الأخبار
أخبار إقليمية
نهج الإرتباك ..!!
نهج الإرتباك ..!!



10-27-2014 03:23 PM
الطاهر ساتي

:: لأهل السودان رب يحميهم ويحفظهم، ولكن حالة مرضية طارئة بمستشفى إبراهيم مالك كشفت للناس والصحف أن نُظم الإدارة بوزارة الصحة ومرافقها الصحية هي التي بحاجة إلى (فحص الإيبولا)، وكذلك هي التي بحاجة إلى الشفاء من ( إيبولا العقول).. إرتباك و رُعب - من المدير للخفير - لأن المستشفى إستقبل طفلة مصابة بالملاريا الخبيثة ومحولة من ولاية الجزيرة.. وبالمناسبة، قبل أسبوع، نشرنا تقريراً رسمياً يؤكد بأن حصاد الملاريا بولاية الجزيرة لايقل خطورة عن حصاد الإيبولا بغرب إفريقيا، ومع ذلك لم يحرك نواب المجلس التشريعي بالجزيرة ساكناً.. وكان عليهم أن يعلموا بأنه ليس مهماً نوع الداء في حال إرتفاع نسبة ضحاياه.. فالموت هو الموت، بالملاريا أو بالإيبولا..ولكن يبدو أن موت الجماعة بالملاريا في بلادنا ( عرس)..!!

:: وعلى سبيل المثال الراهن ، هذا تقرير أسبوعي صادر إدارة الملاريا بولاية الجزيرة، للفترة من 11/ 17 أكتوبر الجاري..بلغ حجم المترددين على المشافي هناك (35,961 حالة)، وبلغ فيها حجم الإصابة بالملاريا (6.849 حالة)، ومنهم إنتقل إلى رحمة الله ( 5 )، لهم الرحمة باذن الله، ولأهلهم الصبر و أجر الإحتساب ..خمسة، يموتون خلال أسبوع، بالملاريا فقط.. وعلى سبيل المثال، بمحلية مدني الكبرى، وهي ذات الكثافة السكانية الأعلى بالولاية، حسب التقرير، إرتفعت فيها نسبة الإصابة بالملاريا - عما كانت عليها في نفس هذا الأسبوع قبل عام - بزيادة بلغت (11,5%)..فالسُلطات لم تتحسب في الخريف لأمراض ما بعد الخريف ومنها الملاريا.. ولذلك، ليس بمدهش أن ترتبك السلطات بالخرطوم أمام حالة إشتباه بالإيبولا..!!

:: والمؤسف للغاية في حالة الطفلة المصابة بالملاريا الخبيثة، والتي إنتقلت إلى رحمة مولاها، هو أن إدارة مستشفى إبراهيم مالك - بإرتباكها ورعب طاقمها الطبي - كادت أن تنشر الإرتباك والرعب في المجتمع أيضاً لو لم تسارع وزارة الصحة بالخرطوم في توضيح الحالة المرضية للطفلة ونفي إصابتها بالإيبولا..نعم لم تتعامل إدارة المستشفى وطاقمها الطبي مع حالة الطفلة بالوعي المطلوب في مواقف كهذا، بل أظهروا إرتباكاً وخوفاً وكأنهم لم يسمعوا بهذا الداء من قبل ولم يدرسوه ..ومن إرتباكهم، إمتلأت وسائل الإعلام الإكتروني وأجهزة الهواتف بالشائعة التي نفتها وزارة الصحة.. فالإرتبك من الأمراض يُليق بالمجتمع غير العارف بالأعراض وطرق الإنتقال، ولايُليق بالعاملين في الحقل الصحي..!!

:: وإن كانت بالدولة جهة بحاجة إلى معرفة مصدر الشائعة لمحاسبة المصدر، فالشائعة صادرة عن حالة الإرتباك التي أصابت العاملين بمستشفى إبراهيم مالك، ولو لم يرتبكوا - و يتجارو يمين شمال جوة المستشفى - لما عرف صاحب أقرب دكان بالمستشفى بمرض الطفلة.. وكما تعلمون أن العجز عن إدارة الأزمات الطارئة - بحيث لا تتسع دائرتها بالتخبط والإرتبك - من صفات ( النهج العام)، وما النهج الإداري بابراهيم مالك إلا جزء من هذا ( النهج العام)..فهل تتعظ وزارة الصحة من إرتباك إدارة وأطباء مستشفى إبراهيم مالك بحيث تُوجه مشافي البلاد بكيفية التعامل مع حالات الإشتباه؟.. لن تتعظ ولو بلغ الإرتباك حد تفريغ المستشفى من المرضى والأطباء، فالتحسب للطوارئ ليس من صفات (النهج العام)، صحياً كان أو سياسياً..!!

[email protected]



تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2847

التعليقات
#1136104 [عصمتووف]
1.00/5 (1 صوت)

10-27-2014 10:03 PM
جزارة ابراهيم مالك جزء من المسلخ الكبير الرئاسي


#1136089 [إنقاذ سادر في فساده]
1.00/5 (1 صوت)

10-27-2014 09:19 PM
أين المرحوم التثقيف الصحي ويجب نشر الوعي بين المواطنين بالتعريف بابيولا والكرونا فنحن ليس بعيدين منها حتى لأتحدث الربكة والفزع
وكيفية التعامل مع مثل هذه الحالات ونحتاج الى مستشفى مرجعي يتم تدريب الكوادر الطبية فيه لاستقبال مثل هذه الحالات
وفي كل الدول تتوفر الملابس الواقية والمطهرات لليدين وغرف العزل والقفازات ونشاهد في التلفاز النظارات الواقية للفريق المعالج والتعامل بالهدوء وعدم الترويع
من واجب التلفزة والراديو والصحافة توعية المواطنين بالمخاطر وكيفية التعامل مع التعريف بالمرض


#1136008 [مدني الحضارة]
3.00/5 (2 صوت)

10-27-2014 05:50 PM
من حقهم يرتبكوا والحالة جاية من الجزيرة ومتين سمعت بتحويل حالات الملاريا بمجرد انو حالة ذي انت تحطاط وتعمل العليك من تشخيص وعلاج اما اذا قلت الاطبا قصروا في حق المريضة دة ما موضوع تاني


#1135956 [الطاهر نظرية]
1.50/5 (2 صوت)

10-27-2014 04:00 PM
يا حاج نظرية ناس لا موفرن ليهم قطن كافي لا مواد مطهره كافية لا جونتيات. وجأتم الايبولا) وانت كان مصدق انها ملاريا بجأزك( وعايزن ما يرتبكوا.... ما نرسلا ليك في جريدتك نشوف بترتبك ولا لا


#1135952 [صالح عام]
1.00/5 (2 صوت)

10-27-2014 03:52 PM
يا الطاهر يا اخوى دى ما وزارة االصحه السودان كلو مصاب ( ب ايبولا من الذين يتحكمون فينا ) وهى حكومة الكيزان



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة