الأخبار
أخبار إقليمية
أوغندا: كان ينبغي للأمم المتحدة فعل المزيد لمنع مذبحة بجنوب السودان
أوغندا: كان ينبغي للأمم المتحدة فعل المزيد لمنع مذبحة بجنوب السودان



04-24-2014 01:46 AM

كمبالا (رويترز) - قال الجيش الأوغندي الذي يدعم جنوب السودان في مواجهة تمرد مستمر منذ أربعة أشهر يوم الأربعاء إنه كان ينبغي لقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة فعل المزيد لمنع المتمردين من قتل مئات المدنيين هناك الأسبوع الماضي.

وأرسلت أوغندا قوات إلى جنوب السودان بعد فترة وجيزة من اندلاع القتال بين الجنود الموالين للرئيس سلفا كير ونائبه المقال ريك مشار في منتصف ديسمبر كانون الأول.

وفي أحدث أعمال عنف كبيرة في الصراع الذي يصطبغ بشكل متزايد بصبغة عرقية ذكر تقرير للأمم المتحدة أن متمردين طاردوا رجالا ونساء وأطفالا لجأوا إلى مسجد وكنيسة ومستشفى في بلدة بانتيو النفطية حيث توجد قاعدة للمنظمة الدولية.

ونفى المتمردون تنفيذ الهجوم الذي أثار غضبا دوليا ووصفه البيت الأبيض بالمروع.

ولجأ قرابة 22 ألف شخص إلى قاعدة الأمم المتحدة في البلدة عاصمة ولاية الوحدة المنتجة للنفط بعد أعمال القتل التي وقعت يوم الثلاثاء في الأسبوع الماضي.

وقال بادي أنكوندا المتحدث باسم الجيش الأوغندي لرويترز "من المزعج أن يقتل المدنيون في فناء بعثة للأمم المتحدة."

وأضاف "يوجد آلاف من جنود الأمم المتحدة في البلاد وقتل المئات أمام أعينهم. كان ينبغي للأمم المتحدة فعل المزيد لمنع تلك الجرائم."

ولم يرد متحدث باسم المنظمة الدولية في جوبا عاصمة جنوب السودان على الفور على طلب عبر البريد الالكتروني للتعليق.

وإمتد العنف في أنحاء البلاد على أسس عرقية غالبا حيث تواجه قبيلة الدنكا التي ينتمي إليها كير قبيلة النوير التي ينتمي إليها مشار.

وأثار انتشار القوات الأوغندية القلق بين بعض الجيران في المنطقة وفي العواصم الغربية. وتقول الحكومة الأوغندية إنها ستسحب قواتها بعد انتشار قوة إقليمية لفرض وقف لإطلاق النار. لكن لم تتشكل تلك القوة حتى الآن.

وقال أنكوندا "لا يمكننا السماح بقتل المدنيين. هذا النوع من الفظائع يظهر ما سيحدث لو لم نكن هنا."

ويبلغ قوام مهمة الأمم المتحدة في جنوب السودان نحو 8500 من جنود حفظ السلام وقوات الشرطة في بلد يبلغ عدد سكانه نحو 11 مليون نسمة.

ونفى المتحدث باسم المتمردين لول رواي كوانج مسؤولية المتمردين عن القتل وألقى باللوم على القوات الحكومية.

وفر أكثر من مليون شخص من بيوتهم منذ اندلاع القتال في ديسمبر كانون الأول.

وفي بانتيو دفنت الجرافات القتلى في قبور جماعية.

ووصف جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض العنف بأنه "مقيت" وقال إنه يجب على كير ومشار أن يوضحا أن الهجمات على المدنيين غير مقبولة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2687

التعليقات
#983782 [ما في حل الا الله]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 07:42 PM
يا جماعة افهموها اتو قايلين انو امركا والأربيين ديل خلاس يعني جايين احفظ السلام في أفريقيا الحكام الفي افريقيا ديل كلهم ما عندهم كلمة اي واحد فيهم إعمل فيها داير اعمل حاجة براهو بكتلو زي صدام وبعدين اتو الأربيين ديل لي عندهم قروش كتيرة كدة يعني عندهم بترول ولا عندهم دهب دي ما خيرات افريقيا وبعدين الأربيين والأمريكان بعمل مشاكل للأفارقة المساكين وبشيلوا خيراتم وبترولم وبقولوا نحن جايين نصنع السلام وبشييلوا وش القباحة للحكام بتاعننا ديل انا ما قاعد ادافع عنهم لكن الحكام ديل جايبنهم هم عشان كدة التمسيليات بتاعة السياسة دي كلها تغطية.
شنو امريكا مقاطعانا عشان سوينا شنوا أو بعدين امريكا دي كان مقاطعا الجبهجية نحن زنبنا شنوا المضررين نحن الجبهجية ما ضاراهم حاجة غايتوا نحن ما عندنا حل الا الله


#983001 [admed]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 08:27 AM
السودان الجديد" الشعار الذي كان يستعمل لمثقفين الجامعات و الدكاترة في الجامعات و حملة الشهادات العليا ، والان تستعمل حركة تحرير السودان نفس العبارات الوطنية وهم شراكء مع المؤتمر الوطني في تدمير السودان . لكن الله يا وطن


#982835 [الممغوص]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 04:57 AM
قوات حفظ السلام دي بتعمل في شنو؟.لا بتحمي المواطنييييين العزل حتي في معسكرات الامم المتحده ,يعني السلام دا بتحفظو كيف ؟


#982814 [وليد]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2014 02:56 AM
لا خلاص يا "انكوندا!!"،الأممالمتحدة سابتها ليكم مش انتم رجال وعاملين فيها دولة ونقه،وداعمين لسلفا أحموا المدنيين انتم!!!!

وقسما بعد أن نتخلص ونتحرر من الوطني الدكتاتوريات الأفريقية الكومدية المجاورة لسودانا لن يكون لها قائمة أرجو الجاييكم ومن دون رصاصة،عساكر متمردين مرتزقة رمم تجار حروب ودم،وسلفا ومشار وغيرو من القرف.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة