الأخبار
أخبار السودان
كلما صارت سهلة صارت «صعبة»
كلما صارت سهلة صارت «صعبة»


11-02-2014 10:35 PM
جعفر عباس

حتى قبل سنوات قليلة لم أكن قط أحمل محفظة نقود، لأسباب عديدة، من بينها انني كنت أفضل حمل نقودي في جيب قميصي كي تدفئ قلبي.

ولأنه حدث أكثر من مرة أن أخرجت المحفظة في محل تجاري ودفعت المبلغ المطلوب ثم تركتها في المتجر، ولكن الحياة تعقدت باسم التطور، وأصبح شخص لا يملك أكثر من ثلاثة دولارات مضطرا إلى حمل محفظة يحشر فيها مختلف البطاقات: الشخصية ورخصة قيادة السيارة والفيزا والماستر كارد وبطاقة العمل وبطاقة المستشفى وصورة إيمان بنورة/ عياد، والكروت السخيفة التي نقدمها للآخرين ويقدمونها إلينا وعليها الأسماء والعناوين وأرقام الهواتف.

ويفترض من الناحية النظرية أن الحياة صارت سهلة بفضل المخترعات الكثيرة المتاحة، فقد اختفى الهاون أو كاد من المطابخ، ولم تعد إلا نادرا تجد من يسحن أو يطحن البهارات بالهاون، وحتى عندما نحتاج إلى نقطتين الليمون فإن هناك آلة صغيرة لعصره.

ولكن كل ذلك لم يمنحنا الإحساس بالراحة، فقد صرنا اكثر لهاثا وتعبا نفسيا وجسديا، ويخيل إلى أن أكبر مشكلة يعاني منها معظمنا هي عدم وفرة النقود، وكلما زادت رواتبنا ومواردنا المالية انفتحت أخاديد ومغارات لابتلاعها، ليس فقط لان كماليات الأمس صارت ضروريات، بل لأننا صرنا عبيدا لشهوة التملك، فإذا كان زيد قادرا على شراء سيارة بي إم دبليو لأنه وارث وغني ولديه فلوس بالهبل، فإن الأهبل الذي يعرف كل ذلك عن زيد، يحاول مجاراته ويشتري نفس السيارة ولو اضطر الى العيش على سندويتشات الفول والفلافل خمس سنوات حتى يصاب بالإمساك والبواسير والتهاب القولون والاسهال، وحتى تسكن العناكب جيبه لانعدام حركة الصادر والوارد إليه ومنه!!

قبل سنوات قليلة كان من يتقاضى راتبا يبلغ نحو 3 آلاف دولار شهريا يعتبر من الأثرياء، ولكن نفس الشخص الذي ارتفع راتبه اليوم إلى أربعة الاف دولار لا يكف عن الشكوى من ضعف موارده المالية.

والمصيبة هي أننا صرنا مقلدين، فطقم الكراسي الذي ظهر في مسلسل “البالوعة والبنت الدلوعة” يصبح اقتناؤه فرض عين لأنه “يجنن” ولا فائدة من القول بأن سعره هو “اللي يجنن” وأن الجماعة في المسلسل استأجروه من معرض مفروشات والفستان الذي ظهرت به أليسا في فيديو كليب أغنيتها “عايزة منك همسة يا أحلى من الكبسة” يجب شراؤه ولو تطلب الأمر الحصول على قرض مصرفي!

باختصار صار الآخرون يتحكمون في أذواقنا، لم نعد نحن الآباء والأمهات القدوة والمثال الذي يحتذي به عيالنا، فقد حل محلنا عمرو دياب وراغب علامة، ونوال الزغبي، يأتيك ابنك وقد صار رأسه مثل مؤخرة القرد فتحسب أن مكروها أصابه فيقول لك إنه طلب تلك “القَصَّة” من الحلاق اقتداء بشخص هو بالنسبة لك نكرة وبالنسبة له علم الأعلام، والملابس المبهدلة التي يرتديها عيالنا شاهدوا مثلها في فيلم أمريكي أو كمبودي،ثم ذلك العجين الشفاف المقرف الذي يجعل شعر رؤوسهم مثل المسامير.

آخر تقليعة: طلب مني صغيري لؤي أن أشتري له فرشة أسنان كهربائية لأن الفرشة العادية “مرهقة”!! يريد أن تدخل الكهرباء فمه، وبيتنا في جزيرة بدين في شمال السودان لم يعرف الكهرباء حتى اليوم.

الوئام






تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 4592

التعليقات
#1141047 [ابو خالد]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2014 08:45 PM
يا خوانا المعلقين علي عدم تناسب المقال مع الحالة البائسة التي يعيشها الشعب السوداني اوافقكم واوافق صاحب التعليق ان المقال ضل طريقة الي الراكوبة ولكن المقال للحقيقة لم يكتب للراكوبة انما كتب لجريدة الوئام التي تصدر في السعودية وهو يناسب الحال هناك وتم نشره في الراكوبة ولا يمنع انه الكلام مايع وبرجوازي وفيه خيابة لكن بالنسبة للجهة التي نشر بها مناسب ويا ابو الجعافر ما تحس باهلك شوية ما كل من يقرأ لك خليجي .


#1141043 [nagatabuzaid]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2014 08:41 PM
لك التحية جعفر عباس نورت وحقيقة اصبح الشباب يقلدون اشياء لا تشبهنا وهناك اسر تشجع ابنائها على ذلك الهوس ابن اخ لى نحبه كثيرا وحباه الله بكل شىء جميل يعيشون فى السعودية شقيقه الاكبر عرض على صورة حبيبنا سمى جدنا بدون ما اشعر اطلقتها مخلوعة سجمى ده منو ؟ قال لى ده فلان مالوا قال لى عامل امريكى يا جماعة الشعر واللبسة والساعة كلها ما ياها وهو لسع صغير كيف ابوه ما سيطر عليه مثلكم ؟ قال لى دى فترة ابوى كان مريض وعمليات قلب مفتوح ومشاكل صحية وامى مشغولة بمرض ابوى طبعا هناك لا عم لا خال لا اخت تساعدها كلام استاذ جعفر صح لكن مفروض ما يستجيبوا ليهم بعضكم يا كرام الراكوبة لم يفهم اسلوب استاذ جعفر فهو يعالج امور كثيرة نراها بسيظة ولكنها خطيرة استاذ جعفر ولا يهمك واثقين منك مع تحياتى


#1140961 [احمد محمد]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2014 05:49 PM
ابو الجعافر .. الغربة طالت وكمان معاها الكبر حصل .. ركز شوية عشان الشباب ما يضحكوا عليك (وعلينا)الناس ما لاقية رغيفة ولا كمونية جداد وانت فى كلاماتك الكبار دى . انا خايف الجماعة يسموك "فوجاج" بدل ما كنت فاكهة المجالس وملك مقالات الظرف والظرفاء .. قليلا من التأنى حتى لا نقول ابو الجعافر ضربو الزهايمر


ردود على احمد محمد
Saudi Arabia [ابو خالد] 11-03-2014 08:36 PM
اعجــــــــــــــــــبني


#1140860 [ادريس]
5.00/5 (1 صوت)

11-03-2014 02:46 PM
ابو الجعافر حـصـلت ليهو انفصامات كثيرة ومختلفة.. أولها عندما أتى من جزيرة بدين وسكن في داخلية البركس فشعر بفارق كبير بين عيشه في بدين وعيشه في البركس وأثر ذلك على سلوكه فانضـم الى الجبهة الديمقراطية (يعني عمل فيها شيوعي).. وحين اتيحت له فرصة الاغتراب الى بلاد (البترودولار) حصل ليهو انفصام من نوع آخر حيث صار يتحدث بلغة ارستقراطية مثل كلامه عن الفلة التي يمتلكها في حي كافوري والتي تقع في نفس شارع فلة الرئيس البشير!! ثم روى في بعض كتاباته الفارغة التي تتحدث عن منجزاته وسلوكياته الشاذة روى قصة نصيحته للمرحوم محمد وردي حين أراد ان يشتري له منزلا في الحاج يوسف فما كان من ابو الجعافر إلا أن حذره من السكن في حي شعبي مثل الحاج يوسف!! لا اعلم اين يقع منزل المرحوم وردي إلا انه ليس في الحاج يوسف عملا بنصـيحة ابو الجعافر المنفصـم..


ردود على ادريس
Saudi Arabia [ابو طارق] 11-03-2014 05:33 PM
رحم الله وردى يقطن فى الكلاكله ص وزرت منزله وقابلت ابنائه والله اعلم ان كان له بيت اخر وحسب علمى انه متزوج 2 وشكرا


#1140788 [حسام تومابى]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2014 01:14 PM
مبدع كالعادة


#1140737 [عبدالرحيم ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2014 12:17 PM
رحم الله الدكتور غازى القصيبى وقفشاته الصحفيه مع المبدع جعفر عباس


#1140660 [ماجد]
5.00/5 (2 صوت)

11-03-2014 10:43 AM
مرة مرة كدا بجيني احساس انو ابو الجعافر و سهير ديل من كترة ما عاشوا في ترطيبة لمن انفصلوا عن واقعنا و بقى ما عندهم احساس


#1140656 [موسي صالح]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2014 10:40 AM
لا اصدق ان هذا هو ابو الجعافر....مقالك مشتت وغير مفهوم..ولا مهضوم...انت خلاص انتهيت...والله كنت اقراء مقالاتك واستمتع بالشخريه الموجوده داخل المقال ..ودائما م كانت مقالك يشكل لي مصدر الضحكه الوحيده..واليله برضو ضحكت بس عليك...


#1140606 [الكوتش]
5.00/5 (1 صوت)

11-03-2014 09:56 AM
قبل ما اقرا المقال راهنت انو فيهو سيرة ولدي لؤى أو بتي قالت لى وجزيرة بدين وقطر وكمان جابت ليها ماستر كارد ما علينا نرجع لموضوعنا كهربتنا قاطعة لو واحد فيكم عندو رصيد يتصل لينا على الادارة.. ولا شنو


ردود على الكوتش
Saudi Arabia [أيام لها إيقاع] 11-03-2014 11:21 AM
ما قلت إلا الحق ،، كاتب ممل يقلد صحافة الستينات و الهبل بتاع الجرايدالمصرية ،،


#1140568 [هجو نصر]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2014 09:32 AM
والله يا ابو الجعافر عندنا صفرتين و14 كرسيا قدر الكتلة ونحن كلنا 4 افراد ولان المدام واخت المدام هما من قررتا ذلك وعلي حسابهما فما فيش اي بغم لانها تعتبر طولة لسان وقلة احسان لا يجلس علي الصفرتين الا البناؤون والسباكون والنجارون حين ياتون لعمل ما . يكونوا شافوعا في (داون تاون اّبي) !


#1140548 [ابو طارق]
4.00/5 (1 صوت)

11-03-2014 09:15 AM
شكرا يا انسان يا واقعى نرجوا ان يكون لك مقال مماثل يومى عن متاعب الحياة فاننا نهرب من المتاعب فى السودان بينما نجدها تضاعفت فى ديار الغربه


#1140525 [Quickly]
4.25/5 (3 صوت)

11-03-2014 08:52 AM
هذا المقال شكلو موجهه الى اهل الخليج وضل طريقه الى الراكوبة ,,,, يابلدينا
اكتب لينا حاجة تشبهنا ياخي ,,,الهاون لسه ماشي عندنا والمستر كارد لسه ماوصل السودان


#1140439 [سيف الدين خواجة]
5.00/5 (1 صوت)

11-03-2014 07:34 AM
شكرا عزيزنا جعفر لامست السويداء في القلب بالسهل الممتع الممتنع الا لامثالك واظنه هو الذي جعلك دلئب الحركة اثبت عشان نلم فيك !!!لانك طبيب من ناحية اخري لحال تئق مئق!!!


#1140429 [n k]
5.00/5 (2 صوت)

11-03-2014 07:20 AM
اين انت يا ابو الجعافر لم نراك فى الراكوبة منذ زمن طويل او اظن لم ترى فيها ابدا 00 اعجبتنى كلمة بنورة فى كلامك (بتشديدالنون)0 فيه اغنية نوبية متوكية تقول اجنا(بتشديد الجيم) وو بنورجى 0 تعنى ارقصوا يا بنورات 0 من نوع البنورة اللى اسمها ايمان وفى محفظتك بدل الفلوس



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة