الأخبار
أخبار السودان
المسيرية تطوي ملف الصراع بين الرزيقات والمعاليا
المسيرية تطوي ملف الصراع بين الرزيقات والمعاليا


05-10-2014 09:40 AM

الضعين:
أعلنت حكومة ولاية شرق دارفور عن الفراغ من ترتيبات انعقاد مؤتمر الصلح النهائي بين قبيلتي الرزيقات والمعاليا بمحلية الفولة بولاية غرب كردفان في الثلاثين من مايو الجاري.
وقال نائب والي شرق دارفور أحمد كبر حسب المركز السوداني إن وفد قبيلة المسيرية الذي قاد الوساطة بين المعاليا والرزيقات نجح في تقريب الشقة بين الطرفين وتحديد موعد الصلح النهائي، مبيناً أن العلاقات الاجتماعية بين القبيلتين في تطور مستمر منذ توقيع اتفاق وقف العدائيات.
من جانبه طالب محمد عيسى عليو عمدة إدارة الرزيقات الحكومة بحماية الاتفاق وحث المواطنين على ضرورة تنفيذ بنوده، مبيناً أن ما وقع بين الرزيقات والمعاليا من إشكالات خلال الفترة الماضية كان نتيجة لتصرفات غير مسؤولة بدرت من بعض المتفلتين، مثمناً جهود قبيلة المسيرية التي أثمرت في اجتثاث جذور الصراع بين القبيلتين.

الجريدة






تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 5022

التعليقات
#999133 [فركتو]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2014 03:08 PM
المشاكل القبلية الحاصلة في دارفور كلها سسببتها الحكومة حتى لا تكون
هنالك كلمة واحدة لابناء دارفور فهى المستفيد الاول من التناحر الاقبلي


#999123 [seid]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2014 02:48 PM
التحية للمسيرية حمر وزرق والشكر للرزيقات والمعاليا لقبولهم وتلبيتهم الدعوة للصلح بينهم وهذا هو السودان وطن يسع الجميع ونعيش اخوان بدون مشاكل ونتمنى ان يكون هذه نهاية للصراعات ونلم الشمل نحن عيال حيماد وراشد الولاد ناس كلنااهل والحياة حلوة ونكون جميع و جميع كما قالت الحكامةفى الضعينةووصفت مسار الرشاش والعودة من الدقاق (عيال المسيرية السارو مع الحبارة ووطوا مع امنقور الاديرع راكبين الخيل وقتالين الدود)
سيد النور
دار المسيرية


#999026 [ابورماز]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2014 01:12 PM
السلام عليكم والتحية لجريدة الراكوبة وهي تطالع اخبار السودان بهمة ومسؤلية التحية لابناء السودان الاوفياء وابناء القبيلتين الشرفاء الذين اقتتلوا في هذه الحرب هم شباب اليوم وجيل المستقبل ليسي بمسار ولا عبدالحميد ولا عليو ولا جالس نرجوا ايقاف هؤلاء الذين دمروا السودان وسعوا للفتن لتحقيقر مأرب ومصالح شخصية والكيزان خربوا السودان وبدأت نيرانهم تولع وربنا يخلصنا منهم ويجيب عقابهم.


#998826 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2014 10:21 AM
متى تكون الدولة طرفا فى معالجة هذه النزاعات؟.
قال الجزولى دفع الله محقا وان بطلاشة محيرة:
هل يبقى الرزيقات رزيقات الى الابد؟ وهل يبقى المعاليا معاليا الى الابد؟
نسي ان يضيف: هل يبقى الجزولى جزولى الى الابد؟
....
الشاهد
نرى محتما واجبا ان تتدخل النخبة الحاكمة, لانهم فى الاصل حملة مشروع اخر هو مشروع الحداثة, فيعرضونه على القبائل عند نزاعاتها وقبل النزاع.يكون الاغراء بثمار الحداثة وحلاوة المواطنة قيمة بديلة للقبلية.فلا يبقى الرزيقات رزيقات الى الابد ولا المعاليا ولا الجزولى دفع الله ولا انا ولا انتم.



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة