الأخبار
منوعات سودانية
قطار الشوق متين ترحل تودينا..التسطيح على القطار... مغامرة ممتعة وقصص غريبة



05-30-2014 10:26 PM

أفراح تاج الختم:

تعد سكة حديد السودان من أطول الشبكات الحديدية في إفريقيا وبدء إنشاء الخطوط في عام 1898م مع بداية الاحتلال الإنجليزي المصري، وقد اكتمل معظمها قبل العام 1903م. وتمثل مدينة عطبرة عاصمة سكك حديد السودان وقد لعبت السكة الحديد دورا هاما وحيويا في تنمية السودان وظلت السكة الحديد الوسيلة الوحيدة للنقل لما يزيد عن السبعين عاماً، وقد احتل القطار مساحة مقدرة في خارطة الأغنية السودانية، ونجد أغنية «من بف نفسك يا القطار» لفضل المولى زنقار وأغنية العطبراوي« قطارو حلا» وأغنية «القطار المر» لعثمان الشفيع وأغنية «قطار الشوق» للبلابل وأغنية «عطبرة» لعقد الجلاد وأغنيات البنات «حبيبا يوم سفره ما ودعنا قام قطرو».
والمسافر عن طريق القطار يجد متعة كبيرة في السفر به وخصوصا الركاب الذين يركبون على سطحه «المسطحين» وللتسطيح على القطار العديد من الإيجابيات والسلبيات. ففيه يستمتع الراكب بالمناظر الطبيعية الجميلة ويتعرف على أشخاص جدد ومناطق جديدة. ومن سلبياته انه يتسبب في وفاة العديد من الأشخاص المسطحين.
«الإنتباهة» تحاول أن تسرد لكم بعض القصص عن التسطيح على القطار
التسطيح خطر ليلاً
في استراحة سائقى القطارات بالخرطوم جلسنا إلى مجموعة من السائقين القدامى ليوضحوا لنا التسطيح على سطح القطار. وقالو ان السكة الحديد كانت هى وسيلة النقل الوحيدة والرئيسية بين مدن السودان لنقل البضائع والركاب قبل أن تربط بالطرق المرصوفة، مما سهل السفر على المواطن. وقطارات الركاب كانت كبيرة الحجم ومثلا هناك اكسبريس حلفا وكان بمعدل قطرين اسبوعياً من الخرطوم الى وادي حلفا. وايضا مشترك كريمة أسبوعيا من الخرطوم إلى كريمة، وقطارالسيوبر الخرطوم بورتسودان وهو اسبوعي ومشترك نيالا فقط كل عشرة أيام. وكانت هذه القطارات مزدحمة بالركاب ولا يجدون مقاعد داخل القطار وبالتالى يلجأون الى الركوب على السطح والتسطيح. وبعض الركاب تكون بحوزتهم تذاكر لكنهم يفضلون التسطيح، وهو خطر على الأفراد وكذلك يلاحق رجال شرطة السكة الحديد السفرية هؤلاء الأشخاص، إما لتدوين مخالفة قانونية فى نقاط الشرطة الممتدة على امتداد محطات السكة الحديد أو لتنيههم لخطورة الأمر.
فالركاب المسطحون على سطح القطار اثناء نومهم ليلا يشكل ذلك خطرا عليهم وكذلك نهارا ويزداد الأمر خطورة عند دخول القطارات المدن الرئيسة حيث توجد الكبارى التى يمر تحتها القطار وتقاطع إسلاك الكهرباء فى محاولتهم النزول من سطح القطار ومنهم من فقد حياته ليلاً اثناء نومه وسقط أرضاً.
أكثر المسطحين من الطلاب
والركوب على سطح القطار به متعة حقيقية وفيه يتعارف الأشخاص ببعضهم البعض لقتل الوقت نسبة لطول مدة السفر ويتغنون ويتبادلون النكات فيما بينهم والاستمتاع بالمناظر الطبيعية. فالذين يسافرون الى شمال السودان يجدون المتعة بمشاهدتهم الطبيعة والنخيل الممتد وكذلك المسافرون الى الشرق يستمتعون بمشاهدة سلسلة جبال البحر الأحمر الممتدة، والمسافرون الى الغرب يستمتعون بخضرة كردفان. وأكثر المسطحين هم الطلاب الذين يأتون من ولايات السودان المختلفة.
والآن مع وجود وتوفر وسائل المواصلات تلاشت هذه الظاهرة واختصر الموضوع على فئة معينة هي فئة الشماسة وايضا دخول قطارات حديثة للسكة الحديد وبسرعة عالية ولا يمكن للركاب الركوب على سطحها ولكنهم عادوا واكدوا أن ظاهرة التسطيح الآن موجودة فى قطار نيالا، وهذا ما أفادنا به كل من مصطفى محمد علي وأمير محجوب وزكريا محيي الدين.
التسطيح ممتع
سائق القطار عاطف على الأمين حكى لنا عن التسطيح على سطح القطار قديما وقال انها بدأت كظاهرة فى الثمانينات ويفضل البعض التسطيح وخاصة الشباب لان به استمتاع بالمناظر الجميلة في الطريق وأغلب التسطيح يكون فى قطار نيالا نسبة لشح القطارات وزيادة عدد الركاب، وكان يوجد فى السابق قطار الخميس ويطلق عليه «المخصوص» الذى يحرص عليه الجميع وبه مقاعد محدودة ويسافر به طلاب الأقاليم وهم مسطحون. وقد حدثت به حوادث نتيجة لتسطيح الطلاب وحدثت لطلاب جامعة القاهرة فرع الخرطوم ونتيجة لذلك خصصت لهم مقاعد داخل القطار وبتذاكر رمزية وتداخل معه في الحديث السائق في قسم عطبرة بابكر حاج عمر ، وقال إن التسطيح هو وسيلة هروب آمنة لمعتادى الجرائم ويكونون اشخاصا معروفين لدى الشرطة.
عادت ظاهرة التسطيح الآن
ويواصل بابكر حديثه ان التسطيح لا يخلو من الخطورة وحكى لنا قصته عندما كان طالبا فى الثانوية، وقال لم اجد مقاعد فى القطار وقد كنت متوجها من عطبرة الى الخرطوم وعندما سطحت أحسست بالخوف فاضطررت الى النزول فى شندي واستقليت قطارا آخر الى الخرطوم وبه مقاعد وكانت المرة الأولى والأخيرة لي.
ويكون التسطيح للذين لم يتحصلوا على تذاكر او الذين لا تتوفر لديهم قيمة التذكرة والتسطيح مجاني ولكنه خطر وهنالك اشخاص اعتادوا على التسطيح فاصبحوا ينامون وهم عبى السطح.
ويقول السائق عاطف على الأمين عادت ظاهرة التسطيح الآن مع عودة قطار نيالا للعمل والملاحظ أن الطلاب المسطحين الآن أعمارهم صغيرة وهم طلاب.
تتم به سرقات كبيرة
الصديق محمد «موظف»
له ذكريات جميلة مع التسطيح وقال إن التسطيح فى فصل الخريف جميل عندما تشتم رائحة الدعاش وتشاهد الأرض المبللة بماء المطر. وقال عندما كنت طالبا كنت أحب التسطيح حتى أصل الى نيالا مسقط رأسي، وغالبا ما تحدث خلافات وملاسنات بين الذين يركبون فى السطح ولكنها تنتهى بصداقة. ومن طرائف السفر بالقطار ونحن مسطحين كانت بداخل القطار سيدة سبعينية العمر قادمة من نيالا الى الخرطوم وقد باعت منزلها بنيالا بغرض الحج الى بيت الله ومعها مبلغه الذى أدخلته داخل «صفيحة» معدنية ممتلئة بالدقيق ولضيق المكان بالداخل رفعتها الى سطح القطار وقامت بتنبيه المسطحين بان صفيحتها تحتوى على مال وعند وصولها الى المحطة لم تجده فقد قام أحد المسطحين بسرقتها.
تسبب في وفاة طالب
عمر الحاج «محامي»
ابتدر حديثه وقال إن التسطيح ممتع خاصة للطلاب وهم يستمتعون به وفى قطارات الغرب ذات الرحلات الطويلة مثل قطار نيالا والمشترك، ويكون هنالك شخص مسؤول من تنظيم أماكن الركاب من الركاب انفسهم عند وقوف القطار فى إحدى المحطات. ومن طرائف التسطيح انه عند النوم يفقد بعض الأشخاص ممتلكاتهم واحيانا يكون التسطيح من محطة الى محطة داخل الخرطوم سابقاً. ويؤكد عمر انه طيلة فترة دراسته الجامعية كان يسافر مسطحا على سطح القطار ومعه مجموعة من زملائه فى الدراسة من مختلف ولايات السودان وحكى لنا عمر قصة مأسوية لطالب يدرس فى إحدى الجامعات وهو يسافر مسطحاً القطار لأول مرة ونام ليلاً لكنه سقط على الأرض ولم يتم تداركه فمات.

الانتباهة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2302

التعليقات
#1021315 [abdulwahed ashry]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2014 02:46 PM
لانسسي قطار المحلي وهو عادة مايكون ثلاثة عربات ركاب سفرية قصيره من عطبره الى ابوحمدويقف في السنده عباره من منطقة سكنيه يقف القطار فيها لتنزيل ركاب وهم العاملين فى السكه الحديد و نكات كثيره واجد رباطابي ركب وليس لديه تذكره وعندما شارف القطار علي دخول ابوحمد جاء التزكرجي وقال ياعم اعطينا التذكره والرباطابي ماعنده تزكره فقام الرباطابي اعطاه خمسة جنيهات وكانت الخمسه جنيهات كثيره جدا وثمن التذكره خمسين قرشاالكمساري قال له سوف اعطيك الباقى عند وصول المحطه اصر الربطابي ان يعطيه باقى المبلغ فورا والمشكله الفكه وجاء المفتش مع الكمساري والمفتش للربطابي ياخي الكمسارى راجل امين وهو مؤتمن علي كل اموال القطر فقال له الربطابي اذا هو امين انت ليه مباريه وماشى معاه


#1020877 [الأيمن]
2.50/5 (2 صوت)

05-31-2014 02:57 AM
مليون سلام وتقدير ليك يا عطبره و يالروعتك. وبصراحه انه اجترار لذكره الجميلة لكل أهل عطبره وما اجمل ذكر اسم تلك الام المدينة والمدينة الأب التي ربتنا وزرعت فينا كل معاني النبل والعطاء وحب الوطن كل الوطن وكمان ربتنا ان نحب الحرية وتكره الظالمين والاستبداد. عطبرة فجرت مشاعر كل عطبراوي مشاعر وشجون وياحليل كل الجيران الحنان وياحليل كل أهلنا اعمامنا عمال السكة حديد وحليل عطبره الحكومية القديمة وكمان لا ننسى إخوانا عطبرة الأهلية والأقباط المصرية والأهلية المصريةوالنيل وكيف ننسى اولاد مدرسة الخدمات وشجاعتهم والقومية الكانت في الكورة خطيرة والشمالية ومسعود والأميرية وكل مدارس عطبره الابتداءيه. اخواتنا بنات عطبرة لا ننساهم وعطبرة الثانوية بنات وكل المتوسطة. احياء عطبرة الحلوة السودنة الحصايا الشرقي امبكول الداخلة الموردة حي السوق والغريبة الفكي مدني والشمالي وكمان اشلاق الجيش وياحليل ايام فرقة دانا الموسيقية حيث كانت المدفعية تسكب الفرح لأهل عطبرة ويد جنودها لا تنسى الدفاع عن الوطن مدفعية وراجمات وحليل كل فرق عطبرة شاطيءوامل هدف امير شبيبة ولاننسى العطبراوي ومصطفى مضوي وطيوبه سلام لكل ناس حي المذاد وخريجي المذاد الابتداءية. وكل أهل لحصايا الجميلة


#1020876 [zain]
1.00/5 (1 صوت)

05-31-2014 02:51 AM
الاكسبرس ونمرة 6 وحلفا دغيم والتصطيح والايام الخوالى



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة