الأخبار
أخبار إقليمية
حزب البشير : البرلمان الحالي لا يمكنه إجازة دستور البلاد لتشكيك المعارضة في شرعيته



03-20-2014 11:03 AM

الخرطوم: سعاد الخضر
أقر المؤتمر الوطني بأن البرلمان الحالي لا يمكنه إجازة دستور البلاد لتشكيك المعارضة في شرعيته وقطع بإجراء الانتخابات المقبلة قبل إجازة
الدستور لتتم إجازته في البرلمان المنتخب، وفي الأثناء أبدى الوطني استعداده للدخول في حوار مع طلاب الجبهة الثورية بالجامعات ومنحهم
ضمانات كافية بعدم التعرض لهم أو ملاحقتهم عبر المحاكم ودافعت نائب الأمين السياسي بالوطني بدرية سليمان عن رفض حزبها لاتفاق نافع عقار لجهة تعارضه مع القانون الدولي الذي يكفل للدولة حق التفاوض مع حاملي السلاح وقالت إن المكتب القيادي رفض الاتفاق لأنه تم بين حزبين، وكشفت عن قيام ملتقى تمهيدي بين الأحزاب لتحديد ممثليها وكيفية إدارة الحوار لعقد الملتقى التشاوري بينها والحركات المسلحة والأكاديمين، وأكدت استعداد حزبها لمساواة تمثيله مع بقية الأحزاب، وشددت على ضرورة معالجة الخلل في الدستور الانتقالي خاصة فيما يختص بصناديق الضمان الاجتماعي وكشفت عن تورط الولايات في استغلال استقطاعات
المعاشات والتأمين الاجتماعي للاستثمارات مما حدا بالمركز لتحمل تبعات ذلك.

الجريدة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1442

التعليقات
#948718 [ككك]
1.00/5 (1 صوت)

03-21-2014 01:59 AM
وللحرية الحمراء باب بكل يد مضرجة يدق

الحرية لا تمنح يا Radona


#948326 [أبوعلي]
2.04/5 (6 صوت)

03-20-2014 03:11 PM
متى كان البرلمان يجيز أو يرفض بحريّة وعن قناعة!
كان وما زال وسوف يظلّ ( برلمان البصم بالعشرة أصابع )


#948128 [musa]
2.33/5 (7 صوت)

03-20-2014 12:05 PM
?What inernational law are you talking about


#948111 [كنكشة]
2.60/5 (7 صوت)

03-20-2014 11:53 AM
ما قلنا ليك يا البشير بلاش ركوب راس و كنكشة علي الفاضي و البلاد تتجه نحو القاع .. الحكمة تقضي بحل برلمان النوام و تشكيل حكومة تكنوقراط انتقالية ( خالية من عكننة الاحزاب و الوطني ) لتقوم بكتابة الدستور يليه انتخابات برلمانية و رئاسية .. و كفي الله المؤمنين شر القتال .


#948110 [radona]
2.54/5 (6 صوت)

03-20-2014 11:52 AM
كيف ذلك يااستاذة بدرية
كيف تقوم انتخابات بدون دستور
مثل الذي يبني عمارة في الهواء بدون اساس
لكم في المؤتمر الوطني ان تلعبوا باحزاب الوثبة كما شئتم وكيفما ارتضوا هم بذلك مع انني اتشكك في ان رجال في قامة الامام الصادق المهدي والدكتور حسن الترابي لايدركون ذلك الا اذا تم التراضي والاتفاق على قسمة السلطة مسبقا بين احزابهم والحزب الحاكم وبناءا على هذا الافتراض الذي قد يرتقي الى مرحلة اليقين وليس الشك الاكيد فهذا يبرر عدم المؤتمر الوطني للاحزاب والشعب السوداني الحرية رغم رغبته التي ابداها في اجراء حوار وطني
مع عدم منح الحرية فانه من المؤكد يرادغمسة وجغمسة الحوار
عموما احذروا المشاركة في الانتخابات قبل كتابة دستور دائم للسودان
كما نناشد الشعب السوداني مقاطعة اي انتخابات قبل حصوله على الحرية
ويعتبر السماح للاحزاب السودانية بعقد ندوات في الميادين العامة وبمكبرات الصوت وصدور الصحف الحزبية اول مؤشرات جدية لمنح المؤتمر الوطني الحرية للشعب السوداني والاحزاب



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.50/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة