع اطلاق (حكيم الامة) على محجوب محمد صالح.


ردود على فاروق بشير
[ود المك] 10-04-2013 12:58 PM
كلامك صاح ليه نحن 50 سنة سيدي وسيدك ديل ديناصورات كانوا عايشين على نظام الاقطاع من عرق المزارعين في الشمالية والجزيرة ابا والان بيرضعوا من ثدي الانقاذ على حساب الشعب السوداني لا مكان لهذه الطائفية الطفيلية الان


#789700 [تنظير المنظر ومناظرة التنظير]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 09:30 AM
خرج الشباب الثائر دون انتظار موافقة أو مباركة الصادق المهدي ... بل فوجيء بها كما فوجيء أحلافه من القصر الجمهوري ... نظريات الصادق المهدي لا تستوعب الواقع ولا تخاطب المطالب وتتقاصر عن تطلعات الشعب ... وإليكم الحقائق .... هناك ساخطين على الحكومة في قمة هرم المؤتمر الوطني ... ولكنهم مهمشون لا دور لهم في اتخاذ القرارات ... ولا سلطة لهم في توجيه السياسات ... إنهم وزراء ووكلاء وزارات وأعضاء في برلمان البشير وقيادات في الجيش والشرطة ... بل ومن خلال حديثي مع بعض قيادات المؤتمر الوطني تبين لي أن الأغلبية منهم ليس لهم دور يذكر في صنع الأحداث ,,, وهم ساخطون غاضبون ولكن صامتون حرصاً على مصالحهم الخاصة .... إذاً السؤال من يحكم السودان؟؟؟؟ والإجابة واضحة تماماً يحكمه البشير وبكري حسن صالح ونافع ومحمد عطا وعبد الرحيم محمد حسين وبعض قيادات الأجهزة الأمنية والمليشيات وقلة في الجيش والشرطة ... وبعبارة أدق خيوط السلطة في يد مجموعة لا تتجاوز عشرة أشخاص على رأسهم البشير وبكري ونافع، فلماذا التفاوض؟ وأكبر دليل على قولي أن الذي يظهر في شاشات الفضائيات دفاعاً عن النظام هم شباب نسمع بهم لأول مرة ... لماذا لأن القيادات التاريخية الكبيرة آثرت الابتعاد خوفاً من إثارة الشارع لما عرفوا به من بطش وتنكيل بالشعب السوداني .... وكلما ضغطت الثورة كلما تساقط المنتفعين وابتعدوا عن المؤتمر الوطني .... وهناك كثيرون فعلوا ذلك الآن واختفوا تماماً عن الساحة لا يحلون ولا يربطون في اجتاج صامت على ما يحدث الآن ... استمرار المظاهرات سيؤدي إلى تشجيع كثير من القيادات على الانسلاخ من المؤتمر الوطني ... السيناريو المتوقع هو تساقط الحاشية من حول البشير تحت ضغط الشارع ... وإزدياد الضغب على القلة التي ساهمت في انفراط عقد الاسلاميين ... أما التغيير فسيكون من داخل المؤتمر الوطني بصراع داخلي وتبادل للاتهامات ومواجهات وملاسنات تخرج للعلن وانسحابات وانسلاخات مما يضعف البشير وزمرته الضئيلة وانكشافه في مواجهة الشعب الغاضب ... سيتم القبض على البشير وأركان حكمه بواسطة الشعب وتسليمهم إلى المحكمة الجنائية الدولية ... وسيكون هناك مليون شاهد نصفهم من النظام العارفين للأسرار الخطيرة التي ستمكن المحكمة من إدانتهم .... إذاً استمرار المظاهرات هو المفتاح الذي يفتح أبواب القصر الجمهوري المغلق أمام الجمهور.


#789698 [taluba]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 09:28 AM
ايها الاخوه القراء ليس للصادق المهدي ما يقدمه للشعب السوداني من برنامج اقتصادي متطور، انما يعتمد علي بساطه المواطن السوداني الدينيه. ها نحن اليوم نجني ثمرات استعمال الدين في السياسه عن طريق هذه السلطه. فآلسؤال الذي يطرح نفسه ما موقع الصادق المهدي من الاعراب؟ ليس لديه اي شي يقدمه، يعيش علي تاريخ جده. وله دور كبير في انحطاط السودان بتسليحه لبعض القبائل عن طريق فضل الله برمه ناصر والحريكه عزالدين وغيرههم ، ما هي فائده الدوله التي توزع السلاح لمواطنيها للدفاع عن انفسهم وهم يتصارعون من اجل السلطه والمال في الخرطوم ؟وعندما اتت الانقاذ وجدت الحله مطبوخه وواصلت تسليح بعض القبائل العربيه بدارفوربما يسمي بالجنجويد. هذه الثوره ستكون ثوره الشعب الذي يحب وطنه ويريد ان يكون هنالك مستقبلا زاهر لإبنائهم.


#789697 [الـســيــف الــبــتــار]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 09:24 AM
للاسف الشديد الصادق المهدى لم يتعلم بعد من مكر هذا النظم الذى اعتاد على أن يكشب الجوله تلو الاخرى بالتضليل و الضحك على الدقون و السخرية و استخدام اسليبه الشيطانيه وسعيه الى التفرقه و الاستقطاب و الاحتواء و الاذلال و لوى الزراع للعصاة والمتشددين على مواقفهم من هذا النظام ؟
بعد المصالحات و مناشدة النظام للمعارضة بالخارج بالعودة و العمل بالداخل و كان لهم فى ذلك مكسب كبير لعدد من المعارضة و بعد السماح للاحزاب بممارسة عملها و رفع الحظر عنها والنظام استقل المال و هيمنته و سيطرته و قوته العسكرية و أمنه فى أن يحكم قبضته على المعارضة بالداخل و كل تحرك محسوب و تحت رقابه امنه و ضيق عليكم الخناق و من اراد أن يعقدد ندوة او منتدى او نقاش قرار حكومى يمنع و يذج بهم فى اتون السجون و يطلق صراحه بعد أن ينكل به و يعذب و يخرج من بيوت الاشباح مهزوما و منهارا و احيانا يبدل ثوب المعارضة الى الخنوع و الخضوع و يستسلم الى الجلاد ويكون نصيرا للظلم و مؤيدا و مدافعا عنهم ؟
يطفينا عقدين من الزمان و المعارضة تتخبط و تجتمع و تنفض و تختلف و تتوافق و كل حزب يسعى الى أن يكون هو الفائز بالكعكه و ما رشح من اخبار و بعد الاجتماعات المتعاقبه لوضع ميثاق لادارة الدولة بعد اسقاط النظام فى العام المنصرم و الامام يتشدق و متمسكا بان يكون التمثيل للاجزاب بحجم القاعدة و الكوادر لكل حوب ؟
عليه يا ايها الامام أ كان الرغبه فى الخروج الى الشارع ة تصارع ة تعتقل ة يطلق صراحك وتعود الى الميادين فاهلا بك و اذا لم يكون لك الرغبه و تعى لنيل الحرية و الخلاص من هذا النظام بالتظير و الحوار و التنازل عن رغبة الشعب والكل ينادى باسقاط النظام و تقديمهم الى العداله لن تفرض عليك فرضا و لك حرية الاختيار ما بين الجنة و النار وشبابنا اختاروا النار والجنه للشهداء ومليون شهيد و عهد جديد .


#789691 [السودان الجديد]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 09:14 AM
دعوة الصادق المهدي موجهة بالأساس الى طغمة الإنقاذ و ليس لجموع الثوار. الشباب في ميدان العمل الثوري لإسقاط النظام غير معنيين بمراوغات الصادق و شبيهه الميرغني. ان كان الصادق جادا فعليه اعلان رأيه في مقترح الجبهة الثورية لتوحيد قوى التغيير!! انطلقت ثورة التغيير الشامل و على المهدي و الميرغني اما الالتحاق أو الانزواء و كفاية استهبال و كنكشة!


#789682 [الغاضبة]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 09:03 AM
الصادق يبل دعوتو ويشرب مويتها .... هذا الثلاثي هم الذين يعطلون الثورة ... الترابي الصادق والميرغني وما انسى الحزب الشيوعي للاسف الذي انساق لهم ... أين الجماهير التي شيعت نقد انها كافية لان تسقط عشرة حكومات مثل حكومة البشير ....


#789674 [ابو دلوكة]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 08:56 AM
ﻻ توجد ثورة دون دماء كل الثورات تفدي وتهدي بجود دماء ثوارها رخيصة للوطن من أجل الحرية فدعك من التنظيرات يا أبو كﻻم مثلك مثل التمبل ايضا لك ابن في القصر الرئاسي فﻻ يهمك امر السودان ومواطنيه اين مشروع التوقيعات الذي بدأته اخشى ان تكون بليته وشربت مويتو صمتك خير من كﻻمك دع الثورة تواصل مسارها ودع التاريخ يسجل كلكم فاشلون ايها الكﻻسيك


#789662 [ابراهيم دياب]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 08:48 AM
الاخ محجوب واصلوا هدا المسير حتى يعلم الدين يفكرون بالسنتهم انهم يقودوننا الى الهاويه صوماليه كانت ام سوريه ام ليبيه ودعونا من مناضلي الاسافير الدين لايعرفون الا النضال امام الكيبورد سنواصل مسيرة الانتفاضة والثورة حتى نقطع شجرة الزقوم من جدورها ونقطع الماء عن النباتات المتسلقه والطفيليه حتى تموت من تلقاء نفسها لن نسير في طريق الاشواك معصوبي الاعين فالكلمة اقوى من الرصاصة ولن نسير في طريق الحقد الاعمى لان الدماء حين تسيل انهارا لن تستثني احدا وسوف تدخل كل البيوت من ابوابها وحينها لات ساعة مندم فلتخرج الثورة سلميه سلميه لنتنزع من ايدي المخدوعين السلاح وليتركوا سلاحهم وليبعدوا اصابعهم عن الزناد فالرصاصة التي تخرج من فوهة البندقيه قبل ان تصيب وطننافي مقتل ستقتل اخاه واخته واباه وامه وعمه انزعوا سلاحهم بالكلمة وبالصدور المفتوحه فهم اما مامورون او مخدوعون واسالوا الله لهم ادعوهم الى الوقوف في صفوف اخوانهم وسيستجيبون حين تتضح لهم معالم الطريق الدي يقودهم اليه الظالمون وسيكونون رصيدا يحمي الشعب وليس السلطة الغاشمه ز لك الشكر ايها المحجوب وصاحبك المحجوب حجب اللعه عن الوطن وعنا وعنكم كل مكروه


ردود على ابراهيم دياب
European Union [abusafarouq] 10-04-2013 11:13 AM
سوف يطول إنتظارك مع هؤلاء لن يفيد معهم الا الضرب بالنار لأنهم لايفهمون الا التشبث بالسلطة والثراء الحرام وعيشة الملوك وصوت الرصاص أخى نتمنى أنها سلمى بالكلام لكن كم مبادرة للصادق ألف مبادرة والصادق كلما أشدد الوطأء على النظام خرج بمبادرة لم يترك باب مبادرة الا طرقه وكل المبادرات التى صدرت من الصادق ذهبت سدا . خلاصة الموضوع لايمكن للصادق الخروج للشارع ليقابل أبناءه فى السلطة بالسلاح وهو يعلم ذلك ودى الحقيقة أصبح بين نارين مثل البشير بالزبط الجنائية من اليمين والمعارضة المطالبة بالحقوق من الشمال وهؤلاء هم مجرمي حرب يجب أن يقدمو للعدالة لا لنقتسم معهم السلطة لسنا طامعى سلطة بل العدالة المفقودة فى ظلم الناس وقتلهم عمدا وأكل وسرقة مال الشعب من هذه الزمرة الفاسدة.وكل نظريات ومبادرات الصادق المصالحة لا المحاسبة.


#789629 [Ahmed Halim]
1.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 07:55 AM
الصادق المهدى يعمل على إنقاذ النظام وليس السودان ماهو الفرق بين الصادق والبشير لاشي
مشاكل السودان حادة وتحتاج الى علاج اليوم وليس الغد (غلاء طاحن والناس تبحث عن ضروريات الحياة من غذاء ام
الصحة والتعليم من الكماليات) استمرار هذا النظام الفاشل بمساعدة الصادق المرغني والترابى يعنى زوال دولة
السودان والطريق الى الصومال الدعوة الى العصيان مدنى تبدو خيالة الخدمة المدنية الشرطة الجيش النقابات
اجهزة حزبية ولم تعد قومية تمثل أهل السودان


#789619 [عصام بابكر]
5.00/5 (1 صوت)

10-04-2013 07:29 AM
و الله يا أخوانا نحن كان معتمدين على الصادق المهدي أها الترابة التكتح خشمنا. ده إذا ما قادر يقنع ولدو يسيب الكرور ديل حيقدر يقنعنا نحن ديل.


ردود على عصام بابكر
European Union [ابوشورة] 10-04-2013 07:35 AM
يا زول دا جربوه اكثر من مرة وعهد كان من اسوأ العهود وحتى العيش الناشف ما كنت بتلقى والله


#789609 [الخمجان]
4.00/5 (3 صوت)

10-04-2013 06:59 AM
سلمت يداك استاذ محجوب صاحب القلم الذهبى فهم موضوعى للاحداث بس البقنع الديك منو؟ الامام الصادق لا يريد تمزيق السودان وفى نفس الوقت لا يريد ان تولد الديمقراطية مشوهة فتموت من جديد كما حدث سابقا والمعارضة تفهم هذا جيدا ولكن للاسف ما كنا نعتقدهم وطنيين هم ابعد الناس عن الوطنية فالمعارضة لا يهمها السودان ولا الشعب السودانى فقط يهمها شئ واحد ان الصادق وحزب الامة يجب ان يخرجو من اللعبة السياسية ولا يحكمو السودان مرة اخرى هذه هى معضلتهم الرئيسية لذلك لا يريدون ان يتوصلو مع حزب الامة الى برنامج سياسى للمرحلة المقبلة لانهم ليس لهم شعبية تؤهلهم لحكم البلاد فاذا سقط النظام من غير اتفاق على برنامج سياسى محدد ستفشل العملية الديمقراطية مرة اخرى ونرجع الى الحلقة الخبيثة ثم ندعى اننا معارضون وهكذا الى قيام الساعةويضيع الشعب المغلوب على امره


#789602 [abusafarouq]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2013 06:41 AM
أسفين يا دكتور قد عصينا وكفرنا بمبادرات الصادق هذا الكلام موجه لأهل الانقاذ محذرا إياهم أن يقبلو مبادراته والتفاوض معه ويجعل الشارع مفتوحا ضاغطا على النظام ويتحقق له الاهداف السلمية بتقاسم السلطة معه هذا الكلام لانقبله لن يأتى إلينا بأى نتيجة مع هؤلاء. كم بمادرة للصادق تجاه الحكومة فاليسكت الصادق ويترك للجماهير خيار تغير الحكومة ويقرر مبادراته بنفسه والصادق أصبح زى كرت شحن المبايل لو شحنت تكلم وإن لم تشحن سكت أسكت أحسن أترك الحزب للمناضلات ليقمن بالواجب هن أدرى بأمال الشباب والحزب..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (5 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة