الأخبار
منوعات
السودانيان يس وخنساء.. ثنائية النغم و»أغاني الحقيبة»
السودانيان يس وخنساء.. ثنائية النغم و»أغاني الحقيبة»
السودانيان يس وخنساء.. ثنائية النغم و»أغاني الحقيبة»


09-10-2014 10:23 PM
الخرطوم – – صلاح الدين مصطفى:

في وقت وجيز صعد نجم الشقيقين يس وخنساء وجمعت بينهما الدماء المشتركة وجينات فن الغناء، واللافت في هذه التجربة اكتمال نضجهما على الرغم من صغر سن هذين المبدعين، حيث فتحت لهما الفضائيات السودانية «شاشتها» وامتلأ «اليوتيوب» بغنائهما.
بدأت الأوساط الفنية في السودان تلتفت لهذه التجربة بعد إحراز الجائزة «المثالية التقديرية» بأغنية «حكايتي معاك» في مهرجان «القاهرة للاذاعة والتلفزيون» بالتعاون مع «راديو وتلفزيون العرب» والاغنية من كلمات الشاعر «فتح الرحمن الناجي».
شارك الثنائي في العديد من البرامج بالقنوات السودانية، ابتداء من برامج الاطفال «خطوة خطوة» في قناة النيل الأزرق، وجنة الاطفال بالتلفزيون القومي، ثم «مساء جديد» في أكثر من إطلالة و» ظلال الاصيل» في قناة «الشروق» و»بينا وبينكم» في القناة القومية مع الاستاذ الطيب عبدالماجد، وتوالت المشاركات من برنامج «نجوم المغنى» في راديو الرابعة، ثم برنامج «أيام صفانا في قناة قوون» وهو البرنامج الذي صنع شهرتهما لإستمراريته لفترة طويلة.
والمدهش في هذه التجربة أن هذين الصغيرين قدما أغنيات أكبر منهما بحولي مائة عام وهي ما يعرف في السودان «بأغاني الحقيبة»، ويقول يس إن أغنيات الحقيبة أضافت لهما فئة من الجمهور من الصعب إرضاؤها وهي فئة «الأباء والأجداد».
أما خنساء فترى أن هذه التجربة مميزة جدا لأنها وضعتهما في قلب التراث الغنائي السوداني، إضافة لصعوبة أداء مثل هذا النوع من الأغنيات والبلاغة التي اتصفت بها، حيث أن كل شعرائها من حفظة القرآن الكريم.
لكن التجربة لم تقف على التاريخ وترديد الأغنيات القديمة، فقد تعامل الثنائي مع العديد من شعراء العصر الحديث، ابتداء بالشاعر تاج السر عباس وعبدالله النجيب «شاعر العيون» ومدني النخلي والتجاني الحاج موسى واسحاق الحلنقي وذو الكفل عبدالقادر ومحمد الحسن السيد والشاعر ومقدم البرامج مختار دفع الله وفتح الرحمن الناجي وعلوية يعقوب ووجدان صباحي ومن الملحنين بلال عبدالله، الذي صاغ معظم ألحان الثنائي، إضافة لمحمد ابراهيم (جبار) وعماد يوسف وسامية الهندي.
برنامج «غنوة في الخاطر» مثّل نقلة كبيرة في مسيرتهما الفنية، حيث عرفهما بكبار الفنانين والشعراء والملحنين وكبار النقاد. وتقول خنساء: «كان لهذا البرنامج أثر كبير في نفوس المشاهدين، حيث زاد عدد المعجبين من فئات المجتمع السوداني كافة وتحدثت عنه العديد من الصحف والاذاعات».
وعلى الرغم من صغر عمر «يس وخنساء» فقد تمت إجازة صوتيهما في المصنفات الادبية والفنية وهي الجهة التي تمنح تراخيص الغناء في السودان، وكان ذلك في عام 2005.
ويذكر يس أن الشاعر ومدير هيئة المصنفات الفنية في ذلك الوقت، التيجاني حاج موسى قال لهما: «يا اولادي انتما فنانيين واصواتكم حلوة وانا أتنبأ لكما بمستقبل ناجح لكن يجب ألا يشغلكما الغناء عن الدراسة»، ويضيف أن هذه الوصية ظلت محفوظة لديهما حتى الإنتهاء من الدراسة.
مبدعون كثر وقفوا معهما في هذه التجربة، لكن الدعم الأكبر كان في البيت من خلال الوالدعبدالله خالد والوالدة ايمان القدال والخال بهاء الدين القدال، إضافة للمطربة عبير علي، ومختار دفع الله وطه سليمان، إضافة للملحن بلال عبدالله الأب الروحي لهما، وتقول عنه خنساء «ظل يدربنا ويتدرج بنا في الغناء من السهل الى الصعب وهو الذي نقلنا من غناء الاطفال الى الغناء الحديث وهو الذي عرفنا الناس من خلاله عبر اغنية «خلاك وراح» وهي أول عمل خاص لنا».
ولا يشارك الثنائي في حفلات «الأعراس» لإعتبارت اجتماعية، لكن بعد انتهائهما من سنوات الدراسة، وضعا خطة لمرحلة احترافية ويقولان إن انطلاقتهما الحقيقية سوف تبدأ الآن. ويضيفا «نوعد جمهورنا بإطلالة عبر الحفلات الجماهرية بعد أن أنهينا الدراسة وتفرغنا لهم وسوف نباشر الحفلات الجماهرية في عيد الاضحى المبارك إن شاء الله».

«القدس العربي»






تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 10504

التعليقات
#1103063 [محن وعجايب]
1.00/5 (1 صوت)

09-11-2014 03:04 PM
اخر زمن...شوفو الخايب ده بلله ده ماعندو ذرة من الرجولة ..خسئت ايها الديوث مالقيت الا اختك تغني معاها


ردود على محن وعجايب
United Arab Emirates [موردة حضارة] 09-11-2014 05:09 PM
والله انت زول غريب وماعندك حنك..يعني انت ترضي تغني مع بت غير اختك وبالتالي
تكون كده انت راجل.. ممكن تقول لي ياخي ماتخلي اختك تغني ولكن (مالقيت الا اختك تغني معاها) ماكان في داعي ليها يابتاع المحن انت..


#1102809 [gasim]
5.00/5 (1 صوت)

09-11-2014 10:31 AM
رايعين وحلوين والبنية دى عاوز اتزوجا لو ما مخطوبة


#1102808 [ماجد]
5.00/5 (1 صوت)

09-11-2014 10:26 AM
والله صوتهم غاية الجمال
تفاهم و انسجام يرتقي بالنفوس و ادب و احتشام ظاهر في كﻻمهم و ملبسهم

اعتقد انهم سيصبحوا من اساطير الفن السوداني


#1102739 [بوست تروماتك ديسترس دس أوردر]
5.00/5 (1 صوت)

09-11-2014 09:27 AM
بحب هؤلاء الأخوان موت. أصواتهم جميلة ومتانغمين ومنسجمين. أتمنى لهم مستقبلاً باهراً. من ينتقدونهم لم يجربوا مرارات الغربة التي تنخر في العظام، لم يجربوا المبيت في العراء، لم يجربوا الجوع والألم والهوان على الناس... لم يجربوا البكاء بداخل الحمام، لم يجربوا الحزن النبيل.......... لو جرب هؤلاء هذه المآسي لطربوا لهذه الأصوات الجميلة التي أبكي لوحدي كلما أسمعهم...... أبكي نكستي ووكستي ووحشتي وغربتي وحلمي بالعودة إلى وطني الذي طال واستطال وتطاول......


#1102573 [Nobatya]
5.00/5 (1 صوت)

09-11-2014 07:39 AM
موضوع فارغ عبارة عن اطفال بيغنو بلاحقيبة بلا بطيخ هو الشعب السوداني كل حيبقو فنانين


#1102560 [Flowers]
5.00/5 (1 صوت)

09-11-2014 07:33 AM
بس ده الفالحين فيه وكمان شوف الخايب ده كمان بقلد مع أخته دنيا آخر زمن مليار مقلد ومليار شاعر ومليار مادح وشاويش راقص وشعب مهزاز للوسط هل نحن ناقصين تقليد غناء ما كفاية ياخي شعب وهم يجيب الهم والغم إتمنى ربنا يخسف بيكم الأرض .. أكيد القيامة حتبدأ من بلد الفسوق والفجور !!!!!!!!!!!!!!!!!


ردود على Flowers
United Arab Emirates [موردة حضارة] 09-11-2014 05:11 PM
انتو قصتكم شنو معه اخته دي.. يعني لو ماخته كان حايعجبك
ياخي من اين اتي هؤلاء؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#1102470 [ابو خنساء]
5.00/5 (1 صوت)

09-11-2014 06:14 AM
بالله اوقفوا مثل هذه الاخبار وركزوا لينا في ثورة التغيير التي بدأت تتخلق الى ان نسترد بلدنا المنهوبة



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة