الأخبار
أخبار إقليمية
مطالبات بحكومة قومية انتقالية تمهد للانتخابات
مطالبات بحكومة قومية انتقالية تمهد للانتخابات
مطالبات بحكومة قومية انتقالية تمهد للانتخابات


04-07-2014 01:52 AM

دعا ممثلون لأحزاب سودانية معارضة وحاكمة شاركوا في اللقاء التشاوري الذي دعا له الرئيس عمر البشير، لتشكيل حكومة قومية انتقالية محكومة بإعلان دستوري متفق عليه، تمهد لإجراء انتخابات حرة، وتنفذ مخرجات ومقررات مؤتمر الحوار الوطني.

ودعا المشاركون لإتاحة الفرصة للأحزاب المقاطعة للحوار، ومحاولة الجلوس معها من جديد وإقناعها بالمشاركة في اللقاء. وأشاروا لأهمية إشراك الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي والدول الصديقة، في عملية الحوار الوطني كمراقبين.

وقال ممثل الحزب الاتحادي الأصل عبدالرحمن سعيد، إنه لا خلاف بين القوى على مجمل القضايا والثوابت الوطنية.

واقترح تشكيل حكومة قومية تحكم وفق إعلان دستوري في فترة انتقالية تنجز مهام المرحلة في مدى زمني، وتنفذ حرفياً مقررات المؤتمر، ومن مهامها إجراء تعداد سكاني مهني ونزيه.

الشروق


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2851

التعليقات
#965620 [الضكر]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 10:47 AM
معظم المعلقين يتعاملون مع الكلمة من منطلق البشير السفاح القاتل الخائن وكلها صفاته وصفات المؤتمر الوطني ولكن نقول لاحت فرصة في الافق وماعجزنا من القيام به بإنتفاضة مسلحه او سلميه او اضرابات اومظاهرات يجب ان نقوم بتفكيك هذا النظام الحزب الشيوعي والبعثيين وناس حق وغيرهم سوف يسابقهم الزمن وسوف ينضمو الى هذا الحوار كان عاجل او اجل وكذا حملة السلاح من الحركة الشعبيه والدارفورين ولكن نريد ان نقول هذذه فرصة للإلتفاف واتفاق كل القوة السياسية لفك السودان من قبضة البشير والمؤتمر الوطني نريد ان نقول جعجعة بعض القوى السياسية وتترسها لمكايدات سياسية ومزايدات لن تفلح وفي النهاية الشعب يريد التغيير باي شكل كان واخف الضررين افضل ان يتفق الجميع بمافيهم المؤتمر الوطني على اليات معينة مثل الية الحوار الجامع والية التنفيذ حكومة انتقالية او حكومة قومية او حكومة جامعة اوغيرها الالفاظ التي لا تعني شئ فالمهم الجوهر فمبادرات الامام الصادق ورؤية حله للمشكلة هي المبادره التي ستشكل 70% من نتائج الحوار لانها شامله وكامله اقول هذا وانا ليس حزب امة ولكن اطلعت على كل المبادرات من القوى السياسية المختلفة بما فيها المؤتمر الوطني فالبجد مبادراة حزب الام فيها علاج لكل مشاكل السودان والله الموفق


#965519 [عتمنى]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 09:25 AM
بس اوع تجوا تقولوا لينا عفا الله عما سلف ونبدأ من جديد بالله حلوه دى لازم ترجع اموال الشعب الموجوده فى ماليزيا وفى دبى والمنهوبه داخل السودان والحساب ولد اذا عايزين الكلام النجيض نحنا بقينا زى الهويين دقو واعتذر ليهو مش كده؟


#965494 [ابوالحسن الشايقي]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 09:10 AM
يامن تجمعتم البارحه في قاعة الصداقه مع نظام ايل للسقوط ومنبوذ عالميا ومستهدف وبقوه داخليا واقليميا ودوليا ويريد قشه يتعلق بها لتنقذه من الغرق كيف تجالسونه هكذا وبدون شروط لشعب السودان شروطه قبل اجراء اي حوار لا بد من ارجاع كل مال سلب الي خزينة الدوله ولابد من محاسبتهم علي كل الجرائم التي ارتكبوها في حق الوطن والشعب لكن ان توفروا الخروج الامن لهم هكذا بعد ان باعوا كل اراضي وعقارات الداخل والخارج وحولوها ثروات لهم ولابنائهم في وقت طحنوا فيه الشعب طحنا وبدون رحمه وقسموا البلاد واشعلوا فيها الحروب وحولوها الي خراب جاءؤها من بيوت الطين ليصبحوا كهراجات لبلادنا لا ياساده للشعب شروطه وانتم جميعا لاتمثلونه لا بد من المحاسبه اولا ولا بد من ارجعاهم كما جاءؤا شعبنا ياكل الجيف والطين وهؤلاء اللصوص يستمتعون بمال الشعب لا ياساده انكم لا تمثلون الشعب ولا تعبرون عنه شعبنا هو من يمنح لهم طوق النجاه ويعلم انهم مرعوبون من محيطنا الاقليمي وكذلك الدولي ويريدون القوي السياسيه ان تمنحهم مساحيق يزينون بها وجه الانقاذ الارهابي الكالح ولكن هيهات والكلمه اولا واخيرا هي لشعب السودان العظيم.


ردود على ابوالحسن الشايقي
European Union [هاله] 04-07-2014 07:07 PM
كلام سليم وده المفروض احصل ، محاسبه كل من افسد


#965346 [صلاح الفكى]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2014 06:34 AM
هذه سانحة عظيمة من حكومة الاخوان فى فتح باب الحوار الوطنى وذلك بعد ربع قرن من الزمان بعد ماخلاص الشعب وصل الى مرحله التشرد والفقروالفسادونحن نامل فى الجدية والاحترم حتى تجد المعارضةالسياسية مخرجا لهذا الوطن الغالى علينا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
9.50/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة