في



آنْ الأوَانْ



11-08-2013 06:58 AM
آنْ الأوَانْ ........

عصام عيس رجب

بِنشِيلْ كَفَنْ،

ومِليونْ كَفَنْ،

بَسْ يا صَفيق الرُّوح ....

وعريان الْلِسانْ،

ما لينا نِحنا .....

ولا لنِيِلْنَا .....

وعَزْمَنا،

ليك إنتَ في أوَّلْ تَبَادْ

يا زولْ زَنِيمْ،

للْبِرأسَكْ،

ولِسانو مختون بالْكِضَبْ،

زيَّكْ شَناةْ قولْ .... سُوءْ فِعالْ،

لَىْ كُلِّ مَنْ في مِلَّتكْ

يا مِلَّة ضالَّة ... وفي الضَّلالْ

فاتَتْ كُبارا ..... وقَدْرَها

بِنشِيلْ كَفَنْ

ومِليونْ كَفَنْ،

لَىْ كُلْ سِنين الْقَهْرِ

والذُّلْ ..... والْهَوانْ

آنْ الأوانْ

تِنسَلُّوا تَمرُقوا مِنْ سَمانا وأرضَنا

مِنْ توبْنا ..... مِنْ رِيحةْ النَّفَسْ

مِنْ حِنْ غُنانا ونَمَّنا ......

مِنْ هَمَّنا

مِنْ حِلْمَنا

مِنْ دَمَّنا .....

مِنْ وينْ صَحيحْ

جِيتونا يا نَسَلْ الْخَرابْ .....؟!

ما إنتو جَدْ ما مِنَّنا ......

مِنْ طِينةْ الشَّينْ ..... والْفُجورْ

كيفِنْ إذّنْ

لَمَّيتوا في هذا الْوَطَنْ ....؟!

وطَنْ الْجَمالْ .....

والطِّيبَة ..... والنّاسْ الْحُنانْ

وطَنْ الأمانْ

وطنْ السَّماحْ

قابِضْ على جَمْر الصَّبُرْ

لكِنْ خلاصْ

فات الصَّبُر حَدُّو وخلاصْ

آنْ الأوانْ

يِنهَضْ وطَنْ عالي الشُّموخْ

مرفوع جَنابْ

ينفُضْ رماد الْخوفِ هِناااااكْ

يِكْسِرْ عَصايةْ الْمُرجِفِينْ

يِعْرِضْ كذا النَّصْر الْمُبِينْ

يِقدِلْ كما النِّيلْ في الأصيلْ

ويدوبي طيرو هَدِيلْ هَدِيلْ

يرقَص تَبَلْدِي مع النَّخيلْ

كاسياهو هَيْبةْ الْعِزْ جَلالْ

آنْ الأوانْ

آنْ الأوانْ

آنْ الأوانْ


عصام عيسى رجب

صباح الخميس 7 نوفمبر 2013 م






تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1065

التعليقات
#821578 [عاصم]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2013 09:43 PM
كلمات رائعة هكذا نشعل الثورة وشعر الثائرين بليغ وانت منهم اكتب المزيد يا عصام لتلهب الشباب والثائرين حماسا لنقتلع هؤلاء الانجاس من وطننا


#821474 [دكتورة أم البنات]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2013 06:01 PM
يا لروعة الكلمات وعمق المعاني!!! بورك فيك وصحّ لسانك.



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة