الأخبار
أخبار إقليمية
تقرير يسلط الضوء مجددا على الدور الذي يلعبه السودان ..خبراء الأمم المتحدة : السودان ممر للأسلحة الإيرانية
تقرير يسلط الضوء مجددا على الدور الذي يلعبه السودان ..خبراء الأمم المتحدة : السودان ممر للأسلحة الإيرانية
 تقرير يسلط الضوء مجددا على الدور الذي يلعبه السودان ..خبراء الأمم المتحدة : السودان ممر للأسلحة الإيرانية
حاويات الأسلحة 'ترسخ المصدر الإيراني'


06-29-2014 07:51 AM

تقرير أممي يلقي الضوء مجددا على دور الخرطوم في دعم منظمات متطرفة في المنطقة بالتعاون مع طهران، وإيران تواصل خرق حظر الأسلحة الدولي.



نيويورك - أكدت لجنة خبراء تابعة للأمم المتحدة أن شحنة الصواريخ والأسلحة التي ضبطتها إسرائيل في مارس الماضي جاءت من إيران وأنها تمثل خرقا لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على طهران.

وعلى الرغم مما أعلنته إسرائيل بأن الأسلحة كانت متجهة إلى غزة، قال الخبراء إن الأسلحة كانت مرسلة إلى السودان.

وألقى هذا التقرير الضوء مجددا على الدور الذي يلعبه السودان خاصة بعد أن تحول إلى قبلة لأسلحة إيران وتركيا، ومصدرا للأسلحة بالنسبة إلى منظمات مثل حماس والجهاد الإسلامي وحزب الله اللبناني.

ولم يتكهن الخبراء عن سبب إرسال هذه الأسلحة إلى السودان وهو بلد قالت مصادر دبلوماسية واستخباراتية غربية إنه عمل كممر لشحنات السلاح الإيرانية إلى مناطق أخرى في أفريقيا بالإضافة إلى قطاع غزة.

وقال الخبراء إن بعثة إسرائيل في الأمم المتحدة بعثت برسالة إلى لجنة عقوبات إيران بالأمم المتحدة في 13 مارس آذار بشأن “نقل صواريخ وقذائف مورتر ومواد متصلة من إيران إلى السودان.”

وتوصل خبراء الأمم المتحدة إلى هذه النتيجة بعد التحقيق في القضية وفحص الشحنة المضبوطة والوثائق المتعلقة بالشحنة التي سافرت من ميناء بندر عباس الإيراني إلى ميناء أم قصر العراقي ومن هناك في اتجاه بورتسودان.

واعترضت البحرية الإسرائيلية السفينة في البحر الأحمر قبل أن تصل إلى السودان.

ورغم نفي إيران قال الخبراء إن الأختام الرسمية الصادرة عن سلطات الجمارك الإيرانية على حاويات احتوت على بعض الأسلحة المضبوطة “ترسخ المصدر الإيراني لهذه الحاويات”.

ومن بين الأدلة الأخرى على أن الشحنة إيرانية وجود فاتورة شحن إيرانية وبيان بالحمولة ونظام تخزين الحاويات في إيران.

ويشمل التقرير تفاصيل الأسلحة التي كانت مخبأة وسط شحنة إسمنت وهي 40 صاروخا من طراز أم 302 وصمامات وأربعة أنواع مختلفة من الذخيرة : 181 قذيفة مورتر عيار 120 مليمترا وزهاء 400 ألف قطعة ذخيرة.

ولم يستطع الخبراء تأكيد زعم إسرائيلي بأن بعض الأسلحة سورية الصنع، وقال التقرير “يشير خبير إلى أن المنشأ السوري للصواريخ لا يمكن تأكيده على نحو مستقل وكذلك نقل الصواريخ من سوريا إلى إيران.”

لكن التقرير لم يوضح ما إذا كان العراق قد قام بأي دور في تهريب الأسلحة. والحاويات العشرون التي كانت الأسلحة مخبأة فيها جزء من شحنة تضم مئة حاوية نقلت إلى السفينة كلوس سي في ميناء بندر عباس الإيراني.

وذكر التقرير نقلا عن معلومات تلقاها الخبراء من السلطات الإسرائيلية أن 50 حاوية إسمنت نقلت إلى السفينة في ميناء أم قصر العراقي لم تشمل أسلحة.

وقال الخبراء إن أساليب الإخفاء تشبه حالات أخرى لخرق العقوبات من جانب إيران وحققت فيها اللجنة. ففي نيجيريا وضعت الأسلحة وسط الرخام. وكانت الأسلحة في حالات أخرى أبلغت عنها إسرائيل مخبأة في حاويات بها حبيبات من العدس والقطن.

وقالت إسرائيل عند ضبط الأسلحة إن الأمر يكشف أن إيران لا تتفاوض بنية حسنة مع القوى العالمية الست.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو “وبينما تتحدث مع القوى العالمية وفي نفس الوقت الذي تبتسم فيه وتنطق فيه بالكلام المعسول، فإن إيران ترسل أسلحة فتاكة إلى المنظمات الإرهابية وتفعل ذلك من خلال شبكة معقدة من العمليات السرية”.

وكانت تقارير سابقة قد أفادت أن إيران تعمل على بناء ميناء جديد على شواطئ البحر الأحمر، لتهريب أسلحة إلى حزب الله اللبناني عبر الأراضي السودانية، مستغلة في ذلك المساعدات التي تقدمها للخرطوم.

وتشمل هذه الأسلحة الدبابات وأنظمة الصواريخ والأنظمة الدفاعية الذاتية وغيرها من الأسلحة الثقيلة، وتحتل المنشأة الإيرانية جزءا كبيرا من ميناء بورتسودان.

وقالت التقارير ذاتها إن إيران استأجرت موقع المنشأة لفترة طويلة المدى، وأن مهندسين من الحرس الثوري الإيراني بزي مدني يشرفون على العمال السودانيين الذين يعملون في تشييد المنشأة والتي تعتبر ثاني أكبر قاعدة عسكرية في البحر الأحمر بعد قاعدة ميناء عصب العسكرية في أريتريا.

ورغم أن السودان لا يرتبط بحدود مباشرة مع إسرائيل، فإن الطائرات الحربية الإسرائيلية استهدفته بغارتين على الأقل خلال ثلاث سنوات، حيث قصف سلاح الجو الإسرائيلي قافلة سيارات على الحدود السودانية المصرية في عام 2009، قالت إسرائيل إنها كانت تحمل أسلحة لقطاع غزة.

وفي مايو 2011، أطلقت إسرائيل صاروخا استهدف سيارة في ميناء بورتسودان، أدى إلى مقتل شخصين تبعها هجوم صاروخي آخر على مصنع اليرموك للأسلحة وسط العاصمة الخرطوم، وقالت إسرائيل وقتها إن المصنع واجهة لإيران لتهريب السلاح لغزة.

العرب أونلاين


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 11436

التعليقات
#1048263 [ابويحيى]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2014 01:03 AM
يجب على من يكتب الا يتعدى بعض الخطوط الحمراء ولايصير بوق للصهاينه واعداء الوطن كلنا ضد الانقاذ ولكن يجب الا ننسى الوطن فلانقاذ سوف تذهب الان او لاحقا لذل يجب على من يعارض الا يكون سطحى ويروج لاشياء تضر بالوطن .


#1048209 [adil a omer]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 10:47 PM
اها شيلوا شيلتكم سلاحف النينجا حيجيبوا ليكم الهواء


#1048166 [ود الباشا]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 09:25 PM
كلام قديم ومعروف لاى متابع

الاخوة الراكوبتاب رمصان كريم وربنا يتفبل صيامكم

ونرجو الدعاء لتخليص الوطن والمواطنين من محنه والمسببين لها


#1048125 [ali]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 07:02 PM
رمضان كريم مهما اختلفنا مع النظام لكن هذا التقرير ليس علمى فالسودان ليس لديه حدود مع غزةاو حدود مع لبنان اذا هنالك دولة ثالثة فى النص وايضا البحر مفتوح وتجول به القوات الاسرائلية والامريكية وغيرها والبحر الاحمر مراقب اذهب الى جيبوتى وسوف ترى القوات الفرنسية والامريكية والالمانية والاسبانية واليابان ومن كل الدنيا وهى تراقب البحر الاحمر اذا هؤلاء لم يروا السفن الايرانية فى البحر الاحمر


#1048069 [murtada eltom]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 05:06 PM
NO WAY...NO SOLUTION FOR SUDAN TO STAND UP UNLESS THIS ROTTEN REGIME OF KAIZAN TO BE ELIMNATED COMPLETLY ,BY ANY MEANS...SUPER POWER SHOULD SUPPORT THAT..


#1047924 [اللحوي]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 01:29 PM
الجماعة طلعوا مظاهرات ... يهتفوا ... اليوم نيروبي وبكرة البيت الأبيض ... !!!! بالله ضربة واحدة لمصنع الشفاء ... تاني يوم قالوا ... المظاهرات دي طلعوا بيها الشيوعيون ... أولاد الهرمة ... !!!!
خشم القربة مليانة عقارب.


#1047836 [كتاحة امريكا]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 11:50 AM
المرة الجاية الطائرات بتضرب بيت ابو رياله ذاتو


والطائرات ما بتجي والناس في صلاة العشاء بتجي وسط النهار

ولا طافية النور يا ابو رياله انت في العصور السحيقة ...


كفانا معازل ونحن مع الارهاب وغيره


#1047815 [النوبى الشهم]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2014 11:32 AM
هم يتاجرون بالاسلحه ... ونتعرض نحن للخطر ...باالقصف بالصواريخ ...وهؤلاء المخنثين اول من يهربون .. ويجينا التمبل الاهبل ... ابورياله ..وزيرالدفاع بالنظر .. يقول الدنيا كانت ليل .. والطائرات طافيه انوارها .. تبا لكم


#1047802 [radona]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 11:22 AM
وهكذا تكتمل الحلقة وتضيق الدائرة شيئا فشيئا
ولكن المحير فعلا هل النظام الحاكم مؤهل للدخول في صراعات اقليمية ودولية وهو لديه ثلاثة حروب اهلية مشتعلة بالداخل
عموما ورطوا نفسهم ويرجو الراجيهم
دي كعبة تب


#1047800 [الحالم]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 11:19 AM
لا تبحث عن المتاعب حتى لا تتعب


#1047750 [osama dai elnaiem]
4.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 10:26 AM
رمضان كريم علي الجميع من تستظلهم (راكوبتنا) العزيزة ومن هم في ضل (راكوبة ) الوطن الكبير التي تسللت لها الحر من كل صوب في هذا الشهر الفضيل من حر الاسعار الي حر سعار اهل الانقاذ اللهم الطف باهلنا الشعث الغبر-- وعلي ذكر التقارب الانقاذي الايراني فهو نقمة من الله ان تتيه ( الحركة الاسلامية - فرع القاهرة بالخرطوم )السنية الرضاعة والتنشئة ان تتيه حبا وولها في ( الشيعة )الايرانية المخالفة للجماعة والسنة بينما الاولي قامت علي اموال السنة في الخليج والسعودية بالاخص وتتنزل كل افعال الحركة الاسلامية في السودان عند وصولها الي الحكم (شيعية) المنحي ايرانية التوجه في الانتصار للعنصرية وتفصل الجنوب وتواصل العنصرية لتقسيم بقية اهل السودان وهي ( شيعية) المنحي ايرانية التوجه في معاداة الغرب وامريكا ( الشيطان الاكبر) بينما كل الدول السنية في وفاق تام مع الغرب وامريكا هو غياب الحكمة عند اهل الانقاذ يسلبهم الله العقل فيولدون في حضن اموال السنة ثم يتمردون ليصبحوا شيع الافعال والممارسات في خريف العمر---- اللهم الطف بالسودان ولا نقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل وكل عام وانتم بخير.


#1047748 [ابوكرتونة]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 10:25 AM
جبت لينا الهوي السودان كان بلد مسالم لا حروب لاتطرف ديني


#1047725 [jas]
4.00/5 (1 صوت)

06-29-2014 09:51 AM
كدة شوفو المناسب بس اعملو لينا موضوع البشير مع ايران دي هواه ما اقل من عصار كترينا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
7.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة