الأخبار
أخبار السودان
أحمد بلال : نحن لا نصدق أميركا، لكن إذا وصلنا مع أميركا لمعادلة بأن تتركنا وشأننا فهذا أكثر ما نطمح إليه.
 أحمد بلال : نحن لا نصدق أميركا، لكن إذا وصلنا مع أميركا لمعادلة بأن تتركنا وشأننا فهذا أكثر ما نطمح إليه.


قال : أميركا تقول إنه في حالة التوصل لتسوية سياسية في السودان ستكون هنالك حوافز
10-13-2014 02:42 PM
قنا

عبر الدكتور أحمد بلال، وزير الإعلام السوداني والناطق الرسمي باسم الحكومة عن امتنانه وامتنان الشعب السوداني كله لقطر أميرا وحكومة وشعبا على مواقفها الكريمة إزاء السودان، وهي المواقف التي قال عنها إن العالم كله يشهد على صدقيتها ونزاهتها كما عبر عن امتنانه لمواقف قطر مع كل المستضعفين في العالم. وقال إن مواقف قطر إنسانية، ومبدئية، ودورها في كل المواقف عقلاني، ونزيه.
وأكد في حديث لصحيفة (الوطن) القطرية الصادرة اليوم، على أن كل الشعب السوداني يشعر بالإمتنان الكبير لقطر أميرا وشعبا، وقال إن موقف قطر ثابت إزاء السودان خاصة في أوقات المحن، لقد ظلت دائما مع السودان، ومواقفها لن ينساها الشعب السوداني على الإطلاق. لقد ظلت باستمرار تدعم السودان في قضاياه الخارجية، وتقدم الحلول جنبا إلى جنب مع دعمها المتواصل لقضاياه الداخلية.
وشدد على عمق العلاقات القائمة بين البلدين الشقيقين موضحا أن هذه العلاقات لا تقوم على المحورية ولا الإنتهازية، متمنيا أن تبنى كل العلاقات بين الدول بهذه الطريقة.
كما أكد على أن دور قطر في المنطقة والعالم بالرغم من صغر مساحتها الجغرافية، يتسم بالمبدئية، وعدم الإنتهازية. قطر في جملة واحدة لا تسعى لأي كسب سياسي، ولهذا فإن دورها يجد التقدير والاحترام والامتنان.
وحول امكانية توحيد منبري التفاوض في أديس أبابا والدوحة للخروج بصيغة توافقية لمجمل قضايا الصراع في السودان، قال “هنالك فرق بين الحوار والتفاوض، نحن الآن بصدد التفاوض مع قطاع الشمال حول التوترات في ولاية النيل الأزرق وجنوب كردفان، وهو ما يعرف بالتفاوض فيما يخص المنطقتين ومرجعيتهما اتفاقية السلام الشامل نيفاشا، أما إقليم دارفور فمرجعيته الأساسية هي منبر الدوحة.
وأضاف أن الدوحة ستظل هي المرجعية لأي تفاوض فيما يخص إقليم دارفور ثم بعد ذلك يجب أن يجتمع أهل دارفور والمنطقتين وأهل السودان جميعهم على مائدة مستديرة لمناقشة قضايا السودان كلها ولذلك لا يمكن بأي حال من الأحوال تخطي قطر.
عن وجود حراك إيجابي للوصول لحلول كلية في ملف دارفور والمنطقتين، والقضية السودانية بشكلها الكلي أوضح أن الوسيط الإفريقي الرئيس ثامبو أمبيكي، وهو مسؤول الآلية الإفريقية رفيعة المستوى، التقى الأحزاب المتحاورة، أوضحنا له المسار التفاوضي ودور قطر في هذا الأمر، لذلك كان لا بد أن يزور الدوحة ويتم التنسيق وأخذ موافقة دولة قطر باعتبارها راعية لملف دارفور وهذا ما تم فعلا، وافقت قطر على أن دورها فيما يخص الملف الدارفوري يظل متصلاً وأن تركز الجهود على الوصول لمنطقة وسطى تجمع بين حملة السلاح والمعارضة والحكومة.
كما شدد الدكتور أحمد بلال، وزير الإعلام السوداني والناطق الرسمي باسم الحكومة على أن علاقة السودان مع دول الجوار طيبة، وقال لدينا تجربة في تقوية هذه العلاقات وتأمينها من تدخلات المتمردين، بدأت مع تشاد بعد سلسلة التوترات على الحدود، أقمنا معا قوات مشتركة، أيضا لدينا تجربة مماثلة مع ليبيا لكن الإشكالات الأمنية في ليبيا التي عصفت بمظاهر الدولة عصفت أيضا بالتجربة، لدينا نفس التجربة مع أريتريا وإثيوبيا.
وأشار إلى أن علاقتنا مع مصر إستراتيجية، مصر هي عمق للسودان والعكس صحيح كانت هنالك بعض التوترات منذ عام 1995، وظلت العلاقة منذ ذلك التاريخ تعلو وتهبط. بين مد وجزر، علاقتنا حاليا مع القاهرة جيدة، الآن المعابر البرية مفتوحة، وافتتحنا مؤخرا طريقا بريا. والوجود المصري في السودان أصبح أكثر كثافة حيث لدينا نصف مليون مصري يعملون هنا وهذا لم يكن موجودا في أي وقت من الأوقات، ونحن في السودان نطمح في أن تتطور العلاقات أكثر وأكثر لأن بين الدولتين تاريخا وجوارا ودما ونيلا.
كما أكد على أن بلاده لا تتدخل في الشأن المصري، وما حدث في مصر من إسقاط للإسلاميين هو شأن داخلي، ونحن لا نربط هذا الأمر بالمشروع الإسلامي في السودان.
وحول أزمة سد النهضة لفت الى أن 85 في المائة من مياه السودان وإثيوبيا تنبع من إثيوبيا. وهذه النسبة لا تستطيع أن تستغلها إثيوبيا كلها ولو حاولت لأنها هضبة والأرض في السودان ومصر سهلية، مضيفا أن إثيوبيا إذا أرادت الإستفادة من هذه المياه في إنتاج الكهرباء فهذا حقها، لكن بشرط ألا يتضرر السودان ولا تتضرر مصر.
وعن الملف الأميركي السوداني وامكانية وجود حلحلة للقضايا التي تثير نوعا من التوترات قال إن هذا الملف يمتاز بشيء من عدم المنطقية والواقعية، أميركا تتصرف مع السودان بشكل لا يراعي مصالحها في السودان، مثلا هي أول من اكتشف النفط في السودان في عام 1983غير أن شركاتها رحلت بعد إعلان الرئيس نميري الشريعة الإسلامية. عندها كان منطقيا أن يتجه السودان للدول الآسيوية مثل الصين لاستخراج ثروته من باطن الأرض. والآن أقول: الباب لا يزال مفتوحا أمام أميركا أن تأتي للسودان.
وأضاف أن الأميركيين تدخلوا لوقف الحرب بين الشمال والجنوب، وقدمت الجزرة. إذا توصلتم للسلام فسيتم رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب وستعفى ديونه وسيتم تعاون كامل مع السودان، الأميركيون لم يفوا بوعودهم، بل أنشأوا مشكلة دارفور، الآن تعيد أمريكا نفس الأمر، هي تقول إنه في حالة التوصل لتسوية سياسية في السودان ستكون هنالك حوافز.
نحن لا نصدق أميركا، لكن إذا وصلنا مع أميركا لمعادلة بأن تتركنا وشأننا فهذا أكثر ما نطمح إليه.






تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 1403

التعليقات
#1126275 [ود الركابي]
1.00/5 (1 صوت)

10-14-2014 06:51 PM
السودان عملاق برجاله وبثرواته وبأرضه البكر وبنيله وبأمطاره . نحن معلمين الامم بأخلاقنا وانسانيتنا وشهامتنا وامانتنا وكرمنا وسماحتنا . بلش تطبيل وماتحرجنا اكتر من كده . عاوز تتكلم تكلم عن جماعتك بس . الشعب السوداني مافوضك علشان تتكلم بأسمه .. بجيبوهم لينا من وين ماعارف ... بلاء .


#1125671 [ود مراغة]
3.00/5 (2 صوت)

10-14-2014 03:29 AM
دة اكذب الكاذبين .... هو و النافي الرسمي الصوارمي...
قبحكم الله ...


#1125556 [الجـزيــــــــــرة ابا]
3.00/5 (2 صوت)

10-13-2014 08:48 PM
احى انا من الرووووب

دة كلام راجل بمسك ليهو مرا ؟!
تجغمسوا وتقعدوا تجقلبوا .. ويا الجابوك ﻻعب وعايز تبقى الكابتن الجلابية دى ما مقاسك .. الكواويز يدفروا فيك فى المايكروفونات .. هم فشلوا قبلك رغم الزعيق والريالة التى سالت وهدت حيل المصورين والقنوات بالنظافة للمايكات فيما بعد .. بدوها بيونس محمود وكملوها ناس الصوارمى ونافع وقبلهم كان حسين خوجلى وكل مطبلاتية الدفاع الشعبى والدفاع بالنظر ... طالما الجوع كافر وعايز تاكل وتشبع -- انبح ساى ياخوى .. حقنا برضو لكن نبيحك طرشق اضنينا من ايام سبتمبر المجيدة .

بنعرف انه الكلب بنبح خوفا على ضنبو .. انت خايف على شنو !!


#1125555 [moiez]
1.00/5 (1 صوت)

10-13-2014 08:45 PM
من فوضك لتتحدث باسمنا انحنا اكثر 3 دول بنكرها قطر وايران وتركيا والله اخر لينا اسرائيل منهم عشان ديل العانوكم علي الشعب السوداني والان تتكلمو باسم الشعب


#1125551 [قناة قلبك]
3.00/5 (3 صوت)

10-13-2014 08:34 PM
"أحمد بلال : نحن لا نصدق أميركا، لكن إذا وصلنا مع أميركا لمعادلة بأن تتركنا وشأننا فهذا أكثر ما نطمح إليه"

يانخرة الضب انت صدقت البشير ورهطو وبعت حزبك ياواطى فاترك الشعب السودانى فى حالو يامخلفات التركية السابقة


#1125539 [الممغوص]
3.00/5 (2 صوت)

10-13-2014 08:10 PM
وييييين امريكا روسيا قد دنا عذابها علي ان لاقيتها ضرابها؟


#1125511 [أمة الامجاد]
3.00/5 (2 صوت)

10-13-2014 06:50 PM
نبت شيطانى
الله لا بارك فيك ولا فى عيالك واهلك
تفوا


#1125490 [همت]
1.00/5 (1 صوت)

10-13-2014 06:02 PM
لا يا أحمد بلال ... أمريكا لن تقبل بترككم وشأنكم فالفساد الذي حققتموه في السودان أنت والبشير وبقية الزمرة الكيزانية الفاسدة في خلال ربع قرن فقط من الزمان لم يكن لأمريكا أن تحققه ولو كان الرئيس الأمريكي نفسه يقيم في القصر الجمهوري ... لذلك أمريكا ستسعى إلى أن تستمروا أنتم في حكم السودان حتى لا تقوم للسودانيين قائمة اقتصادياً إلا عندما تتطلب المصلحة الأمريكية ذلك


#1125470 [ودالشريف]
1.00/5 (1 صوت)

10-13-2014 04:46 PM
عجبا لك ايها المتورك من سمح لك ان تتحدث باسم اهل السودان قل انتم المدمرون والانتهازيون علاقتكم مع قطر جيدة او قل ماتشاء ولكن ليس باسم السودان واهله لانك غير مخول بالحديث نيابة عن اهل السودان وقطر لن تحل مشاكل السودان بل ستعمقها لانها اصغر من ان تحل مشكلة بيت فى سودان فمابالك بما يدور فى الساحة السودانية قطر تدعم تنظيم الاخوان يا وزير الغفلة ولاتدعم اهل السودان وتبحث عن مصالحها الشيطانية هى والعثمانين الجدد هل نسيت جرائم العثمانين فى السودان يا وزير الغفلة وهل لنا ان نثق فيهم وهم من قتلونا واستباحو ارضنا فى الماضى ولم يعتزرو اين الكرامة يا من تدعون انكم من رفع راية الاستغلال واليوم اصبحت انتهازي تدافع عن التنظيم العالمى للاخوان تبا لك ولامثالك من الفاسدين ونذكرك بان الشعب سينتصر وستحاسبون على جرمكم واستغلالكم وجشعكم وفسادكم فقطر ليست صديقا لنا بل صديقا لكم انت واسيادك من المؤتمر اللاوطنى حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم وليكم يوم


#1125467 [ابوبكر احمد]
3.00/5 (2 صوت)

10-13-2014 04:37 PM
تتركك وشانك وانت لاتدري ان من يحكم السودان هم اليهود !!!!!!ام انك عبيط تستعبط فانتم ديكور ساااي اذا ماعارف اعرف من الان وفتش عمن يحكمنا ..راس كبير بدون فايدة الله يقلعك ويقلع عميل نيفاشا معك


#1125451 [Mohamed]
1.00/5 (1 صوت)

10-13-2014 04:06 PM
كلام كتير مسيخ وفارغ... قطر شنو وقرف شنو!! والله الإختشوا ماتو... وهذا زمانك يا مهازل فامرحي.. د. أحمد البلال (أخصائي نساء وولادة) وزيرا للإعلام.. وقطر الصحراوية البائسة موئل للمفاوضات بشأن (القضية) السودانية!!! عشنا وشفنا..



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة