الأخبار
منوعات
"سنوات بلير".. يوميات الأسرار



11-11-2014 03:41 AM
وكالات

وقّع، اليستر كامبل، المدير الإعلامي لرئيس الوزراء البريطاني السابق، توني بلير، السبت، كتابه "سنوات بلير" بقسم توقيع الكتب، على هامش فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب.

ويعرض الكتاب مقتطفات من يوميات كامبل، كما يروي، بالتفصيل، ذكرياته عن الفترة التي عمل خلالها مع توني بلير في "10 داونينغ ستريت".

ولازم كامبل رئيس الوزراء السابق لمدة 12 عاما حافلة، منذ انتخاب الأخير زعيما لحزب العمال في انتخابات 1994، وبقي بجانبه بعد توليه المنصب الرفيع، إذ عمل كمدير اتصالات استراتيجي لرئيس الوزراء، وكان يوصف بالمساعد السياسي للحكومة البريطانية.

ويحكي كامبل كيف تقابل مع بلير على رصيف محطة مترو أنفاق لندن عام 1994، وكيف كان زعيم حزب العمال وقتها يرتدي "بنطال جينز وتي شيرت"، حينما طلب من كامبل أن يكون مستشاره الإعلامي، وكيف قال بلير بحماس الشاب إنهما (هو وكامبل) سيتمكنان من إحداث تغيير سياسي كبير في بريطانيا والعالم.

وأظهرت اليوميات صعود بلير السياسي السريع، وكثيرا من الأسرار خلال فترة توليه السلطة، وأظهرت كيف كان رئيس الوزراء يتعامل مع الأزمات الدولية التي شهدها العالم خلال فترة توليه السلطة.
كما ركز المؤلف على العديد من "القضايا الجدلية"، وأظهر كيف كان بلير يسيطر على السياسة البريطانية خلال تواجده بالسلطة، كما كشف الكثير من الأسرار خلال السنوات التي أمضاها في "داونينغ ستريت".
ويبدو أن كامبل أراد أن يشير إلى أن محتوى كتابه يمثل جزءا بسيطا بحسب مما لديه. إذ ذكر في المقدمة أن الكتاب يحتوي على 2.5 مليون كلمة، ما يمثل فقط سدس ما سجله من يوميات خلال سنوات عمله مع بلير.

حرب العراق

كما خصص الكتاب جانبا معتبرا من اليوميات لملف غزو العراق، حيث كشف كامبل عن العديد مما سماها قصص "الشك والتردد" فيما يتعلق بتلك الفترة.

ولم يقتنع كامبل بقرار الحرب الذي "غامر بلير من خلاله بمستقبله السياسي"، وكتب: "كانت لدي شكوك بشأن تأثير الأعمال العسكرية على مستقبله، سألته، "هل هذا يستحق"، أجاب "ما يستحق هو أن تفعل دائما ما تراه صحيحا".


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 648


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة