الأخبار
أخبار السودان
مريم الصادق المهدي : أعشق رياضة الفروسية واثنان من أبنائي يشجعان المريخ
مريم الصادق المهدي : أعشق رياضة الفروسية واثنان من أبنائي يشجعان المريخ


معجبة بسميرة دنيا وريماز ميرغني ورشا وإنصاف مدني
05-17-2014 10:45 PM

الخرطوم – نصر حامد

وإن كان حضورها في ملاعب السياسة أقوى وأكبر لكن في النهاية لا أحد ينكر الحضور الكبير لمريم الصادق المهدي في ملاعب الرياضة, فقد كانت مرشحة غير ذات مرة لدخول مجلس إدارة نادي الهلال الذي عملت من قبل في لجانه المساعدة فضلاً عن اهتمامتها الرياضية الأخرى في شتى ضروب الرياضة مثل الفروسية والتنس والسباحة إلى جانب اهتمامات الأبناء التي تجد كل دعم ومساندة من مريم الأم التي حلت ضيفة عزيزة على "اليوم التالي" عبر حوار خفيف ومتنوع تفضلت مشكورة بالإجابة على جميع تساؤلاته كما سنطالع كل ذلك عبر سطور هذا الحوار:

في البداية نريد أن نتعرف على مريم أكثر؟

مريم الصادق المهدي, من مواليد مدينة أم درمان, تربيتي وكل مراحلي الدراسية كانت في أم درمان, متزوجة ولي عدد من الأبناء والأولاد.

هل مارست مريم أي منشط رياضي؟

نعم, مارست عدد من الأنشطة الرياضية مثل تنس الطاولة والسلة في المدرسة وكذلك السباحة وركوب الخيل والقفز فوق الحواجز.

وكرة القدم؟

لم أمارسها إلا عندما كنت طفلة صغيرة داخل المنزل.

علاقة الأسرة بالرياضة؟

زوجي دكتور عادل رياضي من الدرجة الأولى وكان لاعب كرة قدم مشهور في جوبا, أما الأبناء نجد أن سارا وعادل يعشقان السباحة وقد حققا الفوز بكأس في مسابقة للسباحة, ولي ابنة مميزة جداً في التنس وكذلك يعشق الصادق وشريف التنس وأحاول قدر الإمكان أن أشجع أبنائي على ممارسة الرياضة مثلما كان الوالد يشجعنا كذلك على ممارسة الرياضة.

الأسرة الصغيرة, هل تشجع الهلال أم المريخ؟

اثنان من أبنائي فقط يشجعان المريخ والبقية يشجعون الهلال مثلي تماماً, زوجي عادل شرفي يشجع الهلال رغم أن غالبية أصدقائه من المريخاب مثل النجم الأشهر زيكو والإداري متوكل أحمد علي.

ومن الأسرة الكبيرة؟

الأسرة الكبيرة كذلك تشجع الهلال عدا شقيقي عبد الرحمن فهو يشجع المريخ وجدي الإمام عبد الرحمن المهدي أيضاً كان يعشق المريخ والبقية يشجعون الهلال الذي نجد أن كفته أرجح في أسرتنا.

هل تمارس مريم الرياضة الآن؟

نعم أمارس الرياضة لبعض الوقت في الصالات فقط.

شاعر؟

معجبة جداً بشاعر الشعب محجوب شريف وتربطه علاقة صداقة بزوجي وكذلك تعجبني أشعار الراحل محمد الحسن سالم حميد.

صحيفة سياسية؟

أقرأ الصحف عن طريق النت فقط لمتابعة بعض المقالات والأخبار.

هل تدخل مريم المطبخ؟

في أوقات متباعدة.

هل تركبين المواصلات العامة؟

كنت أركب المواصلات العامة لكن الآن لي سيارتي الخاصة.

فنان؟

استمع لعدد من الفنانين مثل الراحل سيد خليفة وشرحبيل أحمد.

فنانة؟

معجبة بعدد من الأصوات الجميلة مثل سميرة دنيا وريماز ميرغني ورشا وإنصاف مدني.

كلمة أخيرة؟

أشكركم كثيراً.

اليوم التالي






تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3846

التعليقات
#1007795 [Huyam]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2014 03:51 PM
لا أدري مافائدة مثل هذه اللقاءات وماذا يستفيد منها رعايا السودان كلام فارغ فقط تهتمون بالفارغة أسأل الله أن يزيدكم في الغباء وتحجر الفكر والمنطق ... جعانين ومرضانين وكمان منافقين!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#1007691 [ساهر]
1.00/5 (1 صوت)

05-18-2014 02:21 PM
مريم إنسانة من ذهب. فهي كأخواتها أم سلمة ورباح من صلب هذا الشعب وتزوجن من أبناء عائلات من صلب هذا الشعب. كلما استمعت إليها أو قرأت لها أحس أنها تتحدث باسمى وتخاطبنى. إنها سيدة تخاطبك دون أن تلتفت إلى أرث أجدادها التاريخ الضخم الذي يخولها لو كانت في دولة أخرى غير السودان بالجلوس على سدة الحكم كملكة.

حدثنى من أثق فيه أن الإمام الصادق المهدى كان مدعواً من أحد أقطاب حزب الأمة بمنطقة السوكي، وذكر لي ذلك الرجل، أن السيدة/ مريم كانت بحكم وظيفتها من ضمن وفد والدها. وأضاف قائلاً: لم تجلس مريم في الصالون المُعد للضيفات والمضيفات، بل دخلت المطبخ من النساء الأخريات وشاركت في إعداد وجبة الغداء.

يا جماعة أسرة الصادق المهدي دي، زول يتكلم فيها ما في ديل ناس متربيين صالح. تحياتي للثلاثي المناصل، مريم/ أم سلمة/ رباح.


ردود على ساهر
[عبدالسلام] 05-18-2014 03:35 PM
ذكر محمد احمد المهدي في منشوراته انه من آل البيت وانه من عترة الرسول (ص) وقصة المهدية معروفة بأن المهدي يأتي ليملأ الارض نورا بعدما ملئت ظلما وجورا؟
طبعا المهدي لم تلتقط له صور ولا نعرف كيف كان شـكله؟ المهم انه من دنقلا واللغة العربية بالنسبة له لغة ثانية يعني لغة أجنبية...
يا (ساهر) هل تصـدق ان صورة السيدة مريم (أو صورة والدها) تدل على انها من عترة الرسول (ص)؟!! أنا لم أر أحدا من آل البيت لكن أكيد ان شـكلهم لم يكن هكذا ولا يوجد شـبه بينهم وبين أهلنا الدناقلة الذين نكن لهم كل حب واحترام...


#1007632 [ساهر]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2014 01:40 PM
مريم إنسانة من ذهب. فهي كأخواتها أم سلمة ورباح من صلب هذا الشعب وتزوجن من أبناء عائلات من صلب هذا الشعب. كلما استمعت إليها أو قرأت لها أحس أنها تتحدث باسمى وتخاطبنى. إنها سيدة تخاطبك دون أن تلتفت إلى أرث أجدادها التاريخ الضخم الذي يخولها لو كانت في دولة أخرى غير السودان بالجلوس على سدة الحكم كملكة.

حدثنى من أثق فيه أن الإمام الصادق المهدى كان مدعواً من أحد أقطاب حزب الأمة بمنطقة السوكي، وذكر لي ذلك الرجل، أن السيدة/ مريم كانت بحكم وظيفتها من ضمن وفد والدها. وأضاف قائلاً: لم تجلس مريم في الصالون المُعد للضيفات والمضيفات، بل دخلت المطبخ من النساء الأخريات وشاركت في إعداد وجبة الغداء.

يا جماعة أسرة الصادق المهدي دي، زول يتكلم فيها ما في ديل ناس متربيين صالح. تحياتي للثلاثي المناصل، مريم/ أم سلمة/ رباح.


#1007604 [موسى الموسى]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2014 01:20 PM
ي


#1007294 [ahmad]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2014 09:56 AM
ونحن مالنا تعجبي بي منو عالم فارغة


#1006935 [adil a omer]
4.00/5 (2 صوت)

05-18-2014 02:17 AM
معجبة بسميرة دنيا وريماز ميرغني ورشا وإنصاف مدني

خلاص اشترى دلوكه وغنى معاهم

مريم الصادق المهدي : أعشق رياضة الفروسية واثنان من أبنائي يشجعان المريخ

والله لو بتلعبى اكروبات عديل مافى طريقه قرفنا من وشكم


#1006919 [قرفان من الكيزان]
5.00/5 (1 صوت)

05-18-2014 01:30 AM
طظظظظ .. انتم الذين تصنعون أسيادكم و طواغيتكم يا صحافة السجم..
هؤلاء يسترزقون باسم جدهم أجمعين ..


ردود على قرفان من الكيزان
United States [نتشه] 05-18-2014 12:19 PM
يا قرفان ناس ابراهيم وامثالهم ما باقي ليهم الا ناس المهدي يعتقوا ليهم .......؟ انا ما بفسر وانت ما تقصر

United States [إبراهيم دفع الله] 05-18-2014 08:06 AM
أنت شكلك حاقد أسرة البطل المهدى أسرة عريقة و متواضعه و يكفى أن رئيس وزراء السودان الشرعى حتى الأن هو الإنسان المتواضع السيد الصادق المهدى و ما عداه مجرمين قتله و أقول لك ما حصل شاهدت برنامج أسرة المهدي فى التلفزيون أسرة سودانية أصيلة و الله أنا ما حصل قابلت أى أحد من هذة الأسرة و أتمنى ذلك و يكون لى شرفا و هذه شهادة لله عشان ما تمشى بعيد .

وخلى لسانك رطب !!!!!!!!!!



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة