الأخبار
أخبار إقليمية
من الغريق الذي يحتاج إلى إنقاذ : نحن أم نظام الإنقاذ؟؟
من الغريق الذي يحتاج إلى إنقاذ : نحن أم نظام الإنقاذ؟؟
من الغريق الذي يحتاج إلى إنقاذ : نحن أم نظام الإنقاذ؟؟


10-03-2014 04:24 PM
منى بكري أبوعاقلة

تصيبني الدهشة والحيرة والقلق، لحال كثير من الناس، لا زالوا، يأملون ويرجون خيراً من نظام الإنقاذ. وما إن ينطوي فصل من فصول الفشل، حتى يفتحوا باب الأمل، على مصراعيه، لفشل جديد، ثم، يكتشفوا، ان نظام الإنقاذ لا يجيد، سوى التلاعب بالوطن والمواطن، فتملؤهم الخيبة والحسرة. وما هي إلا برهة، حتى يبنوا جسوراً جديدة من الآمال، ممنيين النفس بكل خير، ثم، لا يجدوا، سوى مزيد من الفشل والإخفاق، فتصيبهم الدهشة والاستغراب!! وتخيب آمالهم من جديد، وهكذا دواليك!!.
ويدفعني التساؤل: هل يعقل أن يكون، هنالك، من يظن خيراً بنظام الإنقاذ؟؟!! هل مازال بيننا، من تحدثه نفسه بأن النظام قد ينصلح حاله بين يوم وآخر؟؟ هل مجرد الخطب الجوفاء، والوعود الخاوية، لهي كافية بالوثوق بنظام الإنقاذ؟؟ هل نسوا وتناسوا ما حدث ويحدث للوطن، من حروب وقتل وتشريد وخطف واغتصاب؟؟

وتزداد حيرتي أكثر، حين أجد أياديهم تمتد من خلال الموج لانتشال نظام الإنقاذ من الغرق!!. وفي لحظة، بتّ، لا أعرف من هو الغريق الذي يحتاج إلى إنقاذ؟ نحن أم نظام الإنقاذ؟؟.
فما الجديد الذي أتى به خطاب الرئيس الأخير، سوى مزيد من الخيبة والحسرة والآلم، تضاف إلى آلام وحسرات وأحزان طال عمرها 25 سنة.

وما الجديد الذي أتى به حوار الوثبة، سوى مزيد من التلاعب والأكاذيب والاحاييل النتنة التي لا تخيل على عقل أحد. ومتى كان النظام يؤمن بحرية الرأي والتعبير والمعتقد والفكر والحريات السياسية والمدنية والاجتماعية والاقتصادية و....و...؟.
وما الجديد الذي ستأتي به الانتخابات سوى مزيد من إرث يضاف إلى سجل التزوير الأسود. وكيف نتوقع أن تأتي الانتخابات نظيفة ومبرأة، من نظام أتى بانقلاب عسكري أسود، لا يؤمن سوى بالدكتاتورية وحكم الفرد.
وما الجديد الذي أتت به اتفاقية أديس أبابا، سوى إضافة جديدة لعنترية نظام تمرس على توقيع الاتفاقيات مكرهاً، وضرب الرقم القياسي في نقضها والعمل على ضدها.
وما الجديد الذي أتت به الاتفاقيات السابقة، والذي ستأتي به، الاتفاقيات اللاحقة، سوى مزيد من التنصل من الالتزامات الوطنية والدولية.
وما الجديد الذي أتت به الوثيقة المسربة، سوى مزيد من خبل المؤامرات وحبك الفتن والدسائس داخلياً وخارجياً. وما الذي يجيده النظام ويتقنه أكثر من إثارة الفتن والقلاقل.

وما الجديد في استمرار الحروب وقصف القرى الوادعة في جنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور؟؟.
وما الجديد في ضياع الجنوب، ومن بعده الفشقة وحلايب؟؟. أليس الوطن كله بمثابة مرتع، وورثة تركها لهم آبائهم؟
وما الجديد في التخبط العشوائي وتناقض وتضارب القرار السياسي، لصالح المجموعات المتصارعة على السلطة، وليس لمصلحة الوطن أو المواطن.

وماذا بعد الفساد المستشري، حتى أصبح نافذي الإنقاذ، يتباهون أيهما يملك اكثر، من قصور فخمة وأموال طائلة!! في حين لا يطال، الكثيرون، وجبة فول واحدة، في اليوم.
وما زال السودان يتصدر قائمة الدول الأكثر فساداً في العالم، كما يتصدر قوائم الدول الفاشلة وقوائم أسوأ الدول في تمويل الإرهاب وغسل الأموال.

وتساءلت في نفسي، هل يعقل نسيان الإرادة السودانية، وما حققته، وما يمكن أن تحققه، من تغيير جذري!! هل وصل بنّا الإحباط حداً للارتهان بنظام ميت!!. هل أصابنا اليأس والقنوط لهذه لدرجة؟!!.
يقيني، أنه ليس هنالك مخرج، إلا، بنبذ نظام الإنقاذ، ليحترق في جحيم ولظى ناره، وبتقوية وتجديد إيماننا بقدرة الشعب السوداني، مفجر الثورات، وبتضافر كل الجهود الوطنية، لأن الوطن لن ينصلح حاله إلا بتكاتف جميع أهله، الذين انتفضوا وثاروا، وقدموا الشهداء، وما زالوا على درب النضال سائرون. وثورة حتى النصر.


[email protected]


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 3602

التعليقات
#1120950 [mmm]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2014 03:41 PM
عين الحق...
ديل شياطين الانس....


#1120931 [واحد]
5.00/5 (1 صوت)

10-05-2014 02:36 PM
Turabi"s supporters begin to shun their orientation


#1120819 [هدهد]
4.50/5 (2 صوت)

10-05-2014 08:40 AM
أكبر خازوق وأكبر افريقى خائن وفاسد هو البشير المنحط الذى اصبح فرعون السودان وهو المسئول اولا واخيرا عن ضياع الوطن وثرواته واخلاقه هذا الرجل يستحق ان يقطع قطعة قطعة ويرمى به فى لظى هذا هو حامى الفساد والرشوة فقد جعل منه الكيزان فرعونا ضاريا لا يخاف الله وأثروا بالمال وملكوا الثروات والعقارات فى ظل فساد هذا الرجل التافه الذى لا يجيد غير الرقص وضرب المواطنين بالعسكر وقوات الامن التى نركت مهامها الرئيسية وسخرها هذا الآبق لضرب المواطنين العزل وحرم المواطن من مجانية التعليم والعلاج وسخر ثروة الوطن لحماية كرسيه وجند عشرات الآلاف من العسكر والامن لحراسته وجمع الجباسيات الاتواة له ولسدنته .هذا الفرعون يستحق التصفية الجسدية والقتل والتعزير هذا سبب ضياع الوطن والشعب بأسره لعنة الله عليه وعلى كل السارقين قوت هذا الشعب الجائع .


#1120788 [سوداني انا]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2014 03:00 AM
يا اخي ابو مدين واحمد بطران تنادون بالعصيان المدني ولا اعلم بماذا تقصدون فاذا كان القصد منه وقف حركة الحياة العملية والتعليم وقفل المتاجر والاسواق فان المتضرر الوحيد هو الشعب المغلوب علي امره لان عصابة الحكم ومن والاهم لن يتضرروا ولن يجوعوا فهذا ليس بحل في راي انما يكمن الحل في فتح الطريق او مساعدة الحركات المسلحة والجبهة الثورية لنقل الحرب داخل العاصمة والاستيلاء علي دوائر الحكم واجتثاثهم


#1120783 [منصور]
4.50/5 (3 صوت)

10-05-2014 01:22 AM
والله يا اخت مني كنت اتمنى ان يقرا احد ممن له يد في ضياع السودان هذه المقالة حتى يعلم ان السفينة ستغرق بالكل ان لم يتداركوها السودان يئن والشعب يئن حتي وصل بنا الحال الى بيع الخرفان بالاقساط والحمير ايضا تباع بالاقساط ما باقي الا يبيعو لحم البني بالكاش والاقساط وبعدين انا ما اعرف الناس ديل متجهين بالسودان وين والشعب مغلوب علي امره السودانيين مجهجهين في كل مكان اذا كان في السعودية بيقولو اذا رفعت الحجر بتلقي سوداني دا من كثر السودانيين نفس الشئ اذا مشيت الامارات حواء السودانية الشريفة العغيفة اصبحت ارخص لحم يمارس به كل انواع الرذيلة قبل فترة انتشر مقطع فيديو يظهر فيه الشيخ عيسى بن زايد يعذب بعض شباب السودانيين المغلوب علي امرهم عندما تركو بلدهم مقهورين مجبورين ولسان حالهم يقول عذاب الغريب خير من العيش في القهر نسال الله القدير العزيز ان يصلح احوال المسلمين في كل مكان


#1120458 [أحمد بطران عبد القادر]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2014 11:06 PM
الشعب السوداني متوحد اكثر من اي وقت مضي في ضرورة اسقاط النظام لكن الاعلام الكازب والأعلام النفعيون هم من يحبطوننا ويؤخرون ساعة الحسم وهي اتية بإذنه تعالي فعليكم بالعمل علي انجاحها والطريق اليها العصيان المدني الشامل


#1120449 [radona]
5.00/5 (1 صوت)

10-03-2014 10:41 PM
انه الظلام الدامس يرخي ستائره ظلما وتجويعا وتشريدا وقمعا
واقع الامر الانقاذ لا تحتاج الى انقاذ انما تحتاج لاجتثاث تام من الجذور وتطهير شامل للبلاد من مخافات 25 عام
الشعب يملك الارادة ولكنه يفتقد القيادة نحو التعيير
واخشى مااخشاه ان يقود التغيير قوة اخرى غير سودانية او ان يجنح بعض السودانيين للاستعانه بالاجنبي
مثلا حلف الناتو متى ما توفر له تمويل لعمل عسكري فانه لا يتردد ابرهة في عمل عسكري ضد السودان خصوصا ان مقدرات السودان العسكرية متواضعه جدا ولا تمثل خطورة هذا قرانا بعمق حجم الخطر الذي بات يمثله النظام الحاكم في السودان اقليميا ودوليا وانتماؤه الى تنظيم الاخوان المسلمين الذي تعمل دول اقليمية غنية ومؤثرة سياسيا على اجتثاثه بوصفه خطرا على امنها القومي ولكم في العراق واخشى ان تتكرر التجربة الليبية بحذافيرها في السودان المسكين المعدم المنهار اقتصده الجائع الفقير شعبه ونسال الله اللطف


#1120352 [سوداني جدا]
3.00/5 (1 صوت)

10-03-2014 06:48 PM
واسفاااي بصوت وردي على السودان.... بقت الناس تعمل رايحه لمن الهمه والشجاعه والعقل راحو... اتفقنا ان تختلف بسبب الحزب والعرق واللون ونسينا الوطن و باعو الدين في لصالح الدولار وعملو مسرحيات هابطه و العالم تتفرج وتضحك وتاكل الفشار المزروع ذره في بلدنا و يضوقو الكل الا اولاد بلدنا... فخر و شعر و ابداع و جيل مات وباع و عمل رايح و قال باع.....اتسائل احيانا هل هذا الوطن الغالي وطن الاجداد متعدد الاعراق والاديان بلد الكرم والتسامح والاخلاق؟؟ اين الغيره والكرامه ولماذا الصمت على الظلم الظالمين من تجار الدين الذين اسائو لهذا الدين الطاهر..... اتسائل احيانا هل رصاص قناص في راس الظالم هي الخلاص؟ ياترى من سوف يفعلها و كيف و متى....و متى السكوت على الظلم و غلاء المعيشه و عقوبات دوليه عشان الشعب يثور و يقول ثوري ثوري و يحطم ابواب القصر الجمهوري ولكن من اين لنا الية الدفاع و الهجوم ونحن الشعب المسالم هل يجب ان ننظم و نتفق و نحارب او حتي نصبح قناصه و نضع الرصاصه في رؤس الحكومه الرقاصه؟؟ ارجو الاجابه!!


#1120343 [بومدين]
5.00/5 (3 صوت)

10-03-2014 06:18 PM
ايتهـا الـكـنداكـة الـمدهشـه .. سـلـمت وصــح لســانك ما قلتيه هــو عــين الـحـقيقه ، هـو الـواقـع الـمـعـاش !!.
الـشـعـوب لا تنحـني .. الـشــعـوب لا تركـع إلا لخالـقهـا .. الـشـعـوب لاتســاوم عـلي حـريتهـا وكـرامتهـا .
عـلينا الـرهـان عـلي الـشـارع فـقط .. عـلينا الإيمـان بقـدرتنا عـلي التصــدي للشــر .
عـلينا إسـتـعـمال أدواتنا الـمجـربه .. الـعـصـيان الـمـدني ، والإضـراب الـسـياسي الـعـام هـو ما سـيـعـيـد الـينا وطـننا الـمخـطـوف ، وأمـننا ، وســلامـنا ..
الـعـصيان الـمـدني هـو الـذي يؤمـن لـنا مـسـتقبل أبنائنا .. ويـعـيد بناء وطـن حـدادي مـدادي .. وطـن خــير ديمقراطي .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (6 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة