الأخبار
أخبار إقليمية
تدوين (3) الف حالة إعتداء جنسي ضد الأطفال بالمحاكم
تدوين (3) الف حالة إعتداء جنسي ضد الأطفال بالمحاكم


03-31-2014 10:47 AM
الخرطوم : هند رمضان
كشف خبراء مختصون عن تدوين (3) الف حالة إعتداء جنسي ضد الأطفال بالمحاكم ، وأن نسبة التحرش بالمجتمع تقدر بـ 80% ، وأبدوا قلقهم حيال تزايد حالات التحرش والإغتصاب الجنسي . وقالت دكتورة صديقة كبيدة ، في تدشين مبادرة (لا للصمت ) التي أطلقها مركز الفيصل الثقافي أمس ، أن الإعتداء الجنسي علي الأطفال يتم من داخل الأسر والمدارس والمساجد التي باتت تشكل خطراً علي الصغار ، وأضافت " لابد من ورش توعيه للمعلمين والأمهات وائمة المساجد بمدي خطورة هذه الاعتداء ات" . وأكدت علي أهمية وضع خارطة طريق للحد من التحرش الجنسي بالأطفال ، وتوعية المجتمع بخطورة الظاهرة ، وأبانت ان عدد الحالات المدونه بالمحاكم وصلت الي (3) الف حاله . من ناحيته أوضح القانوني عثمان العاقب ، أن ائمة المساجد أصبحوا أكبر هاجس لثقة اولياء الامور بهم ، وانتقد وزارة التربية والتعليم لكونها تعين معلمين غير مؤهلين تربوياً ونفسياً ، وأضاف " أصبحنا حين يذهب أطفالنا الي المدارس نخاف عليهم " . من جهتها أكدت ممثلة وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم ، مني محمد عثمان ، أن الوزارة قامت بجهود لتقليل حالات الإعتداء علي الأطفال بتقسيم الطلاب الي ثلاث حلقات ، وقالت انه حسب الرصد فأن معظم المشكلات تقع في الحلقة الثانيه فيما تقل في الحلقتين الأولي والأخيرة ، واضافت " ان الأطفال في المدارس الحكومية أكثر أماناً " . وقال إمام وخطيب مسجد القبله ، عمر إبراهيم ، أن الجريمة حينما تأتي من رجل الدين والمعلم تكون أشنع ، لأن الناس يوفدون أطفالهم الي هذه المؤسسات لكي يتعلموا لذلك يكون الأمر صادماً عندما يحدث العكس تماماً . فيما اوضح الناشط في المجتمع المدني أسامة ادريس ، ان 80% من الأطفال يتعرضون للتحرش وفقاً لدراسات علمية . وقال مدير مركز الفيصل الثقافي ، دكتور هشام يوسف عبد الرحمن ، أن وتيرة اغتصاب الأطفال في تزايد مستمر رغم التعديلات القانونية التي ادخلتها الجهات العدلية ، وعزا ذلك الي غياب الدراسات واسس التربية السليمة .

الجريدة


تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 3317

التعليقات
#960030 [سوداني hg[,i ,[]hkd]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2014 02:01 PM
"من ناحيته أوضح القانوني عثمان العاقب ، أن ائمة المساجد أصبحوا أكبر هاجس" هسه دي حاجة تضحك ولاتبكي عاد ده كلام ده بقينا نخاف من ائمة المساجد الله يحفظ بلادنا واطفالنا لكن خلاص جاطت


#959541 [ابولكيلك]
5.00/5 (1 صوت)

04-01-2014 08:17 AM
اسألوا الكيزان .


#959295 [فرانكو فوريان دارفور]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2014 10:07 PM
ده كل سببها عدم وجود الحس الامني في دولة السودان بقت ذي زريبة الماشية في كل حتة حبشي مصري سوري ليبي هندي صيني بنغلاديش.......ده السبب الاساسي وراء ظاهرة الاغتصاب و الاختتاف و السرقة من المفترض الناس دي كلها ترجع بلادها فورآ و ضبط الحدود وسن قوانين لمنع دخول الاجانب بطرق غير مشروعة و تشجيع المواطن للعمل من اجل كسب العيش و منع ثقافة (العيب) من بعض الاعمال مثل صنع الشاي و الطعمية و نظافة ليس عيب ولا حرج فيه وللاسف الشديد ان شعبنا في المركز الاول من حيث الكسل و نظريات علي الفاضي كل الشعوب سال وجال حتي تقدم عن ركب الامم اما نحن ما زلنا في ذيل الدول ما زلنا نحارب بعضنا و نتقاتل و لسنا ندري لماذا نتقاتل بس علي العموم ربنا يجيب العافية


ردود على فرانكو فوريان دارفور
[semsem Alhajar] 04-01-2014 06:46 AM
ي اخي العزيز لم نسمع قط باجنبي قام باي من الحالات المزكورة فكفا بالتهرب عن الواقع فكل المتهمين سودانيين بالميلاد...وخير دليل الامام المفرج عنه بقرار رئاسي...انا شخصيآ شايف انو اصﻵ ماف قانون واوجهه كل من تعرض ابنه او اخيه او او او ..ان يقتل الفاعل بيده...لان السلطة والسلطان مشغولة بجمع ما تبقي من اموال فتات السوداااان...وشكرآ..

United States [ساب البلد] 04-01-2014 01:29 AM
********* يا "فرانكو" انت شيلتها كلها و رميتها في الصنين و الهنود ؟؟ ***** ما سمعنا بصيني امام جامع ******* ما سمعنا بهندي شيخ خلوة ******* ما سمعنا ببنغلاديشي استاذ اساس ****** اقرا الخبر تاني يا صديقي *********


#959277 [المنجلك]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2014 09:18 PM
الحرمان الجنسى اضافة لتأثير الاغذية المعاد تصنيعها والبذور المحسنة والمواشى المحصنة بالادوية المضادة للبكتريا والفيروسات والتهجين واستخدام المواد الغير عضوية لتخصيب التربة وارتفاع نسبة الكربون فى الهواء.
كل ذلك يلعب دورا" فى السلوك الجنسى لدى الفرد. والمقولة الذهبية العقل السليم فى الجسم السليم

يبقى السؤال هل هذه الظاهرة خاصة بمنطقة بعينها او مجتمع معين ولماذا لانرى هذه الظاهرة فى جنوب السودان او بعض المناطق الاخرى فى السودان الاكثر افريقية. او بصورة عامة فى الاماكن الحضرية اكثر من الريفية.

والسؤال التالى لماذا كانت هذه الظاهرة محصورة ومعزولة فى الماضى عندما كان الترابط الاجتماعى قائما" حيث كانت الاسرة تربى والشارع العام يربى ويحارب الانحرافات ويصححها. اضافة الى ارتفاع مستوى الوعى العام بمبادئ وقيم المجتمع.

الخلاصة هذه قضية ترتبط بالبيئة الاجتماعية والاقتصادية وستكون مستمرة فى وضعنا الحالى باعتبار انها مرض نفسى قد يصيب قطاع كبير من الافراد. وعلينا عذل هولاء الافراد فقد يعاودون الجريمة بعد قضاء مدة الحبس. ولابد من تضافر المجتمع عبر القوانين الرادعة وفعالية السلطات الشرطية فى منع الجريمة وخدمة القانون.


#959219 [ابو طارق]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2014 07:43 PM
لو كان مشايخنا الفاشلين بيحكموا بالاعدام فى ميدان عام لكان العدد 3 وليس 3000 اللهم عليك بهم اللهم اجعلها فى انفسهم ...اطفال يطلعوا معقدين ومنكسرين لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم الهم اقصم كل قاضى لا يحكم بالاعدام .............اميييين


#959185 [حبشي]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2014 06:40 PM
سلوك دخيل اتى الينا مع الحبش المنافقين نحن شعب مسلم يازول


ردود على حبشي
[المنجلك] 04-01-2014 12:45 AM
اقبض دجاجة الكترونية كرررر

United States [ود احمد] 03-31-2014 09:59 PM
.يا اخ عمايلكم دي ابليس ذاتو ما فكر فيها ..حبش شنو !! الحبش ما عندهم حاجاتكم المعفنة دي .. الشينة كلها ترموها ف كانكم من ساكني المدينة الفاضلة ،، تحلوا بالشجاعة وواجهو واقعكم


#959115 [ساب البلد]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2014 05:14 PM
******* معلوم ان الاغتصاب يؤثر سلبا علي شخصية المُغتصب (الطفل) فتنمو معه هذه العقد و تكبر **** بالتالي يصبح شخصية غير سوية "نفسيا" مما يتولد بداخله حقد تجاه المجتمع **** و من ثم يقوم بترجمة عقده النفسية الي افعال قد تضر بالمجتمع و البيئة المحيطة به *** و ان كان مسوولا في الدولة فان العقد النفسية تنسحب سلبا علي قرارته التي قد تضر بالدولة و المجتمع ******* لماذا لا نري الاغتصاب في الدول الغربية ؟؟؟ *******


#959101 [جركان فاضى]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2014 05:05 PM
طالب الصف الاول ابتدائى عمره 6 سنوات...وطالب الصف الثامن ابتدائى عمره 14 سنة...وكلهم فى مدرسة واحدة...اليس هذا سببا كافيا للفساد يا تربية وتعليم؟


ردود على جركان فاضى
United States [اسحق فضل] 03-31-2014 07:25 PM
مالك داير تقطع رزقنا جركان اليقع فوق راسك


#959083 [seems]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2014 04:45 PM
المساجد لله يصلى فيه المسلمون صلواتهم تقربا الى الله سبحانه وتعالي ولكن فى زمن الانقاذ الماسونى السييء اصبحت هذه المساجد لعير الله بأفعالهم الدنيئة - واذا كان امام المسجد قد انحطت سلوكياته لهذه الدرجة فالعيب ليس عليه وحده لانها " خربانه من كبارا" ولا يفوتني الا ان اذكر تعميما للفائدة عفو امير المسلمين فى السودان عمر البشيثر للشيخ الذى اغتصب تلميذه وحكمت علية المحكمة بعد ثبوت الجريمة علية بعشرةسنين - وهكذاالخليفة عمر بن حسن بن البشير يقول انها لله وكنها لا تنطلى عينا فهي حتما للجاه والسلطان والتمكين


#959044 [ابو الخير]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2014 03:56 PM
الاخوة الاعزاء لاتوجد مدينة فاضلة ولا نحن في السماء ، نحن بشر الصالح والطالح فينا
صدقوني البلاد تعيش ازمة اقتصادية طاحنة القت بظلالها على كل شئ ، لذلك كل شئ ممكن في زمن الترابي القرد .
نحن اذا اخذنا في الاستمرار بنشر مثل هذه التقارير السالبة ، لن نستفيد شيئا ، بل بالعكس نسئ لسمعة البلد العظيم الذي كان اسمه السودان .
السنة الماضية تواصل نشر مثل هذه الاخبار السالبة ، أدى إلى عزوف بعض الدول التي تعودت استجلاب معلمين من السودان ، بحجة ان معلمينا صاروا شواذ ويعتدون على الاطفال ، وصدقوني هذه حقيقة ، لا أكذب

ارجوكم يا ناس الصحافة الصفراء
احمد البلال والهندي عزالدين وحيدر خيرالله ومزمل وغيره ، خافوا الله فينا وفي بلدنا حتى لاتسيؤ له ولنا بهذه الطريقة الفاحشة


ردود على ابو الخير
United States [ساب البلد] 03-31-2014 07:05 PM
******* يا "ابو الخير" ندفن راسنا في الرمل ؟؟؟ ****** ولا احسن نشوف حل للمصيبة دي ****** الدولة رفضت الاساتذة بتاعنك لانهم ما مؤهلين اكاديميا *********

European Union [طالب سابق] 03-31-2014 06:11 PM
الأخ ابو الخير , دفن الرؤوس في الرمال لا يخفي الحقيقة , زمان عندما كنت في المرحلة المتوسطة كان هناك جماعة من المعلمين يتحرشون بطلابهم و خاصة من الفصول الأولي , و بلغ بأحدهم الوقاحة بأنه كان يجاهر بذلك و قد كان يتحرش بأحد الزملاء في وجودنا مما أثار حفيظتي تجاهه و تشاجرنا , و أراد أن يبليني بتهمة من شاكلة تفكيره القذر , و أذكر حضور أحد المعلمين الذين يشهد لهم بالاستقامة و كان يعرف أخلاقي و أهلي و حضر الشجار و سألني فأخبرته بسلوك زميله المعيب و والله قال لي ذلك الاستاذ الفاضل فيما معناه ( نحن نعرف هذا الشخص و ح يخلق ليك مشاكل الأحسن تعتزر و نلم الموضوع ) و أذكر يومها حجم الغضب في نفسي من أن أعتذر لسافل مثل هذا , و صرت اعد الأيام الباقية لي في تلك المدرسة حتي انتهت , و لا أستطيع ان أصف لك شعوري عندما قابلت ذلك الرجل صدفة في الطريق العام , و والله كنت ألطمه في وجهه و رقبته و أبصق في وجهه بكل ازدراء و لم ينبس بكلمة اعتراض و لم ينادي علي المشاة حولنا و الذين اعتقد أنهم ظنوه لصاً. المهم قابلته لاحقاً ثلاث مرات و كان كلما يقابلني لا يستطيع حتي الجري مني , و علي ما أعلم هذا الكلب ما زال يعلم التلاميذ حتي اخر مرة قابلته فيها . فكيف تقول أنه لا يوجد و هذا موجود قبل حوالي عشرين سنة ؟؟

يجب الانباه لأمثال هؤلاء و تطهير مؤسساتنا التعليميه منهم . و اينما كانوا يجب استئصال أمثالهم و تشديد العقوبات عليهم لنحفظ أجيالنا من الانحدار الاخلاقي و الذي أعتقد أننا نعيش أحد مراحله الان


#959009 [Ismail]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2014 03:26 PM
البلاد وصلت مرحلة من التردي الاخلاقي و القيمي لدرجة تصيب الانسان بالذهول ، و ما يدعو للجنون فعلا ان هذا التردي وصل لهذه المرحلة في عهد دولة الخلافة الاسلامية دولة اسسها شيخ الترابي و رعاها على عثمان و بقية الخلفاء، الامر الذي يطرح التساؤل : هل لو كان هذا النظام يملك الحد الادنى من القيم الدينية (لأي ديانة كانت) كنا وصلنا لهذا الحد؟!!
هل هؤلاء الناس يدينون بأي دين ناهيك عن الاسلام ؟ اشك في انهم مارسوا عملية ممنهجة على مدى سني حكمهم حتى يوصلوا البلد لهذا الدرك من الانحطاط و التدني الاخلاقي.
يحكي لي صديق ان ابنته طالبة الاساس اخبرته بأن احدى المعلمات تأخرت على حصة ما و عندما دخلت اخبرت تلميذاتها الصغيرات بأنها قد رأت في الحافلة (ولد عجبها) فنزلت وراءه و لذا تأخرت عن الحصة.


#959002 [يوسف ادم]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2014 03:20 PM
ناس الكورة قالوا الدوري السوداني ماشي بالمقلوب اي يبدا بعد تذهب اغلب الدوريات للعطلة الصيفية , كذلك المدارس في السودان ماشة بالمقلوب بس ما في الزمن بل في الطلاب انفسهم فنري فتاة مراهقة وصل عمرها السابعة عشر مع اخري لاتتجاوز الثامنة مع تداخل في الافكار والاهواء والرغبات نفس الشي مع البنين و نسمع من كثير من التربوين ان هناك خطا في السلم التعليمي سيتم تعديله دون ان نري شي ملموس , سادتي ان التحرش بالاطفال كارثة علي المجتمع استمراره يودي الي كارثة لايحمد عقباها.


#958889 [حسكنيت]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2014 01:42 PM
لو قطعوا ليهم رقبة خمسة بس ، كانت الحكاية وقفت ، لكن الكيزان يريدون نشر ثقافتهم


ردود على حسكنيت
United States [ساب البلد] 03-31-2014 05:06 PM
******** نعم اخي "حسكنيت" الاعدام في ميدان عام ****** من امن العقوبة اساء الادب ****** مودتي ********


#958884 [المنير]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2014 01:38 PM
لا حول ولا قوة إلا بالله، هذا يعني غياب الدولةالتي تستطيع تربية من لم يترب، ونحن لا نعذز أمام الله وسوف يعم العذاب على الجميع بدون فرز، أيها الناس اتقوا الله، وتوحدوا في إزالة هذه الدولة الفاسدة.


#958842 [أسامة عبدالرحيم]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2014 01:09 PM
إقتباس : (أوضح الناشط في المجتمع المدني أسامة ادريس ، ان 80% من الأطفال يتعرضون للتحرش وفقاً لدراسات علمية).
-------
أنا لا أعرف أسامة إدريس ولم أسمع به من قبل ولكن حسي الطبيعي يقول أنه ناشط سياسي إنتهازي يقول كلامه هذا لاغراض سياسية وكيدية بحتة، بمعني أنه يتاجر مع المتاجرين بالتصريحات الهوجاء والسطحية والتي لا يقبلها عقل سليم. لا يوجد مجتمع علي وجه الأرض تصل نسبة التحرش بالأطفال فيه إلي 80% أيها المتذاكي، وياليته ذكر لنا تفاصيل منهج (الدراسة العلمية) التي يقول أنه إعتمد عليها للوصول لذلك الرقم الغبي.

بلاش متاجرة.
نحن لسنا أغبياء ولا علي رأسنا ريشة.
نحن نعيش في هذا البلد أيضاً ولا نعيش علي كوكب المريخ!!


#958760 [radona]
5.00/5 (6 صوت)

03-31-2014 12:13 PM
وما زالت حكومتنا الاسلامية الرشيدة تخطط لاضافة عام لمرحلة الاساس بحيث يصبح المراهقين المحتلمين مع الاطفال في السابعة في مكان وحوش واحد ليتنمروا عليهم ويمارسون اللواط بالتالي وبذلك يصبح الشعب السوداني شعب لواطي وهذه عقابها ان تخسف بهم الارض كقوم سيدنا لوط اللهم نسالك السلامة
الكثير من الاعتداءات الجنسية تتم من شيوخ ودعاة مساجد واساتذة وسائقو الترحيل وهذا ما برز للسطح وماخفي اعظم
اليكم هذه القصة صدقوها او لا تصدقوها فلكم مطلق الحرية في ذلك ولكنها حقيقة على ايتها حالوالقصة :
كان معي احد الاصدقاء على متن سيارته في مشوار مسائي من اجل تقديم واجب عزاء وفي طريقنا وفي احدى الشوارع الرئيسية اوقف سيارته فجاة وطلب مني ان انظر امامي فاذا بثلاثة من الشباب يقفون في احدى الزوايا ومن بعدهم مباشرة تقف فتاتان في عمر الزهور فقال لي صديقي هؤلاء الشباب والفتيات ينافسون بعضهم البعض بان تقف سيارة من نوع الاوتواستوب لاي منهم قبل الاخر لتحملهم لقضاء ليلة حمراء يمارس فيها الرذيلة ومازلت عند دهشتي من هول ماسمعت فاذا بعربة برادو اخر موديل تقف للشباب الاولاد وتقلهم وبعد صعودهم للسيارة ومرورهم حيث تقف الفتيات اطلق الشباب الاولاد صيحات تستوحي منها فرحتهم بالفوز والسبق ..انهم يفضلون الرجال على النساء والعياذ بالله وكل منهم في نار جهنم والعياذ بالله .


ردود على radona
[بدر الدين] 03-31-2014 01:21 PM
اي شي ممكن يحصل بعد كده في السودان. يعني الزول ما يستغرب خالص. ولعلمك ان غالبية الذين يمارسون اللواط هم اشخاص تم ممارسته معهم في الصغر. يعني انتاج السودان من اشخاص غير سوويبين لن يتوقف طالما ان كل من كان ضحية سوف يكبر ويكون هو الجاني.


#958713 [ali alfred]
4.50/5 (2 صوت)

03-31-2014 11:34 AM
تقافة البدو الاغتصاب و شذوذ والانحراف والقتل و الارهاب وقلب المفاهيم والقيم بالإكراه,وقص الرؤس والفتاوي الجاهزة لتبرير افعالهم القدرة.


#958704 [القعقاع الفي القاع]
5.00/5 (3 صوت)

03-31-2014 11:29 AM
النصيحة: إحذروا بعض المدرسين و بعض شيوخ الخلاوي و بعض أئمة المساجد و بعض أولاد الجيران و كل الكيزان و كلاب اﻷمن


#958699 [عصمتووف]
5.00/5 (2 صوت)

03-31-2014 11:27 AM
ي جماعة كم يبلغ عدد سكان العاصمة المفلسة وظاهرة ممارسة الجنس اصبحت عادية جدا اما ظاهرة الاغتصاب والقتل فيها كلام لماذا لا يلجأ المغتصبون الي الكبار من 18 عام فما فوق لماذا يختارون ضحاياهم من اليفع بنات وولاد لماذا سد النقص من اطفالنا انه الجبن والبخل والانتغام لابد من انه من اسره غير سوية وكذلك اسرته ففضل فش غبينته في الاطفال والمجتمع هؤلاء بعد دراسة حالتهم الاسرية والشخصية احالتهم الي حالات الاخصاء الكامل


#958674 [واحد من الناس]
5.00/5 (4 صوت)

03-31-2014 11:07 AM
أن الإعتداء الجنسي علي الأطفال يتم من داخل الأسر والمدارس والمساجد التي باتت تشكل خطراً علي الصغار ...... دا كلام خطير جداً



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة