في



الأخبار
منوعات
ريال مدريد يتحدى اللعنة ويحقق العلامة الكاملة بفوزه على لودوجوريتس
ريال مدريد يتحدى اللعنة ويحقق العلامة الكاملة بفوزه على لودوجوريتس
ريال مدريد يتحدى اللعنة ويحقق العلامة الكاملة بفوزه على لودوجوريتس


12-10-2014 07:06 AM
كووورة - حطم ريال مدريد الرقم القياسي لمنافسه برشلونة بعد أن حقق فوزه التاسع عشر المتتالي على حساب ضيفه لودوجوريتس رازجراد البلغاري برباعية نظيفة مساء الثلاثاء على ملعب سانتياجو بيرنابيو في الجولة السادسة والاخيرة من دور المجموعات بدوري الأبطال.

سجل هدف ريال مدريد الأول نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة (20) من ضربة جزاء ، وهو هدفه ال72 خلال مسيرته بالبطولة والخامس خلال الموسم الحالي من اصل 6 مباريات، وأضاف الويلزي جاريث بيل الهدف الثاني لأصحاب الأرض من رأسية رائعة بعد استغلاله ركنية زميله توني كروس في الدقيقة (38)، واختتم الفارو اربيلوا ثلاثية الريال بتسديدة تجاوزت خط المرمى قبل ان يبدعها الحارس ستويانوف الا ان حكم المباراة الفرنسي كليمن توربان ومساعده "الحكم الخامس" احتسبا الهدف في الدقيقة (78)، واختتم البديل ميدران رباعية الريال (88).

وتحدى النادي الملكي "لعنة" التشامبيونز ليج، التي تنص على أن الفريق الذي يحقق العلامة الكاملة في دور المجموعات لا يفوز باللقب في النهاية، وواصل حامل اللقب وصاحب الرقم القياسي في الفوز بالكأس ذات الأذنين الكبيرين (10 ألقاب) انتصاراته محطما رقم برشلونة "ريكارد" صاحب (18 انتصار متتالي) ومحققا رقما قياسيا جديدا في عدد الانتصارات المتتالية.

وكان الريال قد ضمن تأهله لدور ال16 بدوري الابطال مبكرا الا ان النادي الملكي حقق فوزه السادس على التوالي ومنهيا مجموعته الاوروبية الثانية في الصدارة برصيد (18 نقطة)، بينما تجمد رصيد لودوجوريتس عند (4 نقاط) يتذيل بها ترتيب المجموعة التي شهدت مفاجأة بتعادل بازل مع مضيفه ليفربول 1-1 على استاد "أنفيلد رود" ليلحق بازل بالريال في الدور الثاني بعدما رفع رصيده عند (7 نقاط) بينما ودع ليفربول البطولة ليتحول للدوري الاوروبي "يوروبا ليج" برصيد 5 نقاط وبفارق نقطة عن لودوجوريتس متذيل الترتيب.

جاءت المباراة من جانب واحد ، وكان الريال الطرف الأخطر والأكثر استحواذا رغم غياب عدد كبير من لاعبي تشكيلته الاساسية ، وارتدى كريستيانو رونالدو شارة القيادة لأول مرة في مسيرته على المستوى الأوروبي قبل أن يحطم رقم الاسباني راؤول جونزاليس (71 هدف) مسجلا هدفه الثاني والسبعين ليواصل ملاحقة غريمه الارجنتيني ليونيل ميسي ،نجم برشلونة، هداف دوري الابطال الأول (74 هدف) والذي حطم رقم راؤول بهاتريك ابويل نيقوسيا في الجولة السابقة.

كانت أول فرصة في اللقاء عبر تسديدة صاروخية من رونالدو في الدقيقة الثانية من مسافة تقدر ب35 ياردة أنقذها حارس لودوجوريتس فلاديسلاف ستويانوف ببراعة ، وبعدها أهدر ايسكو هدف محقق بغرابة ورعونة شديدتين من انفراد بمرمى ستويانوف الا ان الاخير انقذ مرماه ببراعة في الدقيقة (14) ، وتبعها رونالدو بتسديدة ارتطمت بجوار القائم بعد ارتطامها بمدافع الفريق الضيف.

وكانت الفرصة الوحيدة للودوجوريتس في الشوط الاول عبر اسبينهو الا ان حارس الملكي نافاس كان في افضل حالاتة وانقذ مرماه من هدف محقق في الدقيقة 18 ، وكان رد ريال مدريد عنيفا بعدما منع مارسيلينو رأسية فاران من دخول مرماه بيده لم يتردد حكم اللقاء الفرنسي في احتسابها ضربة جزاء (19) وطرد مارسيلينو ببطاقة حمراء مباشرة ليكمل فريقه اللقاء بعشرة لاعبين.

وتمكن رونالدو من ترجمة ركلة الجزاء لهدف أول للريال (20) ويواصل ملاحقة ميسي على صدارة هدافي التشامبيونز،بعد الهدف افتتحت شهية لاعبي الريال وسدد كروس كرة قوية انقذها الحارس البلغاري ببراعة (24)، بينما اهدر تشيتشاريتو فرصة اخرى بعد ان سدد كرة مرتدة من الدفاع بغرابة شديدة فوق العارضة تبعها تسديدة جاريث بيل فوق العارضة (28)، وانقذ ستويانوف حارس الضيوف تسديدة قوية من رونالدو (35) ، واهدر بيل فرصة اخرى بينما تصدى نافاس لتسديدة من الضيف البلعاري لينتهي الشوط الاول بتقدم الريال بهدفين نظيفين.

وفي الشوط الثاني، دفع انشيلوتي بالبدلاء خيسي ومارسيلو ومدران على حساب كروس وكونتيراو وبيل مما ساهم في نشاط الريال بينما اجرى مدرب لودوجوريتس البلغاري جورجي ديرميندزهايف تبديلاته الثلاثة الا ان نافاس كان حاضرا وتصدى لجميع محاولات الضيوف الهجومية ببراعة فائقة حيث تعرض مرماه لتهديد مرتين الا ان نافاس كان عند حسن ظن مدربه انشيلوتي ولاذ عن مرماه ببسالة.

واهدر بيل اول فرصة خطيرة للريال في الشوط الثاني من تسديدة قوية بعد عرضية مثالية من تشيتشاريتو(52) ، بينما تصدت عارضة الضيوف لهدف محقق من الريال عبر راسية رونالدو (73)، تبعه بيل بتسديدة مرت بجوار القائم (77).

وجاء الهدف الثالث ، المثير للجدل ، عبر متابعة من اربيلوا لكرة مرتدة من حارس الضيوف سددها ابعدها ستويانوف الا ان حكم المباراة احتسب الهدف بداعي تجاوز الكرة خط المرمى (79).

واختتم البديل الفارو ميدران رباعية فريقه من تسديدة قوية ارتطمت في دفاع الضيوف ومرت عالية من فوق الحارس البلغاري ستويانوف لتسقط داخل شباكه (88)، وبعدها اهدر رونالو وبيل اكثر من فرصة لينتهي اللقاء بعدها بفوز الريال برباعية نظيفة.






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1184


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة