ملتقى أيوا للسلام والديمقراطية
12-10-2014 03:30 AM
بعد خطوة طال انتظارها لتوحيد المعارضة السودانية، وقعت القوى السياسية والمدنية على إعلان نداء السودان مع الجبهة الثورية السودانية.
ونحن في ملتقى أيوا للسلام والديمقراطية قد سعينا بكل جدية لأن يجتمع شمل المعارضة السودانية بكل فصائلها وإتفاقها على برنامج الحد الأدنى وهو إسقاط النظام، وتفكيك مؤسساته، وتقديم كل من أجرم في حق الشعب السوداني للمحاكمة، نعلن وقوفنا بكل قوة مع كل القوى التي مهرته بتوقيعاتها.
نحن وبكل ثقة نؤكد على أن نداء السودان هو خطوة غير مسبوقة في مشوار النضال من أجل إيقاف الحرب وإحلال السلام، وإستعادة الديمقراطية، وتحقيق دولة المواطنة والتعايش السلمي في ظل التعدد الديني والعرقي والثقافي ضمن مشروع ضمان عدالة توزيع السلطة والثروة.
إننا نناشد اهلنا في كل بقاع الوطن، وفي كل المهاجر الوقوف بصلابة خلف نداء السودان حتى يشرق فجر الديقراطية على بلادنا الحبيبة.

عاش نضال الشعب السوداني، وعاشت وحدة قوى المعارضة.
سكرتارية ملتقى أيوا للسلام والديمقراطية
٩ ديسمبر ٢٠١٤


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 546


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة