الأخبار
منوعات سودانية
في الذكرى السادسة لرحيل ذاكرة الأدب الشعبي الطيب محمد الطيب
في الذكرى السادسة لرحيل ذاكرة الأدب الشعبي الطيب محمد الطيب
في الذكرى السادسة لرحيل ذاكرة الأدب الشعبي الطيب محمد الطيب


11-25-2013 01:45 AM

رفد الحياة السودانية بمعارف ذاخرة في رصيد الحياة الشعبية والاجتماعية
تنوع إنتاجه الإبداعي بين الكتب والمقالات والمحاضرات وبين الأحاديث والبرامج الإذاعية والتلفزيونية
في يوم الثلاثاء 18محرم 1428هـ الموافق السادس من نوفمبر 2007م أي قبل ست سنوات ودعت البلاد المنقب والباحث في مجال التراث الشعبي السوداني الأستاذ الراحل الطيب محمد الطيب إلى مثواه الأخير بمقابر أحمد شرفي وسط حضور ضخم شارك في التشييع يتقدمه السيد رئيس الجمهورية وقادة السياسة والفكر والأدب والصحافة والإعلام بالبلاد منهم السيدان الصادق المهدي وأحمد المهدي وفي اليوم التالي تبارت العديد من الصحف في اختيار عناوين خبر التشييع فجاء منها «البلاد تودع ذاكرتها الشعبية» و«وداع وعرفان» ولفائدة القاريء وللذين لا يعرفون عن الراحل شيئا نقدم الأسطر التالية..

الراحل كان شخصاً عصامياً غيوراً على بلاده:
الراحل الطيب محمد الطيب كان مواطناً سودانياً غيوراً على بلاده وأهلها وكان شخصا عصاميا سعى من أجل المعرفة فنالها.
عرف عنه حبه وولعه بالسودان أرضا وشعباً فطاف بواديه ووديانه وأصقاعه المختلفة وعرف قبائله بسحناتهم وألسنتهم المتعددة وأرخ وكتب أسفاراً عن أهل السودان ورجالاته من قيادات الإدارة الإهلية والدينية وعدّد مكارمهم ومحاسنهم والتصق برموزهم وأحيا التراث فكان رصيدا وكتابا يلجأ إليه من يريد أن يتعرف على السودان تأريخاً وثقافة.
رفد الحياة السودانية بمعارف ذاخرة في رصيد الحياة الشعبية والاجتماعية والفكرية والثقافية واجتهد في توثيق المعارف الأهلية وثقافات المجموعات السودانية.
تنوع إنتاجه الإبداعي بين الكتب والمقالات والمحاضرات وبين الأحاديث والبرامج الإذاعية والتلفزيونية التي امتدت إلى أربعة عقود من الزمان والتي من بينها برنامج «صور شعبية» بالتلفزيون الذي يتطرق فيه الفقيد للأحياء الشعبية.
٭ الفقيد كان طريح الفراش بالمستشفى العسكري بأم درمان وسار موكب تشييعه من منزله بالمهندسين إلى مقابر أحمد شرفي .
ألا رحم الله الفقيد رحمة واسعة وألهم آله وذويه الصبر وحسن العزاء.
«إنا لله وإنا إليه راجعون».

الوطن


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1426

التعليقات
#838295 [nagatabuzaid]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2013 10:09 PM
اللهم اغفر له وارحمه واجعل الفردوس الاعلى نزله


#838164 [Hassan Alamin]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2013 07:11 PM
We lost the history he was reference to a people , may GOD foregive hime and diliver him between the believers and martyrs at the paradise . Ameene


#837522 [aldufar]
5.00/5 (1 صوت)

11-25-2013 09:13 AM
رحمة الله على هذه الشخصية ووالله لو خير لبني ادم لتبدل مييت بحي لاستأجرت مليار يهودي ليموت مكانه ويحيا هذا الرجل الفريد استغفر الله ان كنت اذنبت ، ويعتصرني الالم حتى اليوم حينما اتذكره ، ومعه الأخ فراج الطيب (ولو لا الحياه لزرت قبرك والحبيب يزار) نعم هو الطيب محمد الذي لن يأتي السودان بمثله ، وكل الذي نسأله ان يجعله مع الصديقين والشهداء ومعه رفيق الدرب المرحوم فراج الطيب

اسكنهم الله جنات الخلد مع الصديقين والشهداء ونسال الله ان يجمعنا بهم في جنات النعيم . امين يا رب العالمين .


#837276 [Addy]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2013 06:13 AM
في أحد لقاءاته بالتلفزيون وصف بعض قبائل النوبة بما يمكن أن يفسر بأنه "إنحطاط عرقي" مع أنه وأمثاله تجري في عروقهم دماء النوبة .. ألا يجدر بنا ذكر جميع مناقبه حسنها وقبيحها عندما نتناول مآثره؟؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة