الأخبار
أخبار إقليمية
الأمم المتحدة: 125 مليون فتاة تعرضن لتشويه الأعضاء التناسلية و 30 مليون في خطر
الأمم المتحدة: 125 مليون فتاة تعرضن لتشويه الأعضاء التناسلية و 30 مليون في خطر
الأمم المتحدة: 125 مليون فتاة تعرضن لتشويه الأعضاء التناسلية و 30 مليون في خطر


06-18-2014 09:34 AM
(CNN)-- قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونسيف"، إن "أكثر من 125 مليون فتاة وامرأة تتعرض لتشويه الأعضاء التناسيلة الانثوية" وما يصل إلى "30 مليون فتاة في خطر التعرض لهذه الممارسة خلال العقد المقبل إذا استمرت الاجاهات الحالية." مشيرة إلى انتشار ممارسة ختان الاناث على نطاق واسع في العديد من مناطق العالم بحسب تقرير نشر الاثنين، على الموقع الرسمي للأمم المتحدة.

وذكرت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيلاي، أن ممارسة ختان الإناث لا تستند إلى أية فوائد صحية، بل على العكس "فهي تولد ضررا عميقا لا رجعه فيه فضلا عن الأضرار الجسدية مدى الحياة، كما تزيد من مخاطر وفاة الأطفال حديثي الولادة من تلك الأمهات اللواتي تعرضن لتلك الممارسة".

وقالت بيلاي:"إن ختان الإناث هو شكل من أشكال التمييز القائم على نوع الجنس والعنف. إنه انتهاك للحق في السلامة الجسدية والعقلية. إنه ينتهك الحق في عدم التعرض للتعذيب وغيره من ضروب المعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة".

ولأنه يمارس تقريبا بشكل دائم على الأطفال الصغار، اعتبرته المنظمة انتهاكا لحقوق الطفل، وقالت في تقريرها "إن تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية يشكل انتهاكا للحق في التمتع بأعلى مستوى من الصحة، بما في ذلك الصحة الجنسية والإنجابية. وعندما يؤدي إلى وفاة الشخص الذي تم تشويهه، فهو ينتهك الحق في الحياة."

وأشارت المفوضة السامية، إلى أن "ختان الإناث شكل من أشكال التمييز القائم على نوع الجنس والعنف، فهو يمثل وسيلة لممارسة السيطرة على النساء، واستمرارا للأدوار الضارة بين الجنسين ومنها تقليد تربية الفتاة بشكل صحيح" وإعدادها لمرحلة البلوغ والزواج.

وقالت بيلاي:" إن مبررات تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية ترتبط أيضا بصفات مثل الزوجة الصحيحة". ويعتقد أن هذه الممارسة من شأنها أن تحافظ على عذرية الفتاة أو المرأة أو تقيد الرغبة الجنسية، وبالتالي منع السلوك الجنسي الذي يعتبر غير أخلاقي أو غير لائق"، بحسب بيلاي.

وأواضحت بيلاي أن هناك دوراً للعوامل الاقتصادية في المساهمة في استمرار تشويه الأعضاء التناسلية للإناث. ففي العديد من الأماكن، تحصل أسر الفتيات اللاتي تعرضن لتشويه أعضائهن على "ثمن أفضل للعروس، لأنه يفترض بأن هؤلاء الشابات هن أكثر إذعاناً وأقل احتمالا لحصولهن على المتعة الجنسية الخاصة بهن." وقالت المفوصة:"يمكن القضاء على ختان الإناث، وهناك علامات مشجعة على المستوى الوطني والإقليمي والدولي".

فعلى المستوى الوطني، قامت العديد من الدول باعتماد تشريعات وسياسات لإنهاء ختان الإناث، حيث رافقت القوانين برامج تعليمية حساسة من الناحية الثقافية وبرامج التوعية العامة والتي أدت إلى انخفاض هذه الممارسة. ويقدر صندوق الأمم المتحدة للسكان، انخفاض انتشار ختان الإناث بنسبة 5% بين عامي 2005 و 2010 على الصعيد العالمي.

وقالت بيلاي:"لقد قام الزعماء السياسيون والدينيون بمحاربة ختان الإناث، وتغيرت العقليات بسرعة وانخفض الدعم لهذه الممارسة". لكنها حذرت من أنه استنادا إلى الانخفاض السنوي الحالي بنسبة 1%، "لن يتحقق هدف خفض انتشار ختان الإناث بمقدار النصف حتى عام 2074. وحثت جميع الأطراف الفاعلة على القيام بإجراءات فعالة ومنسقة الآن، مؤكدة على أن" 60 عاما هو وقت طويل للانتظار."


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 5401

التعليقات
#1038763 [د.منتصر ؤاد]
1.00/5 (2 صوت)

06-18-2014 07:47 PM
قال ابن قدامة رحمه الله عنه في (المغني): إن الختان واجب على الرجال ومكرمة في حق النساء وليس بواجب عليهن. وفي رواية أخرى عنه - أي أحمد- أنه واجب على الرجال والنساء. - والختان لو لم يكن واجباً في حق الرجال لما جاز كشف العورة للكبير ليقوم به، ولما اختتن إبراهيم عليه السلام وهو ابن ثمانين سنة، وقد استدل الفقهاء على ختان النساء بحديث أم عطية رضي الله عنها قالت: إن امرأة كانت تختن بالمدينة فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: "لا تنهكي فإن ذلك أحظى للمرأة وأحب إلى البعل" رواه أبو داود.
وجاء ذلك مفصلا في رواية أخرى تقول: إنه عندما هاجر النساء كان فيهن أم حبيبة، وقد عرفت بختان الجواري فلما زارها رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لها يا أم حبيبة هل الذي كان في يدك هو في يدك اليوم؟ فقالت نعم يا رسول الله إلا أن يكون حراماً فتنهانا عنه. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "بل هو حلال" وقال صلى الله عليه وسلم: " يا نساء الأنصار اختفضن (اختتن) ولا تنهكن أي لا تبالغن في الخفاض" رواه البيهقي في شعب الإيمان وجاء التعليل لهذا بأنه أحظى للزوج وأنضر للوجه وهو لضبط ميزان الحس الجنسي عند الفتاة.


ردود على د.منتصر ؤاد
European Union [Shakespare] 06-19-2014 12:49 AM
تاني حديث أم عطية ده ؟

هذا الحديث رواه الحاكم والبيهقى وأبو داود بألفاظ متقاربة، وكلهم رووه بأسانيد ضعيفة. كما بين ذلك الحافظ زين الدين العراقى فى تعليقه على (إحياء علوم الدين) للغزالى (1/148).

وقد عقب أبو داود. والنص المروى عنده مختلف لفظه عن النص السابق. على هذا الحديث بقوله : "روى عن عبيد الله بن عمرو عن عبد الملك، بمعناه وإسناده، وليس هو بالقوى، وقد روى مرسلا، ومحمد بن حسان (راوى الحديث) مجهول، وهذا الحديث ضعيف"

وعلق الإمام شمس الحق العظيم آبادى على كلام أبى داود بقوله:
"ليس الحديث بالقوى لأجل الاضطراب، ولضعف الراوى وهو محمد بن حسان الكوفى..." وتبع أبا داود (فى تجهيل محمد بن حسان) أبن عدى والبيهقى، وخالفهم الحافظ عبد الغنى بن سعيد فقال:

(هو محمد بن سعيد المصلوب على الزندقة أحد الضعفاء والمتروكين)2 وهذا الراوى (محمد بن حسان، أو محمد بن سعيد المصلوب) كذاب، قال عنه العلماء: إنه وضع أربعة آلاف حديث (أى نسبها كذبا إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم). وقال الإمام أحمد: قتله المنصور على الزندقة (أى بسبب الزندقة) وصَلَبَه.3

وقد جمع بعض المعاصرين طرق هذا الحديث، وكلها ضعيفة لا تقوم بها حجة !!!


#1038623 [jas]
0.00/5 (0 صوت)

06-18-2014 04:37 PM
السوال لي يعني قطعن الجمار بموية نار ولاشنو


#1038517 [كيمو]
4.00/5 (3 صوت)

06-18-2014 02:34 PM
خلوها سليمة اللا لوبة مهمة اسال مجرب


#1038425 [ِAburishA]
5.00/5 (2 صوت)

06-18-2014 01:06 PM
ما دام الضرر أثبته العلم والتجربة وما أكدته الاحصائيات.. كما لا يوجد تشريع ديني بضرورة ختان الانثى.. لذلك لا داعي لهذا الانتهاك الصارخ..
** العلم والشرع لو قال ختان الاولاد زاتو خلوه...بنخليه........


#1038316 [علي برقاوي]
5.00/5 (2 صوت)

06-18-2014 11:38 AM
ما يحير هو اصرار المجتمع لممارسة هذه الضارة صحيا بالرغم من علمهم بمضارها..كما انها ليست لها اي علاقة بالسنة كما يدعي البعض..بالله عليكم اتركوا الاطفال ينشاوا نشاة طبيعية باعضاء تناسلية سليمة


ردود على علي برقاوي
European Union [جاك سبارو] 06-18-2014 01:32 PM
المشكله هي الجهل والتخلف حتى في أوساط بعض المتعلمين !!!

بعض المتعلمين مازال يتعامل مع المرأه علي حسب الخزعبلات الموروثه من كلام الحبوبات و الجدود !!!


#1038274 [صاحب العقل يميز]
1.00/5 (2 صوت)

06-18-2014 10:58 AM
ان الدول تختلف في مناخاتها ففي البلاد البارده مثلا نجد النساء لايوجد لهن اشكاليه في عدم الختان اما في المناطق الحاره فنجد لابد من عمل الختان لان الاجواء الحاره اذا لم يام عمل ختان فسوف تكون الشهوه عاليه والمصيبه كبيره


ردود على صاحب العقل يميز
United States [علي محمود] 06-18-2014 03:02 PM
إنت بتفهم وتعرف أكتر من خالق هذا الكون ؟
الخالقن سواهن كدا . إنت تجي وتقول : لا ، ما كدا .
طيب إنت أقطع رأس ذكرك حتى لا تكون شهواني وتتزوج أربعة فوق ملك يمينك (جواريك) المائة . إذا قطعته ، برضك سوف تنجب عادي .
إنت زول فاهم تمام ، تحسد !

United States [amarak] 06-18-2014 01:32 PM
الاخ من علماء الحيض والنفاس ولا قاطع من راسك رايك شنو نقطع منك حته عشان نقلل شهوتك

European Union [عماد] 06-18-2014 01:30 PM
عليك الله أنت جادي ؟

ده كلام شخص متعلم وكمان بيخش الإنترنت ؟...الكلام ده خزعبلات

الشهوه عند المرأه تتحكم فيها الهرمونات والتي يتحكم فيها المخ ...يعني الختان لا يمنع الشهوه ولا تنسي ان شهوه المرأه ليست كشهوه الرجل .

ثانيا الاجزاء الخارجية للجهاز التناسلي للمرأه كلها لديها وظيفه, يعني ماموجوده بلا فايده!!!


#1038272 [الممغوص]
1.00/5 (2 صوت)

06-18-2014 10:52 AM
والله انا الموضوع دا ماغصني شدييييييييد ناس الحكومه
يقلدو النصاري في الحاجات الما كويسه وفي الحاجات
الكويسه بعملو اضان الحامل طرشه .
الدول الاوربيه العاوزين يقلدوها دي مما الزوحه تحمل
بتولو امور الحمل من مصاريف ومتابعه ولما تولد الطفل
بدعمو اسرتو يعني الدوله مشاركه في تربيه الطفل المولود
ودا بديهم الحق يدخلو فيه ويقولو ما تختنوه يقولو اكتلوه المهم
عندهم نصيب فيه وعندهم كلمه زي مابقولو .
نجي للعواليق بتاعننا ديل تزوج في تلتله المره تجي تلد
تدفع دم قلبك تدخلي المدرسه بدمك تعالجو بدمك يدخل
الجامعه تدفع ليه من دمك ويتخرج ويقعد عاطل وبعد دا
دا تجي الدوله تقول ما تختنو وما تسو ليه وما تتركو ليه
انتو ياسجم بتعرفو عنو شنو اقلا حقوق في بلدو ماعندو
قاعد في بلدو زي الاجنبي .
ياخي بلا حكومه بلا قانون الناس ماقادره تاكل يقولو ختان .
اح اح اح واسفاه علي المواطن.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
9.48/10 (13 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة