الأخبار
أخبار إقليمية
لو كنت محامياً.. لذهبت هناك
لو كنت محامياً.. لذهبت هناك
لو كنت محامياً.. لذهبت هناك


12-21-2014 10:53 AM
محمد لطيف

لو طُلب إليّ تحديد عشرة شخصيات من حكماء السودان، يوكل إليهم أمر نزع فتيل الأزمة السياسية السودانية.. لما ترددت في أن يكون على هذه القائمة السيدان الأستاذ فاروق أبوعيسى المحامي والدكتور أمين مكي مدني.. المحامي أيضا.

لن ينقص من قدر الرجلين ووزنهما ورجاحة عقليهما وجنوحهما إلى الحكمة والموضوعية والاتزان.. أنهما الآن رهينا محبس الاعتقال! لا لشيء إلا اختيارهما موقفا سياسيا اقتنعا به.. وحين أقدما عليه كانا ولا شك يدركان ما يترتب على ذلك الإقدام.

ولست من أنصار مناشدة الحكومة إطلاق سراحهما لأسباب صحية، كما يطرح البعض.. أو لعامل السن.. كما يطرح البعض الآخر.. ولا أظن الرجلين.. وأدعي معرفة لصيقة بهما.. مِمَن يفضلون مثل هذه الدعاوي أو يرحبون بها.. ولن يسعدهما أن تأتي لحظة يقال لهما فيها: "أخرجا لأسباب صحية".. ولا ينتظران إطلاق سراح رهين بالإشفاق. بل إن كلا الرجلين.. أبوعيسى ومكي على استعداد للبقاء في زنازينهما إن كان في هذا الوضع ما يحقق خروج البلاد من عنق الزجاجة ..!

شخصيا، تأخذ مني الدهشة كل مأخذ حين أسمع مسؤولين حكوميين يتحدثون عن الحوار الوطني وعن الحل السلمي.. حين أجد وطنيين بقامة أبوعيسى ومكي رهن الاعتقال.. فمن يا ترى أكثر حكمة ورجاحة عقل من هذين ستحاوره هذه الحكومة؟.

أما الحديث عن الحل السلمي في ذات الوقت الذي يشرع فيه البعض نبالهم ويصوبونها نحو من يجمع المراقبون على أنهم حمائم السلام وسط صقور المعارضين.. فهو المفارقة بعينها.. التي تؤكد أن ثمة خطأ ما في مكان ما!.

وليت القيادة السياسية تكون أمينة مع نفسها وتسأل نفسها سؤالا وتجيب عنه بصدق: "ألم يكن فاروق أبوعيسى وأمين مكي مدني موجودين في الخرطوم، متمسكين بالبقاء في وطنهما، ملتزمين بممارسة نشاطهما السياسي والمدني؟".. ثم ألا تعتبر القيادة السياسية ومؤسساتنا الأخرى أن أي ممارسة للنشاط السياسي من داخل الوطن تعني اعترافا بالعمل السلمي؟ وتعني كذلك رفض العنف ونبذه؟ فبماذا كافأت الذين تمسكوا بالبقاء داخل الوطن غير التضييق والإجراءات الاستثنائية؟ ثم ألا تستحي الحكومة أن يضطر معارضوها الذين كانوا يقيمون بين ظهرانيها إلى الهجرة إلى العواصم الخارجية بحثا عن مجرد فرص للتلاقي؟ ثم ألا تستحي الحكومة وهي تدفع بقوى وطنية كان يمكن أن تكون أقرب إليها إلى الخروج وتأسيس تحالفات مع حركات مسلحة وصلت في الواقع إلى قناعة أن الحل السلمي ما هو إلا مضيعة للوقت؟

والمأزق الحقيقي أن الحكومة لا تتعلم من الدروس التي تترى أمامها كل صباح.. فـ(نداء السودان) وبما ضم من مكونات كان كافيا لدفع الدولة إلى إعادة النظر في سياساتها وإجراءاتها وتصوراتها لحل الأزمة السودانية.. بما يدفعها للاقتراب خطوة واحدة.. على الأقل.. نحو الآخر.

والمفارقة المذهلة التي لا تريد الحكومة الاعتراف بها أن نصف الذين وقعوا على نداء السودان عادوا إلى الخرطوم.. وبدلا من أن تفكر ـ أي الحكومة ـ مرتين قبل تدبر هذا الموقف وإعادة قراءة المشهد والتعامل بما يقتضيه من رؤية جديدة.. تصورت ـ أو صور لها البعض ـ أن اعتقال من وقعوا كفيل بإنهاء تأثير التوقيع!

والحقيقة التي لا مراء فيها أن الفرصة لا تزال ماثلة أمام الحكومة إن رأت استثمارها بالطبع.. فإطلاق سراح فاروق أبوعيسى وأمين مكي مدني المحاميين ممكن بالطبع.. وتحسن الحكومة صنعا إن ربطت إطلاق السراح هذا لا بالظروف الصحية.. بل بإجراء يبشر بتعافي الوطن برمته مع تباشير الاستقلال.. وهو تقييد الإجراءات الاستثنائية.. وإعلاء قيمة القانون.. وإطلاق الحريات سبيلا وحيدا نحو التعافي الوطني.. ولو كنت مكان اتحاد المحامين لفعلت شيئا.. ولو كنت محاميا لحملت (روبي) وذهبت هناك!

اليوم التالي


تعليقات 27 | إهداء 0 | زيارات 8232

التعليقات
#1174009 [Abu nada]
1.00/5 (2 صوت)

12-22-2014 06:27 AM
مقال رائع وينضح بصوت العقل والحكمة .... بس ولو كنت محاميا لحملت روبي وذهبت الى هناك دي شويه عايزه وفقه لانو الجماعه ديل صحيح محاميين لكنهم انسجموا من اجل شعب السودان بما فيهم المحاميين ويا أستاذ لطيف حقوا كلنا نشيل لافتاتنا وانت معانا والمحامين الى الشوارع للمطالبه بالحريات وإرساء حقوق الانسان ... شكرا لاحقاقك الحق ...


#1173944 [صالة المغادرة]
2.00/5 (3 صوت)

12-22-2014 02:53 AM
الرقاص ده يا محمد لطيف زول اهبل ومتخلف والله وتالله انا لو فى محلو امشى لاهاى واسلم نفسى لان الخواجات معاملتهم اكرم وافضل من عود القذافى وانا بالذات عندى عود من شجرة الكتر حالف راس لنافع وراس للرقاص عشان يعرفوا مدى غضبنا وقرفنا من افعالهم وعمايلهم.


#1173910 [ابو الزفت]
1.00/5 (2 صوت)

12-22-2014 01:35 AM
غايتو يا محمد لطيف مغالك دة في ميزان حسناتك اذا عندك حسنات


#1173896 [محمد علي الملك]
1.00/5 (2 صوت)

12-22-2014 01:08 AM
شكرا أستاذ محمد فقد احسنت القول وكتبت بمنطق كلمة الحق أمام سلطان وهي مهمة معظم استحقاقاتها بيد الصحفي الصادق مع نفسه الأمين لمهنته ولك ان تقرأ الردود لتقف على مدى ايجابية طرحك ومعقوليته


#1173848 [ود مرشد]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 11:38 PM
شكرا محمد لطيف لكن القائمن على الامر فى البلاد لا يسمعون صوت العقل ولا يريدون للبلاد خير وليس أدل على ذلك من أصراهم على قيام الإنتخابت من غير إتفاق وتفاهمات مع القوة السياسية الاخرة فى الوقت الذى يعلم فيه الكل أن هذة الخطوة ستقود البلاد إلى
الهاوية


#1173770 [برعي]
1.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 09:41 PM
انت محمد لطيف المتزوج بت خالة عمر البشير ولا واحد تاني ؟
عموما مقالك كلام حق اتمني ان يراد بها وجه الحق وليس كما عودتونا دائما ايها الكيزان ان تقولوا كلام وتقصدوا من وراهو كلام تاني لحدي ما وصلتوا الناس تتنازل عن الجنسية السودانية التي كانت مثار فخر قبل عهدكم المنحط .


#1173637 [ود الاعيسر]
5.00/5 (4 صوت)

12-21-2014 06:32 PM
هل انت محمد لطيف الصحفي المعروف لو كنت انت ماهو سبب التغيير المفاجئي زمان مطبلاتي ذي زميلي الذي كنت اعرفه زمن الدراسة ضياء الدين بلال (جريدته النوارس الحائطيه ) تغير 190 درجه كان مطاردا من طلاب الانقاذ واصبح ناطقا باسم الحكومه سبحان الله


ردود على ود الاعيسر
Qatar [أدروب] 12-21-2014 09:10 PM
يا ابني المصالح تحتم تغيير المواقف ؟؟؟؟؟


#1173634 [الشريف]
5.00/5 (2 صوت)

12-21-2014 06:25 PM
ما قلنا ليك في النهايه انت مؤتمر سوداني اكان قربت ولبعدت لك التحيه مكرره ورد الله غربتك


#1173631 [عميد معاش د. سيد عبد القادر قنات]
5.00/5 (3 صوت)

12-21-2014 06:24 PM
سلام استاذ محمد رسالة واضحة ومعبرة عن ما يجيش بقلوب كل الشعب السوداني الحارقاهو الجمرة وطن يتفتت وهجرة لا حدود لها وحروب في كل الجبهات موت ودمار وتشريد وعوز وفاقة
ابوعيسي وامين مكي مدني خلص ميامين يناضلون بالكلمة والفكر والراي هدفهم مثل كل السودانيين وحدة الوطن ونهاية الحروب ونبذ العنف وبداية تنمية حقيقفية في ديمقراطية وتسامح وشوري وراي وراي |آخر دون عزل واقصاء وسجون ومعتقلات
هل فعلا الانقاذ يود العودة بالوطن للديمقراطية والعدل والشوري والمساواة وحفظ حقوق الانسان السوداني وكرامته هل يدركون ان الديمومة لله وحده السلطة ستذهب غدا شاء مكن شاء وابي من ابي وهذه سنة الله في ارضه وسيقي الوطن شامخا
علي اخوتنا في السلطة الرابعة ان ينحو منحي استاذ محمد لطيف بدلا من عراك ضياء والظافر ومحمد عبد القادر فيما لا ينفع الوطن والمواطن السلطة الرابعة تحمل امانه في عنقها وهذه مسئوليتهم لمن يدركها فهلا شمروا وفعلو وضحوا فقط عبر الكلمة الهادفة لمصلحة الوطن والمواطن


#1173627 [عميد معاش د. سيد عبد القادر قنات]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 06:22 PM
سلام استاذ محمد رسالة واضحة ومعبرة عن ما يجيش بقلوب كل الشعب السوداني الحارقاهو الجمرة وطن يتفتت وهجرة لا حدود لها وحروب في كل الجبهات موت ودمار وتشريد وعوز وفاقة
ابوعيسي وامين مكي مدني خلص ميامين يناضلون بالكلمة والفكر والراي هدفهم مثل كل السودانيين وحدة الوطن ونهاية الحروب ونبذ العنف وبداية تنمية حقيقفية في ديمقراطية وتسامح وشوري وراي وراي |آخر دون عزل واقصاء وسجون ومعتقلات
هل فعلا الانقاذ يود العودة بالوطن للديمقراطية والعدل والشوري والمساواة وحفظ حقوق الانسان السوداني وكرامته هل يدركون ان الديمومة لله وحده السلطة ستذهب غدا شاء مكن شاء وابي من ابي وهذه سنة الله في ارضه وسيقي الوطن شامخا
علي اخوتنا في السلطة الرابعة ان ينحو منحي استاذ محمد لطيف بدلا من عراك ضياء والظافر ومحمد عبد القادر فيما لا ينفع الوطن والمواطن السلطة الرابعة تحمل امانه في عنقها وهذه مسئوليتهم لمن يدركها فهلا شمروا وفعلو وضحوا فقط عبر الكلمة الهادفة لمصلحة الوطن والمواطن


#1173625 [عميد معاش د. سيد عبد القادر قنات]
5.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 06:16 PM
سلام استاذ محمد رسالة واضحة ومعبرة عن ما يجيش بقلوب كل الشعب السوداني الحارقاهو الجمرة وطن يتفتت وهجرة لا حدود لها وحروب في كل الجبهات موت ودمار وتشريد وعوز وفاقة
ابوعيسي وامين مكي مدني خلص ميامين يناضلون بالكلمة والفكر والراي هدفهم مثل كل السودانيين وحدة الوطن ونهاية الحروب ونبذ العنف وبداية تنمية حقيقفية في ديمقراطية وتسامح وشوري وراي وراي |آخر دون عزل واقصاء وسجون ومعتقلات
هل فعلا الانقاذ يود العودة بالوطن للديمقراطية والعدل والشوري والمساواة وحفظ حقوق الانسان السوداني وكرامته هل يدركون ان الديمومة لله وحده السلطة ستذهب غدا شاء مكن شاء وابي من ابي وهذه سنة الله في ارضه وسيقي الوطن شامخا
علي اخوتنا في السلطة الرابعة ان ينحو منحي استاذ محمد لطيف بدلا من عراك ضياء والظافر ومحمد عبد القادر فيما لا ينفع الوطن والمواطن السلطة الرابعة تحمل امانه في عنقها وهذه مسئوليتهم لمن يدركها فهلا شمروا وفعلو وضحوا فقط عبر الكلمة الهادفة لمصلحة الوطن والمواطن


#1173612 [كبسور]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 06:07 PM
الخطأ الذى فى مكان ما والذى قلت انك لا تعرفه ولا اظنك صادق
هو أن الحوار كل ما اقترب من عش الدبابير توقف
هل تعرف أين يوجد عش الدبابير ؟

ما بكلمك انت عارف


#1173610 [صلاح بركية]
5.00/5 (2 صوت)

12-21-2014 06:06 PM
مصالحة قطرية مصرية بمبادرة من العاهل السعودي

رحبت السعودية بتوطيد العلاقات بين مصر وقطر، وأكدت حرصها على فتح صفحة جديدة بين البلدين الشقيقين، ويأتي ذلك بعد استجابة مصر وقطر لمبادرة أطلقها الملك عبدالله بن عبدالعزيز.
وقد رحبت قطر بمبادرة الملك عبدالله لتوطيد علاقاتها مع مصر، مؤكدة وقوفها التام إلى جانب مصر وأمنها.
وكان الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، قد التقى، اليوم، رئيس الديوان الملكي السعودي خالد التويجري، ومبعوث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، لتفعيل مبادرة الملك عبدالله بن عبدالعزيز للمصالحة بين البلدين.
وقال رئيس تحرير صحيفة "الرياض"، تركي السديري، في مداخلة مع "العربية"، إن "هناك اتجاهاً مشتركاً نحو التعاون والتفاهم والوصول بين هذه الدول لحالة مثالية السلوك مقارنة بالدول العربية الأخرى".
وأضاف "العالم العربي متورط في كثير من المشاكل عكس السعودية التي اتخذت موقفاً مشرفاً وحازماً وجاداً بشأن مصر ومساعدتها على الخروج من أي أزمات".
وقال إن الخلافات بين مصر وقطر انتهت في مؤتمر الرياض، وأيضاً في مؤتمر الدوحة الأخير.
وأضاف أيضاً أن "بين مصر وقطر مر الكثير من الأزمات، وما كان يجب أن تكون، لكن القيادة الجديدة في قطر عدلت الكثير من المسائل التي من شأنها أن توفر التفاهم الخليجي الذي لم يكن متكاملاً من قبل".
محمد آل الشيخ: نجاح سعودي مميز
فيما قال الكاتب السعودي محمد آل الشيخ، إن ما حدث نجاح سعودي مميز، وينم عن حكمة الملك عبدالله بن عبدالعزيز في قيادة هذه المصالحة، وفقاً لما قاله في مداخلة مع قناة "العربية".
وقال "إن الخلافات طويت فعلاً، وهذا نجاح سعودي مميز في لمّ الشمل، كنا نظن أن الخلافات المصرية القطرية معقدة، وتحتاج إلى سنوات حتى جاء الإعلان عن هذه المصالحة التي حولت هذه الخلافات من الجغرافيا إلى التاريخ".
وأضاف "حسب علمي أن خادم الحرمين الشريفين رعى شخصياً هذه المصالحة، وألقى بثقله لإنجاحها وأدار ملفها بنفسه وعبر الديوان الملكي".
وقال أيضاً إن كلا الطرفين، قطر ومصر، رحبا بالمبادرة تقديراً لمكانة الملك الخاصة".
وأضاف "أعتقد أن الخلاف إعلامي، وهناك حملات من كلا الجانبين هي ما زادت الموقف تعقيداً وكرست المشاكل بين البلدين".
وقال إن الجهود السعودية نجحت في المصالحة، وما كان قائماً من خلاف في السابق انتهى أو في طريقه للانتهاء، مبيناً أن هناك اتفاقيات تفصيلية على بعض النقاط سيتم الالتزام بها من الطرفين، فما كل ما اتفق عليه ذكر في البيان الذي تحدث عن المصالحة وقبولها من الطرفين، وإن القضية انتهت".
وقال رغم أن القضية معقدة وشائكة، "فإن الدبلوماسية السعودية استطاعت أن تأخذها إلى بر الأمان".
مشاري الذايدي: اختراق كبير بملف معقد
وقال الكاتب السعودي مشاري الذايدي عن المبادرة إنها اختراق كبير في ملف معقد، وأشار إلى أن الخلافات بين قطر ومصر بعد التحولات السياسية الأخيرة في مصر كانت كبيرة وواضحة جداً.
ونوه إلى أن الخطوة السعودية كانت ضمن خطوات سابقة، إذ إن قمة الدوحة رحبت بالتغييرات في مصر، وبانتخاب الرئيس السيسي، والبيان اليوم من الرئاسة المصرية أشار إلى الالتزام الكلي المصري بمبادرة الملك عبدالله.
ونوه إلى رغبة الجميع وخصوصاً الدول الخليجية بإنهاء الخلاف المصري القطري، وأنه بالتأكيد لا مصلحة لأحد سواء مصر أو قطر باستمرار هذا الخلاف، وقال إن رغبة السعودية الشديدة بإنهاء الخلاف توجت بالبيان الملكي الذي سيطوي صفحة الخلاف.
وأشار إلى أن البلدين لهما مصالح بإنهاء الخلاف، فمصر تريد أن تكون مستقلة تماماً وأن لا يتدخل أحد بشؤونها أو أن يعبث بأمنها.
وأكد الذايدي أن الدور الأكبر حاليا يقع على عاتق الإعلام، وأن دور الإعلام يجب أن يكون إيجابياً، وأن البيان شدد على دور الإعلام ودور المفكرين والسياسيين.
كما تكلم الذايدي عن دور السعودية في عدد من المصالحات ومحاولتها لعب دور إقليمي وعربي إيجابي، من دعوة خادم الحرمين الشريفين بقمة الكويت إلى المصالحة العربية، إلى محاولة السعودية احتواء الرئيس السوري بشار الأسد، ومروراً بدعوة السعودية لأطراف النزاع العراقي لطاولة المصالحة، ودعوتها أيضاً لطرفي النزاع الفلسطيني "حماس وفتح" إلى السعودية ومحاولة التوفيق والمصالحة بينهما.
نص بيان الديوان الملكي السعودي
عملاً بقول الحق سبحانه وتعالى: (وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصابرين)، وقوله عز وجل: (فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم وأطيعوا الله ورسوله إن كنتم مؤمنين).
واتباعاً لقول الحق عز وجل: (لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله فسوف نؤتيه أجراً عظيماً).
حرصاً من خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، على اجتماع الكلمة وإزالة ما يشوب العلاقات بين الشقيقتين جمهورية مصر العربية ودولة قطر في مختلف المجالات وعلى جميع المستويات، خاصة ما تبثه وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، المرتبطة بالدولتين الشقيقتين.
وتأكيداً على ما ورد في اتفاقي الرياض - المبرمين في 19/1/1435هـ الموافق 23/11/2013م وفي 23/1/1436هـ الموافق 16/11/2014م - المتضمن التزام جميع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بسياسة المجلس لدعم جمهورية مصر العربية والإسهام في أمنها واستقرارها.
وتقديراً من قبل الأشقاء في كلتا الدولتين لمبادرة خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، التي دعا فيها أشقاءه في كلتا الدولتين لتوطيد العلاقات بينهما، وتوحيد الكلمة، وإزالة ما يدعو إلى إثارة النزاع والشقاق بينهما، وتلبية لدعوته الكريمة للإصلاح، إذ الإصلاح منبعه النفوس السامية والكبيرة، فقد استجابت كلتا الدولتين لها، وذلك للقناعة التامة بما انطوت عليه من مضامين سامية تصب في مصلحة الشقيقتين جمهورية مصر العربية ودولة قطر وشعبيهما الشقيقين.
وقد أبدت المملكة العربية السعودية مباركتها للخطوات الجارية التي من شأنها توطيد العلاقات بين جمهورية مصر العربية ودولة قطر، ومن ضمنها الزيارة التي قام بها المبعوث الخاص لسمو أمير دولة قطر سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني إلى مصر.
كما تؤكد المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، دعمها وحرصها على فتح صفحة جديدة بين البلدين ليكون كل منهما - بعد الله - عوناً للآخر في سبيل التكامل والتعاون لتحقيق المصالح العليا لأمتينا العربية والإسلامية، آملاً من جميع الشرفاء من الأشقاء من علماء ومفكرين وكتاب ورجال إعلام بكافة أشكاله إلى الاستجابة لهذه الخطوة ومباركتها، فهم العون - بعد الله - لسد أي ثغرة يحاول أعداء الأمة العربية والإسلامية استغلالها لتحقيق مآربهم.
مصر ترحب
وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، قد استقبل اليوم في القاهرة رئيس الديوان الملكي السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين ومبعوثه في هذه المهمة خالد بن عبدالعزيز التويجري، والشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني مساعد وزير الخارجية القطري مبعوث أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني لهذه المهمة.
وتناول اللقاء سبل تفعيل المبادرة التي طرحها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود، خلال مؤتمر الرياض الذي دعا إليه خادم الحرمين، وما تم التأكيد عليه في القرارات الصادرة عن المؤتمر بشأن التزام جميع دول مجلس التعاون الخليجي بسياسة المجلس لدعم جمهورية مصر العربية، والإسهام في أمنها واستقرارها، فضلاً عن دعم التوافق بين الأشقاء العرب، خاصة بين جمهورية مصر العربية ودولة قطر.
وقد رحب الرئيس المصري بالضيفين الكريمين، مثمناً الجهود الصادقة لخادم الحرمين الشريفين الرامية إلى تحقيق الوحدة بين الدول العربية الشقيقة ونبذ الانقسام، في إطار من الاحترام الكامل لإرادة الشعوب وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول.
وتتطلع مصر إلى حقبة جديدة تطوي خلافات الماضي، فدقة المرحلة الراهنة تقتضي تغليب وحدة الصف والعمل الصادق برؤية مشتركة تحقق آمال وطموحات شعوبنا العربية. وأعرب الرئيس عن اتفاقه التام مع خادم الحرمين الشريفين فى مناشدته كافة المفكرين والإعلاميين بالتجاوب مع المبادرة ودعمها من أجل المضىّ قدماً فى تعزيز العلاقات المصرية القطرية بوجه خاص والعلاقات العربية بوجه عام.

بعد كدا يا كيزان دنت ساعة الخلاص.


#1173608 [Khalid Ali]
5.00/5 (3 صوت)

12-21-2014 06:05 PM
السودان محتاج خج شديد ، عشان العالم دى تمرق الشارع ، وانت الليه جبت المفيد


#1173598 [سيف الله عمر فرح]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 05:58 PM
الحكومة وما أدراك ما الحكومة ، هل من العدل أن نحمل الحكومات التى تناوبت الحكم منذ30 يونيو 1989 ممسئولية الإخفاقات والفشل الذريع لإصلاح حال السودان مماكان عليه قبل الإنقلاب المشئوم؟ .. أفلم يقل الرئيس عمر البشير أن البلد كان يحكمها رئيسان قبل المفاصلة ؟ .

ألأساتذة محمد لطيف ، وعثمان ميرغنى ، وحسين خوجلى وضياء الدين ،وعبدالباقى ، و.....! ، يدرون ويعلمون علم اليقين أن القرارات المصيرية لتداول السلطة لا تطبخ داخل مجلس الوزراء ، إنما تقدم لهم بعد طبخها تمامآ فى مجالس مغلقة ! .. اعتقد أن بعض الوزراء فى الحكومة سمعوا خبر اعتقال ابوعيسى ومكى ، بعد الأستاذ محمد لطيف .. معظم الوزراء لم يتم أخذ رأيهم فى قرار إعتقال ابوعيسى ومكى ، وقبلهم الصادق المهدى وابراهيم الشيخ ، ومريم الصادق !! .. إذن لماذا تحمل الحكومة مسئولية إعتقال المعارضين ، بدلآ من النظام الحاكم من وراء ستار الحكومة الملعونة صباح مساء من الشعب ؟ ..

هل الأستاذ محمد لطيف يدرى أن شابآ مريضآ اسمه محمد حسن عالم ( البوشى ) ، قد تم إعتقاله فى الحاج يوسف تحت مادة الإرهاب لمناهضته تكسير سوق ومصادرة بعض ممتلكات المواطنين من قبل النظام الحاكم ( ولا نقول الحكومة ) .. سبحان الله يجرم الشاب المريض ( البوشى ) بتهمة الإرهاب !! ، وناس إدريس أبوقردة ، وعبدالرحمن الصادق ، وحاج آدم ، وغيرهم كثر من الذين حملوا السلاح ضد الحكومة يتبوأون اليوم المناصب السيادية ، ويخصص لهم رواتب وتسهيلات من خزينة الدولة ، ما يفوق المخصص لبعض المستشفيات والجامعات !! ، لماذا ؟ ، لا ندرى . بالله من الذى يمارس الإرهاب ، الحكومة ، أم البوشى ، وابوعيسى ، ومكى ؟ .

يا أساتذة يا محترمين أطعنوا الفيل وبطلوا الطعن فى ظله . لا خلاص فى إصلاح السودان إلا بذهاب الإنقاذ .


#1173593 [خاتي اللوم]
5.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 05:49 PM
مقالك جميل يا محمد لطيف،لكن شكلك كده ماخد موافقة عليهو،،،

سؤال ودايرين اجابة صريحة

انت معانا ولا معاهم؟


ردود على خاتي اللوم
Qatar [أدروب] 12-21-2014 09:17 PM
أنا أجاوبك لطيف مع الكيزان على الرغم من أنه عندما كان معنا في الجامعة الإسلامية كان ضد الكيزان وأقرب إلى الشيوعية هو معاه صاحبو فتح الرحمن النحاس وكانوا في داخلية الاربعين يبرطعوا يمين وشمال .. لكن يبدو أن القرابة التي تجمعه مع عمر البشير حتمت عليه أن يقف في صفه لأن المسألة أصبحت قبلية الشايقي مع علي عثمان والدنقلاوي مع بكري والجعليين مع نافع وهكذا فصار المشروع الحضاري الإسلامي مشروع قبلي .


#1173548 [البدرنجي]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 05:11 PM
بهذا المقال..لقد غيرت مفهومى نحو كتاباتك ومقابلاتك..فلقد اوفيت الاستاذين حقهما..هؤلاء غابات سامقه..في تاريخ السودان والوطن العربى الافريقى..بل والعالم اجمع.. نبحث دائما عن (الحقيقه) التى اصبحت كلمه ثابته في افواهه الاسلامين..كلمه الحق سلاح فتاك..ولا يقولها الا الرجال..اكرر امضى في هذا الدرب..وفقك اللة..والوطن...


#1173544 [جنقولي]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 05:08 PM
لم اجد ان اقول غير الذي قلته لو كنت محاميا لذهبت هناك ولشاركت في حوار يفضي الي حل مشاكل السودان. ولو كنت في محل اتخاذ القرار لأطلقت صراح الاستاذين فروق ابوعيس و امين مكي مدني وطلبت منهما الاسراع في تحديد الخطوات الملائمة لطي هذه الصفحات التعسة.


#1173536 [على حمد ابراهيم]
5.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 05:02 PM
كلمات درر ياستاذ لطيف و لا اشكرك عليه فانت تؤدى امانة الكلمة وسوف يجزيك من بيده كل الجزاءات


على حمد ابراهيم


#1173528 [البدرنجي]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 04:55 PM
لقد قرات المقال..لاول مرة احس بانك صاحب قلم فيه جراءة وصدق وامانه.. لقد اوفيت الاستاذين حقهما ما يحملانه تجاه الوطن فهما قامات شامخه للوطن والتاريخ..ونصحت من بهم صمموا..الوطن يغرق..يغرق..فلابد للجميع من انتشاله من هذه الوهده..وهذا الضياع..كلمه الحق سلاح فتاك..من اليوم ساقراء لك استاذى ..محمد لطيف لك التحيه والاحترام وشكرا..


#1173509 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 04:35 PM
لا اله الا الله ولا حول ولا قوة الا بالله يا جماعة الخير انتوا قايلين ناس الانقاذ ديل او الحركة الاسلاموية عايزين حل لمشكلة السودان وسلميا كمان عشان يفقدوا السلطة والثروة والوظايف والبرطعة فى البلد زى ما عايزين ويمكن يكون فى ناس منهم يتعرضوا للمساءلة والمحاسبة الخ الخ انتوا قايلنهم بعد فشل مشروعهم الحضارى(زى التقول قبل الانقاذ السودانيين كانوا كفار) متمسكين بالحكم عشان خاطر الاسلام والسودان اقسم بالله تبقوا ما بتعرفوا اى حاجة عن السياسة او اخلاق الحركة الاسلاموية الناس ديل خايفين على نفسهم وسلطتهم وثروتهم ما اكتر ولا اقل ودى اى زول عارفها المعارضة المسلحة او المدنية اقسم بالله ما عندهم مانع من الحضور للخرطوم اذا اطلقت الحريات السياسية وتكونت حكومة قومية لادارة الحوار والمؤتمر الدستورى وقوى الامن بقت محايدة وتشوف شغلها فقط فى الحفاظ على الامن وليس امن الاسلامويين بل امن السودان وحماية مواطنيه واراضيه وهذا هو سؤال المليون دولار الانقاذ او الاسلامويين رافضين هذا الكلام لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟واذا فى زول قال عشان الاسلام ووحدة البلد وسلامة اراضيها والاستقرار الحاصل فيها يبقى ده عهر ودعارة سياسية!!!!!!!


#1173490 [عمر الياس جبريل]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 04:06 PM
لقد أسمعت لو ناديت حيًّا ....... ولكن لا حياة لمن تنادي

شخصيا، تأخذ مني الدهشة كل مأخذ حين أسمع احد الصحفيين يخاطب الحكومة بلغة المنطق!

الحكومة ينطبق عليها بيت الشعر :-

مَنْ يَهُنْ يَسْهُلِ الهَوَانُ عَلَيهِ ما لجُرْحٍ بمَيّتٍ إيلامُ

القرارات التي تصدر من الحكومة في حقيقة الامر غير صادرة من الحكومة... هؤلاء من يتبجحون ليل نهار ما هم الا دُمي يُحركوا كما تُحرك العاب الكمبيوتر.

لا امل يُرجي من شخص يأمل خيرا في هذه الحكومة ناهيك عن امل يُجي منها...

اهداف الحكومة واضحة وضوح الشمس في كبد السماء... تدمير السودان و انسان السودان.


#1173454 [ashafokhalp]
5.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 02:47 PM
المقال دا في ميزان حسنات محمد لطيف - مقال رصين - واضح وفي الصميم
ايها الصحفيين - انتمو للشعب وسجلو مواقف واضحه تحسب لكم فالشعب يسجل كل شي ودا كلو بيمرق يوم الحساب = يوم تنجلي الامور ويبقي الشعب هو الحكم


#1173444 [مـــــــــــــــــــــــــزارع]
4.88/5 (4 صوت)

12-21-2014 02:11 PM
بى صراحه كلام سمح وعاقل ..
بس اقنع لينا النسيب الحسيب ..


#1173431 [المشروع]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 01:21 PM
احسنت يا محمد لطيف وطلعت من علبك بهذا المقال الرائع العقلاني المنصف .. احياناً الكلمة الجميلة لا تستدعى اللغة النارية او الصراخ او العويل.. ولكن من يسمع .؟ الجماعة متابعين درب الترابي وكمال عمر ...وهم منتظر ان يحقق لهم الترابي هدف في الدقائق الاخيرة من عمر المباراة.. يعنى زي زول جاي من عمق الدفاع ليسدد هدف الانقاذ..


#1173430 [دافعوا عن انفسكم]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 01:16 PM
وهل يسمع الصم الندأء يا استاذ...وانت اللطخ دا صاحبك كيف؟


#1173419 [مشاوي]
5.00/5 (3 صوت)

12-21-2014 11:27 AM
شكرآ ... من أجمل ما قرأت في 2014



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة