الأخبار
الملحق الرياضي
كريستيانو رونالدو يقترب من تحطيم أفضل معدل تهديفي في الليغا
كريستيانو رونالدو يقترب من تحطيم أفضل معدل تهديفي في الليغا


05-04-2014 08:29 PM


يواصل البرتغالي كريستيانو رونالدو تحطيم الأرقام القياسية بفضل مستواه الراقي هذا الموسم مع ريال مدريد الاسباني، ويبدو أنه في الطريق لتحقيق إنجاز شخصي جديد مع اقتراب الموسم الحالي من نهايته.

صحيفة "ماركا" الاسبانية أشارت على موقعها الإلكتروني يوم السبت إلى أن رونالدو في طريقه لإنهاء الموسم بأفضل طريقة ممكنة، فإذا واصل تسجيل الأهداف خلال المباريات الخمس المتبقية (4 مباريات في الليغا ومباراة واحدة في دوري أبطال أوروبا) فإن الموسم الحالي سيكون الأفضل في مسيرة اللاعب مع ريال مدريد من حيث الغزارة التهديفية، رغم أنه غاب للإيقاف والإصابة عن عدد من مباريات الدوري.

وتشير الإحصائيات إلى أن رونالدو أحرز حتى يومنا هذا 49 هدفا في 44 مباراة شارك فيها هذا الموسم، أي بمعدل 1.11 هدفا في المباراة الواحدة، متفوقا على أفضل معدل تهديفي له وتحقق في موسم 2011-2012 عندما أحرز 60 هدفا في 55 مباراة بمعدل 1.09 هدفا في المباراة الواحدة.


وخلال موسمي 2010-2011 و2012-2013، بلغ معدل تسجيل رونالدو في المباراة الواحدة 1.0 هدفا في المباراة الواحدة، أما النسبة الأقل له مع ريال مدريد فكانت في موسمه الأول (2009-2010) عندما أحرز 33 هدفا في 35 مباراة.

ويعتبر رونالدو أول لاعب يتمكن من اجتياز حاجز الهدف الواحد في المباراة الواحدة بعد مرور خمسة مواسم على انضمامه إلى ريال مدريد، حيث سجل لاعب مانشستر يونايتد السابق 251 هدفا، ليحتل المركز الرابع في قائمة أفضل هدافي النادي الملكي عبر تاريخه وراء راؤول غونزاليز (323 هدفا في 16 موسما)، وألفريدو دي ستيفانو (318 هدفا في 11 موسما)، وسانتيلانا (290 هدفا في 17 موسما).

كاسياس يعود إلى أجواء الليغا


من جهته، قرر المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني إعادة الحارس المخضرم والقائد إيكر كاسياس الى التشكيل الأساسي بمباريات الليغا ليكون في أفضل حالة بدنية قبل نهائي دوري أبطال أوروبا امام أتلتيكو.

وسيعتمد أنشيلوتي بذلك على خدمات الحارس دييغو لوبيز في مباراة فالنسيا الأحد ثم مباراة سلتا فيغو، بينما سيشترك كاسياس امام بلد الوليد ثم إسبانيول.

وأوضح المدرب اليوم أنه سينفذ وعده بإعادة "القديس" لمركزه الأساسي في الليغا كما ذكر قبل عدة أسابيع في حال بلوغ نهائي التشامبيونز، حيث سيشركه في مباراتين من أصل أربعة مباريات متبقية في البطولة.

وأشار كارلو الى أن الحارسين رحبا بقراره دون مشاكل.

خضيرة يعود ومودريتش يغيب!

سيغيب لوكا مودريتش عن الفريق في مباراته المقبلة في دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم امام فالنسيا الاحد بسبب الاصابة في حين سيعود الى التشكيلة لاعب الوسط الالماني الدولي سامي خضيرة بعد تعافيه من عملية جراحية في الركبة.

وقال المدرب الايطالي في مؤتمر صحفي السبت "مودريتش لم يتدرب بسبب اصابته بكدمة في ربلة الساق واستبعد من التشكيلة.. اما خضيرة فسيكون حاضرا ولن يشارك من البداية."

وكان خضيرة اصيب بتمزق في الاربطة خلال مباراة دولية مع منتخب المانيا في مواجهة ايطاليا في نوفمبر تشرين الثاني الماضي ما استلزم خضوعه للجراحة وتعني عودته الان انه يفترض ان يتمكن من الظهور في نهائيات كأس العالم في البرازيل والي ستنطلق في 12 يونيو حزيران المقبل.

كما ان عودة خضيرة هي اخبار طيبة بالنسبة لريال مع دخول الموسم المحلي مراحل الحسم الى جانب استعداد الفريق لنهائي دوري ابطال اوروبا والذي سيلتقي فيه مع جاره اتليتيكو مدريد في لشبونة عاصمة البرتغال في 24 من مايو ايار الجاري.


Eurosport



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 683


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة