الأخبار
أخبار إقليمية
هذا المؤتمر المشبوه
هذا المؤتمر المشبوه
هذا المؤتمر المشبوه


03-28-2014 10:31 PM


درجت الإنقاذ على إخراج أجندتها في أي موضوع عبر مسرحيات مفضوحة تسمى مؤتمرات، يدعى لها من لا يعترض على القرارات ، ثم تأتي توصيات المؤتمر كما أراد لها المؤتمر الوطني دون حذف أو إبدال .

الآن يتكرر السيناريو والهدف هو الإعلام الذي كبلته سلطة المؤتمر الوطني بكل القيود الممكنة، وجعلته بوقاً لها، خاصة في الوسائل المسموعة والمرئية، التي تسمى حكومية، أما الصحافة كوسيلة إعلامية فقد عانت الأمرين، وتحطمت استقلاليتها بفعل الهيمنة الأمنية، والاحتكار الإعلاني، والحجب عن التوزيع.

ولما كانت ضرورات المرحلة بأجندتها المشبوهة تتطلب بعض التعديلات من أجل تقنين التكميم الإعلامي، فقد تشكلت اللجنة التحضيرية لما يسمى بمؤتمر الإعلام القومي الثاني، رغم أننا لا نعرف حتى الآن ماذا كانت نتائج المؤتمر الإعلامي الأول، والتي من المفترض أن( تهندس) أوراق عمل المؤتمر الإعلامي المرتقب كيما يوافق هوى السلطة.

ولا بد أن نقرأ هذه التطورات مع ما سبق إعلانه بشأن مشروع جديد للصحافة والمطبوعات سيوضع أمام برلمان الإنقاذ في القريب العاجل ، وهو يعج بالعقوبات للصحافة ، ثم قوانين النشر الإلكتروني والتي تعاقب على ما ينشر في الانترنت وخاصة الفساد، ثم التوجيهات المستمرة والخطوط الحمراء الأمنية في وجه الصحفيين والمواد الصحفية .

ولأن الشمولية لا تلد الديمقراطية فإن نتائج هذا المؤتمر الإعلامي معروفة سلفاً، مثل نتائج المؤتمر الاقتصادي ، غير أن الإعلاميين الوطنيين والديمقراطيين، وبمثلما قاوموا كل أصناف القيود السياسية والأمنية لربع قرن من الزمان، قادرون على التصدي لأي هجمة جديدة على الإعلام، وهم يدركون أن معركتهم من أجل حرية الإعلام لا تنفصل عن معركة الشعب لاسترداد الديمقراطية.

وفي تاريخ السودان الحديث، مواقف مشرقة للإعلام السوداني ضد الإستعمار والطغاة، وهو إعلام بطبعه منحاز للشعب مهموم بقضاياه مهما كانت التضحيات.

الميدان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2191

التعليقات
#958124 [نص صديري]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2014 09:56 PM
ياجماعة عاوزين قائمة بكل مؤتمرات الانقاذ عشان نشوف صرفوا كم من دم الشعب المغلوب على امره
ديل حتى احزابهم سموها مؤتمرات


#956724 [ابو محمد]
5.00/5 (2 صوت)

03-29-2014 01:27 PM
المؤتمر المشبوه وما شاكله من المحاورات والاطروحات واللف والدوران تصدر من مشكاة لا وطنية مشبوهة واحدة !! وما تنفثه افاعيها من سموم في المسموع والمقروء والمشاهد من روابضها المبثوثة في كل مفاصل الدولة بتمكين اهل ولاء وموالاة الباطل من الازلام والساقطين الذين يقتلون النفس التي حرم الله الا بالحق ويقطعون كل ما امر الله به ان يوصل ويرتكبون من الذنوب والاثام والجرائم المنكرة والموبقات تحت عباءة جهاد لا وجود له اصلا في الواقع !! واستماتتهم في الشبث باذيال الباطل يشير بوضوح الى نقص الجماعة الارهابية المزمن وخوفها المتنامي في دواخلها من الشعب السوداني فهي تعلم من هو لانها لا تنتمي اليه وتنظر اليه من بعيد وتستبق الاحداث بفقه الضرورة لسد الذرائع ليس لدفع ضرر يحيق بالمسلمين !! بل باحكام شراسة وضراوة التحوط حول ما تعلم علم اليقين انه باطل وخطأ لا يحتمل صواب المدافعة عنه !! عن أبي عبد الله النعـمان بن بشير رضي الله عـنهما قـال: سمعـت رسـول الله صلي الله عـليه وسلم يقول: (إن الحلال بين وإن الحـرام بين وبينهما أمور مشتبهات لا يعـلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات فـقـد استبرأ لديـنه وعـرضه ومن وقع في الشبهات وقـع في الحرام كـالراعي يـرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجـسد مضغة إذا صلحـت صلح الجسد كله وإذا فـسـدت فـسـد الجسـد كـلـه ألا وهي الـقـلب) !! وهم يدورون منذ نشاتهم في فلك من مشبوهات الحرام وما حولها منتهكين محارم الله جهارا نهارا وتاخذهم في ذلك العزة بالاثم !! حتى اصبحت قلوبهم كما ورد في الحديث الشريف : (تعرض الفتن على القلوب كالحصير عوداً عوداً، فأيما قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء، وأيما قلب رفضها نكتت فيه نكتة بيضاء، حتى تصبح القلوب على قلبين: قلب أبيض خالصاً، وقلب أسود مرباداً كالكوز مجخياً، لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً) صحيح مسلم. فاي معروف امروا به واي منكر انكروه ؟؟
وفي قاعة الصداقة تجلت احدى احابيل مكر شياطين الجماعة الارهابية التي كانت تتدثر بغطاء الذاكرين والمجاهدين للنفس المؤثرين على انسه ولو كان بهم خصاصة !! وناسبة بطرف خفي كل شئ اليها وانها الوريث الشرعي الوحيد لكل ارث المسلمات التي يستشفعون بها الان ويتوارون خلفها هربا من غضبة حق اتية لا محال فيها !! وقد جاهدوا حينا من الدهر لوأدها وطمسها وبالتالي تذويببها بباطلهم ومشروعهم النافق حتى ترتفع راية باطلهم مطمئنة تمشيى الارض !! رافعة اصابع زور وبهتان وكذب ستشهد عليهم يوم لا نجاة الا لمن اتى الله بقلب سليم !! انها لم تكن يوما لله !! وكأن الله لا يعلم كثيرا مما يعملون !!


#956644 [ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

03-29-2014 12:19 PM
المؤتمر المشبوه وما شاكله من المحاورات والاطروحات واللف والدوران تصدر من مشكاة لا وطنية مشبوهة واحدة !! وما تنفثه افاعيها من سموم في المسموع والمقروء والمشاهد من روابضها المبثوثة في كل مفاصل الدولة بتمكين اهل ولاء وموالاة الباطل من الازلام والساقطين الذين يقتلون النفس التي حرم الله الا بالحق ويقطعون كل ما امر الله به ان يوصل ويرتكبون من الذنوب والاثام والجرائم المنكرة والموبقات تحت عباءة جهاد لا وجود له اصلا في الواقع !! واستماتتهم في الشبث باذيال الباطل يشير بوضوح الى نقص الجماعة الارهابية المزمن وخوفها المتنامي في دواخلها من الشعب السوداني فهي تعلم من هو لانها لا تنتمي اليه وتنظر اليه من بعيد وتستبق الاحداث بفقه الضرورة لسد الذرائع ليس لدفع ضرر يحيق بالمسلمين !! بل باحكام شراسة وضراوة التحوط حول ما تعلم علم اليقين انه باطل وخطأ لا يحتمل صواب المدافعة عنه !! عن أبي عبد الله النعـمان بن بشير رضي الله عـنهما قـال: سمعـت رسـول الله صلي الله عـليه وسلم يقول: (إن الحلال بين وإن الحـرام بين وبينهما أمور مشتبهات لا يعـلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات فـقـد استبرأ لديـنه وعـرضه ومن وقع في الشبهات وقـع في الحرام كـالراعي يـرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجـسد مضغة إذا صلحـت صلح الجسد كله وإذا فـسـدت فـسـد الجسـد كـلـه ألا وهي الـقـلب) !! وهم يدورون منذ نشاتهم في فلك من مشبوهات الحرام وما حولها منتهكين محارم الله جهارا نهارا وتاخذهم في ذلك العزة بالاثم !! حتى اصبحت قلوبهم كما ورد في الحديث الشريف : (تعرض الفتن على القلوب كالحصير عوداً عوداً، فأيما قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء، وأيما قلب رفضها نكتت فيه نكتة بيضاء، حتى تصبح القلوب على قلبين: قلب أبيض خالصاً، وقلب أسود مرباداً كالكوز مجخياً، لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً) صحيح مسلم. فاي معروف امروا به واي منكر انكروه ؟؟
وفي قاعة الصداقة تجلت احدى احابيل مكر شياطين الجماعة الارهابية التي كانت تتدثر بغطاء الذاكرين والمجاهدين للنفس المؤثرين على انسه ولو كان بهم خصاصة !! وناسبة بطرف خفي كل شئ اليها وانها الوريث الشرعي الوحيد لكل ارث المسلمات التي يستشفعون بها الان ويتوارون خلفها هربا من غضبة حق اتية لا محال فيها !! وقد جاهدوا حينا من الدهر لوأدها وطمسها وبالتالي تذويببها بباطلهم ومشروعهم النافق حتى ترتفع راية باطلهم مطمئنة تمشيى الارض !! رافعة اصابع زور وبهتان وكذب ستشهد عليهم يوم لا نجاة الا لمن اتى الله بقلب سليم !! انها لم تكن يوما لله !! وكأن الله لا يعلم كثيرا مما يعملون !!


#956598 [ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

03-29-2014 11:35 AM
المؤتمر المشبوه وما شاكله من المحاورات والاطروحات واللف والدوران تصدر من مشكاة لا وطنية مشبوهة واحدة !! وما تنفثه افاعيها من سموم في المسموع والمقروء والمشاهد من روابضها المبثوثة في كل مفاصل الدولة بتمكين اهل ولاء وموالاة الباطل من الازلام والساقطين الذين يقتلون النفس التي حرم الله الا بالحق ويقطعون كل ما امر الله به ان يوصل ويرتكبون من الذنوب والاثام والجرائم المنكرة والموبقات تحت عباءة جهاد لا وجود له اصلا في الواقع !! واستماتتهم في الشبث باذيال الباطل يشير بوضوح الى نقص الجماعة الارهابية المزمن وخوفها المتنامي في دواخلها من الشعب السوداني فهي تعلم من هو لانها لا تنتمي اليه وتنظر اليه من بعيد وتستبق الاحداث بفقه الضرورة لسد الذرائع ليس لدفع ضرر يحيق بالمسلمين !! بل باحكام شراسة وضراوة التحوط حول ما تعلم علم اليقين انه باطل وخطأ لا يحتمل صواب المدافعة عنه !! عن أبي عبد الله النعـمان بن بشير رضي الله عـنهما قـال: سمعـت رسـول الله صلي الله عـليه وسلم يقول: (إن الحلال بين وإن الحـرام بين وبينهما أمور مشتبهات لا يعـلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات فـقـد استبرأ لديـنه وعـرضه ومن وقع في الشبهات وقـع في الحرام كـالراعي يـرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجـسد مضغة إذا صلحـت صلح الجسد كله وإذا فـسـدت فـسـد الجسـد كـلـه ألا وهي الـقـلب) !! وهم يدورون منذ نشاتهم في فلك من مشبوهات الحرام وما حولها منتهكين محارم الله جهارا نهارا وتاخذهم في ذلك العزة بالاثم !! حتى اصبحت قلوبهم كما ورد في الحديث الشريف : (تعرض الفتن على القلوب كالحصير عوداً عوداً، فأيما قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء، وأيما قلب رفضها نكتت فيه نكتة بيضاء، حتى تصبح القلوب على قلبين: قلب أبيض خالصاً، وقلب أسود مرباداً كالكوز مجخياً، لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً) صحيح مسلم. فاي معروف امروا به واي منكر انكروه ؟؟
وفي قاعة الصداقة تجلت احدى احابيل مكر شياطين الجماعة الارهابية التي كانت تتدثر بغطاء الذاكرين والمجاهدين للنفس المؤثرين على انسه ولو كان بهم خصاصة !! وناسبة بطرف خفي كل شئ اليها وانها الوريث الشرعي الوحيد لكل ارث المسلمات التي يستشفعون بها الان ويتوارون خلفها هربا من غضبة حق اتية لا محال فيها !! وقد جاهدوا حينا من الدهر لوأدها وطمسها وبالتالي تذويببها بباطلهم ومشروعهم النافق حتى ترتفع راية باطلهم مطمئنة تمشيى الارض !! رافعة اصابع زور وبهتان وكذب ستشهد عليهم يوم لا نجاة الا لمن اتى الله بقلب سليم !! انها لم تكن يوما لله !! وكأن الله لا يعلم كثيرا مما يعملون !!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة