في



الأخبار
منوعات
استشارات - * تلف الأعصاب والسكري * تسريب الصمام المايترالي * نوبات الهلع
استشارات - * تلف الأعصاب والسكري * تسريب الصمام المايترالي * نوبات الهلع
استشارات - * تلف الأعصاب والسكري * تسريب الصمام المايترالي * نوبات الهلع


03-12-2014 09:15 AM

الرياض: د. حسن محمد صندقجي

* تلف الأعصاب والسكري

* والدي مُصاب بالسكري، وزادت لديه مشكلات الأعصاب، وذكر الطبيب أنها بسبب السكري. ما الذي علينا فعله في هذه الحالة وهل يتطور الأمر؟

محمد الحربي - الرياض.

- هذا ملخص الأسئلة الواردة في رسالتك. ولاحظ معي أن ما سألت عنه هو من المشكلات الشائعة لدى مرضى السكري، ولذا فمن المهم فهمها وما أسبابها وكيفية التعامل العلاجي والوقائي منها. وهناك حقيقتان يجدر ذكرهما وهما أن نحو 70 في المائة من مرضى السكري قد يُصابون بأحد أنواع اضطرابات عمل الجهاز العصبي نتيجة للسكري وأن الوقاية عبر ضبط نسبة السكر في الدم يُمكنها أن تمنع أو تُؤخر ظهور هذه المشكلة. وحينما تكون نسبة السكر في الدم مرتفعة جدا، ولفترات طويلة، فإن الأعصاب تتلف، والأوعية الدموية التي تغذي الأعصاب هي الأخرى تتلف، وبالتالي لا تؤدي الأعصاب وظيفتها في توصيل الرسائل العصبية.

- وقد تظهر مشكلة الأعصاب التالفة نتيجة للسكري في أعصاب مناطق اليدين والرجلين، أي أجزاء محيط الجسم. وهذا أكثر أنواع تلف الأعصاب الناجم عن مرض السكري. وكذلك قد تظهر المشكلة العصبية في الأعصاب التي تتحكم في عمل القلب والرئتين وتنظيم ضغط الدم وتنظيم عملية الهضم والتفاعل الجنسي والتعرق والتبول. وهناك نوع ثالث يُصيب على وجه الخصوص أعصاب الوركين والفخذين. ومن المحتمل كذلك حصول تلف عصبي مفاجئ لأحد الأعصاب.

ولاحظ معي أن جزءا مهما من عملية متابعة المريض بالسكري لدى الطبيب هو إجراء الفحوصات التي تهدف للتأكد من وجود أي اضطرابات في عمل الأعصاب، وهناك فحوصات خاصة لتلك الأمور.

وما هو مطلوب من المريض الاهتمام بالمتابعة لدى الطبيب للتأكد من نجاح ضبط نسبة السكر في الدم بالحمية الغذائية وتلقي الأدوية التي يصفها الطبيب لضبط نسبة السكر في الدم. ولذا فإن المتابعة الطبية واتباع إرشادات الطبيب هما الأساس في المعالجة والوقاية من تلف الأعصاب لدى مرضى السكري.

* تسريب الصمام المايترالي

* ما الداعي لإجراء فحص تصوير القلب وتكرار ذلك لمريض تسريب الصمام المايترالي؟

أبو نمر - الرياض.

- هذا ملخص الأسئلة الواردة في رسالتك حول إصابة زوجتك بتسريب في الصمام المايترالي، وأن الطبيب يعزو سبب ذلك التسريب لالتهاب روماتزمي سابق تضرر منه الصمام المايترالي. ولاحظ معي أن تصوير القلب بالأشعة الصوتية هو فحص آمن، ولا علاقة له بأي تأثيرات ضارة على الحمل أو صحة الأم، بل هو وسيلة مفيدة جدا لتمكين الطبيب من تقييم حالة القلب لدى زوجتك، وخاصة مع وجود مشكلة تسريب الصمام المايترالي.

ونتيجة لإجراء هذا الفحص يتمكن الطبيب من معرفة كيفية عمل حجرات القلب وحجم سعة هذه الحجرات ومدى قوتها، ومعرفة كيفية تدفق الدم بين حجرات القلب الأربع، والتأكد من عدم وجود أي التهابات ميكروبية، والقيام بقياس مساحة الصمامات المختلفة ومدى درجة التسريب من خلالها إن وُجد ذلك، وقياس ضغط الدم الرئوي وغيرها من المؤشرات التي تُساعد الطبيب في تقييم حالة مريض الصمامات.

والنصيحة هي اتباع إرشادات الطبيب في أوقات إجراء هذا الفحص، أي إما مرة كل ستة أشهر أو مرة في السنة، وذلك وفق معطيات معينة تفرض على الطبيب المتابعة عن كثب أو مرة في العام لحالة القلب والصمام.

* نوبات الهلع

* هل هناك أضرار جسدية على الإنسان خلال نوبات الهلع؟

فاتن - الدمام.

- هذا ملخص الأسئلة في رسالتك حول إصابة زوجك بنوبات الهلع، التي تنتابه من آن لآخر، وتشخيص الطبيب النفسي لها بأنها نوبات هلع. ولاحظي معي أن اضطراب الهلع هي حالات من تكرار نوبات الذعر والفزع التي تحصل للمرء دون سبب واضح أو إنذار مسبق، وخلال النوبة تغمر المرء مشاعر من القلق والخوف والهلع والتوجس، تُرافقها أعراض جسدية مثل الغثيان والتعرّق والرجفة والشعور باضطرابات نبض القلب. والمهم ملاحظة أن هذه النوبات التي قد تبدو مخيفة لكنها في حقيقة الأمر ليست خطيرة على سلامة صحة زوجك، طالما أن الطبيب النفسي عاين حالة زوجك خلال النوبات تلك وأكد أن التشخيص هو نوبات هلع. وهذه الحالات لا تسبب أذى جسديا وغالبا لا تتطلب الدخول إلى المستشفى.

نوبات الهلع من الاضطرابات النفسية الشائعة نسبيا، وقد تتفاوت شدة النوبات بين شخص وأخر. إلا أن تكرار النوبات يختلف، فهناك أشخاص قد تنتابهم النوبات مرتين في الشهر، أو مرة في الشهر أو مرة كل بضعة أشهر.

الشرق الاوسط






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1326


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة