الصحف تنتقد أداء برشلونة بعد سقوطه أمام بلد الوليد


03-09-2014 08:07 PM
EFE ©



وجهت الصحف الرياضية العالمية، والكتالونية على وجه الخصوص انتقادات حادة للمستوى الهزيل الذي ظهر به برشلونة أمام بلد الوليد مساء السبت في الليجا، والذي انتهى بفوز الأخير بهدف دون رد، مؤكدة على أن مواجهة مانشستر سيتي في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا قد تكون العاصفة الكاملة بالنسبة لكتيبة خيراردو "تاتا" مارتينو.



وعنونت صحيفة (الموندو ديبورتيفو) الرياضية "البرسا يرفض الليجا"، وأسهبت "برشلونة حزين وباهت يبدأ في وداع الدوري على قدم وساق"، موضحة "مني بالهزيمة الثانية على التوالي خارج ملعبه، في إشارة واضحة إلى أن اللقب بدأ يصبح مستحيلا".



وأشارت إلى أن "الواضح أن أبعاد مشكلة هذا البرسا تشمل الجميع، بداية من أول لاعب وحتى الأخير، مرورا بتاتا ومساعديه الكثر".



أما صحيفة (سبورت) الكتالونية فعنونت "البرسا يتفنن في تضييع الليجا"، مشيرة "في مباراة عادية، تعثر بشكل محبط، ولم يكن قادرا على العودة بعد هدف (فاوستو) روسي رغم أنه جاء في النصف ساعة الأولى من عمر اللقاء".



وأوضحت "أمام فريق يقاتل للبقاء في دوري الأضواء، قدم فريق خيراردو مارتينو عرضا سمح لملوك التعادلات بحصد نقاط المباراة الثلاث".



وأضافت "قبل مواجهة مانشستر سيتي في برشلونة، قرر البرسا عدم خوض الليجا"، مبرزة "غياب العمق عن جناحي البرسا، والسيطرة على وسط الملعب، والضغط الهجومي، باستثناء بدرو، وخسائر بلا معنى".



وأكدت "يبدو أن لقب الليجا في طريقه إلى مدريد، والبرسا لا يبدو في ظروف تمكنه من مواجهة ربع نهائي دوري الأبطال أو نهائي الكأس. سيكون على اللاعبين اثبات عكس ذلك".



وكانت صحيفة (الباييس) أكثر حدة، حيث عنونت "بدون كرة قدم، بدون رموز، بدون خجل"، مشيرة إلى "تراخي" لاعبي البرسا و"بلادتهم" أمام القوة التي كان يلعب بها بل الوليد.



وشددت "البرسا يسقط بالعرض البطيء"، مشيرة إلى أن "لقاء الكلاسيكو المرتقب في سانتياجو برنابيو قد يكون رحلة للمجهول بالنسبة لبرشلونة الذي هزمه فالنسيا وريال سوسييداد وبلد الوليد، ولم يعد هناك مجالا للأخطاء بالنسبة للبرسا"، مؤكدة عدم وجود ما يبرر المباراة "المريعة".



وأكدت "تلوح في الأفق عاصفة قوية في الكامب نو اذا لم يخرج برشلونة سالما من مباراة مانشستر سيتي (في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا) في الكامب نو. ليس فقط لخسارة مزيد من النقاط، وانما لأن أحدا لن يُغفر لهم اعتبارا من الان، ولا حتى الرب".



ومن جانبها قالت صحيفة (لابانجوارديا): "البرسا يرفض الليجا"، مشيرة "أبناء مارتينو يواصلون نزيف النقاط في خوسيه ثوريا (ملعب بلد الوليد) للافتقار إلى الدقة والتوتر المفرط. دون قوة وبصورة مهلهلة خلال فترات طويلة من المباراة، أنهى الفريق المباراة وقد فقد هويته".



بينما عنونت صحيفة (إلموندو) الإسبانية "البرسا ينتحر"، مشيرة "برشلونة قرر قطع أحشائه على طريقة هارا كيري اليابانية لمحاربي الساموراي، والدم يهدد بالقضاء على آمال البرسا في كل البطولات".



وعنونت صحيفة (أوليه) الأرجنتينية "مترهل"، مشيرة "برشلونة عانى من وعكة في زيارة بلد الوليد، على غرار قيء (النجم الأرجنتيني ليونيل) ميسي الأسبوع الماضي".



وبدورها قالت صحيفة (جازيتا ديلو سبورت) الإيطالية "روسي قدم خدمة كبيرة لكارلو أنشيلوتي" المدير الفني لريال مدريد المتصدر، مشيرة إلى أن هدفه "يلحق الهزيمة الثانية على التوالي للبرسا خارج ملعبه. بامكان الريال التقدم بفارق أربع نقاط".



ويتصدر ريال مدريد الليجا حاليا ب64 نقطة بفارق الأهداف أمام أتلتيكو مدريد الوصيف، فيما تراجع برشلونة للمركز الثالث ب63 نقطة، علما بأن الفريق الملكي سيخوض اليوم مباراته في الجولة ال27 من الدوري أمام ليفانتي.






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 616


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة