الأخبار
أخبار السودان
صراع القبائل إلى متى؟



12-13-2013 07:54 AM
إبراهيم ميرغني

من قبل التوقيع على إتفاقية السلام العادل في نيفاشا حذَّر الحزب الشيوعي من مغبة تقسيم الثروة على أساس حزبي أو جغرافي أو قبلي ،فضرب بتحذيره عرض الحائط. وها هي النتائج الكارثية تتوالى بعد أن انفصل الجنوب، فقد أشتكت قبائل بعينها في أبيي وجنوب كردفان من عدم تسلمها نصيبها في الثروة مثلما هو منصوص عليه في الدستور ،وأختلفت قبائل على ملكية حقل النجمة البترولي في غرب كردفان وتصارعت قبيلة البني حسين من أجل الذهب في جبل عامر واليوم ينتقل الصراع إلى دار حمر في غرب كردفان وذلك لأول مرة في تاريخ هذه المنطقة التي كانت واحة للتعايش بين القبائل؛ فلقد اشتبكت بطون قبائل الحمر مع المعاليا في شرق دارفور بسبب الخلاف على حقل زرقة أم حديدة البترولي، هذه المرة الأولى التي يتم فيها ذكر أسم أي من قبائل الحمر مقروناً مع أي نزاع قبلي، ولقد كانت جلَّ النزاعات في السابق تندلع في دارفور وأطرافها قبائل دارفورية فلقد دارت معارك دامية في منطقة أم ديبون راح ضحيتها العشرات وتم إحراق كل المزارع قبل حصادها ولولا حكمة وتعقل بعض الحكماء لتحول النزاع إلى حرب ضروس، إننا نحذِّر من تكرار سيناريو الحرب والصراع القبلي في كردفان، ونؤكد أن الثروات الطبيعية داخل الأرض وخارجها هي ثروات قومية لكل أهل السودان ويجب إستثمارها لمصلحة المواطنين في ظل نظام وطني ديمقراطي يهتم بالتنمية.
الميدان






تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1045

التعليقات
#858351 [تاكسي]
0.00/5 (0 صوت)

12-16-2013 07:41 AM
نحن ضد الاقتتال ولكن استخراج النفط وتوظيف العوائد في اشعال نار الحرائق بين القبائل ,يكون بقائه في جوف الارض أولى,



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة