الأخبار
منوعات
ارشيف الرياضة، العلوم، التكنلولوجيا والصحة، والثقافة والفنون
أخبار رياضية
"مدفعجية" أرسنال تضرب مارسيليا بثنائية ويلشير في دوري أبطال أوروبا



11-26-2013 11:22 PM
على ملعبه "الإمارات" وأمام 59912 متفرج، حقق أرسنال الإنجليزي فوزًا سهلاً على ضيفه مارسيليا الفرنسي "المتواضع" بهدفين دون مقابل ضمن مباريات الجولة الخامسة من المجموعة السادسة لدوري أبطال أوروبا.

أحرز هدفي أرسنال لاعب وسطه الأعسر، جاك ويلشير في الدقيقتين الأولى و65، ليرفع الفريق اللندني رصيده إلى 12 نقطة في الصدارة، ويبقى في حاجة لتفادي الخسارة بنتيجة كبيرة في مباراته الأخيرة أمام نابولي في إيطاليا لضمان التأهل لدور ال16، بينما نال مارسيليا هزيمته الخامسة على التوالي.

بدأ أصحاب الأرض اللقاء بطوفان هجومي كاسح، وقبل أن يدخل لاعبو الفريق الفرنسي في فترة جس النبض، تسلم جاك ويلشير الكرة داخل منطقة الجزاء وراوغ مدافع مارسيليا، واضعًا الكرة بيسراه في المقص الأيسر، ليحرز الهدف الأول للجانرز بعد مرور 29 ثانية فقط من بداية المباراة.

هدد آرون رامسي، وتوماس روزيسكي وجاك ويلشير وميسوت أوزيل، وأوليفييه جيرو مرمى مارسيليا بالعديد من الكرات بحثًا عن هدف ثان يقتل معنويات الضيوف، وكان البولندي فوتشياك تشيزني حارس مرمى آرسنال بمثابة ضيف الشرف، حيث لم يختبر على الإطلاق أول 15 دقيقة من المباراة.

انتفض إيلي بوب المدير الفني لفريق مارسيليا في وجه لاعبيه، وحرص على إلقاء التعليمات الفنية، لسد الثغرات في خط الوسط والدفاع، والبحث عن هدف التعديل، وبالفعل جاءت صيحات المدرب بجديد، حيث هدد أندريه بيير جينياك مرمى آرسنال بكرتين، أحدهما ضربة رأس مرت فوق العارضة بقليل.

واجه مسعود أوزيل سوء حظ عاثر، حيث أهدر ركلة جزاء تصدى لها ستيف مانداندا حارس مرمى مارسليا، ثم أشهر حكم اللقاء الكارت الأصفر مرتين في وجه جيريمي موريل، ونيكولاس نيكولو، قبل أن ينتهي الشوط الأول بتفوق الأرسنال بهدف يتيم رغم تفوقه الهجومي الكاسح.

واصل أبناء آرسين فينجر المدير الفني لآرسنال التفوق الهجومي في الشوط الثاني، إلا أن تألق ستيف مانداندا حرم أوزيل وجيروو من مضاعفة النتيجة مبكرًا، خاصة في الربع ساعة الأولى، قبل أن يمرر آرون رامسي كرة بينية، يتسلمها أوزيل ليمهدها إلى جاك ويلشير مسددًا الكرة في المرمى الخالي، ليحرز الهدف الثاني من جملة فنية رائعة في الدقيقة 65.

وأمام هذا التأخر، أجرى مارسيليا تبديلاته الثلاثة لتنشيط الصفوف، حيث شارك بينوي تشيرو مكان ماريو ليمينا، وماتيو فالبوينا مكان الغاني جوردن آيو، وفلوريان توفين مكان جيلبرت إيمبولا وانجا، وبالفعل كاد توفين أن يحرز توفين الهدف الأول للضيوف، إلا أن تشيزني تصدى لكرته الخطيرة ببراعة، وحافظ على نظافة شباكه.

رد المدرب الفرنسي آرسين فينجر بتبديلين حيث خرج أوزيل ليحل مكانه الإسباني مايكل أرتيتا، وشارك سانتي كازورلا مكان روزيسكي، ثم خرج ويلشير عريس مباراة اليوم في الدقائق الأخيرة ليدخل مكانه تيو والكوت العائد من الإصابة بعد فترة طويلة استمرت شهرين بسبب الإصابة، وكاد والكوت أن يتوج عودته للملاعب بهدف رائع، حيث انفرد بالمرمى، وسدد كرة ماكرة مرت بجوار القائم بقليل لينتهي اللقاء بفوز سهل ل"المدفعجية".

كووورة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 625


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة