الأخبار
منوعات سودانية
" الراية اليتيمة.. عام على رحيل "الطقطاقة"



12-11-2013 11:40 PM

الخرطوم - الزين عثمان

العاشر من ديسمبر.. تستدير عجلة الزمان بعام للأمام تمازح عقارب حزنك وأنت ترتدين ضمادات الموت. أمدرمان في مثل هذا الصباح قبل عام تودع الطقطاقة؛ امرأة صدقت شعبها الوعد، ورحلت الآن لتلحق بالأزهري (اسماعين) وهي صاحبة الأنشودة (لا تعريفة ولا ملين كل الشعب مع اسماعين).

قبل عام وفي صباح مثل صباح الناس هذا، (طقطق) في البلاد الحزن من جديد؛ غادرت الطقطاقة برايتها وانطوت ورقة أخرى من أوراق الاستقلال.. (العلم) يرافق من توشحته قبل أن يرفع على سارية القصر الجمهوري، لتواري المدينة جثمان (حواء جاه الرسول).

عام يمر على رحيل حواء التي شهدت الميلاد عام (1926) وأمدرمان تبحث عن رايتها الملفوفة على جسد السيدة التي كان لها صوتها ضد الاستعمار مما دفعها لأن تفقد شعر رأسها ذات مظاهرة.. وبنات حواء في التلفزيون ينادين أمهن فيرتد إليهن الصدى بصوته والصوت هو نفسه صوت (صه يا كنار وضع يمينك في يدي).

العاشر من ديسمبر في العام السابق حمل السودانيون (الطقطاقة) إلى مقابر حمد النيل بناء على وصيتها قبل أن يمر الجثمان على بيت الزعيم الازهري.

ذكرى حواء الطقطاقة تبدو وكأنها ذكرى للراية التي تتزامن وأسبوع مقاومة العنف ضد المرأة لتصل لنتيجة خواتيمها أن راية هذه البلاد هي مصنوع امرأة..

ربما لا يتوقعون أن أنامل امرأة كانت وراء رسم رمز البلاد إلا بعد أن يعلموا أن فرحة عارمة انتابت المعلمة السريرة مكي الصوفي عند إعلان الاستقلال من داخل البرلمان في 19 12/ /1955م، دفعتها للتفكير في تصميم العلم بعد أن نظمت قصيدة بعنوان (يا بلدي العزيز اليوم تم الجلاء) والعلم الذي صممته امرأة ارتدته في يوم عيد البلاد امرأة هي حواء التي لم تكن هناك مظاهرة إلا وكانت تقود رسنها هاتفة فليحيا الوطن، ما يجعل من موتها لحظة للوقوف ولو لوهلة في حضرة الراية التي تم تغيير ألوانها ولكن وفقاً لنص محمد أحمد المحجوب (ليس المهم أن تكون الألوان زاهية لتروق في نظر رجال الفن وأصحاب الذوق المرهف إنما المهم هو أن نقدس هذا العلم وأن نرعاه وندافع عنه مادمنا قد اخترناه شعاراً لأنفسنا وعزتنا وكرامتنا).

في ذكرى الطقطاقة لا عبارة يمكن أن تقال سوى مرور عام على يتم راية الوطن القديم حين غابت ست التوب

اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 1 | زيارات 1067

التعليقات
#855297 [مدحت عروة]
5.00/5 (1 صوت)

12-12-2013 02:01 PM
حيا الله علم السودان بالوانه الثلاثة الازرق والاصفر والاخضر والف مليون تفوووووا على علم السودان الجابته مايو وقال ايه عشان يشبه علم الدول العربية ما دى الكفوة ذاتها ومنو القال ليكم انه السودان دولة عربية من اساسه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
انحنا دولة سودانية وبس وعلمنا هو علم الاستقلال والعلم الحالى والله لا اعرف ولا داير اعرف ترتيب الوانه!!!!!!!!!!!!!!!!!!
الف مليون تفوووووا على اى انقلاب عسكرى سودانى عطل التطور الديمقراطى فى السودان وخلانا بقينا زبالة زى مصر والعراق وسوريا وليبيا وهلم جرا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ يا بلد!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة