الأخبار
منوعات
بين الخطأ والصواب
بين الخطأ والصواب


10-23-2014 09:41 AM
د. عبد الحفيظ خوجة

* المسكنات وخطر نزيف القناة الهضمية

* تعود كثيرون على تناول المسكنات دون استشارة طبية، وقد يجمع البعض بين أكثر من نوع واحد منها في الوقت نفسه، وهو سلوك خاطئ. إن العقاقير غير الاستيرويدية المضادة للالتهابات (المسكنات NSAIDs)، مثل الأسبرين والإيبوبروفين، هي بشكل عام، تزيد من مخاطر نزيف الجهاز الهضمي العلوي، خاصة إذا ما جرى تناول أكثر من نوع واحد في وقت واحد، فإن هذا الخطر سيزداد بدرجة كبيرة، وفقا لدراسة قام بها باحثون هولنديون ونشرت نتائجها في «المجلة العلمية للجهاز الهضمي Gastroenterology».

هذه الدراسة أجريت في مركز ايراسموس الطبي في روتردام، وكانت دراسة تحليلية تسلسلية لـ114835 مريضا كانوا يعانون من نزيف الجهاز الهضمي العلوي، وفي الوقت نفسه يتعاطون، بشكل خاص، وصفات طبية من المسكنات من فئة غير الاستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs)، ومثبطات انزيم الأكسدة الحلقية 2 أو جرعات منخفضة من الأسبرين.

وجد الباحثون أن العلاج بمضادات الالتهابات غير الاستيرويدية بطريقة غير انتقائية هو المسبب لحدوث نزيف الجهاز الهضمي العلوي الأكثر احتمالا من العلاج بها بطريقة فردية سواء كانت مع مثبطات COX-2 أو الجرعة المنخفضة من الأسبرين. كما وجد أن الجمع بين أكثر من علاج واحد يزيد بشكل كبير من خطر النزيف الداخلي، أما الاستخدام المتزامن لمضادات الالتهابات غير الاستيرويدية بطريقة غير انتقائية مع علاجات استيرويدية أخرى فإنه يرفع نسبة الخطر إلى الحد الأقصى.

إن خطر نزيف الجهاز الهضمي العلوي هو أعلى، عموما، عند دمج أكثر من دواء في الوقت نفسه.

إن الاستخدام المتزامن لمضادات الالتهابات غير الاستيرويدية أو جرعة منخفضة من الأسبرين بطريقة غير انتقائية مع الستيرويدات القشرية (corticosteroids)، أو مضادات الألدوستيرون أو مضادات التخثر سوف ينتج عنه خطر كبير لنزيف الجهاز الهضمي العلوي.

وأخيرا استنتج رئيس فريق البحث د. جوين ماسكلي Gwen Masclee أن هذه النتائج سوف تساعد الأطباء المعالجين في تقليل نسبة حدوث النزيف المعوي العلوي لمرضاهم، وهي ذات قيمة كبيرة خاصة بالنسبة للمرضى المسنين الذين يميلون، عادة، لاستخدام أدوية متعددة في الوقت نفسه.

وبالنسبة للمرضى الذين يعانون من زيادة مخاطر النزيف، فإن الباحثين يوصون بإعادة تقييم أوضاعهم الصحية أولا وتقرير مدى الحاجة إلى إعطائهم المسكنات، وعند الضرورة القصوى يجري إعطاؤهم هذه العقاقير باستخدام أقل جرعة فعالة ولأقصر مدة ممكنة.

* اختبار الحمل المنزلي

* تقلق نساء متزوجات كثيرات عندما تتأخر الدورة الشهرية عن وقتها المعتاد وتبدأ التساؤلات عما إذا كانت حاملا! تستطيع المرأة عمل فحص اختبار الحمل في المنزل عندما تتأخر الدورة الشهرية التالية عن موعدها المحدد. وعموما تصبح النتيجة إيجابية بعد نحو أسبوع واحد من الموعد المتوقع لحدوث الدورة الشهرية. ويمكن تكرار إجراء نفس الفحص بعد أسبوع آخر إذا كانت نتيجة الفحص الأول سلبية وإذا ظلت الدورة متأخرة. وللعلم، فإن تأخر الدورة الشهرية عن موعدها يمكن أن يحدث لأسباب كثيرة غير الحمل بما في ذلك التوتر والحالة النفسية.

إن إيجابية اختبار الحمل تعني أنه مضى نحو 10 أيام بعد الإباضة وحدوث التلقيح والحمل ومرور نحو 3-4 أيام بعد انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم. ويحدث غرس البويضة عادة بعد 6-12 يوما من الإباضة. ويجري عمل تحليل لأول عينة من البول في الصباح الباكر. أما عن إجراء اختبار الدم للحمل فيمكن عمله مبكرا بعد 3-4 أيام من غياب الدورة ويكون أكثر حساسية ويفضل أن يحدث بمعرفة الطبيب.

أما عن مصداقية وحساسية اختبار الحمل المنزلي، فيمكن القول إن جميع الاختبارات المتوفرة حاليا تعطي نتائجها بكفاءة تصل إلى 99 في المائة، بشرط أن تجرى بعد أسبوع من غياب الدورة عن موعدها، وأن تكون الدورة منتظمة شهريا.

ومن أجل حمل صحي، يجب على المرأة أن تعتني بصحتها جيدا خلال فترة الحمل وننصحها بالآتي:

* اتباع نظام غذائي صحي: تناول العناصر الغذائية الأساسية بشكل جيد مع الإكثار من تناول الفواكه والخضراوات ومنتجات الألبان.

* ممارسة الرياضة اليومية الخفيفة بانتظام وأبسطها المشي.

* أخذ حمض الفوليك مبكرا للحد من العيوب الخلقية عند الجنين.

* تناول الفيتامينات قبل الولادة يوميا بمعرفة الطبيب.

* عدم التدخين بتاتا، وكذلك عدم تناول الكحوليات.

* عدم تناول أي أدوية إلا بمعرفة الطبيب وتكون عند الضرورة القصوى.

* عدم التعرض لأشعة إكس وعدم الوجود في أقسام الأشعة بالمستشفيات إلا عند الحاجة.

* أخذ قسط كاف من النوم ليلا، مع الراحة الجسمية والنفسية وعدم التعرض للإجهاد أو التوتر.

استشاري في طب المجتمع مدير مركز المساعدية التخصصي ـ مستشفى الملك فهد بجدة
[email protected]

الشرق الاوسط


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 555


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة