الأخبار
أخبار إقليمية
حوارات الانقاذ تنقصها الصراحة والوضوح، فحتام..حتام العناء المطول



11-16-2014 11:36 PM
د.عبد القادر الرفاعي

السودان بلد المليون ميل مربع ماعاد كذلك، ولكنه مايزال حاراً جافاً مترامي الاطراف، تجتاحه المجاعات بكل انواعها والازمات وحدث ولاحرج الطارئ منها والمقيم.. واطفاله والحرمان صنوان، ونساؤه ورجاله غارقون في الفاقة والبؤس والشقاء، وشبابه هائم علي وجهه في المنافي والفيافي والقفار، والطريق امامهم مظلم سواء ان تعلموا وارتادوا مؤسسات العلم وردهات الجامعات او التعدين الاهلي، ربما جاء غالبيتهم الي الدنيا بعد الانقاذ ولكنهم في عهد الانقاذ ولدوا علي حد السكين. اقول هذا ليس من باب الادانة او التقريع ولكنها الحقيقة الساطعة كالشمس في رابعة النهار. اقول هذا لان للتاريخ عدسات دقيقة تسجل ماجري وليس فيها مكان سوي تسجيل الحقيقة كلها. اقول بصراحة ان اجواء بلادنا تسودها الشكوك والريبة ازاء ما اعلنته حكومة المؤتمر الوطني عن الحوار في مطلع هذا العام وشمس العام تؤذن بالافول. كلام كثير ومكرور ومؤتمرات تنعقد لتنفض لتعاود الانعقاد، يحيط بها جهد اعلامي كله انقاذي (الا قليلاً). تراجعات ثم تراجعات لكن جوهرها هو العودة للمربع الاول. الانقاذ فعلت فعلتها وتفعل الان ماتريد بل ماتراه يدفعها خروجاً من سياج عزلتها، تسعي للبقاء في الحكم اكثر من ربع قرن.. تراهم يريدون البقاء في الحكم حتي يتحقق لهم عيدهم الذهبي؟! تراهم يدركون ذلك وهل سيبقي لهم وفي ظلهم ماتبقي من السودان كي يتبدد شمل ماتبقي؟! ان تطلعات شبعنا للتغيير لاتقر المطاولات ولاتقبلها لان التحديات التي تواجه الوطن وبلادنا، في معركة البقاء كثيرة واكثر منها ان انتظار حوار يفضي الي مخرج من الازمة / المأساة قد لايكون ممكناً. لقد بلغ السيل الذبي والروح اوشكت ان تبلغ الحلقوم، والمطلوب خطوات جادة صوب التحول الديمقراطي دون مواربه في الشكل والمضمون، لاقيد لا ارهاب لا استخفاف بالانسان.. حرية كاملة هي المرام.. تؤخذ ولا يجدي الكلام، فحذار ان وطنك يضام، وحذار ان يصبح حطام، جهل وفقر وانقسام، ان لسان حال الشعب: فلنتحد ويجب نعيش في وطنا امجاد كرام.

ان هذا لن يتحقق بدون صحافة حرة وحقوق انسان مصانة ونقابات حرة تعود اليها سيرتها الاولي التي انطلقت منها وهي تحارب الاستعمار حتي صرعته، وتحقق باسهامها استقلالنا مبرأ من كل عيب، وديمقراطية حقيقية بذل لها شعبنا الغالي والنفيس ومايزال، وانتخابات حرة مرتقبة يكون الاحتكام بيها وخلالها للشعب وليس لمخطط الانقاذ.

الميدان


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 840


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة