الأخبار
ملحق المنوعات
ضعف القذف.. هل هناك دواع للقلق بشأنه؟
ضعف القذف.. هل هناك دواع للقلق بشأنه؟


09-08-2014 07:26 AM
س: لاحظت أن القذف لدي ضعيف، وأن حجم السائل المنوي لدي أقل مما كان عليه أيام الشباب. هل هذا أمر طبيعي؟ هل يوجد لدي خلل ما في غدة البروستاتا؟

ج: قد يلاحظ الرجال مع تقدمهم في العمر تدنيا في حجم وقوة القذف للسائل المنوي. ولكن، إن حدث وكان هذا التغيير كبيرا، فعليهم استشارة الطبيب.

* مشاكل القذف عند حصول القذف، تأخذ عضلات أعضاء الحوض بالانقباض، مما يدفع السائل المنوي إلى الخروج من القضيب. وفي العادة، تفرز الغدد المنوية seminal glands نحو ثلثي السائل المقذوف، بينما تفرز البروستاتا الجزء المتبقي منه. وقد يؤدي أي اضطراب في إفراز المني أو في غدة البروستاتا إلى حدوث مشاكل في القذف. وينجم أكثر الأسباب شيوعا عن إجراء عملية جراحية على غدة البروستاتا أو تعرضها للإشعاع. وتؤدي أدوية «حاصرات ألفا» (Alpha blockers) التي تعطى لعلاج مشاكل الجهاز البولي الناجمة عن تضخم البروستاتا، مهمتها العمل على استرخاء عضلات المثانة، إلا أنها قد تؤدي إلى دخول السائل المقذوف إلى المثانة نفسها. ويسمى هذا «القذف الرجوعي» retrograde ejaculation، وهو الأمر الذي قد يحدث أيضا عند الخضوع لإجراء جراحة للبروستاتا.

أما عملية قطع الحبل المنوي (Vasectomy)، فإنها لا تؤثر في حجم السائل المقذوف. فهذه العملية تمنع فقط تدفق إمدادات الحيوانات المنوية من الخصيتين، وهي الإمدادات التي تساهم بشكل قليل في حجم ذلك السائل. وقد تنتاب الرجال مخاوف من أن وجود مشكلة في القذف ربما يشير إلى مرض خطير، إلا أن تضخم البروستاتا أو الحدوث المبكر لسرطان البروستاتا لن يؤثرا على حجم السائل المقذوف. وسوف يمنح الاختبار الذي يجريه الطبيب لك فرصة للتأكد من حاجتك، أو عدم حاجتك، إلى الخضوع لفحوص إضافية.

* طبيب، رئيس تحرير رسالة هارفارد «مراقبة صحة الرجل»، خدمات «تريبيون ميديا»

الشرق الاوسط






تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 5123

التعليقات
#1100175 [حزين جداً]
5.00/5 (2 صوت)

09-08-2014 02:05 PM
كل شئ مقدر ومحسوب ...والعمر محسبوب والقدرة لجميع وظائف الجسم محسوبة ..

وصلاحية الأسنان والأضراس محسوبة ... وسواد الشعر محسوب ... والنظر ...وكل شئ...

ولكن :

يجب على كل إنسان أن يحافظ على شريحته ....

لأن الشريحة لو باظت مشكلة كبيرة ....( وتحذير من التلاعب و(النخيس والجغمسة ) .....

ولو الرصيد أصبح تعبااان ما تقولوا لي نشحنها ... يا داب الأمور باظت ...

وقال تعالي : والذين هم لفروجهم حافظون إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم

غير ملومين فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون ...

ولو إتعبنا كلام الله تب ما بتجينا عوجه ....

اللهم أهدينا وإحفظ لنا شريحتنا ومدها بالقوة والنشاط .... آمين ...



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة