الأخبار
أخبار السودان
بيان من حركة/جيش تحرير السودان حول إقتحام مليشيات الحكومة لمعسكر زمزم للنازحين
بيان من حركة/جيش تحرير السودان حول إقتحام مليشيات الحكومة لمعسكر زمزم للنازحين
بيان من حركة/جيش تحرير السودان حول إقتحام مليشيات الحكومة لمعسكر زمزم للنازحين


10-23-2014 04:24 PM
بيان من حركة/جيش تحرير السودان حول إقتحام مليشيات الحكومة لمعسكر زمزم للنازحين



إن الإقتحام الذى نفذته مليشيات نظام الإبادة الجماعية لمعسكر زمزم للنازحين بولاية شمال دارفور يوم 22 إكتوبر 2014م بهدف إفراغه بإستخدام القوة العسكرية والذخيرة الحية والمدافع الرشاشة , وقتل وإعتقال وتشريد وترويع المواطنين العزّل ونهب ممتلكاتهم هو عمل جبان ومدان بأغلظ عبارات الشجب والإدانة , وهو سياسة حكومية يائسة وبائسة سنواجهها بالرد الحاسم.

إن هذا الإجتياح الغاشم الذى نفذته مليشيات البشير الذى خلف ثلاثة شهداء وعشرات الجرحى والمفقودين , وحرق أكثر من مائة منزل ونهب وحرق كل ممتلكات المواطنيين هو جريمة جديدة مكتملة الأركان تضاف لسلسة جرائم النظام فى دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق فهى تؤكد تواطوء المجتمع الدولى وعجزه عن الوفاء بإلتزاماته وفشل بعثة اليوناميد فى حماية الضحايا وتواطؤها مع نظام الخرطوم كما أكدته تصريحات العديد من منسوبي هذه البعثة نفسها.

إن حركة/ جيش تحرير السودان تؤكد الآتى:

1/ نثمن ونشيد بمواقف وصبر أهلنا فى معسكر زمزم وكل معسكرات النازحين ضد الهجمة الحكومية وتمسكهم بخيار مقاومة كل أشكال إفراغ المعسكرات ومواجهتهم الرصاص الحى بصدور عارية إلا من الإيمان بالقضية وعدالتها.

2/ إن الإعتداء على زمزم وكل معسكرات النازحين ومحاولة إفراغها بالقوة هى جريمة نكراء وعمل جبان يجب إيقافه فوراً ومعاقبة منفذى هذه الجريمة وكل من يقف وراءها.

3/ نطالب المجتمع الدولى القيام بواجبه الإنسانى والأخلاقى وحماية النازحين العزل ومعسكراتهم من إعتداءات القوات الحكومية ومليشياتها.

4/ تأكد لنا بما لا يدع مجالاً للشك أن بعثة اليوناميد متواطئة ومتورطة مع نظام الخرطوم فى جرائمه , فيجب تغييرها بقوات أممية قادرة على فرض الأمن وحماية المواطنين العزل وممتلكاتهم من الإعتداءات.

5/ نطالب الأمم المتحدة بفتح تحقيق فورى وعاجل وشفاف عن هذه الجريمة وكشف الجناة وآمريهم وتقديمهم للمحاكم الدولية.

6/ كل الخيارات أمامنا مفتوحة لحماية شعبنا فى المعسكرات.

7/ كل من وقف وراء هذه الجريمة من منسوبي النظام العسكريين والمدنيين والمليشيات سيطالهم عقابنا بصورة شخصية وجماعية إينما كانوا.







المجد والخلود للشهداء الأبرار

عاجل الشفاء للجرحى والمصابين

الحرية للأسرى والمعتقلين

الخزى والعار لمن تلطخت يداه بدماء الشعب

ثورة حتى النصر





محمد عبد الرحمن الناير

الناطق الرسمى باسم مكتب رئيس الحركة

24 إكتوبر 2014م

[email protected]








تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2834

التعليقات
#1133733 [alshreef]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2014 09:26 AM
ياحسن الترابي زي ماولعت حرب دارفور يلا طفيها انت وعلي الحاج


#1133670 [طارق نور]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2014 08:10 AM
كفى
أما الرجال فنجحها فى فعلها لا فى الكلام


#1133629 [ود الدمازين]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2014 06:59 AM
والاقتحام والحرب أنتم من تتسببون وأنتم من تخربون وتنهبون فلذا لابد من تاديبكم


#1133558 [kosty]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2014 01:18 AM
انتوا بتحاربوا ليكم كم سنة..قدرتوا تعملوا حاجه..انتوا جداده ماتحموها..لان في البداية كانت لكم قضية تحاربون من اجلها وكل الناس وقفت معاكم..لكن بعداك اصبحت الاهداف واضحه بالنسبه لنا..ماتملونا بالكلام المابخش في الراس..بقينا مواضيعكم وتصريحاتكم نمر فيها ساااااي الا القليل عشان نشوف كضبكم..وانحنا عارفين العملوا عساكر الكيزن اعوذبالله من اعمالهم لكن برضوا السويتوا انتوا في اهلنا في دارفور مابندسه..صموا خشمكم..


#1133487 [khalid]
0.00/5 (0 صوت)

10-23-2014 09:48 PM
والله لا في قوات امميه نتقيف معاكم ولا في محكمه جنائيه ولا كلام فارغ بطلو كلامكم الفارغ دا وتعالو اتحاورو ولمو شمل البلد المشلع دا امريكا هدفها الاساسي اسمرار الدمار والموت في البلاد المسلمه الله لا كسبكم انتو وجماعه الكيزان


#1133404 [الأزهري]
0.00/5 (0 صوت)

10-23-2014 07:38 PM
هل هذا رد على هجوم جماعة مناوي على معسكر المليشيات الحكومية التي هربت للفاشر حسب البيان قبل يومين؟


#1133373 [gggg]
0.00/5 (0 صوت)

10-23-2014 06:34 PM
nothing to do sla



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة