الأخبار
أخبار إقليمية
وحدهم العرب لا يدركون ذلك
وحدهم العرب لا يدركون ذلك


10-06-2013 05:53 AM

تركي عبدالله السديري

لا أقول عن واقع العالم العربي إنه لا يعاني من عدة مشاكل، باستثناء مملكتنا، التي قفزت إلى موقع كفاءة القدرة الذاتية، وبالتالي التعامل المشترك عبر استفادات متبادلة..
العالم العربي.. وهذا معروف، وتكرر في الكتابة.. منذ ما لا يقل عن السبعين عاماً.. وهو يتجه إلى هبوط، ثم يتخبط باحثاً عن حلول لما يعانيه من تعدد مشاكل.. وسبق أن قلت بأن من الأسف عدم وعْي المواطن بطبيعة ما يحدث في حاضره وما يحتاجه من طبيعة واقعية لما يريده في مستقبله، أو على الأقل يرى كيف قفزت دول غير عربية من حوله إلى مكانات قدرات اقتصادية.. إن لم تصل بها إلى أولوية دولية، فهي على الأقل قد وصلت بها إلى كفاءة مقدرات واقعها الذي تعيشه..
كيف كانت بعض تلك الدول بالأمس البعيد والقريب؟.. لا شيء.. والمؤلم الجارح في عالمنا العربي أنه تواصل وجود تخلّفات وأساليب ممارسات غادرها العالم الثالث منذ سنوات عديدة.. السودان مثلاً.. ما يحدث به الآن.. وهنا أقصد أسلوب معالجة ما يحدث.. لا نجد أنه يتم بموضوعية واحترام متبادل بين قوى المجتمع، وإنما نجد أن رجلاً عسكرياً فرض لنفسه موقع سلطة عسكرية تضعه رئيس دولة، ولم يحدّد متى يجب أن يستقر في بيته فقط..
أين السودان القديم؟.. السودان الذي كان ينافس مصر القديمة في جزالة كفاءة قدراتها ومستواها الحضاري.. هو الآن في واقع متخلف جداً، لأن مسار السلطة أصبح طريقه انتزاع السلطة والهيمنة عليها..
لا نحتاج في سوريا إلى حرف واحد مما سبق، لأن سوريا القديمة جداً - قبل السبعين عاماً تقريباً - هي التي انطلقت منها ممارسات وأفكار القدرات الأكثر كفاءة وليس الأقسى سلطة.. ماذا يحدث الآن؟.. الرجل أتى وواصل باسم محدودية سلطانية يرى أنها خاصة به.. وكأنها نتيجة تعليمات ديانة..
خذ عدد الأشخاص الذين يمر بهم القتل المباشر في العراق، في تونس، في السودان، في ليبيا.. وستجد أن مَنْ يقتلون وبقسوة لا تطالها قسوة أخرى بخصوصية سوريا والعراق في ذلك هم في عدد المئات غالباً أثناء نتائج مناسبة الصراع الواحد..
والمضحك أن العرب ينتظرون موقفاً أمريكياً يعيد لهم السلطة ويتم استبعاد سوريا من واقعها، وهم هنا لا يعرفون أن أمريكا أصبحت تعاني تراجعاً اقتصادياً مخيفاً لم تمر به روسيا التي كنا نعتقد أنها بعيدة عن الازدهار الأمريكي.. فإذا العكس يحدث في ذلك.. وحدهم العرب الذين لا يدركون ذلك، وبالتالي لا يدركون أي موضوعية للاتجاهات.


* "الرياض" السعودية


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 3688

التعليقات
#792599 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 09:25 PM
نوافقك الراي الصائب الغريبة دمروا ما وجدوه ولحم اكتافهم منهم ويرون في عهدهم السودان بحالة افضل مما كان صور معكوسة يريدون مسح حضارة بلد تمتد ل7 الف عام ويريدون تشيد حضارتهم التاريخ يبدا من 30 يونيو 89 اما العواليق الذين يهاجمون الاخوة العرب لا اراهم غير عبيد مغفلون للنظام اغبياء وغوغاء


#792400 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 06:26 PM
الخال الرئاسي والله الجماعة العرب والمصريين ما يعرفو شئ عننا الا الكسل والويكة وحتي اللهجة العامية بتاعتنا دي بسخروا منها الظاهر ما معترفين بعروبة البعض العربي الموجود في السودان وربك يهون


#792127 [محمد علي]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 02:13 PM
هذا ما يريده الاخوان لنا ولكم شكرا الاستاذ تركي السديري


#792019 [أبو عمار]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 12:59 PM
" خذ عدد الأشخاص الذين يمر بهم القتل المباشر في العراق، في تونس، في السودان، في ليبيا.. وستجد أن مَنْ يقتلون وبقسوة لا تطالها قسوة أخرى بخصوصية سوريا والعراق في ذلك هم في عدد المئات غالباً أثناء نتائج مناسبة الصراع الواحد.." إنتهي الإقتباس من مقال الكاتب . وسؤالي : أين الأشخاص الذين قتلوا ويقتلون في مصر بشكل يومي .. لقد قرأت مقالك إلى هذه الفقرة وتركته .. أين المصداقية يا أستاذ تركي ، رفقا بعقولنا.


ردود على أبو عمار
United States [زول] 10-07-2013 10:49 AM
كان بالاحري ان يزكر مافعله اخوان الشيطان بدارفور وجنوب كردفان حتي المشاريع الحيوية كالزراعة وسكك حديد لم تسلم ديل باعتراف عمر البشير قال نحن قتلنا ١٠الف بدارفور وحدها -- هؤلاء اليهود ارحم منهم اين دينهم هذا الذي يامرهم بقتل النفس - لقد حرم الله النفس اي كانت ولو غير مسلمة مهما كانت التبريرات فما بالك بقتل عشرة الف مسلم في دارفور التي لاتجد بيتا لم يكن فيه حافظا لكتاب الله كيف بكم ان تقتلوا مؤمنا او مسلما يقول لاإله إلا الله - اتقوا الله يالاخوان الشواطين

[حسن سليمان] 10-06-2013 01:48 PM
نعم كان عليه ان يذكر ما يفعله اخوان الشيطان بمصر من تفجيرات وقتل في سيناء والمظاهرات المدججة بالسلاح وكذب ودجل وتخريب وتجارة باسم الدين ... يا اخي الشيطان شيطان في كل مكان


#792018 [aldufar]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 12:58 PM
حضرة حضرة جناب الأخ/تركي السديري ، اسجل تقديري وشكرنا على التداخل في مشاكلنا التي غلبت الطب والطبيب ، بسبب سوء انظمة الحكومات التي تعاقبت على حكم السودان ، وكان أسوها الحكم الحالي حكم الطغاة البشير وزمرته الفاشية ، الذين دمروا السودان تدميرا مقصودا ولجهل فيهم بقصد او بدون قصد ولكن طاع الشعب المسكين واصبح يبحث عن لقمة العيش ، هؤلاء شرزمة المؤتمر الوثني دمروا عمود اقتصاد السودان مشروع الجزيرة المشروع الوحيد الفي العالم الذي يروى بري انسيابي دمروه تماما ، بل كل البنيات الاساسية التي مرتبطة به من مساكن للموظفين والاداريين لهذا المشروع وهو عملوه الانلجيز ولكن ناس المؤتمر الفاشية دمروه . دمرهم الله .
الشيء الذي نوده ونشير إلية كل الدول العربية تخلفت عن ركب التقدم التكنلوجي لماذا؟
والشيء الذي نطلبه منكم وحكومتكم الرشيدة مساعدتنا في اقتلاع عصبة المؤتمر الوثني ومن جذوره مثل ما اقتلع غيره من الحكام مثل القذافي وحسني ، نأمل من حكومة خادم الحرمين مساعدته في ذلك اليوم قبل الغد .ونكن لكم من الشاكرين .


#791908 [عادل الامين]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 11:37 AM
لو توفرت لسودان فضائية حرة او فتح العرب صحفهم ودورايتهم الثقافية للسودانيين لعرف العرب والعالم حقيقية السودان الحضارية والفكرية والثقافية والمجتمعية والنفسية ايضا..ولكن للاسف ضم السودان قسرا الى الحاضنة الصناعية العروبية-جامعة الدول العربية- وعملت نخبه المستلبة على تدميره من 1956 بسبب هذه الحاضنة المشوهة التي توفت في ميدان رابعة العدوية في يونيو 2013 وتسمي"الاخوان المسلمين"...


#791841 [abu hamdi]
5.00/5 (1 صوت)

10-06-2013 10:48 AM
أين السودان القديم؟.. السودان الذي كان ينافس مصر القديمة في جزالة كفاءة قدراتها ومستواها الحضاري.. هو الآن في واقع متخلف جداً، لأن مسار السلطة أصبح طريقه انتزاع السلطة والهيمنة عليها..

لمن لا يعرف تركي السديري رئيس تحرير الرياض السعودية رجل مستنير بكل ما تعني الاستنارة من معني وعليه متهم من اسلاميي الغابة والضلال والارهاب بانه علماني رجل يعبد ربه كغيره وبقلب اصفي من قلوبهم...... دخلت المملكة زيارة كرها وهربا مما بدا تصير اليه الامور في بلدي رغم انني مؤهل تاهيل عالي اقراني من الجماعة الذين نصحوني بعدم المغادرة وعرضواعلي قرضا من البنك لزوم التمكين لبدء مشروعي.. الان بالحلال والحرام يملكون العمارات والسيارات الفارهة كنت اعيش مع شقيقي في بيته الي ان عدل وضعي وحصلت علي وظيفة وفي الاثناء كنت اتجه يوميا بعد تناول الغداء مع اخي وابناءه وحتي صلاة العشاء لمكتبة ضخمة في مسجد تخيل وهذه كانت وظيفتي لما يقارب الست اشهر فيها ارتع ما بين الجرايد وامهات الكتب من الادب الي قلة الادب شعرا ...اول من اقرأ لهم تركي السديري وقبل ايام استخدمت عبارات قالها قديما في تعليقي علي كاتبة سودانية .. حيث تمني لو كان سائق شاحنة ضخمة تنقل مائات الالاف ينقلهم الي الصين (من الشعب العربي ) ليتعلموا من الشعب الصيني العمل واحترام الوقت ....الرئيس البشير عندما زار الصين لاول مرة اخذه رئيس الوزراء لمصنع الكتروني ضخم كان في خيال الرئيس ان عمال المصنع سيسقبلون ضيف البلاد الكبير الصغير رقما بالهتاف والموسيقي وكان يخشي علي نفسه من الانطلاق راقصا فندما دخل المصنع من بااب راي امة من البشر جالسين في صفوف متوازية يمر امامهم اجزاء من اجهزة الكترونية يتوقف لما يقارب الخمس ثواني فقط امام كل شخص ليضع جزء ثم ينتقل الي جاره الي ان يكتمل الجهاز وحتي خرج الرئسين من الباب الاخر لم يرفع احد راسه من كل هذه الامة ليري من هم هؤلاء.. فعجب الرئيس الذي عندما يقرر زيارة منطقة النهود او..او يتوقف العمل جزئيا لمدة ثلاث اسابيع وكليا في الاسبوع قبل الزيارة ويتم شراء شطة كبهار فقط بمبلغ 2مليون جنيه وذلك استعدادا لاستقبال سيادته...فعندما عاد الي الخرطوم قال قولته المشهورة لو اسلم هؤلاء لن نجد معهم مكان في الجنة مشككا في عدالة الله بعد ان قتل 300الف واعترافه بانهم 10 الاف ذبابة ولكن رئيسنا لايقرا ولايتعلم بالنظر اليك نشكوا ربنا .....
الكاتب الاخر هو فهد عامر الاحمدي كاتب عمود ومحلل مرموق بجريدة الرياض يهتهم كثيرا بالحضارات القديمة من ادغال الصين الي غابات الامازون في امريكا الجنوبية الا حضارة السودان وذلك لدور مصر الكبير ومن قديم الزمان بالته الاعلامية ..ومن قبل ومن بعد امثال البشير الذين جعلوا السودان دولة نكرة لاتهتم بها الاقلام بعد كانت دولة تعلم الغرب حقوق الانسان واسس الحكم والملوكية والديمقراطية....
اليوم يتساءل عمود من اعمدة الاعلام السعودي قائلا اين السودان القديم ؟ اين المعلم؟
وقبل ايام قليلة تحسر كاتب عربي اخر لما ال اليه حالنا اليوم في عهد هذا البشكير القديم مقارنا عهده بمن سبقوه... والملوك العظام ترهافا وبعنخي الذين حكموا مصر ..واخيرا اقول ان مصر لم تعدحائلا بيننا والعرب ترضي فيرضون وتابي فيابون بل سيكون الاتصال مباشرا بعد انجلاء هذه الغمة ربنا اكتب لنا انك تنزع الملك ممن تشاء وبيدك الخير....


#791802 [مشتهيك انا يا بلد]
1.00/5 (1 صوت)

10-06-2013 10:11 AM
الجمل ما بيشوف عوجة رقبتو
الملاحظ ان كل من هب ودب من العرب وخاصة المصريين يكتبون فى الشأن السودانى وهم غير ملمين بما يحدث ولا يعرفون عن السودان غير كلمة زول وكسلان.
يريدون أن يتلمعوا على حساب الوطن الجريح،ولكن الأيام حبلى وسوف تلد التغيرات تلو التغيرات حينها لكل حدث حديث وسوف يصبح شانك يا سوداناً عالياً كصقر الديان


ردود على مشتهيك انا يا بلد
United States [MAHMOUDJADEED] 10-06-2013 06:56 PM
فعلاً يا فني لاسلكي هم متخصصون كما تقول . لكن تخصص منزوع الدسم أي يكتبون عن السودان بحقد دفين يريدون للسودان أن يكون ممزقاً مشتتاً حتى تذهب مياه النيل كلها لمصر . الآن تذهب جلها وغداً ستذهب كلها .

United States [فني لاسلكي بدرجة صحفي وخال رئاسي كمان] 10-06-2013 02:21 PM
الاخوة المصريون الذين يكتبون عن السودان متخصصون في الشأن السوداني في مراكز بحثية لدراسات سياسية واسترتيجية..يعني اما الماجستير او الدكتوراة في الشأن السوداني..يعني علم مش انطباعات..وعلى سبيل المثال: اسماء الحسيني ..اماني الطويل..هاني رسلان..الصحفية صباح......

[ناجي ابراهيم] 10-06-2013 01:55 PM
يتلمعوا على حساب الوطن (السودان) ههههههههههههههههههههههه في انسان عايز يتلمع يخوض في الوحل يا رجل .. السودان ثالث دولة اكثر فساد في العالم ... السودان من العشرة دول الاكثر تخلفا ... السودان الدولة الثالثة في انعدام الشفافية ... السودان اكثر الدول انتهاك لحقوق الانسان ... سودان كهذا لا يرتقي لتلميع الاحذية فكيف يلمع انسان

United States [ابو كريم] 10-06-2013 11:11 AM
اذا لم تكن جدادة ... ولا استبعد ذلك
الرجاء من الاخ التزام بالموضوعية ... هذا ليس وقت التشفي
الاستاذ تركي السديري من الاقلام القوية والرصينة والمؤثرة على الرآي العام داخل المملكة
هؤلاء هم عمالقة الصحافة العربية ومجرد تسلل موضوع الانتفاضة السودانية لأعمدتهم نصر كبير لنا ولقضيتنا
نحن نحتاج كل الاقلام لتكتب وتنوير وتدعم قضيتنا نهاهيك عن اقلام قوية كهذة
شكرا ... للأستاذ الكبير/ تركي السديري


#791741 [Fato]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 09:28 AM
هذا ما أبتلانا به الترابى ومريديه فقد أوصلونا للدرك الأسفل بعد أن كنا جنة الله فى أرضه وبعد أن كانت الدول العربية تنظر لنا دولة أحترام وحضارة وعلم ولكن لعنة الله تغشاك فى الارين ياحسن الترابى.


#791700 [ساهر]
5.00/5 (1 صوت)

10-06-2013 08:58 AM
نتمنى للمملكة مزيداً من التقدم والإزهار. لكن من المؤسف أن الإزدهار السعودي يقابله تراجع عربي مخيف. لماذا لا تستخدم المملكة (دورها الديني والمالي) في التقريب بين الفرقاء في مصر، وسوريا والسودان بدل الاستقطاب ومناصرة طرف على آخر؟ أين الحكمة السعودية من دارفور ومن سوريا؟ إذا قامت المملكة بدور (الوسيط المحايد) فسوف تحل معظم المشاكل والمظالم العربية، وإما إذا دخلت (كطرف أصيل) في تلك النزاعات فهذه هي الكارثة.


#791618 [جدو]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 08:24 AM
ولسع الطامة الكبرى في الطريق لأنه تم تأسيس ما يلزم بقوة لك ولا فكاك منها


#791515 [ما مرتاح ....وما مرتاح]
5.00/5 (4 صوت)

10-06-2013 06:06 AM
الله يلعن ابو الجابكم يا الكيزان خليتم اليسو والمايسو يتكلمو عن السودان
هذا البلد الجميل الذي يهابه الاعراب والجيران اصبح ملطشة لضرب الامثال في الاشياء الشينة
بقينا في اي حاجة سمحة الطيش , وفي اي حاجة كعبة الاول ..غورو تغور ايامكم السودة
سودتم وجوهنا وجعلتونا نطأطي رؤوسنا خجلا من تصرفاتكم.بلا يخمكم ..كفاااااااااية.


ردود على ما مرتاح ....وما مرتاح
United States [مصطفي] 10-06-2013 08:12 AM
من عندهم المال الان يودن التحكم في مقاليد كل شئ في الوطن العربي وما حوله المال عصب الحياه وبالمل تسطيع ان تصنع اعلام موجه وقوي يزيف لك ما تود اخي هذا هو الوقت المناسب لهم للضربه الاخيرة والقاضيه للمبادي



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
9.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة