الأخبار
منوعات
مهرجان النوبة للألوان يرسم لوحة الهوية
مهرجان النوبة للألوان يرسم لوحة الهوية
مهرجان النوبة للألوان يرسم لوحة الهوية


12-07-2013 09:53 AM



المهرجان المقام بالجيزة يهتم بنشر الحضارة النوبية وإعادة احياء الثقافة المهددة بالتآكل في اوساط الشباب.


القاهرة – يمثل التراث النوبي جزءا أصيلا من مكونات الهوية المصرية وامتدادا للحضارة الفرعونية بما يحويه من فنون وموسيقى وعمارة وتقاليد زاخرة وثرية، الا انه يعاني من وضعه على ادراج الاهمال والنسيان.

وتمتد الحضارة النوبية إلى اكثر من ألفين عام قبل ميلاد المسيح وتعتبر فخرا لمصر ولأفريقيا بأسرها.

وتنطلق السبت بالقرية الفرعونية بالجيزة، فعاليات مهرجان النوبة للألوان في مصر والذي يهتم بنشر الحضارة واعادة احياء الثقافة النوبية المهددة بالتآكل في اوساط الشباب.

ويهدف المشروع الفني إلى تشجيع أهالي النوبة على الاهتمام بثقافتهم وحضارتهم مع تزكية روح الانتماء.

وتمثل الثقافة النوبية جزءا من حضارة وادي النيل وجسراً مهماً للاتصال بدول حوض النيل.

وتقيم مصر مهرجانات دولية للاحتفاء بالتراث والثقافة النوبية.

وتعتبر مؤسسة جمعية كنوز النوبة ان "مهرجان النوبة بالألوان "هو مشروع طويل الأجل على مدى اربع سنوات".

وستقوم المؤسسة بالتعاون مع اهالي القرى النوبية وفنانين تشكيليين من القاهرة وأسوان ومن أهالي النوبة بتلوين وتزيين بيوت أكثر من 50 قرية نوبية ومن ضمنها قرى التهجير.

وتتضمن فعاليات المهرجان اللعب بالألوان المختلفة، ويقوم خلالها الشباب بإلقاء الألوان على بعضهم في جو من البهجة والمرح، كما يشارك أيضاً في المهرجان مجموعة من الفنانين النوبيين ومنهم: البيسمبيس، ونبيل سراج، ومحمود الشرقاوى.

ومن المقرر أن يرتدي المشاركون في الاحتفال ملابس نوبية، فيلبس الشباب الجلابية النوبية بألوانها الجميلة وتتزين الفتيات بالجرجار أو الثوب السوداني.

ويضم فريق "النوبية كينايت" المشارك في المهرجان شباب وفتيات هدفهم نشر الثقافة النوبية بكل ما تحمله من "عادات، وتقاليد، وتراث، ولغة، وازياء تقليدية، الى جانب التحسيس بقيمة الهوية.

ورغم اقامة مهرجان فني يعنى بالنوبيين ويهتم بحفظ ثقافتهم، توجه اصابع الاتهام للسينما المصرية بظلمهم والقسوة عليهم.

ويرى خبراء فنيون ان هناك أفلام سينمائية تقدم المواطن النوبي في قوالب ثابتة لا يمكن الخروج منها بأي حال من الأحوال وتنحصر جميعها في دور البواب أو المضيف أو الخادم.

والبطولة عند النوبيين في السينما المصرية حلم بعيد المنال عنهم والادوار البسيطة والثانوية تحصرهم في قالب مكرر ومستهلك في معظم الاحيان، فاغلب الافلام تتغافل عن قضاياهم وهمومهم الحقيقية لتقدمهم في ادوار العامل والطباخ وحارس العمارة والبواب.

ويستغرب النقاد من عدم تخصيص الفن السابع المصري ادوارا ثرية ومتنوعة والمركبة للنوبيين ويقول احدهم "لم نشاهد مطلقا نوبيا مثقفا في اغلب الأعمال الفنية".

ويذهب البعض من المفكرين الى ان وضع النوبيين في قوالب جاهزة ومكررة في السينما المصرية يعود الى خصوصيتهم وطبيعتهم المتحفظة.

في حين تعتبر بعض الاراء ان الطبيعة العفوية والتلقائية التي تغلب على اهل النوبة وكرههم لحياة التكلف والتصنع الى جانب خصوصيتهم اللغوية هي التي تدفع الكتاب الى وضعهم في خانة الادوار البسيطة.

واطلق خبراء في الثقافة النوبية دعوات مكثفة للحفاظ على مفردات التراث النوبي، وخصوصا لغته التي أصبحت مهددة بالاندثار.

واجتمع عدد من علماء وأساتذة الآثار ودراسة الحضارات وتاريخ العصور في مصر، بالمئات من أهالي النوبة لمناقشة كيفية إدراج التاريخ النوبي في المناهج الدراسية الثلاثة ابتدائي وأعدادي وثانوي.

ويتحدث أهل النوبة اللغة النوبية وهي لغة تنتمي إلى مجموعة اللغات النيلية الصحراوية وتنقسم إلى قسمين أساسيين الكنزيه والفادكيه وتختلف إلى خمس لهجات أو أكثر في مناطق مختلفة ما بين مصر والسودان.

وقال الدكتور محمد عبد الحليم نور الدين، رئيس هيئة الآثار المصرية السابق وعميد كلية السياحة والفنادق بالفيوم، "إنه تم تشكيل لجنة من أساتذة متخصصين في تاريخ النوبة عبر العصور لوضع تصور كيفية إدخال التاريخ النوبي في المناهج الدراسية الثلاثة، مشير إلى أن التاريخ النوبي يدرس في كليات الآثار".

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2008

التعليقات
#849649 [النوبي]
2.50/5 (2 صوت)

12-07-2013 03:31 PM
أهمال النوبيين المصريين لشقهم من النوبيين السودانيين في دمجهم والاشارة اليهم في مثل هكذا مناسبات فيه كثير من السذاجة والغباء من طرف المثقفين من النوبيين المصريين أو ربما خبث ومكر من المسئوليين المصريين وذلك لايهام القارىء الساذج (وهو الجمهور الغالب) أن لا علاقة لحمة وجسد بين شقي بلاد النوبة المتصل من جنوب مصر وحتى وسط السودان والتى كانت وطن مستقل لآلاف السنين وحتى خمسمائة عام مضت والتي من المتوقع ان تعود قريبا خاصة بعد تكوين دولة جنوب السودان المستقلة كدولة مستقلة للنوبيين كما كانت قبلا واهمل هؤلا عمدا وخبثا ان بلاد النوبة في السودان او بالاصح امتداد بلاد النوبة هي الاكبر من تلك التي بمصر والنوبيون السودانيون هم الاكثر عددا من اشقائم بالجزء المصري ولكن النظرة الضيقة وقصد التفتيت وبعد الشقة والتمزيق بين الاخوة من قبل ساسة الدولتين ومحاولة حجب ضوء الشمس بغربال لن يجدى فلنوبة مصر نقول ان اصلكم هو نوبة السودان واذا استقلت بلاد النوبة ستكون دنقلا عاصمتها التاريخية او ربما حلفا لتوسطها لذا اذكروا شقكم الذي بالسودان في كل منشط حتى لا ترقصون او تنهضون بقدم واحدة!!


#849545 [سالم السالم]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 01:28 PM
في مجلة الجالية المصرية مقالات جيدة عن صفة النوبة وتاريخهم الرجاء من الإخوة في الراكوبة موافاة القراء بها لأنها جزء أصيل من تاريخ السودان القديم .
أهم المقالات (صفة النوبة في كتب التراث)(الحكمة النوبية بين الميراث وتوارد الخواطر)مع الشكر لأسرة الراكوبة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة