الأخبار
أخبار إقليمية
موفد "حزب الترابي " لكينيا ينقل قبول الحركات بالحوار
موفد "حزب الترابي " لكينيا ينقل قبول الحركات بالحوار
موفد


03-28-2014 10:08 PM

أعلن مسؤول العلاقات الخارجية بالمؤتمر الشعبي المعارض بشير آدم رحمة، موافقة الحركات المسلحة في دارفور "من حيث المبدأ" على المشاركة في الحوار الذي دعا إليه الرئيس السوداني عمر البشير في يناير الماضي.


وقال رحمة للإذاعة السودانية يوم الجمعة، إن موفد المؤتمر الشعبي إلى كينيا عاد إلى البلاد بعد أن التقى قيادات الحركات المسلحة الدارفورية التي عبرت عن موافقتها من حيث المبدأ على المشاركة في الحوار شريطة تأمين دخولهم للسودان.


وأكد رحمة "أن مشاركة ألوان الطيف السياسي كافة تجعل الحوار جامعاً ووطنياً"، مشدداً على مشاركة حاملي السلاح في الحوار، وأكد رؤية حزبه في هذا الاتجاه بأن يجري الحوار داخل السودان.


وعبر عن تفاؤله بتحقيق كل الأهداف الوطنية إذا تم إطلاق الحريات ووقف إطلاق النار وتأمين دخول وخروج الحركات المسلحة بضمانات شخصية من رئيس الجمهورية الذي اعتبره صادقاً في دعوته للحوار الوطني وراغباً في التغيير.


ووصف القيادي بالمؤتمر الشعبي مبادرة البشير بأنها مهمة، مشيراً إلى أنها ليست الأولى التي تخرج من المؤتمر الوطني، إلا إنها تختلف عن سائر المبادرات السابقة لأنها طرحت في ظرف محلي يشهد أزمة اقتصادية ومشاكل أمنية، إضافة إلى تحولات إقليمية شهدتها دول الجوار ووسط تزايد الضغوط الدولية.


شبكة الشروق


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3217

التعليقات
#956323 [انصاري]
5.00/5 (2 صوت)

03-29-2014 01:33 AM
** آيه...ضمآمنات شخصية..!!؟؟ ومن مين..!! من السفاح.. شخصياً...بشير آدم رحمة إنت.. ياعبيط أو بتسعبط....


الأبيض

ناشدت أسرة الطالب المعتقل بالابيض سعيد محمد العوض القوي السياسية والمنظمات التدخل لإنقاذ حياته ، وأوضحت في اتصال مع الميدان أن إبنها مصاب بإلتهاب الكبد الفيروسي ويفترض أن يتلقى الجرعة الثانية من العلاج بالخرطوم قبل أسبوعين وطالبتهم الاستخبارات العسكرية بدفع مبلغ 2500 جنيها كمصروفات للحرس الذي سيرافقه والذى تعذر توفيره . يذكر أن الطالب المذكور من أبناء أبو كرشولا ويدرس بجامعة الخرطوم كلية الاقتصاد وكان موجوداً أثناء هجوم الجبهة الثورية على المنطقة ورفض المغادرة لأن والدته مريضة، وقرر تسليم نفسه للإستخبارات العسكرية التي قامت بترحيله هو ووالدته إلى الأبيض وأفرج عن والدته وبقى هو في المعتقل وقدم للمحاكمة العسكرية تحت المادة(50) تقويض النظام الدستوري وعقوبتها الإعدام.

الميدان


#956314 [alayam]
5.00/5 (1 صوت)

03-29-2014 01:13 AM
...هذه كلها مناورات التنظيم العالمي للاخوان المسلمين بعد أن فقدوا مصر واصبحوا في خبر كان ,,, وفي موقف حاله يرثي لها في تونس وليبيا ,,,, وفي موقف صعب في تركيا ,,,, وتحت الحظر في دول الخليج ,,,, لاحظوا أن لا مفر لهم إلا السودان بعد ان اوهموا لشيخهم الترابي ان يقوم بهذا الدور من جديد,,, كلما يقومون بها ليس من أجل سواد عيون السودان ولا يحزنون ,,, والغريبه الصادق المهدي اصبح لا يقرأ جيدا الموفق لانه أعمي بحب السلطه و الأضواء وأوهموه بأن يكون لإبنه شأن كبير في الدوله ,,,, سوف ترون بعد حين عندما تنجلي هذا السيناريو ويعلنوا توحيد الشعبي والوطني ,,, بعد ذلك لا الصادق لا الميرغني يشوفوا حاجه ,,, ويأتي الي السودان كل المحظورين في بلدانهم ,,, الله يكون في عونك ياسودان ,,,


#956249 [hijazee]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 11:02 PM
هههههههههه ضمانات شخصية من البشير قال. ياخى البشسير بتاعك ده يصدر قرارات جمهورية بوقف الجبايات فى الطرق القومية تمشى البوابة يمدو ليك لسانهم ويقولوا القرار ده بله واشرب مويته. كيف يعنى يضمن حياتهم. والله يا ناس الشعبي ربنا سبحانه وتعالى فضحكم يا خونة يا مخادعين


#956231 [أبوعلي]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2014 10:24 PM
أنت تقصد (الجبهة الثوريّة) ياكوز
والجبهة الثوريّة لن تسلّم دقنها للترابي والبشير وتحاور نظام الغدر بالداخل
الموجودون بالداخل شايفين الويل والتنكيل فكيف يأمن سلامتهم من هم بالخارج
كلام مفبرك وسوف تظهر الحقائق حالا
حبل الكذب قصير كقصر المتبقي من أيامكم


ردود على أبوعلي
European Union [دارفوري] 03-29-2014 11:05 AM
رضيت ام ابيت يا ابو على تشوف قادة الجبهة الثورية داخل الخرطوم مبشرين بالسلام الحقيقى ليس كما انت تريدهم قادة حرب الى مالا نهاية وبعدين من هم قادة الثورية هم ابناء وتلاميذ الترابى عموما خلاص الحرب انتهت والسلام ات رضى من رضى وابى نت ابى ( عفارم عليكم د بشير ادم رحمة , د على الحاج محمد , د ادم الطاهر حمدون , المهندس طارق محجوب ) ما زلنا ننتظر منك الكثير

European Union [دارفوري] 03-29-2014 09:09 AM
الزيك ده يا ابوعلي الضيع السودان --وانا اشك كونك من دارفور
لان الان النازحين عراة -جعاه وعطشى يمدون اياديهم للمواطنين في الاسواق لطلب لقمة
العيش للبقاء على الحياة والسبب في ذلك هو الحروب من اجل السلطة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة