الأخبار
منوعات سودانية
قطار الشوق .. مواجهة بين الشاعر والفنان
قطار الشوق .. مواجهة بين الشاعر والفنان



12-09-2014 04:38 AM
عطبرة: انصاف عبد الله

قطار الشوق متين ترحل تودينا نشوف بلدا حنان اهلها ترسى هناك ترسينا نقابل فيها ناس طيبين فراقهم كان مبكينا نسالم عطبرة الحلوة تهدينا وتنسينا قصيدة بطعم الحنين الى المدينة للشاعر الباشمهندس علي محجوب فتح الرحمن وغناها ابن المنطقة الفنان والملحن بابكر الذكار بتطريب عالي،ورددها عدد من الفنانين وانتشرت بصوت البلابل ويقول شاعرها الباشمهندس علي..

إن قطار الشوق استقت نجاحها من مجد عطبرة وهي مساحة المولد من الورشة ومن الأبرول، وريحة الطباشير في مدارسها... هي قطار الشوق.. وبطاقة حب لمدينة... كلماتها بسيطة لطالب سافر من أهله وساقه الحنين اليهم ومعلوم طبيعة العلاقات الأسرية في عطبرة اسر مترابطة... بفخر نسترجع ذكرياته حيث قال أنا ابن ثقافة القطر والدي سواق قطار لمدة 40 سنة.. أعرف المشترك، وقطار كريمة والاكسبريس، وحلفا وبورتسودان وقطارات النقل والزيوت والبضاعة والركاب.. واعرف عمود السفر.. من هنا خرجت قطار الشوق من المخارط والورش الجديدة... هي عاطفة المدينة في كل ما فيها للمرأة، للجامع، للخلوة.)

وعندما سألنا هل هناك قائد بنفس القوة والدفع العاطفي اجابنا هي من قصائد البدايا ت، وهناك الكثيرات غيرها، ولكن لما لها من قوة فقد تداعت كل المدينة الى حدائق التلفزيون للمشاركة في تكريمي واطلاق الديوان. ولأن للشاعر احساسه المرهف فهو يرى ان في انتشار الأغنية وذيوعها قوة إلاهية، ويعتبر ذلك من أجل الأحاسيس التي يشعر بها الشاعر أن يمس القصيدة وجدان الناس، وتعد محطة قصيدة قطار الشوق من أشهر محطات قصائد الشاعر، ويبدو أن قطار الشهرة لم تناله الأخريات.. ربما للبعد عن اجهزة الاعلام كما قال الشاعر فالبعد يؤثر سلباً.. وربما كما قال تقصير منهم في الوصول للناس.. ويزيد لكن هناك اخريات في الأجهزة القومية فيها الكثير..

من اشهر الفنانين الذين تغنوا بها إبن عطبرة أبو بكر الذكار، حسين شندي، والبلابل.. ويضيف البلابل اسهمن في ذيوع قطار الشوق عبر الأجهزة الاعلامية لوجودهن في الساحة الفنية.. ونجد ان الذكار عندما يغنيها نجد لها تطريب خاص، وهو اول من تغنى بها، ويختم كثيرون يخلطون ما بين كلمتي «نسالم- ونسائم» عطبرة و الأصح هي «نسالم».

بابكر الذكار: أنا ول من تغنى بـ قطار الشوق ويعجبني آداء البلابل.

بابكر الذكار أول من تغنى بأغنية قطار الشوق في 1974م وفازت بالمركز الأول في مهرجان الأغنية.. وهناك تعاون مع الشاعر في ثلاث اغنيات «قطارالشوق» «رحلت وجيت» «ويا رمانة» ولأنه صاحب تطريب مميز..! تحدث باعجاب عن زملائه من الفنانين الذين تغنوا بها ويقول:- اعجبني اداء البلابل، وبفخر تحدث عن مدينة عطبرة.. وقال كانت ملتقى للفنانين ولشعراء الحقيبة.. واشار الى شاعر ام درمان «عبد الله محمد زين» شاعر (انا ام درمان) والذي تغنى له العطبراوي.. وكانت قصيدته انا السودان في فترة السبعينيات.. ويقول الذكار انا مؤلف وملحن ومغني.. وجديدي هذه الأيام قصيدة «ام الطيور» ويواصل جميع اغنياتي بخلاف الحقيبة اغني فيها للمناطق وجمالها.. ويضيف نجد للمرأة دور في قصيدتي «ام الطيور» أم الفرح أم السرور.

اخر حظة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 743


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة