الأخبار
أخبار إقليمية
سلفا كير يحظى بدعم دول مجاورة لجنوب السودان
سلفا كير يحظى بدعم دول مجاورة لجنوب السودان
سلفا كير يحظى بدعم دول مجاورة لجنوب السودان


12-28-2013 07:54 AM

نيروبي/جوبا (رويترز) - عبرت دول مجاورة لجنوب السودان يوم الجمعة عن دعمها للرئيس سلفا كير في الصراع القبلي الذي يسود أحدث دولة في العالم قائلة إنها لن تقبل بأي محاولة للإطاحة به وبحكومته المنتخبة ديمقراطيا.

وحظي كير أيضا بدفعة في مدينة ملكال عاصمة ولاية أعالي النيل -وهي الولاية الرئيسية المنتجة للنفط في جنوب السودان- حيث ألحقت القوات الحكومية هزيمة بقوات المتمردين الموالين لنائب رئيس الجمهورية السابق ريك مشار بعد أربعة أيام من الاشتباكات العنيفة.

وقال وزير في حكومة كير إن الحكومة مستعدة لوقف إطلاق النار فورا لكن لم يتضح إن كان مشار سيقبل عرضا كهذا لا يتضمن الإفراج عن حلفائه السياسيين المحتجزين.

وكان مشار قد أبدى استعداده لإجراء محادثات سلام لكن بشرط الافراج عن حلفائه السياسيين المعتقلين.

وفي كلمة أمام زعماء إقليميين خلال قمة طارئة حول جنوب السودان عقدتها الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق افريقيا (ايجاد) ناشد الرئيس الكيني أوهورو كينياتا كلا من كير ومشار اغتنام "الفرصة المحدودة السانحة" والبدء في محادثات سلام.

وقال كينياتا في بيان وزعته الرئاسة الكينية "ليكن معلوما اننا في ايجاد لن نقبل عزلا غير دستوري لحكومة منتخبة ديمقراطيا بطريقة سليمة في جنوب السودان. العنف لم يقدم قط حلولا مثلى."

وتفجر العنف في جنوب السودان يوم 15 ديسمبر كانون الأول وانتشر بسرعة وقسم الدولة على أسس قبلية بين أبناء قبيلة النوير التي ينتمي إليها مشار وقبيلة الدنكا التي ينتمي إليها كير.

وتخشى قوى غربية وحكومات افريقية أن تؤدي الاشتباكات العرقية إلى حرب أهلية تهدد منطقة هشة يسهل اختراق حدودها.

ودعا قادة دول المنطقة إلى فتح "ممر للمساعدات" لتوصيل الإمدادات المطلوبة بشدة مثل المناطق النائية.

قالت الأمم المتحدة التي ترسل قوات إضافية لحفظ السلام في جنوب السودان إنه تم نزوح حوالي 121600 مدني أثناء الاشتباكات المستمرة منذ 13 يوما من بينهم 63 ألف مدني لجأوا إلى قواعد الأمم المتحدة.

وقال جيش جنوب السودان إنه استعاد السيطرة الكاملة على ملكال العاصمة الإدارية لولاية أعالي النيل التي تعد في الوقت الحالي مصدر كل إنتاج النفط في جنوب السودان بعد إغلاق حقول النفط في مناطق أخرى.

وقال المتحدث باسم الجيش فيليب أقوير لرويترز من جوبا في اتصال تليفوني إن القوات الحكومية "تسيطر على مئة بالمئة من مدينة ملكال وتلاحق قوات الانقلاب."

ودعا وزير شؤون مجلس الوزراء مارتن إيليا لومورو لرويترز من جوبا يوم الجمعة إلى وقف إطلاق النار قائلا "يهدف إيقاف القتال إلى وقف الضرر مؤقتا وإلى وقف الهجوم ومن ثم نتحرك بثقة" إلى محادثات السلام.

وكان مشار نائبا لرئيس الجمهورية إلى أن أقاله كير في يوليو تموز. واتهمه كير بالسعي للانقلاب عندما اندلع القتال بين مجموعتين من الجنود الموالين لكلتا الجماعتين المتصارعتين في جوبا. وينفي مشار هذا الاتهام.

وقال كينياتا إن دولة جنوب السودان وحكومات المنطقة "ليس أمامها وقت" لايجاد حل لما وصفه بأنه مشكلة سياسية داخل حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان الحاكم تحولت إلى مواجهة عنيفة تهدد باتخاذ "منحى قبلي رهيب". وقال إن الحل العسكري لا يمكن أن ينجح في جنوب السودان.

وأضاف "سينتج عن الأزمة الحالية إذا لم يتم احتواؤها ملايين النازحين واللاجئين وستصيب هذه المنطقة بانتكاسة كبرى."

وقالت رئيسة بعثة الأمم المتحدة في السودان هيلدا جونسون إن أكثر من ألف شخص قتلوا في الصراع حتى الان


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2399


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة