الأخبار
ملحق المنوعات
الشابة رثت الضحية على موقع فيسبوك.
الشابة رثت الضحية على موقع فيسبوك.


03-11-2014 08:11 AM
سكاي نيوز عربية
حاولت شابة اسكتلندية إبعاد الشكوك عنها وإخفاء مشاركتها في تعذيب وقتل أحد الأشخاص بكتابة رثاء على صفحة الضحية على موقع فيسبوك، وذلك بعد مرور 4 أيام على وقوع الجريمة.

وكانت جورجينا سميث، البالغة من العمر 23 عاما، قد كتبت على صفحة سكوت بلاكوود على فيسبوك "لقد كان دوما رفيقا جيدا"، معربة عن يقينها من إلقاء الشرطة القبض على القتلة، بحسب موقع مترو البريطاني.

ولكن بعد كتابتها للرسالة توصلت الشرطة إلى أن سميث اشتركت مع كل من آلان نيكول وتوماس مور، في تعذيب وقتل بلاكوود، الذي اكتشفت السلطات تعرضه لأكثر من 72 إصابة، من بينها حروق وكسور.

وتم الحكم على كل من نيكول ومور بالسجن لمدة لا تقل عن 20 عاما، بعد أن أدانتهما المحكمة العليا بغلاسكو. أما سميث فتنتظر النطق بالحكم عليها في وقت لاحق من مارس الجاري، بعدما وجدتها المحكمة مذنبة بتهمة القتل.
جرائم قتل






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1202


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة