الأخبار
أخبار إقليمية
عجائب وغرائب الدبلوماسية السودانية الجهل والتخبط والعشوائية
عجائب وغرائب الدبلوماسية السودانية الجهل والتخبط والعشوائية



06-12-2014 12:13 PM
محمد البدري

تعتبر ممارسة العلاقات الخارجية وإقامة العلاقات والتواصل مع الدول والكيانات السياسية الأخرى لذلك نشأت وزارة الخارجية الحالية مباشرة بعد إعلان الاستقلال وعهد إليها بالمهام السيادية في تسيير الشئون الخارجية للبلاد والقيام بالنشاط الدبلوماسي إذ أن تلك المهام الإدارية والخدمية والاقتصادية الأخرى يباشرها السودانيون داخل سلطات الحكومة الوطنية الأولى تحت سيادة المستعمر.

وبعد إعلان الاستقلال من داخل البرلمان في 19/12/1955م أدلى السيد/ إسماعيل الأزهري رئيس الوزراء بتوضيحه الشهير أمام البرلمان بشأن الحق وممارسة الشئون الخارجية حيث قال ابتداءً من انتهاء هذه الجلسة (يعني جلسة إعلان الاستقلال) سوف يبدأ في ممارسة السلطات الخاصة بالشئون الخارجية التي كانت من قبل، وكان من أول مهام الوزارة الاستقلال بعد اختيار أكفاء الكوادر في السودان وشغل المناصب الدبلوماسية والإشراف على اعتراف الأسرة الدولية باستقلال السودان وتأسيس العلاقات الدبلوماسية معها ثم الانضمام إلى المنظمات الدولية والإقليمية وإنشاء البعثات الدبلوماسية والقنصلية في الدول الشقيقة واستقلال سفارات وبعثات تلك الدول غير أن الدبلوماسية السودانية وجدت أمامها وهي لا تزال في مرحلة البناء والتأسيس تحدياً جوهرياً تمثل في مطالب شعوب القارة الإفريقية وشعوب الوطن العربي التي لا تزال ترزح تحت نير المستعمر الأوربي ليتقدم السودان مسيرة الشعوب الشقيقة نحو التحرر والانفتاح وقد تصدت الدبلوماسية السودانية لذلك الواجب بمسئولية والكفاءة المطلوبة وسجلت أول مفاخر السودان مباشرة بعد استقلاله.

نشأة الوزارة:
أنشئت وزارة الخارجية في يناير عام 1956م مع مولد الجمهورية السودانية

وزراء وزارة الخارجية:
تعاقب عليها 28 وزيرا خلال الفترة من عام 1956م - 2002م وعلى مدى 47 عاما وهم:
السيد/ مبارك زروق.
الأستاذ/ محمد أحمد محجوب.
الأستاذ/ أحمد خير المحامي.
الأستاذ/ محمد أحمد محجوب.
الأستاذ/ محمد إبراهيم خليل.
الأستاذ/ إبراهيم المفتي.
الأستاذ/ محمد أحمد محجوب.
الشيخ / علي عبد الرحمن الأمين.
الأستاذ/ بابكر عوض الله.
الأستاذ/ فاروق أبو عيسى.
د. منصور خالد.
الأستاذ/ جمال محمد أحمد.
الأستاذ/ محجوب مكاوي.
د. منصور خالد
الأستاذ/ الرشيد الطاهر.
الأستاذ/ محمد ميرغني مبارك.
الأستاذ/ هاشم عثمان.
الأستاذ/ إبراهيم طه أيوب.
الشريف زين العابدين الهندي.
الأستاذ/ محمد توفيق
د. مأمون سنادة.
د. حسين أبو صالح.
د. حسن الترابي.
الأستاذ/ سيد أحمد الحسين.
الأستاذ/ علي أحمد سحلول.
د. حسين سليمان أبو صالح.
الأستاذ/ علي عثمان محمد طه.
د. مصطفى عثمان إسماعيل.
دينق الور
اخيرا على كرتي

تعلمنا من زمن بعيد ان السياسة الخارجية والعلاقات الدبلوماسية والسفراء وغيرها من الامور الدبلوماسية يجب الدقة في اختيار من يشغل هذه المناسب الحساسة التي تتطلب قدر عالي من الدبلوماسية والنضوج الفكري والدبلوماسي واللغوي وكل الامور التي تتعلق بالسياسة الخارجية والعلاقات الدبلوماسية وقبل توفر كل هذه الشروط يضاف اليها التاهل الاكاديمي والتعليمي المتميز لان شاغل هذه المناصب لابد من ان يكون على شاكلة السيد محمد أحمد المحجوب وجمال محمد أحمد وغيرهم من افذاذ الخارجية السودانية الاصيلة .

لكن من عجائب هذا الزمن العجيب والغريب ان كل الذين تقلدو وزارة الخارجية ابتداء من حسن الترابي وحتى المجاهد على كرتي او الدباب او اي كان كل الذين تقلدو الوزارة في عهد الانقاذ ليست لديهم اي معرفة بالعلاقات الخارجية والعمل الدبلوماسي بل لم يكتفو بهذا فقط فاصبحت الوزارة مكان للترضيات ولعل ابرز الترضيات التي ماثلة للعيان حتى الان السيدة أميرة قرناص سفيرة السودان في إيطاليا ومن محاسن الصدف انني حضرت لها لقاء على قناة الشروق الديكورية التي يقودها الرجل ذو النبت الشيطاني الذي ظهر فجاة من رجم الغيب جمال محمد عبدالله الوالي وتاسفت على حال الدبلوماسية سبحان الله حتى ثقافة اللقاءات التلفزيونية ليست لديها اي باختصار انها فقيرة لغويا واداريا ودبلوماسيا والله على ما اقول شهيد المشهد الثاني المؤلم حقيقة هو ماقام به سفيرنا بيوغندا عادل شرفي التي تخلى عن كل الاعراف الدبلوماسية وذهب بنفسه لالغاء عقد مبارة المريخ وكمبالا سيتي الموقع بين تلفزيون جمهورية السودان المتمثل في قناة النيلين الرياضية والتلفزيون اليوغندي وان قناة الشروق عرضت 40 الف دولار امريكي ليس حبا في السودان انما نكاية في مجهودات الاخ الاعيسر كل هذا الامر تم بعلم الخارجية وبعلم السفير وانا الذي قام بهذه الافعال لم يراعي حق الوطن اقصد هنا السيد جمال الوالي بصريح العبارة ....

** لم يقف الامر عند هذا بل امتد الى هروب السفراء حال انهاء عملهم في هذه البلدان وعندكم سفير السودان في فنزويلا ويوغندا وغيرهم من استنجد باللجوء السياسي بعد ان تحصلو على الجواز الدبلوماسي الذي اصبح اهون من كوب ماء او حتى دمية من دمى الالعاب

*** حقيقة ماقام به الرئيس من ارسال مدير مكتبه طه والمدعو الامين الشيعي والدجال الذي يتسلق بالاسلام زورا وبهتانا لهو من اسواء انواع الانحطاط الدبلوماسي الحقير والتافه الذي لايمت للاخلاق السودانية بصلة والمؤسف حقيقة الاكواب الموضوعة التي تدل على ان المشروب ليس ماء او عصير او شي في نفس يعقوب وحتى امير ابوظبي لم يظهر واكتفى بارسال مندوب واضح من خلال الفيديو الفتور في الاستقبال كفانا مهانا كفانا ازلال كفانا انحطاط كفانا زل ماهذا التخبط والعشوائية التي نعيشها مدير مكتب يقوم باعباء وزارة الخارجية الحمدالله على كل حال محمد أحمد المحجوب وجمال محمد أحمد وزراء خارجية وعلى كرتي ايضا وزير خارجيا لكم الحكم اخوتي القراء

*** معلومات بسيطة من دفاتر التاريخ ****
* دول الخليج التي نهرول نحن عليها الان كانت تكون على اهبة الاستعداد عند زيارة رئيس سوداني اليها في ستينيات وسبعينيات القرن الماضي
* دول الخليج التي تهرول عليها حكومة الانقاذ كل ماهي عليه من تطور وتنمية يعود الفضل لله رب العالمين ومن بعد للعقول السودانية المهاجرة من ستينيات وسبعينيات القرن الماضي
* دول الخليج التي تهرول عليها حكومة الانقاذ الان كانت تستعين بالضباط السودانين والجيش السوداني لحمايتها من العدوان الخارجي في ستينيات وسبعينيات القرن الماضي واليوم السودان نفسه لايجد من يحميه سوى ميليشيات الجنجويد او قوات الدعم السريع في روايات اخرى


[email protected]


تعليقات 17 | إهداء 0 | زيارات 7817

التعليقات
#1033990 [رياض]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2014 01:43 PM
الشعب الوحيد الذي يتوق الحديث عن الماضي الشعب السوداني عكس الخليجيين الذين ينكرون ماضيهم لأنهم من البداوة انتقلوا للمدينة المعاصرة وهذا دليل اننا الشعب الوحيد الماضين للوراء وقديما قالوا اللي نسي قديمو تاه ونجحنا مازلنا تايهين وهيكل في زمن نميري قال الي أين يسير السودان بدون تخطيط أقمنا الدنيا والحين عرفنا الي أين كنا سائرين


#1033807 [يحي]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2014 07:35 AM
الخارجية او الطبلوماسية السودانية ضعيفةة جدا منذ ايامها الاولي لذلك السودان فقد مواقع حدودية كثيرم مثل منطقة قامبيلا وني شنقول وكدنا نفقد كسلا لو لا لطف الله . الدبلوماسية ضعيفة من خيث الكوادر لان يتم تعيينها بالواسطة


#1033557 [السودانى]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 05:54 PM
الامراض زادت وكثرت مع نهاية المريسة زمان ما كان فى فشل كلوى ولا اى نوع للسرطانات والواحد لو شبع مريسة من الصباح ما بحتاج ياكل تانى .. شيلو الكيزان ورجعوا المريسة


ردود على السودانى
European Union [ابوريدة] 06-13-2014 07:53 AM
لو انت متربي في إنداية تبقي دي مشكلتك براك ...مريسة شنو وعفن شنو .... هو الضيع السودان شنو غير المرايس والبعملوها ...


#1033521 [محمود رياض]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 05:15 PM
قائمة ال 28 وزير يلي رصدتهم للاسف كانوا فشلة باستثناء اربعة منهم ،، مبارك زروق/ محمد أحمد محجوب/احمد خير/ الرشيد الطاهر
اما كاتب المقال رغم اتفاقنا معه على فشل الدبلوماسية السودانية لكني لا أراه لال حاسد على نظام الخرطوم رغم ان ليس لهذا النظام ما يحسد عليه


#1033500 [الولايات المتحدة السودانية]
5.00/5 (2 صوت)

06-12-2014 04:32 PM
من محمد أحمد المحجوب ................ لى الأمين الحيرانو جكسى ومحايتو بيبسى !!!!!!
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#1033475 [Gogomri Salim KOKO]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 03:58 PM
DR lam Akul


#1033465 [salem]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 03:45 PM
المؤلم حقيقة هو ماقام به سفيرنا بيوغندا عادل شرفي التي تخلى عن كل الاعراف الدبلوماسية وذهب بنفسه لالغاء عقد مبارة المريخ وكمبالا سيتي الموقع بين تلفزيون جمهورية السودان المتمثل في قناة النيلين الرياضية والتلفزيون اليوغندي وان قناة الشروق عرضت 40 الف دولار امريكي ليس حبا في السودان انما نكاية في مجهودات الاخ الاعيسر كل هذا الامر تم بعلم الخارجية


#1033463 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 03:42 PM
التقرير نسى أهم وزير للخارجية السودانية : الدكتور لام اكول اجاوين فالرجل يعد أفضل وزير خارجية للسودان في ربع القرن الأخير بلا منافس


#1033437 [مالك الحزين]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 03:13 PM
اقتباس:حقيقة ماقام به الرئيس من ارسال مدير مكتبه طه والمدعو الامين الشيعي والدجال الذي يتسلق بالاسلام زورا وبهتانا لهو من اسواء انواع الانحطاط الدبلوماسي الحقير والتافه الذي لايمت للاخلاق السودانية بصلة والمؤسف حقيقة الاكواب الموضوعة التي تدل على ان المشروب ليس ماء او عصير او شي في نفس يعقوب .

البشارة شيخ الامين اصبح مبعوث ومندوب للرئيس!


#1033425 [خبر من حريات]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 02:58 PM
هذا الخبر نقلا عن حريات

مصدر موثوق لـ (حريات) : أكثر من (35) من قيادات جماعة الاخوان المصرية يقيمون في إستراحة (كنانة)

June 12, 2014

902010(حريات)

قال مصدر مطلع وموثوق لـ (حريات) ان نظام المؤتمر الوطني يحتضن مجموعة من قيادات جماعة الاخوان المسلمين المصرية بإستراحة مصنع سكر (كنانة) بولاية النيل الأبيض .

وتقع الإستراحة التابعة لمصنع سكر كنانة على بعد (21) كلم من مدينة ربك بولاية النيل الابيض.

وأضاف المصدر ان أكثر من (35) من قيادات جماعة الاخوان المسلمين من الصف الأول والثاني يقيمون بالإستراحة وسط حراسة أمنية مشددة بقيادة ضابط كبير في جهاز الأمن لمنع الوصول إليهم أو التعرف عليهم من الضيوف والعاملين بالإستراحة .

وقال ان قيادات جماعة الاخوان المسلمين ومعظمهم من المطلوبين لأجهزة الأمن المصرية هربوا عبر الحدود إلى السودان بعد ثورة 30 يونيو وإستضافهم نظام الخرطوم لزعزعة الأمن المصري .

وأضاف ان إجتماعات كثيرة تعقد ليلاً بقاعة الإجتماعات الفخمة الملحقة بالإستراحة بين أفراد الجماعة وضيوف يأتون إلى الإستراحة ويغادرون في أغلب الأحيان في نفس الليلة .

وفي السياق كشف الخبير الأمني المصري اللواء حسام سويلم عن خطة ايرانية بمشاركة قطرية وتركية لزعزعة إستقرار مصر وإعادة نظام جماعة الأخوان المسليمن إلى الحكم إنطلاقاً من السودان وليبيا .

وقال في تصريحات لموقع (البوابة نيوز) ، اليوم الخميس ، ان أجهزة الاستخبارات المصرية رصدت وجود حوالي 1000 جهادي يتلقون تدريبات في السودان على ايدي مدربين من الحرس الثوري الايراني، وذلك في ثلاث معسكرات قرب الحدود مع مصر تمهيدأً لنقلهم إلى مصر لتنفيذ عمليات ارهابية.

وذكرت صحيفة (الوطن) المصرية أن إيران تنشر أيضا عناصر من فيلق القدس في السودان، مستفيدة من تدهور العلاقات بين حكومة السودان التي يقودها إسلاميون، ونظام حكم السيسي في مصر، ويقوم الإيرانيون حاليا بتدريب ميلشيات للإخوان المسلمين في السودان.

وأكدت صحيفة (العرب اليوم) الأردنية هذه الأخبار، وذكرت أن إيران بالإضافة لذلك تقوم بتنظيم عمليات عنف لإثارة حالة عدم استقرار في مصر انطلاقا من ليبيا والسودان.


ردود على خبر من حريات
United States [محمود رياض] 06-12-2014 04:57 PM
هذا هرااء وكلام فارغ ,, لحجج بسيطة وواضحة اولا السودان ليس في وضع سياسي واقتصادي يهيئه للقيام باي دور عدائين ثانيا ايران رغم انها قوة نامية ولكن لاحداث سوريا وتعقيدات علاقات الخليج ثم تطورات الاحداث في العراق فهم في غنى عن التورط في اي مكان آخر ،،، اما الصحف المصرية واعلام مصر المنافق يعلمون قبل غيرهم ان الوضع السياسي في مصر هش للغاية وان الشارع المصري باغلبيته رافضة لانقلاب 30 يونيو ولهالسب يريدون الهاء المصريين عن احداث الداخل غير المستقر باصطناع عدو خارجي ،، وولعلم الاخوان المسلمون انضجتهم التجارب ولن يلجأوا ابدا لاستعمل القووة خاصة وهم يدركون جيدا ان مجريات الاحجاث في مصر والمنطقة في صالحهم،، فارجو الا يخدع لناس بفزعات الاعلام المصري المتهالك


#1033362 [Salah E l Hassan]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 01:51 PM
ازيدكم علما منذ العام 2009 يحاول عمر البشير زيارة الامارات و فى كل مرة تعتذر دولة الامارات لأنها لا ترغب فى هذه الزيارة ...افهموها يا بجم يا بهائم يا شحادين ..؟؟؟؟؟


ردود على Salah E l Hassan
United States [شطة ابكرالبرتاوى] 06-12-2014 03:48 PM
اذكر فى 2006 او 2007 زار الامارات لم يستقبله اى مسئول كبير وكان محل اقامته فى شارع الشيخ زايد(دبى) بفندق موفينبيك على حساب مقسورالضرائب السودانى, زيو وزي اى شخص جاى سائح او ترانزيت. لو قالو ليك فى زول ذليل ونذل وما عندو اى كرامة ولا يتمتع بصفات رئيس فهذا هو المدعو البشير. ربنا لا تجعله يبشع بشعب السودان اكثر من ذلك.


#1033357 [بحر الصمت]
5.00/5 (1 صوت)

06-12-2014 01:46 PM
لا حول ولا قوة الا بالله الله المستعان


#1033355 [samar]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2014 01:45 PM
لا يوجد أي كفاءة نسائية سودانية تولت منصب وزير الخارجية


#1033353 [نخوة]
5.00/5 (1 صوت)

06-12-2014 01:44 PM
" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " . لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.


#1033338 [كفاية]
5.00/5 (1 صوت)

06-12-2014 01:31 PM
لا داعي لما ذكرته في نهاية المقال في التقليل من شأن دول الخليج فهي لم تجعل السودان يهرول اليها وانما جعلت الانقاذ تهرول اليها وتحاول كسب ودها نتيجة اخطاء قامت بها الانقاذ وليس السودان فدول الخليج تحترم السودان والسودانيين ويبادلها السودانيين نفس الحب والمودة


ردود على كفاية
United States [محمد البدري] 06-12-2014 01:59 PM
الاخ كفاية

شكرا على هذه الملاحظة فانا لم اقصد التقليل من شان دول الخليج وانما الانقاذ هي التي تهرول الى الخليج الان واعلم تمام العلم ان دول الخليج مازالت تكن كل الود والاحترام للشعب السوداني
واتمنى ان يعود للسودان مجده القديم الذي ضاع من بين يديه يوم 1989/6/30م


#1033315 [حسكنيت]
5.00/5 (1 صوت)

06-12-2014 01:17 PM
كلمة سفير أصبحت توازى كلمة صعلوك ( بدون إلا من رحم ربى)مثلما توازى كلمة والى( وإن كان الإسم الرابع) كلمة لص
وتحولت الحقيبة الدبلوماسية إلى حاوية مخدرات


#1033289 [سودانى لكن عاقل]
5.00/5 (1 صوت)

06-12-2014 12:55 PM
العوض على الله فى السودان ال كان .انتهى الامر واصبح السودان شمار فى مرق ليس من قبل المؤتمر اللاوطنى فقط ولكن من ابنائه العاقين الذين رضوا بالذل والخنوع والشباب الفاشل فى كل شئ وانتشار السرقات والزنا والفجور والسفور وكثرة شرب المريسة ضيعت عقل الشباب فلا تلومون غير انفسكم لو عاد اهل السودان القدامى الاباء والجدود لتنكروا للمتواجدين الان واعتبروهم غرباء ولضربوهم بالنعال والجزم البالية


ردود على سودانى لكن عاقل
[حسكنيت] 06-12-2014 01:53 PM
لكن إنت ما معاى يا سودانى ، إنو فى زمن المريسة والعسلية والبيرة ما كان فى فشل كلوى ، بس تقبل على الحيطة وتفرغ المثانة ....ومعاها بااااع



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (3 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة