الأخبار
أخبار إقليمية
الحكومة: السودان أصبح مكباً للنفايات الفاسدة والمواصفات تكشف تعرضها لضغوط لإدخالها
الحكومة: السودان أصبح مكباً للنفايات الفاسدة والمواصفات تكشف تعرضها لضغوط لإدخالها



03-05-2014 08:59 PM


الخرطوم: عمار محجوب: أسامه عبد الماجد :

كشفت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس عن تعرضها لضغوط من جهات عليا بالدولة - لم تسمها - للسماح بإدخال أجهزة ومعدات إلكترونية مستعملة، وقالت إنها لم تستبعد أن تكون تلك الأجهزة عبارة عن نفايات إلكترونية.

في وقت أقر فيه وزير البيئة والغابات والتنمية العمرانية الدكتور حسن عبد القادر هلال بأن البلاد أصبحت مكباًَ للنفايات الإلكترونيه. بينما كشفت الهيئة القوميه للاتصالات عن دخول أكثر من (33) مليون هاتف نقال للسودان غير مطابق للمواصفات وتحوي مواداً سامه ومشعه من جملة (36) مليون هاتف مستخدم الآن.
وأوضح المهندس جمال أمين السيد أن المشتركين في خدمة الهاتف السيار (27)مليون، ونوه إلى أن الهاتف المحمول المطابق للمواصفات يحتوي على أكثر من (40) وحدة بها مواد سامة منها الرصاص والزئبق. وأبدي هلال خلال مخاطبته أمس منتدى إثر النفايات الإلكترونيه على الأمن البيئي الذي نظمه مجلس الوزراء بالتعاون مع المؤسسة الشبابية لتقانة المعلومات، إنزعاجه لعدم مواكبة التشريعات للتطور الذي حدث في استخدام التقانه، وأقر بأن النفايات الإلكترونيه أصبحت تمثل خطراً يواجه السودان وأن ذات الخطورة تزداد يومياً.

واتفق وزير مجلس الوزراء أحمد سعد عمرمع هلال بشأن ضعف التدابير الموضوعة للحد من خطورة النفايات الإلكترونية ورد معظم الأمراض السائدة الآن للأجهزة التي وصفها بالسامه والمسرطنة الواردة للبلاد. وقال إن أناساً نفوسهم ضعيفة يسعون للتربح على حساب صحة المواطن. واقترحت وزيرة العلوم والاتصالات د. تهاني إقامة مشروع قومي لتدوير النفايات الإلكترونية. وقالت المسؤولة بهيئة المواصفات مها محمد خير إن جهات عليا تمارس ضغوطا على الهيئة لإدخال أجهزة مستعملة لمصلحة منظمات.

اخر لحظة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2106

التعليقات
#933702 [وليد]
0.00/5 (0 صوت)

03-06-2014 06:20 AM
قال مواصفات قال انتو منافقات اذا كانت المواصفات صادقة لماذا لم تذكر الجهات العليا مع العلم انو فضاء الاعلام اكثر افتاحآ الان (يا ايها القائمين علي امر المواصفات ارواح الشعب امانة في اعناقكم فلنترك الضحك في بيت البكاء)


#933584 [هدهد]
3.00/5 (3 صوت)

03-05-2014 11:43 PM
الحكومة اصبحت أشبه بالداعرات بائعات الهوى فهى تنظر للفوس بعين واسعة ويهمها كم مليون من الدولارات تقبض وبعد ذلك تفتح ارجلها وتنفخ ثدييها وتئن لذة بحلاوة الثمن الذى قبضته ... أما موت المواطنين وتسمم البيئة ومرض البشر لا يهم فقد أصبح السودان عبارة عن بيت كبير تديره ثلة من العاهرات ,.


ردود على هدهد
United States [ام بادر] 03-06-2014 04:42 AM
ما هذا التشبيه يا هدهد وما لزوم هذه العبارات العاريه.هنالك كلمات كثيره وعبارات افضل .ارجو من الجميع احترام القارئ.والقارئه. فخلف هذه العبارات اخواتكم وامهاتكم وزوجاتكم.ومهما كان الموضوع يمكن التعليق فيه بتادب.


#933547 [هبار شروك الليل]
5.00/5 (1 صوت)

03-05-2014 10:13 PM
بعد شوية بسكتوكن ياناس المواصفات حاولو ارفضو بقوة عشان تكبرو الكوم علي الاقل طالبو بالنص في الكيكة النفايات جاية جاية بس انتو ماتطلعو بلاحمص .


#933543 [زوووومبة]
4.00/5 (1 صوت)

03-05-2014 10:12 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل .... الناس دي اهم حاجة عندها الجمارك اما المواصفات والمقايس دي ماشغالين بيها كتير ؟؟؟؟ ديل سلاقين بيض مواصفات ميـــــــــــــــن !!!!! وبعدين المقايس البحدد بنودها منو ؟؟


#933532 [ahmed//]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2014 10:02 PM
بالطبع السرطان الذى يصيب الشباب فى كل عام 120 شاب / والدولة تقول من التمباك والتبغ علما بان السودانيين بسفوا التماك من اكثر من مائتن عام لم نسمع بهذا الكم من السرطانات ولكن ياناس المواصفات طلعتوا ناس جبانيين وعذركم اقبح من الذنب وهل الجهات العليا هذه ملائكة منزلة لما الخوف ارفعوا الأمر الى المحكمة العليل والإعلام فى حينه وبرئوا انفسكم ولكن عذركم هذا اصبح دليل ادانة وانكم شركاء فى انتشار السرطان وسط الشباب


#933512 [hassan]
5.00/5 (1 صوت)

03-05-2014 09:42 PM
خمو وصرو لمن تجيكم الطامة الكبري



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة