الأخبار
أخبار إقليمية
مستشار الرئيس المصري : القرضاوي داعية للقتل
مستشار الرئيس المصري : القرضاوي داعية للقتل


10-31-2013 09:13 AM
(CNN) -- شن أحمد المسلماني، المستشار الإعلامي للرئيس المصري المؤقت عدلي منصورا، هجوما قاسيا على الداعية الشيخ يوسف القرضاوي، متهما إياه بأنه بات "داعية للقتل وسفك الدماء،" ودعاه إلى أن "يثوب إلى رشده"، منتقدا فتاويه حيال مصر وسوريا، وكذلك تكفيره للعلويين رغم لقاءاته السابقة مع الرئيس السوري، بشار الأسد.

وقال المسلماني، في مقال له نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية الأربعاء، تحت عنوان "خريف داعية .. الشيخ القرضاوي ضد الشيخ القرضاوي" إن السنوات الأخيرة من حياة الداعية: "تنسف تماماً العقود السابقة من حياته.. كأَنَّ الشيخ يمضي وراء سيرته بماسِحةٍ تُزيل ما سبق له من علمٍ وفَضْل."

وذكر المستشار الإعلامي لمنصور أن القرضاوي، المرجع الروحي لجماعة الإخوان المسلمين، "كان ثابتاً صامداً ضد الغلّو والتطرف، واشتبك مع كتابات أبو الأعلى المودودي وسيد قطب دون تردد أو خوف" وأضاف: "لكن الشيخ القرضاوي الذي قال ذلك قبل سنوات عاد بعد ثورة يونيو 2013 مهاجماً الشعب والجيش.. ومصوراً الأمر وكأن فترة الرئيس السابق محمد مرسي هي الفترة الراشدة وأن كل ما قبلها وما بعدها ملكٌ عَضود"

واتهم المسلماني القرضاوي بأنه "صوّرَ للمسلمين أنه يبكي على سقوط الإسلام، لكنه في واقع الأمر كان يبكي على سقوط الإخوان" مضيفا أن "القرضاوي الأخلاقي اختفى لصالح القرضاوي البراجماتي الميكافيللي.. فأفتى أثناء حملة الرئيس السابق بأنه يجوز للمواطن الذي يأخذ الرشوة الإنتخابية أن يقسم بالله كذباً أو بالطلاق كذباً من أجل الحصول على الرشوة والمال.. ما كان سبباً في صدمة محبيه ومؤيديه."

وندد المسلماني بدعوة القرضاوي للولايات المتحدة من أجل ضرب سوريا، مضيفا أنه حاول أيضا طمأنة إسرائيل بأنها لن تتعرض لهجوم من المعارضة السورية وتابع بالقول: "القرضاوي الحالي أصبح داعية القتل ومفتي الدماء.. راح الشيخ يدعم خطاب الرعب والفزع، والتهديد بقتل مليون أو ملايين في سبيل السلطة. إن القرضاوي الذي أفتى بقتل الحاكم في ثورات الربيع العربي عاد وأفتى بقتل من يخرج على الحاكم في عهد الإخوان!"

وختم المسلماني بالقول: "ثمّة مثال آخر.. إن الشيخ القرضاوي الذي أفتى بكُفر الشيعة العلويين وقال إنهم أكفَر من اليهود والنصارى هو نفَسه الذي يحفَل موقع غوغل بصورٍ عديدة له وهو يصافح بشار الأسد مبتسماً ومبتهجا ويجلس معه سعيداً وفخوراً رغم أن بشار الأسد لم يُغيَر مذهبه وكان حين لقائه بالشيخ شيعياً علوياً ولا يزال."


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1837

التعليقات
#814686 [اصحاب الدنيا]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2013 03:58 PM
مع الربيع العربي اتضحت الفكره وعرفنا ان القرضاوي لايبتغي مرضاة الله بل يرتضي لذاته الدنيويه فهو بفتاويه قاتل وغير ذلك اخواني بغيض. اللهم عجل بهلاكه


#814597 [الجقر]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2013 02:32 PM
اسمه القرضاوي تتوقع منه شنو غير يقرض الناس ومايخلي فيهم نفاخ النار


#814486 [prof]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2013 12:26 PM
لاتذهب نفسك عليهم حسرات

القرضاوى قرض اللة عليك فى صحتك
ومد فى ضلالتك
حتى قتلك
ثم مع المجرمين بعثك ومع حبيبك حمد مسيلمه فى جهنم حشرك

اللهم هذا الرجل فتن الناس فتنة لتزول منها الجبال
اللهم انه يريد بكل الناس ان يشيع بينهم القتل البغضاء
اللهم عجل له باالقاضية الناهية
امين يامجيب دعاء المساكين


#814311 [علماني]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2013 09:52 AM
كفيت وأوفيت يا أستاذ أحمد المسلماني ، هذا النجس هو شريك السفاح الرقاص الهارب .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة