الأخبار
أخبار سياسية
حزب الامة القومي : ورشة عمل بعنوان : إعلان باريس .. علاج للأزمة الوطنية
حزب الامة القومي : ورشة عمل بعنوان : إعلان باريس .. علاج للأزمة الوطنية



طالع البيان الختامي والتوصيات
11-17-2014 02:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الله اكبر ولله الحمد
حزب الامة القومي
دائرة الدراسات والبحوث
ورشة عمل بعنوان : إعلان باريس .. علاج للأزمة الوطنية
في 15 نوفمبر 2014م
المركز العام لهيئة شئون الأنصار - الأبيض
البيان الختامي والتوصيات

في اطار الحراك السياسي والدبلوماسي والجماهيري الذي احدثه اعلان باريس اقام حزب الامة القومي بولاية شمال كردفان بالتعاون مع دائرة الدراسات والبحوث بالامانة العامة لحزب الامة القومي بالمركز العام ورشة عمل بعنوان ( اعلان باريس .. علاج للازمة الوطنية ) بمدينة الابيض حيث شارك فيها قيادات من الحزب بالمركز العام وعلي راسهم الفريق صديق محمد اسماعيل رئيس الحزب بالانابة وسارة نقد الله الامين العام وقيادات الحزب بشمال كردفان وممثلي الاحزاب السياسية بالولاية واجهزة اعلامية ومجموعات شبابية وتنظيمات طلابية . وهدفت الورشة الي تجميع الافكار والرؤي التي تدعم وتفكك وتحلل اعلان باريس كمشروع لعلاج الازمة الوطنية السودانية وكيفية مناصرته وتنفيذه . وقد خاطب الجلسة الافتتاحية الحبيب علي ابو القاسم سكرتير الحزب بالولاية مرحبا بالضيوف وموضحا البرنامج الولائي للتبشير باعلان باريس . من جانبه اوضح الامير منصور مرغني زاكي الدين رئيس الحزب بالولاية التحديات التي تواجه الحزب والقدرة علي تجاوزها في سبيل التعبير عن قضايا المواطن وتقديم البديل الافضل ودعا الشعب السوداني لتقييم سياسات النظام ومواجهته بها , ومشيدا بكوادر حزبه بالولاية للاطلاع بدورهم وان هذه الورشة ثمرة هذا الدور من كتابة لاوراق رصينة والتعقيب عليها وادارة جلساتها .واكد رئيس دائرة الدراسات والبحوث م. ادم حارن كجام علي اهمية الاعلان وسعي دائرته لاستكتاب الاكاديميين والمختصين في الشئون السياسية وتقديم رؤي علمية حول ماهيته وتحليل تداعياته ومالاته وكشف عن مجموعة ورش عمل ستعقد في ذات الاطار في المركز والولايات . من جانبه اكد رئيس حزب الامة القومي بالانابة الفريق صديق محمد اسماعيل ان الاعلان يعتبر انجاز وطني ورافع اساسي لحوار شامل وجاد لحل الازمة السودانية , ودعا لتشكيل تكتل عريض حوله يقوم علي مربع الوفاق الوطني ( السلام العادل , والتحول الديمقراطي , والتداول السلمي للسلطة, والعلاقات الخارجية المتوازنة ) عبر حل سلمي شامل او انتفاضة شعبية لتحقيق تطلعات الشعب السوداني في الديمقراطية والسلام . وشدد الامين العام للحزب سارة نقد الله في كلمتها في ختام الورشة علي ان امانتها ستواصل العمل الجماهيري وسط القواعد لتوصيل رسالة الحزب من اعلان باريس علي الرغم من التحديات والاستهداف وان الواجب الوطني يستوجب البحث عن حل لمشاكل السودان وان البحث عن الحلول ليس حكرا علي النظام وانما مسئولية تاريخية للحزب لارتباطه بتراب هذا البلد واكدت علي ان ما يجري الان من مفاوضات في اديس ابابا وما طرحته الالية رفيعة المستوي من ورقة توافقية يمثل جوهر ما جاء به اعلان باريس مما يؤكد شمؤل الاعلان علي مسارات الحل الشامل . وقد قدمت في الورشة اربعة اوراق عمل ( شيكان .. استلهام التاريخ لبناء المستقبل قدمها الاستاذ الزاكي جمعه يوسف , اعلان باريس خطوة لبناء الدولة السودانية للدكتور يوسف تكنه قدمها انابة عنه الاستاذ احمد محمد عوجة , اعلان باريس .. تداعيات ومالات قدمها عميد م. اسماعيل البشاري , ملامح الفشل وفرص التحول في الدولة السودانية قدمها د. عمر عبد الله جمعه ) وجاء التعقيب مكملا ومستوفيا لمحاور الورشة . وقد شهدت الورشة نقاشا مستفيضا وتداولا ساخنا من الاحزاب السياسية والقيادات والشباب والطلاب كانت ثمرته التوصيات التالية :
1. اكد المشاركون /ات ان معركة شيكان ( ام معارك المهدية ) 5 نوفمبر 1883 بقيادة الامام محمد احمد المهدي اداة من ادوات تغيير الحال وتحرير السودان وبسط الحرية والاستقلال . وان اعلان باريس هو ثمرة ثورة الكرامة في شيكان عبر نضال متواصل للتحرير من الظلم والاستبداد علي مر التاريخ لارتباط القضية الوطنية بهذه المرجعية والفكرة التي تجمع ما بين الدين والوطن .
2. ضرورة اعادة كتابة وقراءة التاريخ خاصة تاريخ المهدية بما يحفظ لهذه الامة ذاكرتها وكرامتها , والتصدي للتشويه المتعمد من قبل الطغاة للتاريخ , ووقف حملات مسح معالم تاريخ شيكان في كردفان , واستلهامه لرسم ملامح المستقبل .
3. الاشادة بالعمل المتوازن مابين التعبئة الجماهيرية الشاملة لدعم الاعلان وفتحه للتفكيك والحوار الفكري والسياسي لتقديم الرؤي حول بنوده واليات تنفيذه كعلاج للازمة السودانية .
4. ربط الاعلان بقضايا المواطن الحياتية ( المعيشية والامنية ) بعد فشل الحكومة السودانية في تحقيق الامن ومعاش الناس , ونهب خيرات الوطن والقهر والعنف والفساد مما جعل السودان في مقدمة الدول الفاشلة.
5. ادان المشاركون / ات الهجمة الشرسة التي يشنها النظام علي حزب الامة القومي من تخوين وتضييق ومنع للسفر ولاقامة انشطته السياسية واستنكروا منع السلطات الامنية بشمال كردفان رفض طلب الحزب لاقامة ندوة جماهيرية في ميدان الحرية بمدينة الابيض وتنظيم مسيرة دعما لاعلان باريس .
6. اعتبر المشاركون / ات ان اعلان باريس يمثل نقلة نوعية في الممارسة السياسية في السودان وتطوير للفعل السياسي والتلاقح الفكري وابان قدرة القوي السياسية لاحداث الفعل في حالة تلكؤ النظام اتجاه الحل الشامل للازمة التي وضع البلاد فيها , وانها قادرة علي حمل زمام المبادرة ومحاصرة النظام حتي يستجيب للحوار الجاد او الانتفاضة عليه.
7. الاسراع بتوحيد قوي التغيير , والتنسيق بين مكوناتها من اجل التغيير وتقديم البديل الديمقراطي وفي سبيل ذلك تجاوز كافة الخلافات وترسيخ المشتركات لانقاذ الوطن من نظام الانقاذ.
8. اعتماد اعلان باريس من اهم المرجعيات لاي عملية سياسية في السودان وسيجبر النظام والمجتمع الدولي والقوي السياسية علي الجلوس في طاولة تفاوض شاملة للقضايا والاطراف , وتطورات التفاوض في اديس ابابا الان نؤكد ذلك .
9. شدد المشاركون / ات علي ان اي حديث عن انتخابات في هذا التوقيت بمثابة اصرار علي سياسة التمكين, تؤكد عدم جدية النظام في الحوار والتوجه لحل الازمة , مما يتوجب مواصلة النضال لتغييره .
10. ثمن المشاركون / ات علي الدور الوطني الخالص لحزب الامة القومي , ودعوه لمواصلة جهوده التعبوية والدبلوماسية والسياسية للتبشير بالاعلان في المركز والولايات والمهجر ووسط كافة مكونات الشعب السوداني ليخقق اجماع وطني حول اقامة نظام جديد.

الله اكبر ولله الحمد ...


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1783

التعليقات
#1151759 [شي]
1.00/5 (1 صوت)

11-18-2014 01:28 AM
ما بصدقكم يا ناس حزب الصادق ... رجل اضاع عمره الافتراضي في المراوغة ونقض المواثيق والعهود فماذا ينتظر منه الوطن ... انها اضاعة للوقت كما اضعنا وقتنا مع الترابي هؤلاء كيزان من نوع ابوكديس ولايمكن ان يكون الترابي والصادق والميرغني ببشر اسوياء لانهم كيزان خلقة واخلاق ولافرق بين ثلاثي الهم والغم


#1151548 [الطيبخالد]
3.00/5 (2 صوت)

11-17-2014 03:08 PM
ما ضر هذا الوطن غير تردد حزب الأمة وعدم وضوح رؤيته ، أعجب لحزب كل يوم هو برأى جديد فلولا دخول السيد الصادق المهدى السجن لما تبنى الحزب هذا الخط ، فقد كان أحد أعمدة حوار الداخل إلى ما قبل هذا التصرف الأخرق من نظام الإنقاذ الذى لن يقضى عليه سوى الأهداف التى يحرزها فى مرماه.
أما تحركات حزب الأمة التى خبرناها منذ جيبوتى التى إصطادت فيلا حسب زعم السيد الإمام فلم نر لها أثرا ولن يكون ، وكان الله فى عونك يا وطنى


ردود على الطيبخالد
Saudi Arabia [سودانى جد] 11-18-2014 12:05 PM
ياخ بس لو اللموهم كلهم واحرقوهم احياء هولاء فارغين من كل شى



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة