الأخبار
أخبار إقليمية
برنامج BBC "نقطة حوار" يناقش "مفاجأة البشير" اليوم الأربعاء



01-29-2014 02:49 PM

برنامج BBC "نقطة حوار" يناقش "مفاجأة البشير"

ويستضيف الكاتب الصحفي عبدالوهاب همت

هل كان حضور الترابي مفاجأة البشير التي تحدث عنها؟
رأى كثير من السودانيين أن خطاب البشير لم يحمل جديدا
أثار الخطاب الذي ألقاه الرئيس السوداني عمر البشير يوم الاثنين 27 يناير جدلا كبيرا خاصة على مواقع التوصل الاجتماعي.
فعقب انتظار دام نحو أسبوع لما سمي في الخرطوم بـ "مفاجأة البشير" رأى كثير من السودانيين أن الخطاب لم يحمل جديدا ووصفوه بالإنشائي.
وفي خطابه دعا البشير الأحزاب السياسية إلى المشاركة في حوار وطني جامع سماه "وثبة وطنية شاملة" بشأن الدستور.
إلا أنه لم يذهب إلى ابعد من ذلك كما كان يتوقع البعض.
وقال البشير أمام حشد ضم زعماء احزاب المعارضة الرئيسية بالبلاد "ندعو لحوار عريض يشمل كل الاحزاب السياسية وحتى حاملى السلاح" . كما دعا البشير إلى نبذ العنف في الخلافات السياسية والعمل على تحقيق "نهضة" سياسية واقتصادية في البلاد.
في المقابل عبر البعض عن إمكانية أن تكون هناك أمور تم الاتفاق عليها بين البشير وبين رئيس حزب الأمة الصادق المهدي والأمين العام للمؤتمر الشعبي المعارض حسن الترابي وهما من أبرز زعماء المعارضة ولم يتم الكشف عنها في الخطاب.
على الجانب الآخر رأى البعض أن حضور زعيم المؤتمر الشعبي حسن الترابي ، الذي ظهر لأول مرة مع البشير منذ أكثر من عشر سنوات ، هو المفاجأة التي كان كثيرون قد توقعوا أن يتضمنها خطاب البشير.
ورأى اخرون أن حضور قادة أحزاب المعارضة كالترابي والصادق المهدي لسماع الخطاب يعد مؤشرا إيجابيا قد يمهد لفتح الحوار بين القوى السياسية المختلفة.
وكانت وسائل إعلام سودانية نشرت سلسلة مقالات على مدى الاسبوع المنصرم أوردت فيها تصريحات لمسؤولين بالحكومة بأن الخطاب سيتضمن اصلاحات مهمة.
سنناقش معكم هذه المحاور وغيرها في حلقة يوم الأربعاء 29 يناير من برنامج نقطة حوار
الساعة 18:06 بتوقيت السودان.


خطوط الاتصال تفتح قبل نصف ساعة من البرنامج على الرقم 00442077650211 ويمكنكم أيضاً المشاركة عن طريق الرسائل النصية sms بالعربية على رقم: 00447900040407
إن كنتم تريدون المشاركة عن طريق الهاتف يمكنكم إرسال رقم الهاتف عبر الإيميل على: [email protected]
يمكنكم ايضا ارسال ارقام الهواتف الى صفحتنا على الفيس بوك من خلال رسالة خاصة Message كما يمكنكم المشاركة بالرأي على الحوارات المنشورة على نفس الصفحة، وعنوانها: https://www.facebook.com/hewarbb


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 6451

التعليقات
#901136 [هوارئ]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2014 06:49 PM
كالعادة كان الخطاب مخيب الئ امال الشعب السودانئ


#901110 [al3ado]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 06:21 PM
يا ناس الراكوية

المواعيد 15:06 جرينتش.
ما
الساعة 18:06 بتوقيت السودان.


http://www.bbc.co.uk/arabic/interactivity/2014/01/140128_comments_bashir_surprise.shtml

يعني لسة 3 ساعات تاني


#901048 [ابوراس]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 04:53 PM
المفاجأة بان لا مفاجئة به. كانت هنالك فرصة تاريخية امامة بكل السياسيين بان يشكل حكومة قومية او عسكرية تمهد لانتخابات مبكرة ولكن تكلم عن المؤتمر الوطني كثيراولم يستطع عن ان يتكلم عناخطاء النقاذ واقصاء الاخروتككلم عن وثوب وو ثبة واحابيل والشعب كل الشعب ... اي محاولة لمناقشات وسمنارات يجب ان تبدأ اولا بازالة التمكين نعم التمكين هو الذي اضر بالبلاد.. الطبيب مدير للزراعة والزراعي مدير للبنوك والاقتصادي مدير للهندسة واهم حاجة ناس الديكور بيرأسو شركات انتاجية هندسية.... ياخي اعترف بخطأ التمكين وابدأ بازالته عندها الناس تبدأ تقيف معاك .. اي دين يفرق بين الناس اي دين يعامل الناس الذين ينتمون الي دين الله ورسوله لا الي دين الحركة الاسلامية بالتفرقة ... وفي النهاية كلهم او جلهمطلعوا حرامية... شكرا لشعب مصر الذي عرف خطورة التمكين فأزال تجار الدين والدين منهم براء


#900964 [مواطنx]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2014 03:33 PM
شكرا ادارة الراكوبة،وأرجو دائما أن تعلمونا بكل المقابلات والحوارات التي تفضح فشل نظام الفشل بالقنوات وتنشروها دوما،لا تنسوا skynews,france 24,ann,وغيرها من القنوات التي تبين فشل هؤلاء.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
6.50/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة