الأخبار
منوعات سودانية
بائعة الخبيز "سارة": "سعر جردل الكعك يصل إلى "300" جنيه"



07-17-2014 11:58 PM
حوار: أرزاق

سارة عمر من نساء الثورة في مدينة أم درمان، بدأت العمل في صناعة الخبائز من خلال تجهيزه لأسرتها، وكانت تعمل في حيز ضيق وهو محيط أسرتها ويعرض في المناسبات والأفراح والأعياد، ما حاز إعجاب جيرانها فأصبحوا يطلبون منها صناعة الخبائز مقابل مبلغ رمزي، وبدأ الأمر في حيز محدود وعلى نطاق ضيق حتى ذاع صيتها، فأصبحت تصنع للمحلات والأحياء المجاورة لها في الثورة. (أرزاق) جلست إليها لمعرفة خبايا المهنة..

كيف بدأتي صناعة الخبائز والحلويات؟

في البداية كنت أخبز لناس البيت وفي كل مرة كان يجد استحسان إخوتي وأخواتي وأصبحوا يفضلون في كل مناسبة أن أصنع لهم الخبائز حتى أصبحت مشهورة في داخل أسرتي وأقربائي.

وثم ماذا..؟

بدأت أخبز ما يفوق احتياجات منزلنا الصغير، فحدثت جيراني وبدأت أبيع جزءا بسيطا من الخبيز.

بأي الأنواع بدأتي عمل الخبيز؟

أولا؛ كنت أجيد صنع البسكويت بالمفرمة، وثانيا؛ الكعك، وفيما بعد بدأت أعمل أشكال (البتي فور) وكنت في كل مرة أبتكر شكلا جديدا، وكنت دائما أفكر في أن أعمل أشكالا جديدة وعلى مستوى صواني صغيرة، هذا في البداية وكان الربح معقولا جدا.

وهل كنت تحددين أسعارا معينة؟

بعد ما كثر زبائني تركت العمل بالصواني واتجهت إلى البيع بالجرادل.

والأنواع التي تصنعينها.. تقليدية أم مبتكرة؟

عندما بدأت في الصنعة، كنت أعمل الكعك من نوعين، النوع الأول كعك عادي وهذا تعرفه كل النساء، أما النوع الثاني فهو خاص بحواء السودان، وهو كعك بالعجوة، ويصنع بطريقة معينة خلاف الكعك العادي، وبعد ذلك أصبح اشتهرت وانتشرت تجارتي وسط قبيلتي وأهلي وجيراني، وأصبحت في موسم الأعياد أصنع البسكويت مبكرا. وعلى فكرة، صنع البسكويت مستمر طوال السنة، يعني أصبح بشكل دائم وغير مربوط بأية مناسبة. أما الكعك فهو مرتبط بمناسبات الأعراس والعقد وهو شبه مستمر. أما الأشكال الموسمية حقا، فهي أشكال البتي فور والأشكال الأخرى التي أكثر ظهورا في الأعياد.

أي نوع من الزبائن تتعاملين معهم؟

أصبح لدي زبائن من مختلف الطبقات والأحياء الأم درمانية وبحري أيضا.

موقف مر بك..؟

قبل العيد دائما ينتابني هم التوزيع، مرة في عشرين رمضان، خبزت الكعك وتلف لأن الكعك لا يتحمل فترة تخزين كبيرة، فلذك لابد من الاهتمام بهذه الجوانب.

وللطعم مذاق آخر؟

السبب الوحيد الذي جعلني اشتهر هو تذوق أهلي وجيراني لمخبوزاتي.

هل هناك أسعار محددة أم ماذا..؟

الأسعار التي أحددها مخفضة ومناسبة مقارنة مع الأسعار في السوق، وأنا أبيع جردل البسكويت بـ(80) جنيها وسعره في السوق بـ(100) جنيه، بجانب جردل الكعك بـ(220) جنيها وفي السوق بـ(250) جنيها، والأشكال (250) جنيها وفي السوق بـ(300) جنيه.

اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 5143

التعليقات
#1060531 [الشمالية]
0.00/5 (0 صوت)

07-18-2014 02:21 PM
لو تكرمتم بوضع عنوان السيده / ساره --- ونحن بحاجه لمخبوزاتها ولكم جزيل الشكر

وتكونو ساعدتو الطرفين



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
4.00/10 (1 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة