الأخبار
أخبار إقليمية
مدينة البشير الطبية ..!!
مدينة البشير الطبية ..!!


04-15-2014 04:17 PM
الطاهر ساتي

:: ونجتر الذكرى، ليس للتذكير، بل في ثنياها ( حدث راهن)..قبل ثلاث سنوات، كاد قطاع الطب بالسودان يحتفل بإجراء أول (عملية زراعة كبد)..جاء بعض أبناء السودان بالسعودية بهذا المشروع، ليس لحاجة مرضانا فقط، بل لحاجة مرضى دول الجوار الأفريقي أيضاً، فالغاية كانت أن يصبح السودان مركزاً إقليمياً لزراعة الأعضاء ..تعاقدوا مع وزارة الصحة المركزية بعقد تكافلي يضمن علاج (15%) من مرضى مشافي السودان مجاناً، وكذلك تعاقدوا مع مستشفى الخرطوم بعقد تكافلي يضمن علاج ( 10%) من مرضى الخرطوم مجاناً..!!

:: جهزوا مستشفى إبن سيناء بالعدة والعتاد، وإستجلبوا الكوادر الأجنبية، وكذلك الكفاءة السودانية المقيمة بالسعودية وألمانيا.. وزاروا المشافي التي فيها تتوجع (أكباد الناس)، ومنها جعفر بن عوف، الملاذ المؤقت لأطفالنا لحين الرحيل إلى رحمة مولاهم، ( 3/ 4، شهرياً، معدل وفيات أطفالنا بداء الكبد)..وقفوا على الحالات الحرجة، وإختاروا (12 مريضاً)، نصفهم أطفال..تم تشخيصهم بمعامل الرياض والقاهرة وألمانيا، بتكلفة تجاوزت (25 مليون جنيه)، وكان سعر الدولار جنيهان ونيف.. لم يدفع ذوي المرضى جنيهاً، فالمشروع ( كان تكافلياً)، ومن تم إختيارهم كانوا من (المتعففين)..تم تجهيزهم طبياً ونفسياً، ثم تم تجهيز غرف العمليات، وأعلنوا (موعد العمليات)..وبثوا برنامجاً فرايحياً للمشروع بقناة ( النيل الأزرق) ..!!

:: ولكن، البنيان لايكتمل في بلاد مراكز قواها تتقن (فن الهدم)..قبل موعد العمليات ب( 24 ساعة)، فأجا وزير الدولة بالصحة - اللواء طبيب حسب الرسول بابكر - الناس والبلد والمرضى و أسرهم و الكادر الطبي و إدارة المستشفى، فاجأهم جميعاً بقرار (تجميد المشروع) و (إيقاف كل العمليات)..ولم يكتف الوزير حسب الرسول بهذا، بل نجح في إقناع النائب الأول لرئيس الجمهورية - الأستاذ علي عثمان محمد طه - بعدم جدوى المشروع، وتم ذلك في إطار صراع (مراكز القوى)، أي إستقوى به ..ومات المشروع قبل أن يُولد، ومات ثلاثة أطفال في ذات ( شهر التجميد).. وتجمهرت امهات الأطفال أمام القصر الجمهوري إحتجاجاً على إيقاف المشروع وبحثاً عن ( أمل الشفاء)..وتم طردهن بواسطة العسس، لا بعلاج أطفالهن ..!!

:: يومها، تألمت وقصدت وزير الدولة سائلاً عن السبب ( وأد المشروع)..وكان معه بالمكتب الدكتور معز حسن بخيت ولم يكن ناطقاً رسمياً بالصحة الولائية، بل كان نافذا بأمانة الصحة بالحزب الحاكم، ومناصراً لهذا الوزير في ( وأد المشروع)..سألته عن سبب تجميد المشروع، فقال بالنص : (ياخ إنت مستعجل ليه للمشروع ده ؟، نحن ح نعملوا بشكل كويس في مدينة البشير الطبية)..غادرته معتذراً : ( أنا آسف، كنت مفتكر موت الشفع ديل ح يكون دافع قوي لاستعجالك إنت أكتر مني)..ومات المشروع، وأعاد الشباب السوداني القائم على أمر المشروع تصدير الأجهزة والمعدات إلى السعودية، وتم إلغاء عقودات الكوادر..ثم، فازت به - بعد شهر من تدميره بالسودان- سلطنة عمان، بشراكة ذكية وترحاب بلغ حد تمليك المشروع قطعة أرض - مجاناً - بمدينة صلالة، وتم الإفتتاح..ويوم الإفتتاح بسلطنة عمان، إقترحت للشباب السوداني دعوة الوزير حسب الله ليكون ضيفاً في حفل كان يجب أن يكون بمناسبة ( شفاء أطفال بلده)..!!

:: هكذا كانت الأحداث قبل ثلاث سنوات، وتفاصيلها موثقة بالأرشيف وذاكرة التاريخ ودموع الأمهات..ووفيات المصابين بداء الكبد - صغاراً وكباراً - لم تتوقف، وهذه مجرد ذكرى بمناسبة إختيار الدكتور كمال عبد القادر مديراً عاماً لمدينة البشير الطبية، أو كماقالت صحف السبت الفائت، ي بعد ثلاث سنوات من وأد أول مشروع لزراعة الكبد بالسودان بحجة ( ح نعلموا بشكل كويس في مدينة البشير الطبية)..لقد تم تعيين مديرها، بيد أن مدينة البشير الطبية لاتزال محض فلاة وخرائط وأحلام منذ تاريخ إعادة تصدير أجهزة ومعدات (مشروع زراعة الأعضاء)، ومنذ تاريخ تشريد الكوادر، ومنذ تاريخ ترحيب سلطنة عمان به..ما الذي منع بأن تكون مدينة الأحلام المسماة بمدينة البشير الطبية إضافة لذاك المشروع المكتمل والموؤود قبل ثلاث سنوات؟..سؤال لمن يهدمون آمال الناس بلا رحمة حين تعجز عقولهم عن (البناء )..علماً بأن مدينة البشير المرتقبة شراكة ما بين القطاع الخاص وجهاز الضمان الإستثماري، أي لن يكون للفقراء فيها نصيب، أو كما كان المشروع التكافلي الموؤود..!!
______
السوداني
[email protected]




تعليقات 28 | إهداء 0 | زيارات 6968

التعليقات
#975547 [الشاكووش]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2014 12:11 AM
يا ساتى ليه بتستغرب وأنت عارف البلد كلها صارت تحت رحمة المافيات فالحزب الحاكم حصر توزيع السكر من المصانع لعدد 30 تاجر فقط وهؤلاء ينتظرون قدوم شهر رمضان والعيدين ليقوموا بإخفاء السكر وبيعها فى السوق الأسود بسعر مضاعف والربح لصالح المؤتمر الوطنى،، مجال الأدوية وحاليا الصحة تمثل أكبر بؤر الفساد والأبقار الحلوبة وتحت السيطرة الكاملة للمؤتمر الوطنى عشان كدة جابوا ليها وزير كان متمرد لا يعرف كوعه من بوئه وليس له أدنى معرفة بمجال الطب ليتلاعبوا به وأنظروا كيف يتصرف مأمون حميدة وكأنه الوزير الأعلى،، نصيحتى للطيبين الذين يودون الإستثمار فى هذه المجالات الإنتظار حتى سقوط هذا النظام المجرم أو فليذهبوا إلى أثيوبيا ففيها لا يظلم أحد.


#975546 [medical]
1.00/5 (1 صوت)

04-17-2014 12:07 AM
في عسكري نافع؟! الله ينتق منهم.......لو اولاد البلد الخيرين المتعلمين دفعوا من عرق غربتم يخذلوهم....اللهم خلصنا منهم


#975467 [waleed]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2014 10:01 PM
لكل شيءٍ إذا ما تم نقصانُ فلا يُغرُّ بطيب العيش إنسانُ
هي الأيامُ كما شاهدتها دُولٌ مَن سَرَّهُ زَمنٌ ساءَتهُ أزمانُ


#974861 [ابواحمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2014 10:30 AM
سوال بسيط كيف يقابل هولا رب العالمين وهم من دمر كل مشاريع الخير والله قلبي يتفطر من الالم علي المساكين والغلابه لك الله ياسودان العزه


#974686 [الصادق محمد علي]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2014 08:46 AM
الاخ الطاهر والله كلامك صحيح
لاني صادفت احد الاطباء السودانين
المهمومين بصحة اهل السودان وسعي بكل ما اوتي من علم
باقناع السعوديين وجمع ما جمع من اموال ومن اطباء
لانجاح المشروع ولكنه في بادي الامر استقبلوه بالترحاب
والكلام الجميل ولكن عند التنفيذ قابلوا بالعكاكيز
والنصوص القانونية حتي دخل ساسة القصر وحسم الامر
وحسم الامر ايضا بالامور القانونية والشرعية
وحضر بعض الدعاة الي السودان ومنهم الشيخ المعروف
عادل الكلباني ولكن فجاة بعد بداية المشروع
دخل ف الخط العصابة المتمسكة في صحة الناس
امثال مامون حميدة وزمرتهم
وهم بصراحة عصابة اخطر من عصابة النقرز التي بتكلوا عن
في الجرائد اليومية
وكان المشروع يشمل اشياء كثيرة منها زراعة القلب والكلي
والاعضاء الاخري التي بتاجرون بها في مستشفي الزيتونة
وزراعة الكبد والقرنية وزراعة النخاع الشوكي
هم بصراحة سماسرتنا الدكاترة الموجودين في السودان
عندهم الامكانيات والقروش لكن لا يريدون ان ينفذوا عمل اقتصادي
هم يوافقون ويشمشمون جيدا وبعد ذلك يقومون بمعرفة ادق التفاصيل الربحية فيه
ويفكيهم عكس الهواء وبعد ذلك يقوموا بشراء اجهزة رخيصة من ارخص دول العالم
ويقومون بالبهرجة باول عملية بانها ناجحة حتى لو فشلت الباقيات
منهم لله ومن سياسينا لله
فقط نقول لهم ربنا يهمل ولا يمهل


#974520 [القعقاع الفي القاع]
5.00/5 (1 صوت)

04-16-2014 03:28 AM
إنتا ما شفت فيديو السفاح البشير و عصابته مع إدارة مستشفى السلام للقلب بسوبا؟ إتنكر فيهو بكل بجاحة لوعده إياهم بمبلغ **** و قال ليهم خلوا المستشفى يشيل رقبتوا!!! يعني أعملوه إستثماري !! خلى الخواجات مندهشين ليوم الليلة


#974407 [جنجووون]
5.00/5 (4 صوت)

04-15-2014 10:33 PM
ربنا موجود
ربنا انتقم من كل ظالم
ربنا انتقم من كل من امتدت يده الى المال العام
ربنا انتقم من كل من عطل مصالح البلاد والعباد
ربنا انتقم من كل من تسسب فى ان تكون بلادنا فى هذا الدرك السحيق


قال حوار قال
اولا اعترفوا بأخطائكم
ثانيا اعتزروا للشعب السودانى
بعدين شوفوا الحوار

كيف للناس ان تنتقل من مرحلة الى مرحلةبنفس الشخوص وبنفس ارباب الفشل فى الحكومة والمعارضة.

ياخ جانا وجع قلب من حال السودان

لا حول ولا قوة الا بالله


#974395 [سوداني متابع]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 10:13 PM
نشوف مدينة البشير الطبية دي ح يتعالج فيها ناس الحكومة و لا برضو بعد داك بمشو لعلاج التهاب الاذن في امريكا زي وزير المالية السابق !!


#974344 [بت قضيم]
5.00/5 (2 صوت)

04-15-2014 08:48 PM
هؤلاء كما ذكرت استاذ الطاهر ساتي تعجز عقولهم عن البناء وليس عقولهم فقط بل قلوبهم المتحجرة تعجز عن الرحمة وكذلك عقولهم وقلوبهم تجيد الهدم والدمار انهم بني ابليس


#974331 [عصمتووف]
4.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 08:29 PM
فعلا شئ يجلب القرف والغضب دائما ي ود ساتي اسال نفسي لماذا جبينك مقطب (صاري وشك) بعاميتنا في صورتك وفاغر فاهك بدل ابتسامة فرايحية كل هين خائف عليك بعد التقطيبة دي تمد بوزك تكون جنس (شناه)
وي حليل الباع عنقريبوا وقام بليلوا
حل مشاكل السودان في يد الشعب الشعب الذي يقدم مصلحة اسرتة الكبيره والصغيره قبل مصلحة الشعارات الرخوة كالاسلامية موضة السوق حاليا ومشروع الابتزاز لتوزيع صكوك الغفران ف تذهب الشريعة ويبقي الوطن والله هو حارسا لشريعتة ودينة المحفوظ في صدر عباده المؤمنين محفوظة بامره وليس بيد اللصوص مغتصبين النساء والرجال والاطفال بل الوطن امران احلاهما مر ثورة عاتية تكنس في طريقها الوسخ او حرب اهلية لاتبقي ولا تذر وهذا ما اريده لا توجد طريقة اوسطي من شاكلة حوار واتفاق وغيره


#974319 [جمال بري]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 08:04 PM
حكم الشديد علي القوي


#974316 [ابو حمدي]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 08:02 PM
حرق الاطفال النساء وكبار السن في دارفور لايكفي

دائما اسال نفسي كم وكيف سيقف هؤلاء امام رب العزة لاكمال الحساب

سبحان الله الذي ابتلانا باناس كهؤلاء


#974315 [الحقيقة]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 08:01 PM
فعلا كلام محزن للغاية واشير الى أن ابنتي كانت من ضمن الكادر الطبي القادم من الخارج فهي أول سودانية تتخصص في زراعة الكبد كتخصص دقيق وحصلت على الدكتوراة من جامعة شنغهاي بالصين ومازالت تعمل فيها حتى اليوم( سبق أن تمت استضافتها في برنامج مراسي الشوق) ، خسارة أن لا يستفيد مرضى الكبد والكلى في بلادي من هذه النعمة ونسأل الله أن يهدي عقول المستمسكين بامور الطب في بلادي حتى يستفيد الوطن من عقول أبنائه ..


#974293 [ORGAN DONATION]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 07:39 PM
الاستاذ الطاهر ساتى
يا خى موضوع زراعة الاعضاء وزراعة كبد للاطفال موضوع معقد جدآ
من ناحية مادية وطبية والسودان يحتاج لسنوات عديدة حتى يمكنه من
البدء فيه. موضوع زراعة الاعضاء الهدف منه اخذ الاعضاء من
السودانيين بعد وفاتهم دماغيأ ومن ثم شحن الاعضاء بسرعة لدول
الخليج. السودان حاليآ غير مؤهل على الاطلاق للعناية والمحافظة على
الميت دماغيآ حتى تتم عملية نزع الاعضاء.


ردود على ORGAN DONATION
United States [المندهش الأبدي] 04-15-2014 09:39 PM
يا بتاع الدونيشن .. الطاهر يحدثنا عن تجهيز 12 مريض سوداني للعمليات مع وصول الطاقم و الاجهزة.. تقول لي الخليج .. مع انتظار مدينة الاحلام الطبية !!! و لنا عشرون عامآ نتفرج علي هيكل المدينة الرياضية !!!!!


#974259 [tata]
4.50/5 (2 صوت)

04-15-2014 06:47 PM
بلد فاشل جدا..هل تعلم ان السودان البلد الوجيد فى العالم ليس لديه نظام صحى..المواطن السودانى ﻻيملك اى ملف طبى فى اى مكان..ﻻتوجد مستشفى من الدرجة اﻻولى فى السودان ..ﻻيوجد مركز طبى او مدينة طبية واحدة متقدمة تقدم خدمات طبية محترمة..ﻻيوجد مركز رعاية صحية اولية واحد يتﻻئم والمعايير العالمية..زوروا مركز صحى الشعبية ببحري حيث تغلى الحقن القديمة ويعاد استخدام القفازات بعد غسلها!!!!!اﻻطباء هاجرو الى السعودية وايرلندا واستراليا وامريكا وبريطانيا.وليبيا..وتبعتهم الكوادار الصحية اﻻخري..فوضى صحية....قربببببتتتتتت..


#974254 [اوبرا]
5.00/5 (2 صوت)

04-15-2014 06:38 PM
ماتنسو ياناس البشير دة نبي من انبياء الله الصالحين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟. مدينة نبي الله الصالح البشير الطبية . دة اسمها . تكبير الله اكبر تهليل لا اله إلا الله؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#974248 [ود كترينا]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 06:30 PM
***زراعة كبد بالسودان!!!؟؟؟؟ 3 الى 4 أطفال جملة الستفيدين من المشروع!!!قلنا أن القائمين على أمر الصحة اتحادية أو ولائية لايعرفون بل غير مهتمين بترتيب أولوياتهم!
***بلد تنهشها الملاريا والخرطوم الأولى على مستوى ولايات السودان جميعا فى الاصابة بالسل ومرض نقص المناعة المكتسبة- الايدز وأطفال السودان 64%منهم يعانون من سوء التغذية الحاد بشهادة منظمة الصحة العالمية واليونسيف...يموت الأطفال تحت سن الخامسة فى السودان بمضاعفات سوء التغذية من الاسهالات والالتهابات الرئويىة...شهادة المركز القومية المتخصصة فى السودان فى السل والايدز كافية...الخرطوم عاجزة عن وقف صراعها مع الحركة الشعبية بينما الأمم المتحدة تطالب بوقف الحرب لتطعيم 200 ألف طفل بصورة عاجلة ضد مرض شلل الأطفال ...أهوال الحرب فى دارفور لايعانى منها الا الأطفال والأمهات
***أين وزير صحة ولاية الخرطوم وأين قانون ولائحة مكافحة التبغ...قال حميدة 9 آلاف حالة سرطان والمعدل يزداد سنويا بنفس القدر 60%منها مرتبطة بالتبغ...هكذا قال...وقال أيضا أن التدخين هو القاتل الأول لشباب وشيوخ الخرطوم نتيجة أمراض الشرايين التاجية اذا استثنينا الأمراض المعدية والمستوطنة...تحدث حميدة عن تكلفة القسطرة القلبية وارتيدتباط التبغ بسرطان اللثة والفم وأثر التبغ على الرئتين وارتباط التبغ بسرطان الرئة الذى يعتلى قائمة الوفاة بسبب السرطانات...شكا حميدة عن اللوبى الذى يعترض طريقه ويمنع انفاذ لائحة التبغ ووعدنا بأنه ومن معه سيشنون حربا شرسة على لوبى التبغ وسينظمون الوقفات الاحتجاجية حتى يتم تطبيق قانون لائحة ومكافحة التبغ...ملأ حميدة الخرطوم باعلانات ذائبة ضد التبغ سرعان ما احترقت تحت هجير شمس الخرطوم...أين ياحميدة ال 30% التى ستغطى الواجهة الأمامية من علبة التبغ وفيها ...التدخين سبب رئيسى لأمراض القلب والرئتين والشرايين والسرطان...تبخر كل ذلك وطأطأ حميدة رأسه للوبى التبغ وانصرف لاقامة مستشفياته المرجعية ذات المستوى الثالث فى جعفر ابنعوف والآن فى مستشفى الخرطوم...السؤال كم من مواطنى الخرطوم المرضى سيستفيد من هذه المراكز ذات المستوى الثالث؟؟؟3 الى أربعة فى العام كحال زراعة الكبد!!!أيهما أجدى فى بلد من بلدان العالم الثالث ومع التراجع المخيف فى مستويات العناية من الدرجة الأولى...أيهما أجدى وأنفع لمواطن الخرطوم ...علاج الملاريا والسل والأيدز...وكلها ـاتى دويتها منحة من هيئة الصحة العالمية والمنظمات الطوعية...أم اقامة مركز لزراعة الكبد أو القلب أو الرئتين أو مركز لزراعة نخاع العظام؟؟؟؟حميدة يسعى لتحقيق طموح ذاتى وارضاء نفسه وماهمه شئ فى صحة مواطن الخرطوم أو الولايات...


#974240 [ودالبلد]
5.00/5 (4 صوت)

04-15-2014 06:23 PM
كمال عبدالقادر ثااااااااااااااااني ؟؟

بختك يا عمك شينكو تاني ترجع تورد المعدات الطبية

مبروك يا عاطف عبدالقادر

اصبرواا


#974230 [كفاية]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 06:14 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل على تجار الصحة لن يسمحوا بأي علاج مجاني لمواطن السودان حتى لو جاءهم هدية لأنه حيخرب عليهم السوق كما يقال


#974189 [عصام العوض]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 05:38 PM
شكراً الأستاذ / الطاهر ساتي علي هذهـ المعلومه ولكن إنك تعلم عن مشروعات الصحه التي وأدت في تلك الحقبه بواسطة حسبو ومعز والتي أكملها جنرال الصحه المدعو مأمون حميدهـ . يليتك أستاذ / الطاهر أن تقف بالصورهـ والقلم عن مشروع توطين العلاج بالداخل الذي إبتدره الدكتور / كمال عبدالقادر عندما كان وكيلاً للصحه , مشروع كما تعلم كان لتوطين العلاج ولدعم المستشفيات الحكوميه وبشراكه ذكيه مع القطاع الخاص , فكانت مستشفى الخرطوم الجنوبي ومستشفي البقعه طرفاً من مستشفي أم درمان التعليمي ثم مستشفي الخرطوم بحري . جاب وكيل الصحه كل ولايات السودان دون إستثناء بمشاريع دعم الصحه اللامركزي , كلها مشاريع ودأت في حين غفله بحجج ياليتهم اثبتوا ما ذهبوا إليه , ياليتهم طوروا ما بدأهـ الوكيل , كل ما فعلوه أنهم إشتروا إعلاماً رخيصاً , بارك الله له في علمه وماله وولده وأهله أجمعين ووفقه الله في إنشاء وتكملة مشروع مدينة البشير الطبيه وأعتقد جازماً انه إختيار صادف أهله.


#974163 [ابوبكر]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 05:14 PM
للأسف هذا حال الحزب الحاكم (((( هو شئ كويس عايزين يقولوا هم عملوه ويمنعوا الآخرين )))) يسرقوا افكار ومشاريع الناس ويجوا يعملوها بصورة تفيدهم هم فقط ولا تفيد البلد ((ده كان ما كان قرض على حساب البلد واهلها الغلوبين على امرهم))

حسبنا الله ونعم الوكيل


#974159 [سكسك]
5.00/5 (5 صوت)

04-15-2014 05:10 PM
لاتستغترب انت في السودان اعرف طبيب سوداني متزوج من طبيبه والاثنين اخصاييون ومرتباتهم الاثنين فوق الستون الف ريال وبحكم معرفتهم وعلاقاتهم بالسعودين والخليجين من اصحاب افعال الخير والله انهو عقوداتهم من السعوديه وجاءو جلسو في السودان ليعملون مشروع مستشفي خيري لعلاج المرضي بالمجان لمن ليس عنده وكانت كل معدات المستشفي موجوده في جده ومكة في كونتينرات جاهزه هل تصدق اجراءت ورق وارض اخذ معهم سنة وتسعة اشهر وفي الاخر لم يتحصلون علي تصديق وارض واتصلت به المستشفي التي كان يعمل بها وقالو له تعال بنديك المرتب البيعجبك قاليهم ماجاي وهو لسع ساعي للتصديق والارض هل تصدق في الاخر وصل للمعلومه من اطباء زملاء له في الدوله بيقولهم له انت مامن الحركة والحزب ولم تنتمي لنا لن يعطوك اذن للمشروع ولكن ممكن تشارك اي كوز وفعلاً في بعض الوزراء عرضون عليه تسهيل المشروع لكن يشترك معهم وعندما ذهب وقابلهم وتاكد من كلامهم واخد اول سفريه ورجع السعوديه وحدث السعودين والخليجين اصحاب الفكرة من زملاءه بالحاصل واليوم الثاني اخذة هذه الكونتينرات الي دولة باكستان وذهب مع المتبرعين وافتتحو المشروع في مدينة كراتشي وهو الان شغال بين كراتشي والسعوديه وقال اجراءت باكستان من تصديق لم تاخذ اسبوع وحتي المبني تبرع به طبيب باكستاني وكان جاهز من مل شي فلاتستغرب انت قايدك ووزيرك كوز يعني كونك تعيش معه ده مامن حقك


#974153 [بت البلد]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 05:03 PM
لا حول ولا قوة الا بالله ...


#974143 [تينا]
4.00/5 (3 صوت)

04-15-2014 04:54 PM
لا حول ولا قوة الا بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل ...


#974134 [راجى الفرج]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 04:46 PM
كويس يا الطاهر انك حي اااه من بلدنا عارف سبب دمار البلد دى مو هذا الكلب المسمى بشير والله ما دمر بلد غيرو احد


#974131 [طشمة!]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 04:45 PM
ولكن، البنيان لايكتمل في بلاد مراكز قواها تتقن (فن الهدم)


#974129 [صابر مصبر]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2014 04:43 PM
حتماً كل المشاريع التي تتعلق بالصحة والتعليم والمواصلات والكثير من المرافق الحكومية مرتبطة بأشخاص اصحاب نفوذ في الدولة فإذا لم يكن لهم النصيب الاكبر فلن يجد اي مشروع يخدم المواطن النور فالنتأمل المشاريع التي قامت خلال العشرة سنوات الماضية ماهو جدواها ومن هو المستفيد


#974125 [ودبري]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2014 04:40 PM
ياعزيزي السبب معروف .. معقول يقوم مشروع في السودان بدون ما يكون عندهم فيه مصلحة .. تقول لي تكافلي ..ياخي الجماعة ديل أصلوا لومصرين على نفع أهل السودان كانوا يشخشخوا جيوبهم شوية ويجنبوا قرشين ثلاثة للإكراميات ( ) .. حتى عمل الخير في السودان داير إكراميات .. بالمناسبة كلمة إكرامية هي مراديف مقبول لكلمة الر ...... وهي يستعملها أهل الشام



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة